مصر تسجل 1138 إصابة جديدة بفيروس كورونا    الصحة العالمية: المتحور الهندي أكثر فتكا ومقاومة للقاحات    هلال الطائف يباشر أكثر من 192 بلاغًا إسعافيًّا بالتزامن مع الأمطار    عبدالعزيز بن سعود بن نايف: بتوجيه ولي العهد نعمل على إعادة الصقور لأرضنا    المصري البورسعيدي يتعادل مع مصر المقاصة في الدوري المصري    25672 مخالفة للإجراءات الاحترازية الخاصة بكورونا    تواصل الاشتباكات في القدس.. وقذائف من غزة    وصول أولى دفعات منحة المشتقات النفطية السعودية إلى ميناء عدن    في رحيل عادل التويجري    مورايس يقود مران الهلال بمشاركة الدوسري    مفاوضات بين الحكومة البريطانية و«يويفا» حول نهائي الأبطال    مورايس استلم مهامه.. وبدأ تحضيراته للباطن    د. القصبي بحث مع مدير هيئة الإعلام العراقية التعاون الثنائي    أمر ملكي: سهيل أبانمي محافظاً لهيئة الزكاة والضريبة والجمارك    المحكمة العليا تدعو إلى تحري رؤية هلال شوال    إغلاق سوق شعبي لعدم التزام مرتاديه بالإجراءات    جدة: القبض على 4 أشخاص ارتكبوا جريمة سطو على أحد المنازل    إنقاذ طفلة من أعلى فندق مهجور    إحباط تهريب (802) كيلوجرام من الحشيش و(25.4) طن من القات    4 جامعات سعودية تتصدّر قائمة الأفضل عالميًّا والأولى عربيًّا في تصنيف شنغهاي    الحج هذا العام وفق المعايير الصحية في بيئة آمنة    تجهيز 4800 جامع ومسجد ومصلى لصلاة العيد بالرياض    ولي العهد يوجّه بمضاعفة مشروعات الإسكان شمال الرياض للضعفين    صندوق التنمية الزراعية يعتمد الإقراض بموجب وثائق التملك المؤقتة    تراجع واضح ل كورونا ببريطانيا ووفاة شخصين في 24 ساعة    أين سنذهب في الإجازة الصيفية؟    خبراء واقتصاديون: 11 مبادرة طرحها ولي العهد تنقل السعودية للعالمية    «التجارة» تكشف آلية إدارة التجمعات للمراكز التجارية وأسواق النفع العام والمواد الغذائية    ذكرى البيعة (الرابعة)    اليوسف من «60 يوما» إلى «الكهف» بثلاث شخصيات    الوجه الآخر للعلاقات الإنسانيّة    المحياني يجتمع بلاعبي الأهلي    68 مجلسا بلديا جولاتها «صفر».. والبقية لم تتجاوز 16 %    احتجاجات وأعمال حرق قرب القنصلية الإيرانية بكربلاء    31 نوعا من الطيور المهددة بالانقراض تعبر المملكة    شركة زين السعودية توفر وظائف شاغرة لحملة الثانوية فأعلى بمدينة الرياض    إقامة الحج للموسم المقبل وفق ضوابط صحية مشددة    إصابة ب «الضنك» في المهد تستنفر صحة المدينة المنورة    تكشف حقيقة دخولها «التمثيل».. كرم: «دويتو» يجمعني بهذا الفنان !    التواصل التقليدي والفعال والذكاء الإجتماعي    الريال يضيع فرصة ذهبية لتصدر الليجا    ماريجا..انتظروني في الرياض    المفتي: تكرار خطبة وصلاة العيد 3 مرات.. جائز    عمران خان يثمن جهود الرابطة في معالجة «الإسلاموفوبيا»    الأفغان يشيعون 58 قتيلاً.. «طالبان»: واشنطن انتهكت اتفاق الدوحة    3 أيام بلياليها.. جدة ستضيء في العيد    بيعة ولي العهد..طموح يتجدد وإنجازات تتوالى    سمير غانم في حالة حرجة بسبب كورونا    مبادرة عبر الشاشات الإلكترونية للمسجد الحرام ضمن سلسلة القيم الرمضانية    العهد الرشيد والرؤية    زيارات بلون البنفسج !    آخر البضائع التركية    وقل ربِ ارحمهما ..    مثقفون: آمال كبيرة في هيئة المسرح لانعاش "أبو الفنون"    مقتل ضابط شرطة وإرهابيين اثنين خلال اشتباكات مسلحة شمال غرب باكستان    "متحدث الصحة" يوضح سبب ارتفاع الإصابات بكورونا في بعض الدول.. وهذه الفئات الأكثر عرضة للوفاة    سفارة المملكة في بريتوريا تصدر تنبيها بشأن السفر إلى جنوب أفريقيا    "الموارد البشرية" تودع معاشات الضمان الاجتماعي في حسابات المستفيدين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ورحلت الابتسامة!!!
نشر في أزد يوم 18 - 04 - 2021


✒في يوم الخميس 3 رمضان 1442
توفيت خالتي حَسَنَة
كانت حسنة من الله لنا
وصدقة تصدق الله بها علينا.
هي حسنة في خُلقها.
حسنة في تواضعها.
حسنة في حديثها.
حسنة في دعائها.
حسنة في ابتسامتها وضحكها.
الابتسامة لا تغادر محياها.
صاحبة طرفة مع الصغير والكبير.
ملئ قلبها حباً وشفقة على عباد الله.
كم دفعت عنا حين أوشكنا أن نعاقَب.
وكم عطفت علينا ودثّرتنا بدعائها حين رأتنا مهمومين.
بل الدعاء هو عبادتها لكل من زارها أو كلّمها أو كلمته، أو رآها أو رأته.
من غضبت عليه قذفته بدعوات مباركة فكيف بمن رضيت عنه؟!.
نزورها رجاء دعواتها المباركة.
لا ينفك دعاءؤها للمسلمين مع كل دعوة:
اللهم انصر الإسلام والمسلمين،
اللهم فرج همهم،
الله يرحم عباده.
الجلوس معها يزيد الإيمان.
كيف لا ولا تسمع منها إلا الطيب.
هي صاحبة القلب الرحيم، واللسان الذاكر لله تعالى.
هذا مع كونها أميّة لا تقرأ ولا تكتب.
نعم توفيت وتركت جرحاً عميقاً لا يندمل إلا بإذن الله.
والحمد لله على كل حال.
فاللهم ارزقنا الصبر والرضا والحمد على قضائك وقدرك.
واجبر كسرنا على فراقها.
اللهم بلغها بحسن خلقها درجة الصائمين القائمين،
واجعلها في الفردوس مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين.
اللهم اغفر للمسلمين والمسلمات والمؤمنين والمؤمنات الأحياء منهم والأموات،
إنك سمع قريب مجيب الدعوات.
وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.
آمين آمين آمين.
كتبه مكي بن حسن آل كعبوب.
يوم الجمعة_ عصراً_ 4 رمضان 1442


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.