مؤشر الأسهم يغلق مرتفعا بتداولات تخطت 7.6 مليارات ريال    مراجعة سير وتنفيذ المشاريع التقنية بإمارة القصيم    الأمين العام لمجلس التعاون يستقبل سفير تركيا لدى المملكة    شكري: مصر ستكون دائما السند إلى لبنان...    بعد واقعة الطائرة المسيرة.. البرلمان العراقي يطالب مجلس الأمن بالتدخل لوقف الانتهاكات التركية    تغريم الوحدة 22 ألفًا و500 ريال لهذا السبب.. وهذه عقوبة ندياي لاعب الشباب بعد سلوكه المشين    اتحاد القدم يمدد عقد المدرب سعد الشهري لأربع سنوات مقبلة    سحب رعدية ورياح مثيرة للأتربة.. هذه توقعات طقس الغد في المملكة    إغلاق 73 منشأة مخالفة ب"عزيزية مكة"    عاجل .. اعتماد معايير "التعليم الإلكتروني" ولائحة التراخيص لبرامج التدريب    عاجل .. وزير التعليم يصدر قراراً باستمرار الموافقة للمبتعثين على الدراسة عن بُعد حتى نهاية 2020‪    الكويت: 4 وفيات و668 إصابة جديدة بفيروس كورونا    قطر تسجل 384 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. ولا وفيات    "تناولته ابنة بوتين".. لماذا يشكك العلماء في اللقاح الروسي؟    طيران أديل يرحب بأول طائرة إيرباص نيو A320neo    فيصل بن مشعل يكرم مجلس فتيات القصيم    ميسي يشارك في تدريبات برشلونة استعداداً لمواجهة بايرن ميونيخ    2000 مستفيد من خدمات تأكد في نجران    ألمانيا تتحفظ على اللقاح الروسي المضاد لفيروس كورونا    غوميز يسخر من تسجيل هدف بالخطأ في الهلال    تمتع برؤية معالم أبها السياحية مع الضباب في 45 دقيقة    “شؤون الجامعات”: تحويل “قسم الأنظمة” بجامعة #الأميرة_نورة إلى كلية ل”القانون”    هيئة عسير تنفذ 512 جولة توعوية خلال إجازة عيد الأضحى    برنامج "رواد التقنية" يختتم فعالياته يوم غدٍ بمشاركة 50 نموذج عمل رقمي مبتكر    فيديو.. هكذا كشفت نزاهة تورط رجل الأعمال وعضو الشورى والقاضي بقضايا الفساد    اللواء القرني قائدًا ل قوة حفر الباطن    أمين مجلس منطقة تبوك: تحديد الاحتياجات وتحسين جودة الحياة في المنطقة ضمن أولويات المجلس    التعليم تنهي تكليف قادة المدارس الأهلية وتوجه بتعيين مواطنين مؤهلين    أمين علماء الهند ينوه بجهود المملكة لإقامة فريضة الحج لهذا العام    «تنظيم الكهرباء» تطلق حملة «تعويضك مضمون»    نبيه بري عن استقالة حكومة لبنان : غير مأسوف على شبابها    أمير الرياض يناقش آلية التعليم عن بعد ومشروعات النقل بالمنطقة    محافظ #الداير يتفقد ميدانيا المشاريع البلدية ويوجه بمضاعفة الجهود    كنة حورية من الجنة    الكشف عن حكام الجولة ال30 من دوري الدرجة الأولى    شاهد.. ثوران بركان سينابونج في إندونيسيا يحبس الأنفاس    المصريون يختارون أعضاء مجلس الشيوخ    نائب أمير جازان يطلع على تقرير عن جهود واعمال الشؤون الصحية بالمنطقة في التصدي لجائحة كورونا    "ميناء الملك عبدالله" بقلب مسارين ملاحيين جديدين يربطان الشرق بالغرب    #أمير_تبوك يستقبل المواطنين في اللقاء الأسبوعي    انطلاق البرنامج الصيفي "9 رحلات في الفضاء" لتعزيز التوعية بعلوم الفضاء ومجالاته    سمو أمير القصيم يلتقي الحربي بمناسبة تكليفه رئيساً لمركز دخنة    فيصل بن بندر يستقبل أعضاء اللجنة الأمنية الدائمة بمنطقة الرياض    النفط يتجاوز حاجز ال45 دولاراً للبرميل    الحوثيون يعذبون أسيرًا يمنيًا.. حرق وقطع للأذن واللسان وجدع أنفه    بلدية العمرة تغلق 13 صالون حلاقة بمكة    #الهلال يترقب نتائج فحوصات سلمان الفرج    اهتمامات الصحف الأردنية    تهدم منازل مسجلة لدي اليونسكو في صنعاء القديمة جراء الأمطار الغزيرة    فيديو | لحظة إخراج ترامب من المؤتمر بعد سماع إطلاق نار    الرئاسة العامة لشؤون الحرمين تختتم دورة "القاعدة المدنية" لتعليم القرآن الكريم عن بُعد    إحباط مخطط إجرامي لتهريب ما يقارب طناً من الحشيش المخدر إلى المملكة    رئاسة الحرمين: منظومة رائدة للعمل.. بعد أسابيع    الفوتوغرافي البلوي: توثيق اللحظة جعلني محترفا    خادم الحرمين يهنئ رئيس ورأس الدولة التشادي بذكرى الاستقلال    المملكة ودعم لبنان.. بلا مِنّة ولا رياء    2020 عام التمريض الشباب والفتيات.. إقبال متزايد على المهنة    غادة أبا الخيل: أحلم بالمساعدة في بناء أرشيف وطني    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





البشري مودعاً جامعة الجوف: بكيت وفاء لأحبابي.. وشوقاً لأولادي الراحلين
قال ل «عكاظ» : تعطلت لغة الكلام أمام تقدير المسؤولين والأهالي والزملاء
نشر في عكاظ يوم 14 - 12 - 2019

بعد ثماني سنوات تقلد خلالها منصب مدير جامعة الجوف قدم فيها عصارة جهده، تاركا خلفه مؤسسة علمية نموذجية في الأداء والبناء.. ودع الدكتور إسماعيل البشري جامعته بالدموع، متأثرا بما وجده من وفاء من المسؤولين والأهالي، معبرا عن تقديره عما يجول بخاطره من محبة وتقدير لمودعيه، وقال ل«عكاظ»: ليس عيبا أن يكون للرجل دموع تعبر عنه، كما كشف في حوار مع «عكاظ» عن وجهته الجديدة بعد وداع جامعة الجوف.
