بعد إسقاط طائرة مسيرة .. التحالف: تدمير زورق مفخخ لميليشيا الحوثي بجنوب البحر الأحمر    هل المال المصروف من الضمان الاجتماعي أو التأهيل الشامل عليه زكاة؟    مصر تسجل 949 إصابة جديدة بفيروس كورونا    توجه للطبيب فورًا.. أطباء يحددون 5 علامات قبل الإصابة بالجلطة الدماغية    فوز أحد والساحل في دوري الأولى    صاحب المعالي الرياضية الهلال.. قوة ناعمة تحقق الرؤية وجودة الحياة    أيقونات الوطن    «مؤامرة إخوانية» لعرقلة الانتخابات الليبية    إطلاق نار يودي بحياة ثلاثة طلاب بمدرسة في ولاية ميشيغن الأمريكية    أمير جازان يدشن حملة "مكارم الأخلاق"    دراسة لتمكين «المحتوى المحلي» من فحص عروض المشتريات الحكومية    القيادة تهنئ رئيسي رومانيا وأفريقيا الوسطى    ميسي الذهبي    الشورى ل«الصحة»: سعودوا الوظائف ووطنوا اللقاحات    3.000.000 خدمة قدمتها موظفات «العدل» في 12 شهراً    «المظالم» يدمج إيداع وتبادل المذكرات في منصة «معين»    الإطاحة بمواطنَين تاجرا ب 7 أسود و3 ضباع وثعلبين في جدة!    114 صقراً تتنافس في اليوم الثالث بمهرجان الملك عبدالعزيز للصقور    تعزيز كفاءة البحوث باللغة العربية في أم القرى    سيدة تنافس 24 مرشحاً في الشرقية    أمير الرياض بالنيابة يستقبل رئيس جمعية «مكنون»    فهد بن سلطان: في مشاريع رئيس الترفيه «تخيل».. وفي تبوك أكثر وأكثر    العراق: النتائج الرسمية خلال أيام.. ولا تغيير في مقاعد الفائزين    ضبط 128 كيلوجراما من القات داخل شاحنة يقودها مقيم    سريان رفع تعليق القدوم المباشر إلى المملكة من 6 دول    اعتماد مركز التدريب الإقليمي كبيت خبرة.. وورش عمل مشتركة        تعديل نظام مكافحة الرشوة    «النيابة» توجه بضبط المتهمين بالاعتداء على وافدين                    آل الشيخ يبحث زيادة منح الطلاب السعوديين بإيطاليا    «موهبة» تؤهل 207 طلاب للالتحاق بأفضل 30 جامعة أمريكية    شاعر الوطن الحارثي وابن جخير يقصان شريط أمسيات موسم الرياض                الفيصل يطلع على خطط المرور لفعاليات «فورملا1»    الرياض تستضيف النسخة الأولى من بطولة "قفز السعودية" يناير المقبل    أمانة عامة للمعارض والمؤتمرات ب «الإسلامية»    الإمارات تتغلب على سوريا بثنائية    كوادر نسائية لإدارة وتشغيل حافلات الحجاج    سوق الأسهم الأمريكية يغلق على انخفاض            استنكار دولي لاقتحام الرئيس الإسرائيلي الحرم الإبراهيمي    رولا.. تبتكر «روبوت تنظيف الحرم ارك ARC»    خوفا من التوغل «الأطلسي» يراقب التعزيزات الروسية على حدود أوكرانيا    30 يوما لإنجاز نفق التحلية في جدة    حملة سعودية لاستقطاب السياح من جميع دول العالم    الصقور بتشكيلة «شابة» يواجه الأردن «المكتمل»    خالد بن سلطان: سنقول كلمتنا للعالم في «فورمولا1 جدة»    سمو أمير منطقة حائل يزور محافظة الغزالة    وزارة الشؤون الإسلامية تصدر قرارًا بإنشاء أمانة عامة للمعارض والمؤتمرات    أمير تبوك يلتقي المواطنين في اللقاء الأسبوعي    سمو أمير منطقة جازان وسمو نائبه يتسلمان التقرير السنوي لشرطة المنطقة ..    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



