الرئيس المصري يعرب عن تضامنه مع لبنان في أعقاب الانفجار الذي شهدته بيروت    إقبال كبير من المصطافين على منطقة عسير ونسبة الإشغال السكني تتجاوز 95%...    الأمن العام اللبناني: الانفجار ناجماً عن مواد "مصادرة وشديدة الانفجار"    الفتح يتغلب على الفيحاء بثنائية    أمطار متفاوتة الغزارة على محافظة الليث    فرع وزارة البيئة بمنطقة مكة المكرمة يجري الكشف على أكثر من 600 ألف رأس من الماشية خلال موسم حج هذا العام    بلدية أجياد تُغلق 7 منشآت غذائية مخالفة للاشتراطات الصحية    إمارة عسير: حسابات وهمية تزعم ارتباطها بأمير المنطقة.. سنحاسبهم    الصين لن تقبل "سرقة" الولايات المتحدة لتيك توك    المرصد السوري: مقتل 15 من ميليشيات إيران في قصف جوي استهدف مواقعهم بريف البوكمال    التجارة: سعر المنتج على الرف شامل لضريبة القيمة المضافة    القيادة تهنئ رئيس بوركينا فاسو بذكرى استقلال بلاده    7513 أضحية تستقبلها مسالخ السيح خلال أيام العيد    صندوق التنمية الزراعية يعتمد قروضًا وتسهيلات ائتمانية بقيمة تجاوزت 337 مليون ريال    نائب أمير منطقة جازان يتابع تداعيات التقلبات الجوية والحالة المطرية بالمنطقة    الرياض.. ضبط 5 وافدين امتهنوا سرقة المقتنيات من المركبات وإعادة بيعها    العاصمة المقدسة.. رصد 70 سيارة تالفة في الشرائع    مهرجان «أفلام السعودية» يتيح مشاركات إضافية لصنّاع الأفلام    المسجد الأزرق صرح إسلامي دخل موسوعة جينيس وأفئدة المسلمين    الإمارات تسجل 189 إصابة جديدة بفيروس كورونا    الكويت تسجل 475 إصابة جديدة بكورونا و4 حالات وفاة    إلى روح عبدالله آل الشيخ    البورصة المصرية تربح 4.2 مليار جنيه وارتفاع جماعى لمؤشراتها    الصحة : حالات التعافي من كورونا بلغت 243.688    التراث بين متطلبات الحفاظ على الهوية وتداعيات الاستلاب بصخب العصرنة    احترموا موروث الباحة الثقافي    صور.. Pixel 4a أفضل هواتف قوقل ب 1312 ريالًا    انطلاق فعاليات اسبوع المزارع في موسم #عنيزة للتمور    أمانة عسير وبلدياتها ترفع أكثر من 30 ألف طن من النفايات خلال أيام عيد الأضحى    الرشيد: المملكة رائدة العالم الإسلامي وخدمتها للحرمين محل تقدير المسلمين    «قوقل» احتفل بالذكرى ال112 لميلادها.. ماذا تعرف عن بهيجة حافظ؟    جاليري للأعمال الفنية وقلعة تاريخية بالأحساء    "بر"جدة توزع الأضاحي على 1500 أسرة    أمير نجران يعزي أسرة المرشد السياحي آل سعيد    سمو أمير منطقة جازان وسمو نائبه يعزيان وكيل الإمارة للشؤون الأمنية بوفاة شقيقته    الكرة وكورونا.. اعتماد عقوبات قاسية على "جرم لم يكن جرما"...    السودان يطالب بجولة "حاسمة" حول سد النهضة    العثور على جثة مفقود رنية بعدما علقت سيارته بالرمال    مجلس الأمة الكويتي على تويتر: صحة الأمير تحسنت بشكل ملحوظ    صدمة في الهند.. 52 ألف إصابة ب كورونا خلال 24 ساعة    شاهد بالفيديو: مشهد يثير الإعجاب لإدارة حشود الحجاج أثناء طواف الوداع    سلمان المؤشر "أهلاوياً" ل 3 سنوات    إقبال كبير من محبي التراث والثقافة لفعالية القصر التراثي بظهران الجنوب    بنغلاديش تغرق بمياه الفيضانات.. صور فضائية تكشف حجم الكارثة    طقم تعقيم لكل موظف ب«شؤون الحرمين» ضمن حملة «خدمة الحاج والزائر وسام فخر لنا»    ملك إسبانيا السابق خوان كارلوس يهرب إلى منفى قسري في الدومينيكان    خادم الحرمين الشريفين يهنئ رئيس بوركينا فاسو بذكرى استقلال بلاده    بالفيديو.. ديدان تخرج من الأرض بعد هطول الأمطار بنجران والأمانة تعلق    مقتل 6 في انفجار مصنع للكيماويات بالصين    الصحة السعودية تتابع إجراءات العزل المنزلي للحجاج عبر السوار الذكي    برنامج احتفائي وإثرائي لأبناء الهمة ب #تعليم_عسير    حرس الحدود بالمدينة ينقذ مقيماً سودانياً من الغرق    ترمب يتوقّع التوصل إلى لقاح ناجح ضد كورونا قبل نهاية 2020    من المشاعر إلى «طيبة» والمطار.. وداع مؤثر لضيوف الرحمن    إسوارة.. للاطمئنان على سلامة الحجاج في بيوتهم    «أمانة جازان»: لا قلق من ديدان الأمطار المنتشرة    الحشرات ومخالفات أخرى تُغلق منشأة غذائية في مكة المكرمة    جاهزية 9 ملاعب بالمدن الرياضية في المملكة لاستئناف المنافسات الكروية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وقفة تأمل مستقبلية مع ضريبة القيمة المضافة
نشر في المدينة يوم 03 - 07 - 2020

الأول من يوليو عام 2020 يوم مختلف في حياتنا نحن السعوديين، في هذا اليوم بدأ تطبيق ضريبة القيمة المضافة بنسبة 15% ودخلت حيز التنفيذ.
