المملكة تعلن طرح خمسة مشروعات جديدة لإنتاج الكهرباء باستخدام الطاقة المتجددة بقدرات إجمالية تبلغ 3300 ميجاواط    وزير الخارجية المصري يلتقي نظيره الباكستاني في نيويورك    المستشار الألماني يقول إنه يسعى لتعميق شراكة الطاقة مع السعودية    استشهاد فلسطيني وإصابة ثلاثة آخرين بالضفة الغربية    الصين تطلق قمرين اصطناعيين    "الأرصاد": أمطار رعدية ورياح نشطة على الطائف والمراكز التابعة لها    "الصحة": تسجيل زيادة في نسبة المفحوصين والمفحوصات عن سرطان القولون والثدي    مجالات الشراكة في مباحثات ولي العهد ومستشار المانيا    الصحف السعودية    وزير التعليم يبحث مع مجموعة الأمريكية(MM) زيادة التعاون في توفير مناهج اللغة الإنجليزية    "التعليم" توجه المدارس بالاحتفال باليوم الوطني لمدة أسبوع دراسي كامل    صورة تاريخية للملك سلمان مع أخيه الملك فهد في ألمانيا قبل 43 عاماً    بالفيديو.. كواليس إطلاق الألعاب النارية باحتفالات اليوم الوطني.. وهذه معايير اختيار مواقعها    "الأمر بالمعروف" بمكة يشارك في فعاليات اليوم الوطني    "التعليم" تعلن جداول الحصص اليومية لجميع المراحل للأسبوع الخامس    كوريا الجنوبية تسجل أكثر من 25 ألف إصابة جديدة بفيروس كورونا    سفارة المملكة في الولايات المتحدة تقيم احتفالًا بمناسبة اليوم الوطني ال 92    حالة الطقس المتوقعة اليوم الأحد    %41 تفوق الروايات النسائية    العباد يعتزل دولياً    الفالح: انخفاض تكلفة الاستثمار مميز لدينا    5 ملايين ريال عقوبة مخالفة نظام مكافحة الإرهاب    مختصان: %18 من متدربي «دورات تطوير الذات» زاروا الطبيب النفسي !    تعليم مكة يكرم الزبيدي    الهلال يواجه القادسية الكويتي في اعتزال الخالدي.. اليوم    61 % من ضحايا السرطان كان بإمكانهم النجاة لو تركوا هذا الأمر    ثلاثة أيام من الفخر والاعتزاز    في يوم الوطن.. أجمل 24 دقيقة    الداخلية تختتم فعاليات ومعرض (عِزّ الوطن) المقامة احتفالًا باليوم الوطني ال (92) للمملكة    شكوك التأثير.. ويقين الوطن    مواطن يرتقي بالقيم    كلهم أحبوا «الست»..!    هيئة تطوير جدة وعرّاب الرؤية    المشاركون في جلسات اليوم الأول لمؤتمر المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية يناقشون أهمية الاجتهاد في الواقع المعاصر    حالة فرح عامة!    رياضتنا بعيدة عن رؤية السعودية 2030    المستشار الألماني يغادر جدة    مبادرة الكلية التقنية بسراة عبيدة بمناسبة اليوم الوطني92    منتخب البرتغال يكتسح مضيفه التشيك برباعية    الجيل يحتفل باليوم الوطني السعودي 92 تحت عنوان "جيل ورا جيل"    150% زيادة نطاق تصنيف المنشآت الصغيرة والمتوسطة    الفحوص تظهر إصابة الرئيس التنفيذي لفايزر بكورونا «مجدداً»    سفارة المملكة لدى مصر تقيم حفل استقبال خاص للمواطنين بمناسبة اليوم الوطني ال 92                                            زيلينسكي للروس: بوتين «يرسل مواطنيه إلى الموت»    وزير الشؤون الإسلامية يلتقي بوزير الأوقاف المصري    وزير الشؤون الإسلامية: محاربة الإرهاب والتطرف واجب شرعي    مستجدات "كورونا".. انخفاض الإصابات الجديدة والوفيات ونسب "التعافي"    وزير الشؤون الإسلامية يلتقي بمفتي مقدونيا الشمالية بالقاهرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



وثيقة مكة المكرمة.. منهاج للاعتدال والوسطية
نشر في عكاظ يوم 19 - 08 - 2022

كتبت في مكة المكرمة في الخامس والعشرين من شهر رمضان 1441ه الموافق 3 مايو 2019م خلال انعقاد المؤتمر الدولي حول نشر ثقافة الاعتدال والوسطية، الذي نظمته رابطة العالم الإسلامي بجهود أمينها العام معالي الشيخ الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى، وهي تمثل دستوراً تاريخياً للسلام وللحفاظ على قيم الوسطية والاعتدال في الدول الإسلامية، وأكدت على مكافحة الإرهاب والتطرف بكل أشكاله واحترام حقوق الإنسان وتضمنت 17 بنداً بحضور 1200 شخصية إسلامية ممثلين لمرجعياتهم الدينية، إذ أُخذت من وثيقة المدينة المنورة التي عقدها رسولنا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم.