«لجان موت» حوثية.. أين الضمير العالمي ؟
نشر في عكاظ يوم 18 - 09 - 2021


حلقة جديدة قديمة في سلسلة طويلة من الإرهاب الحوثي الممنهج ضد الشعب اليمني، بأجندات طائفية، تطبقها مليشيا الانقلاب بأوامر طهران بحذافيرها. المليشيا الحوثية هذه المرة أعدت سيناريو كاذبا وصنعت تهماً جاهزة اقتداء بالنظام الإيراني، إذ تتخلص من المختطفين والمعارضين على طريقة نظام الملالي الذي لم تتوقف وتيرة الإعدام فيه في مسلسل مستمر لإسكات صوت الخصوم.المجتمع اليمني وصف هذه الإعدامات بأنها جرائم قتل متعمدة مكتملة الأركان، مؤكدا أن هذه الجريمة بحق أشخاص أبرياء مورست بحقهم أبشع صنوف التنكيل والإرهاب بإشراف من كبار قادة الحوثي يبين حالة الصراع الداخلي ومحاولة التغطية عليه بالزج بعناصر مدنية الفكر الطائفي والعدة والعتاد والسلاح إيراني؛ فمنذ الانقلاب الحوثي على الشرعية في اليمن عام 2014، واحتلال صنعاء، تستقبل المليشيات آلاف القطع والمواد الأولية لتصنيع الصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة، فيما تصل عبر البحر شحنات الأسلحة الجاهزة لضرب الشعب اليمني واستهداف الأعيان المدنية السعودية.. لقد ارتفعت وتيرة قمعية في إيران واليمن، رغم الدعوات المحلية والدولية لوقف عجلة الإعدامات التي تطال المعارضين السياسيين. والمواطنون الأبرياء الذين تم إعدامهم.. ذنبهم أنهم مناهضون لانقلاب الحوثي على الدولة الشرعية. ما جرى من إعدامات ما هو إلا استنساخ لنهج النظام الإيراني بعد الثورة الخمينية في تصفية المعارضين السياسيين وإرهاب المجتمع وإخضاعه‏ بالقوة. ومليشيات الحوثي حتما تتحمل المسؤولية الكاملة عن الأشخاص الذين قاموا بإعدامهم كونهم خرقوا الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية واتفاقية جنيف الرابعة وغيرها من المواثيق التي جرمت أي اعتداء أو تهديد لحياة الأفراد إضافة لتجريمها الإعدامات خارج إطار القانون وهي سابقة خطيرة وامتداد لمسلسل الجرائم والانتهاكات التي ارتكبتها بحق الشعب اليمني، من اختطاف وإخفاء قسري وتعذيب نفسي وجسدي واعتداء جنسي. إن تنفيذ الإعدامات الجماعية هي طريقة طهران في إسكات الأصوات المعارضة لتصرفاتها. والمجتمع الدولي والأمم المتحدة والمبعوثان الأممي والأمريكي ومنظمات وهيئات حقوق الإنسان وحماية المرأة وكل الشرفاء في العالم أدانوا إرهاب مليشيا الحوثي الممنهج للمدنيين في المناطق الخاضعة لسيطرتها، والمطلوب ممارسة الضغط اللازم على مليشيا الحوثي لوقف توظيفها للقضاء كأداة لإرهاب المجتمع وتصفية خصومها وحساباتها السياسية. لقد أدان المركز الأمريكي للعدالة (ACJ) ما أقدمت عليه جماعة الحوثي من جريمة إعدام 9 من أبناء تهامة فيما عرف بمسرحية محاكمة قتلة «صالح الصماد». ودعا المركز الأمريكي كافة المعنيين بحقوق الإنسان وعلى رأسهم الأمم المتحدة ومبعوثها إلى اليمن إلى التحرك العاجل والضغط على الحوثيين لإيقاف عقوبات الإعدام والمحاكمات الزائفة والجائرة وإلغاء كافة قرارات الإعدام الظالمة وإطلاق سراح كل المختطفين والمعتقلين تعسفيا من المدنيين السياسيين والصحفيين وغيرهم.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.