أمير جازان بالنيابة ينقل تعازي القيادة لذوي الشهيدين "شراحيلي وإدريس "    التحالف" يعلن تدمير 6 صواريخ باليستية حوثية باتجاه جازان    بعد سيطرة الشرعية.. رئيس حكومة اليمن في شبوة    الحائلي يهيء اللاعبين بوجبة عشاء .. وفيلانويفا ثاني أفضل صانع ألعاب    أول احتجاج.. الحزم يطالب بتصحيح قرارات حكم مباراة التعاون    قرار عاجل من أمير الشمالية بشأن حادث مقتل طفل    الجوهرة الطاسان تتسلم أول رخصة إرشاد سياحي في القصيم    اتفاقية تفاهم بين كلية محمد بن سلمان للأمن السيبراني و «إنسبر»    "مجلس الأسرة" يعقد جلسته السادسة ويدشن موقعه الإلكتروني    وزير الداخلية يبحث «الثنائية» مع الرئيس الأفغاني    بثنائية غريزمان برشلونة ينهض من كبوته    سمو أمير منطقة جازان بالنيابة ينقل تعازي القيادة لذوي الشهيدين "شراحيلي وإدريس "    التعليم تنفي تعطل نظام نور    العميد بدر بن سعود: قوة أمن المسجد الحرام تكمل استعداداتها للعمرة    جيبوتي تستنكر إطلاق صواريخ بالستية باتجاه جازان    الرئيس الأفغاني يغادر جدة    الرئيس الأفغاني يستقبل الشيخ سعد الشثري    أكثر من ثلاثة ملايين عملية نفذتها كتابات العدل خلال العام الجاري    فيتوريا: لست متأكدا من مشاركة حمدالله أمام السد .. أمرابط يطالب بحضور جماهير النصر    “الحج والعمرة”: مغادرة 911 ألف حاج بعد أداء المناسك    مروحيات ترامب تغضب الملكة إليزابيث أثناء زيارته لبريطانيا لهذا السبب !    الأحوال المدنية تحدد الحالات التي يرفض فيها الاسم عند تسجيله    «هيئة الصحفيين» تعلن غداً عن منتدى وجائزة الإعلام السعودي    «ولي العهد» يوجه بدراسة إقامة مزاينات المناطق    شيري تُعلن طلاقهما من الداعية معز مسعود عبر «فيسبوك»    أمين عام الجامعة العربية يؤكد لرئيس وزراء لبنان إدانة الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة    الرئيس الأفغاني يستقبل الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربي    23 % نسبة الإنجاز بمشروع دوار الفلك.. والانتهاء خلال 10 أشهر    "يقلب الله الليل والنهار" محاضرة بتعاوني العارضة غدًا    «ولي العهد» يوجه بدراسة إقامة مزاينات المناطق    الجسمي في عكاظ : «الإماراتي لأخو نورة حزام»    البيت الأبيض: ترمب نادم على عدم رفع الرسوم الجمركية أكثر على الصين    جوميز: اكتشفت بلدا رائعا.. شكرا لدعمكم الثابت    بدر بن سعود : القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام تكمل استعداداتها لموسم العمرة    الكلية التقنية بنجران تنظم حفل معايدة والاستقبال السنوي لمنسوبيها    رماة الاخضر في بطولة العالم    رئيس منظمة الحج والزيارة الإيرانية ينوه ل«بنتن» بالخدمات المقدمة لحجاج بلاده    حساب المواطن يعلن موعد صرف الدعم    وزير التعليم مغرداً: مرحباً بالمعلمين والمعلمات في بداية عامٍ دراسيٍ جديد    الصقور السعودي : إقامة معرض الصقور والصيد 11- 15 أكتوبر    مصادر: "باركود" لكل المواشي بالمملكة قريبا لمحاصرة الذبائح غير النظامية    "الأرصاد".. أتربة مُثارة وأمطار رعدية على المدينة المنورة وعدد من محافظاتها    سمو أمير مكة المكرمة يستقبل مدير عام التعليم بجدة    26 وظيفة شاغرة بالجبيل الصناعية    مواطن سعودي يخترع طريقة لشحن السيارات الكهربائية ذاتيا.. وألمانيا تمنحه براءة اختراع    مصري يقطع جسد عشيق زوجته بالساطور بعد ضبطه في دولاب غرفة النوم    سمو أمير منطقة الجوف يستقبل أعضاء المجلس المحلي والبلدي ومدراء الإدارات الحكومية بمحافظة طبرجل    قتلى إسرائيليين في غارات جوية نفذها حزب الله لإسقاط طائرات إسرائيلية مسيرة باتجاه لبنان    إطلاق الصندوق الوقفي لمساجد الطرق قريبا    الهند تسعى لحظر كامل على السجائر الإلكترونية    نفوق 61 رأسا من الضأن بسبب صاعقة رعدية تضرب قرية في بارق    مجموعة "قادر" بتبوك تقيم ورشة عمل لأسر مرضى الذهان    ضبط شخص دخل بشكل مخالف لمحمية التيسية بالرياض.. والعثور على 54 طائراً بحوزته        «ملتقى ومعرض العمرة» يستقطب 20 ألف زائر    أغذية ومشروبات تضعف تأثير الأدوية    التكميم يزيد خصوبة الرجل 10%    زار الملحقية العسكرية السعودية في لندن    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