وثيقة مكة المكرمة، تؤكد أن المسلمين جزء فعال في هذا العالم يعملون من أجل تحقيق المصالح المشتركة في الخير والسلام لكل البشرية مع اختلاف الأديان والمذاهب والعقائد وأن البشر متساوون وهم من اصل واحد.
ويجب على الجميع التصدي لكل ممارسات الظلم والعدوانية والتنديد بكل دعاوى الاستعلاء والشعارات العنصرية، ومن هنا على الجميع العمل على دعم التنوع الديني والثقافي مع احترام خصوصية الآخرين للوصول إلى الغاية المراد تحقيقها.
إن الدعوة إلى الحوار الحضاري أصبح أمراً مهماً للوصول إلى السلام العادل والشامل، وكما أوضحت أيضاً على أن الأديان السماوية أصلها واحد من الله تعالى أرسلت للبشرية من خلال أنبياء ورسل.
إن ترسيخ القيم الأخلاقية في المجتمعات الإسلامية هي من أجل تحصينها من التطرف الذي أصبح من الضروري إقرار قوانين وتشريعات لمحاسبة مَن ينشر الكراهية والعنف بين الشعوب خاصة الإسلامية.
التاريخ الطويل للمسلمين كان لهم الأثر في إثراء الحضارة الإنسانية في كافة العلوم الإنسانية والاجتماعية وأسهمت بشكل إيجابي على المجتمعات الأخرى.
وثيقة مكة المكرمة، شددت على التزام الجميع بعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول والشعوب الأخرى، وأخذت وثيقة مكة المكرمة أن للمرأة الإسلامية دوراً كبيراً في حياة المجتمعات الإسلامية من خلال الأمور السياسية والثقافية والاجتماعية والاقتصادية، وأن يكون لها مكان في تقلد الوظائف والمناصب دون تمييز، وكذلك العناية بالأطفال تربوياً وصحياً، والاهتمام بشريحة الشباب الذين هم عماد وأساس المجتمعات الإسلامية بتحصينهم من الأفكار الهدامة والمغرضة.
لقد قامت العقيدة الإسلامية السمحة على مبدأ العدل والمساواة بين الناس، وهي حق ملزم للجميع بحكم مصدره الإلهي الذي لا يقبل الظلم وأخذ حقوق الآخرين، وقد حظيت وثيقة مكة المكرمة في جميع دول العالم وقادته بالاهتمام والتشجيع لما تحمله من رسائل كبيرة في التسامح والاعتدال والتفاهم بين الشعوب والدول.
وثيقة مكة المكرمة جاءت في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان -حفظهما الله- بدعمهم لكل جهد خير لكل شعوب الأرض والعودة للإسلام الحقيقي الذي يدعو إلى كل القيم الإنسانية النبيلة في الدعوة للوسطية والاعتدال. وهذا ما جاء بجهود متميزة من معالي الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي الشيخ الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.