وزعوا الأفراح !    المسار السياسي السعودي.. في الخطاب الملكي    حفل أدارة #التعليم ب #نجران بمناسبة #اليوم_الوطني_التسعون    ملكية مكة والمشاعر المقدسة تطلق أعمال مركز الإدارة الشاملة    أمير الشمالية يشدد على وضع استراتيجية لفرع الزراعة    الملك سلمان يختصر 4 عقود    تخيلوا.. عمر ومضاوي والعودة.. بدلاً من الإمام محمد بن سعود !    لبنان والخيانة الجماعية !    الأمين العام لمجلس التعاون يرحب باتفاق إطلاق سراح الأسرى والمعتقلين في اليمن    العويس وقلّة الأدب    الهلال فضح الاتحاد الآسيوي    «فارس نجد» ينهي مغامرة التعاون ويلحق بالأهلي لربع النهائي    اكتمال عقد اندية ربع نهائي دوري ابطال آسيا    منتخب قدم الصالات يواصل التحضيرات للآسيوية    الاعلام الرياضي بالمنطقة الشرقية يكرم الفرق الصاعدة    يوم دراسي كامل في البيت !    «قضائية الشورى» تناقش عن بُعد التقرير السنوي لديوان المظالم    #أمير_جازان يؤكد أهمية غرس القيم الوطنية في نفوس الطلاب والطالبات    خادم الحرمين يرعى المؤتمر العالمي الأول للموهبة والإبداع.. نوفمبر المقبل    مدير #تعليم_جدة يدشن ” جدارية صفحات “    120 ألف متبرع يشاركون في بناء 116 مسجداً على الطرق    رئاسة الحرمين توفر أفضل الآليات والإجراءات الاحترازية خلال موسم العمرة    قمّة العشرين.. المملكة حيث يجب أن تكون    الله يستر    التعليم توضح الضوابط المتعلقة بالحالات المستثناة لإصدار خدمة تصاريح السفر للمبتعثين والدراسين على حسابهم الخاص    استجابة لتغريدة مواطن..القبض على قائد شاحنة مخالفة في جدة (فيديو)    السديس يوجه بإنشاء فريق تنفيذي ميداني لخدمة المعتمرين    #هيئة_الأمر_بالمعروف ب #نجران تختتم مشاركتها في #اليوم_الوطني بنجاح    أمسية وطنية اليوم بالباحة    مشروعان فائزان في المعمل السينمائي    حمد الله يكسر صمود التعاون.. ويطير ب"النصر" إلى ربع النهائي    الجامعة السعودية الإلكترونية تحتفي بأبطال الصحة الشهداء في حفل اليوم الوطني 90    تحميل برنامج tutu app للايفون    مجلس شؤون الأسرة وبنك التنمية الاجتماعية يوقعان مذكرة تعاون مشترك    تعرف على ضوابط إصدار تصاريح السفر للمبتعثين والدارسين على حسابهم    القيادة تعزي رئيس أوكرانيا في ضحايا حادث تحطم طائرة عسكرية    #وزير_التعليم يدشن منصة التراخيص لتقديم برامج التعليم والتدريب #الإلكتروني    ماكرون: أمل وحزب الله سبب أزمة لبنان.. ويعلن الفرصة الأخيرة...    وزير الحج: تصريح العمرة بدون مقابل مالي    باكستان تعرب عن قلقها إزاء تدهور الوضع الأمني في منطقة ناغورني قرة باغ    جامعة جازان تعلن الفائزين في مسابقة اليوم الوطني ال90....    «أرامكو» تُصدر أول شحنة من «الأمونيا الزرقاء» في العالم    رجل يهاجم مواطنًا بساطور أثناء خروجه من زفاف شقيقه بجدة    وزير الخارجية يبحث مع بومبيو جهود مجموعة ال 20 بقيادة المملكة    متحدث الصحة يحسم الجدل حول حدوث موجة ثانية لفيروس كورونا    «الصحة»: تسجيل 403 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا    أمانة #العاصمة_المقدسة تُشدِّد على الإشتراطات الصحية للعاملين بالمنشأت الغذائية    مؤشرا البحرين يقفلان على ارتفاع    خطوات الحصول على تصريح الموقع الموسمي الإلكتروني عبر منصة " بلدي"    محافظ الخرج يلتقي مدير مرور المحافظة المعيّن حديثاً    ترمب وبايدن يخوضان أول مناظرة مباشرة الثلاثاء    حساب المواطن يؤخر موعد صرف الدفعة ال35    رئيس الديوان العام للمحاسبة يعتمد إستراتيجية الأمن السيبراني في الديوان    حالة الطقس المتوقعة غدا الأحد: سحب رعدية ورياح سطحية مثيرة للأتربة والغبار    رئيس الديوان العام للمحاسبة يعتمد إستراتيجية الأمن السيبراني في الديوان    نجران : خمس رسائل من الأمير للأمين المكلف حديثًا    وفاة خادم الحرمين.. ومحاولة اغتيال «محمد بن سلمان» بالرصاص في قصره    الفيصل يدشن بوابة مبادرات الأفراد بملتقى مكة الثقافي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جابر الخواطر
نشر في المدينة يوم 23 - 01 - 2020

أثناء إقامتي هذه الأيام في ألمانيا للعلاج يدفعني الحنين إلى وطني الغالي للبحث عن محطات فضائية سعودية في مقر اقامتي فلا أجدها، فألجأ لقراءة تغريدات تويتر ورسائل الواتس أب التي يرسلها لي بعض الأصدقاء، لكي أعرف آخر أخبار بلادي..