محمد عبداللطيف جميل يخرج عن صمته ويكشف عن مواقفه من "الترشح" و"مجموعته" و"الرئاسة"
نشر في الحياة يوم 25 - 09 - 2005

خرج رجل الأعمال السعودي المهندس محمد عبداللطيف جميل أخيراً عن صمته منذ بدء ماراثون انتخابات غرفة تجارة وصناعة جدة مطلع الشهر الجاري، وما حدث فيه من جدل، خصوصاً في ما يتعلق بترشحه، ومشاركة سيدات الأعمال في الترشح، وأجواء المنافسة بين أبرز مجموعتين فيها وهما: تكتل المؤسسات الصغيرة، وتكتل"لجدة". وهذا الأخير ضم بين أسمائه محمد عبداللطيف جميل. وتنبغي الإشارة إلى أن رجل الأعمال محمد عبداللطيف جميل، عاد قبل يومين فقط إلى السعودية، إذ كان في رحلة عمل خارجية لمدة أسبوع، ولم يحضر أياً من الاجتماعات أو المؤتمرات الصحافية التي نظمتها مجموعته، ما أثار جدلاً حول غيابه، خصوصاً أنه أصبح"الرجل القوي"في الأسماء المرشحة، بعد أن حظي بعضوية ثلاث دورات سابقة.
وهكذا، وفور عودته، أطلق المهندس محمد عبداللطيف جميل بياناً يوضح جميع مواقفه العملية، ورؤيته الشخصية لمسألة الانتخابات، مروراً بتسليط الضوء على مجموعته وأهدافها، والرد على الانتقادات التي وجهت إليه بدعمه مرشحين دون سواهم، وأخيراً مستقبل رئاسة مجلس إدارة"الغرفة"فيما لو فازت مجموعته بغالبية المقاعد، خصوصاً مع انتقادات وجهت إليه، وتسرب دعمه المهندس عبدالله المعلمي، أمين مدينة جدة السابق، ليكون رئيساً للغرفة في دورتها المقبلة. وقال محمد عبداللطيف جميل في بيان أطلعت عليه"الحياة:"إن الانتخابات فرصة جيدة للغرف التجارية الصناعية في البلاد كي تجدد من نشاطها، وتعيد النظر في برامجها وأهدافها مرة كل أربع سنوات". وطالب في بيانه ب"أهمية البحث في كل دورة عن أسباب النجاح والإخفاق في الدورة الماضية بكل شفافية وأمانة وصدق، بعيداً من الضجيج الانتخابي، ومن خلال منافسة شريفة تجمع زملاء وأصدقاء وإخوة بينهم روابط الجوار والألفة والقرابة أحياناً، وأن عليهم أن يتحلوا بالروح الرياضية، وأن يكون التنافس مهنياً لا شخصياً بهدف خدمة جدة ومجتمعها الاقتصادي". وتناول رجل الأعمال السعودي في تصريحه موقفه وتقويمه الأسماء المترشحة بشفافية واضحة، وقال:"أرى في جميع المترشحين للانتخابات عناصر مميزة لمجلس إدارة الغرفة، لأنهم أخذوا زمام مبادرة الترشيح أولاً، ولأنهم أصحاب أعمال يسعون من خلالها إلى تعزيز الدور الاقتصادي لجدة وغرفتها في مسيرة التنمية الوطنية". وعاد ليقول:"وهم بلا شك فخر للمجتمع الاقتصادي في جدة خصوصاً، وفي السعودية عموماً، ويستحقون التقدير والاحترام". لكنه استدرك وفي إشارة واضحة إلى التنافس بين المجموعتين وما لحق به من انتقاد شخصي، وقال:"من غير المناسب أن ينال أحد من زملائه أو أصدقائه أو أصحاب أعمال لمجرد ترشحهم وإبدائهم نية الخدمة العامة".
وعلى خلفية أنه أحد أعضاء مجموعة"لجدة"، بل يمكن القول انه أبرز الأسماء فيها، شرح محمد عبداللطيف جميل أهداف هذا التكتل بقوله:"إن المجموعة وضعت محاور عدة لتكون موضع اهتمامها في الدورة المقبلة للمجلس، وبينها التغلب على الصعوبات والمعوقات التي تعترض المنشآت الصغيرة، وتقديم الفرص التجارية أمام المبتدئين من رجال الأعمال، خصوصاً الشبان منهم، حتى يبدؤوا تجاربهم على أرض صلبة، ورفع الكفاءات الإدارية والتقنية والمعلوماتية للغرفة والعاملين فيها".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.