• ودعتَ الجامعة بالدموع بعد انتهاء تكليفك.. ما سرها؟
•• الإنسان أسير لمشاعر الوفاء والنبل التي تصدر من الناس، عملت في الجامعة 8 سنوات وظل التواصل بيني والمجتمع المحلي في الجوف مستمرا، هناك علاقة ود بيني وبين الزملاء والمسؤولين، وفي مقدمتهم أمير المنطقة الأمير فيصل بن نواف بن عبدالعزيز، ونائبه الأمير عبدالعزيز بن فهد بن تركي بن عبدالعزيز، والأهالي والأعيان والمشايخ، ما ساعدني على أن أُنجز الأمانة والمسؤولية، فالإنسان بطبيعته يألف ويُؤلف، فالفترة التي قضيتها كانت مفعمة بالتواصل والإنجازات.
حينما حل الرحيل، رأيت الوفاء وفي مقدمتهم أمير المنطقة الذي كرّمني في حفل افتتاح مشاريع الجامعة، وما كرّمني به نائب أمير المنطقة بزيارتي في منزلي ووداعي في منزلي بشكل شخصي، وما جاءني من الناس في التوديع سواءً في مكتبي أو في بيتي، وما جاءتني من رسائل ومن جاؤوني في المطار، كل هذه المشاعر عبرت عن معاني الحب والتقدير بالدموع.. توقف اللسان ونطقت الدموع فكان الموقف والصورة بين أيديكم.
• الدمعة تنهمر منك بسهولة بعد فقدك لأبنائك قبل سنوات في الحادث الأليم؟
•• الإنسان خلقه الله بمشاعر، والرسول صلى الله عليه وسلم هو القدوة الذي قال «من لا يرحم لا يُرحم»، فالعاطفة الجيّاشة من شيمة الرّجال، وليس عيباً في الرّجال أن يكون لهم دموع، هذه سنة الله في خلقه وليس أنها تصبح للإنسان بأسباب مؤلمة أو مفرحة، فالدموع تأتي في الفرح والترح، حين أتذكر أولادي تنهمر دموعي وهذه عاطفة لا يملك الإنسان إلا أن يتجاوب معها، ووداع الأحباب ووداع الأصحاب ووداع الأماكن، فالإنسان ليس فقط يبكي على الناس أو البشر، فالإنسان يبكي حتى المواقف والمواقع والأمكنة، واعتبر الذي لديه هذه المشاعر وتخرج أحياناً في مواقف معينة هي من فضل الله عليه بأنه إنسان يجمع ما بين القدرة والإمكانية في القيادة والمسؤولية واتخاذ القرار الحاسم، ولكن في داخله إنسان يعبّر بعواطف وبمشاعر حينما تصبح المواقف تحتّم عليه أو تدفعه لذلك.
• الوجهة القادمة إلى أين ستكون؟
•• إلى البحث والكتابة والقراءة.. أعتقد أن الذي يعمل في مجال التعليم محظوظ لأنه حينما تنتهي به مراحل العمل الإداري يظل العمل البحثي والكتابة والتأليف مفتوحة أمامه، ليست الأبحاث مقصورة على أبحاث الترقيات التي يقدّمها أعضاء التدريس، وإنما البحث العلمي يظل مجاله واسعا وستظل علاقة الباحث بالمكتبة وطيدة.. الآن أعود إلى مكتبتي التي هجرتها لفترة طويلة بسبب الأعباء الإدارية والقيادية، وأعود إلى الاطلاع والقراءة، وأعود إلى خدمة الوطن بما يتيسّر لي من أماكن فيها مجال أخدم دون أن يكون هناك تكليف رسمي من خلال المؤتمرات أو الندوات أو مواقع الأعمال الإنسانية التطوعية.
• نفهم منك أن ذلك تقاعد وعودة للتدريس؟
•• هو تقاعد أو انتهاء الفترة، فترة نظام الوزراء ونواب الوزراء والمرتبة الممتازة إذا انتهى التكليف يُعتبر في حكم (المتقاعد)، تنتهي علاقته بالعمل الرسمي إلى أن يُكلّف مرة أخرى فيعود للعمل، لكن لا يعتبر في حكم المتقاعد، بغض النظر عن العمر إذا انتهى التكليف لهذه الفئة بأوامر تكون 4 سنوات، ويعتبر في حكم المتقاعد.
• هل ستكون عودتك إلى الجنوب؟
•• ستكون للرياض، فأنا مُقيم بها منذُ أن عُدت من الإمارات.
• كم المدة التي قضيتها في الإمارات؟
•• عملت في الإمارات خمس سنوات مديراً لجامعة الشارقة، بموافقة سامية من الملك فهد بن عبدالعزيز رحمه الله، وبطلب من حكومة الشارقة، وبقيت هناك لمدة خمس سنوات كانت مفعمة بالعمل المتواصل وببناء الجامعة، كانت فترة أفخر بها في خدمة وطني خارج وطني.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.