فقرأت في تويتر تغريدة تصور مواطنًا شريفًا يعمل حارسًا يبكي بحرقة لأن دراجته التي يستعملها في المواصلات بين مسكنه وعمله قد سُرقت، ولا يستطيع أن يشتري دراجة أخرى لأن دخله الشهري لا يوفر غير ضروريات الحياة له ولأسرته..
ولم تمض ساعات على نشر تلك التغريدة في تويتر حتى قرأت بأن صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن فهد -رعاه الله- قد وهب ذلك الحارس سيارة جديدة يقدر ثمنها بحوالي مائتي ألف ريال، فرسم الابتسامة من جديد على وجه ذلك المواطن المسكين، وليس هذا العمل الخيري غريبًا على سموه الكريم..
فمن المعروف أنه بعد صدور الأمر السامي للملك فهد بن عبدالعزيز –رحمه الله- بتعيين الأمير عبدالعزيز بن فهد وزيرًا للدولة ورئيسًا لديوان مجلس الوزراء، وربما قبل ذلك أنشأ مكتبًا للبحوث والدراسات هدفه مساعدة المواطنين والمواطنات على العلاج في الخارج، وكفالة الأيتام، وإيواء الأرامل، وعتق الرقاب، وبناء المساجد، ودعم الجمعيات الخيرية حتى أصبح مكتبه مصدرًا من مصادر الخير والعمل الإنساني.. فقد عالج سموه آلاف المرضى في الخارج وساعد عشرات الآلاف من المحتاجين على حد علمي.
وهاهو كما عرفناه يواصل مسيرته الإنسانية في العمل الخيري ويوزع ابتسامته ويمد يده لكل مريض لا يملك ثمن العلاج ولكل من يحتاج إلى مساعدته حتى صار معروفًا بين المواطنين باسم (جابر الخواطر)..
أما أنا فأسميه (جابر عثرت الكرام) تيمنًا بقصته التراثية المشهورة باختصار:
سأل والي الجزيرة عكرمة بن فياض جلاسه يومًا عن خزيمة ابن بشر لغيابه عن مجلسه.. فقالوا له: لقد أغلق بابه ولزم بيته..
فسألهم الوالي: أما وجد مواسيًا أو مكافئًا؟!
ثم أسرع الوالي متخفيًا في ظلام الليل دون أن يعلم به أحد، ومعه أربعة آلاف دينار، وأعطاها لخزيمة دون أن يكشف عن نفسه، وعندما ألح عليه، قال له: أنا جابر عثرات الكرام..
ولعل وجه الشبه بين سمو الأمير عبدالعزيز بن فهد والوالي عكرمة بن فياض هو أن الأخير فعل ما فعل متخفيًا تحت جنح الظلام وكذلك كان مكتب سموه يعمل ليل نهار بمعنى أنه كان يساعد الناس بدون واسطة ويواسيهم دون أن يعرفهم لوجه الله.
إنه كما قال تعالى من الذين يسارعون في الخيرات... جزاه الله خيرًا وضاعف حسناته.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.