قراءة تأملية في هذا القرار الصادر من القيادة الحكيمة بتعديل المادة الثانية من نظام الضريبة للقيمة المضافة والمتضمن رفع نسبة الضريبة من 5% إلى 15% في الحادي عشر من مايو الماضي.
لم يكن القرار فجأة وبدون مقدمات، هناك تداعيات اقتصادية عالمية بسبب جائحة كورونا التي أصابت العالم كله بعدة صدمات وفي كل المجالات ومنها وأهمها بعد الجانب الصحي الجانب الاقتصادي، تعطلت عجلة الحياة فترة طويلة والكل يعاني حكومات وشعوبًا.
ولكن من وجهة نظري دومًا لكل أزمة ومعاناة وألم لابد أن يكون هناك درس نتعلمه وجانب مشرق نتطلع إليه بكثير من التفاؤل بالغد ولن يكون بعيدًا، المهم العقلانية والهدوء وضبط النفس التي قد تتضجر حينًا ولكن العقل والمنطق لابد أن يكون حاضرًا ومتيقظًا ومسيطرًا على مجريات حياتنا.
الأمور المالية والاقتصادية سيتحدث عنها الخبراء والمختصون وسأتناول معكم لغة المشاعر والتفكير والتأثير المجتمعي وصوت الواعي بمجريات الأمور كمواطنة سعودية تعشق أرضها وتثق في قيادتها وتحلم مع الحالمين بالمستقبل المشرق لأنني مؤمنة إيمانًا عميقًا بأن السعودية حجزت لها موقعًا رياديًا بين دول العالم المتقدم وهي ترأس قمة العشرين باقتدار وحكمة وشموخ يليق بها وبقيادتها وبشعبها.. هذه الأرض تضم نخبة البشر وقادة التغيير.
نعم نحن بحاجة الى إعادة ترتيب أولويات حياتنا، ليس عيبًا أن نقنن مصروفاتنا ونحاسب أنفسنا على كثير من السلوكيات الاجتماعية المبالغ فيها، وتقنين تلك المصروفات والاستغناء عن الكماليات والمظاهر الكاذبة الخادعة، لا نحاول مجاراة الآخرين ولا نرتدي ثيابًا لا تليق بنا ولا بقدراتنا.. المال بين أيدينا أمانة تستحق الحرص عليها بدون إفراط ولا تفريط، كما هي الصحة أمانة وكذلك الأهم الوطن أمانة.
سأعلم أولادي ومن بعدهم أحفادي وأجيالا تحيط بي بأن كل هذه النعم التي نمتلك هي من رب كريم أراد بأهل الأرض تغييرًا لأحوالهم عن ما اعتادوا عليه، ليثبت الصادق في إيمانه بالأقدار ويعمل عقله المفكرين والمبصرين بخوافي الأمور، اقدار الله دومًا لنا فيها خير لا نعيه اليوم ولكنه سيتضح يومًا ما، الحياة التي نعيش اليوم بكثير من الأمن والاستقرار والسكينة والطمأنينة وراحة البال تستحق كل آيات الشكر والامتنان.
تأملت في الواقع وتخيلت أن الأرض كانت بحاجة للراحة والهدوء من كثرة الضغوط والمشاكل والأعباء المثقلة على كاهلها، كما في الأجهزة الالكترونية التي إن عانت من التحميل الزائد والبرامج الضارة والذي يستدعى إعادة التشغيل وحذف تلك البرامج.
الأرض ومن عليها كان حتمًا ولابد أن يتعلموا من هذه الأجهزة فيكون هناك ردة فعل، نعم تعلمنا من فيروس كورونا بأننا بحاجة لحذف كل ما لا نحتاجه ولا يعتبر بأن له ضرورة ملحة في حياتنا.
إن عرفنا نقاط ضعفنا سنمتلك حتمًا فرصًا حقيقية للانطلاق نحو المستقبل الأفضل والأقوى.
الاقتصاد السعودي قوي جدًا والايمان بأن هذه الضريبة الجديدة هي من أجل دعم اقتصادنا الوطني وتجاوز الأزمة بحرفية عالية سيخفف عنا معاناة التفكير في التغيير الذي حصل.
أيام الشدة توضح معادن البشر ودومًا اثق بأننا قيادة وشعبًا قوة لا تقهر في مواجهة كل الصعاب وحكاية تروى عبر الأجيال وتسطر في سجلات تاريخ البشرية بأننا في المملكة العربية السعودية حكاية انسان استثنائي بمعنى الكلمة واننا جميعًا نعمل من أجل وطن يعانق السحاب وله موقع متميز بين النجوم والكواكب في السماء هناك موقعنا ولا نرضى بغيره واحكي يا زمان وسجل يا تاريخ هنا السعودية قلب واحد ينبض بالحياة والإنجاز والطموح الكبير الذي لا ينتهي والله دومًا معنا يحفظنا ويرعانا ويسدد على الخير خطانا، ومن يتوكل على الله فهو حسبه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.