«ملامح وأماكن سعودية».. معرضاً افتراضيًا تعرضه مكتبة الملك عبدالعزيز العامة    «عج» يعكر أجواء الرياض    سوق الأسهم يُغلق منخفضًا بتداولات بلغت أكثر من 12 مليار ريال    غرفة المدينة تطلق السوق الإلكتروني    سمو نائب أمير الشرقية يطلع على المشروعات التطويرية والتنموية في الأحساء    وزير البيئة: مليشيا الحوثي أهملت صيانة خزان «صافر» النفطي.. وهذا تأثيره على اليمنيين    "التنمية العقارية" يقدم الدعم السكني لأكثر من 1.2 مليون أسرة    لجنة الشؤون الاجتماعية والأسرة والشباب في مجلس الشورى تعقد اجتماعاً (عن بعد)    السعودية: نهدف إلى الانضمام للكثير من المعاهدات في نهاية العام الحالي    الفيصل يتوّج الفائزين بجائزة مكة للتميّز لأعمال العام 1440ه    "روماتيزم" تقرّ افتتاح فروع جديدة في 6 مناطق بالمملكة    رئيس النصر الأسبق يُعلن إصابته ب كورونا    عميد مؤذني رفحاء في ذمة الله    "ساما" تدعو إلى إبداء المرئيات حول "الإطار التنظيمي للتأمين الشامل على المركبات"    الصحة الكويتية : شفاء 591 إصابة من فيروس كورونا خلال ال24 ساعة الماضية    الشرافي : #اليوم_الوطني مسيرة البناء والتنمية والعطاء بسواعد عظيمة    أمير منطقة الرياض يفتتح حملة «الصلاة نور»    عبدالله المعيوف بطل الهلال في الظروف الصعبة    أمير منطقة جازان يستقبل القيادات الأمنية بالمنطقة    وزير الحج: استئناف العمرة والزيارة تدريجيًا قريبًا وفق تقنيات حديثة    وزراء التعليم العرب يناقشون إقرار "وثيقة تطوير التعليم".. الأربعاء    سمو أمير القصيم يرعى احتفالات المنطقة باليوم الوطني بعد غدٍ    "سواريز" يرفض عرض برشلونة الأخير    سمو الأمير فيصل بن خالد يرأس الاجتماع الثاني للجنة متابعة تنفيذ المشروعات بالحدود الشمالية    تسهيلاً على المستفيدين.. وزير العدل يوجه بإطلاق خدمة «صحيفة الدعوى» بشكلها الجديد    مركز الملك سلمان للإغاثة يوقع عبر الاتصال المرئي اتفاقية مشتركة مع منظمة اليونيسيف لصالح اليمن    جامعة #جازان تطلق مسابقتها بمناسبة #اليوم_الوطني_ال90    مكتبة المؤسس ترصد عهد الملك عبدالعزيز وسيرته    الأمم المتحدة: قطر مطالبة بوقف الاحتجاز التعسفي    الأرصاد تنبه من أمطار رعدية على منطقة جازان    #أمانة_الشرقية تنفذ (758) جولة رقابية وتعقم وتطهر (918) موقعاً أمس #الأحد    سببان وراء عدم سفر الشلهوب إلى الدوحة    الأمم المتحدة تطالب قطر بوقف الاحتجاز التعسفي    الشؤون الإسلامية تنظم عدداً من المحاضرات النسائية بالرياض    مذكرة تفاهم لتوظيف أحدث التقنيات في تعقيم الطائرات والمطارات بالمملكة    "الروضة الافتراضية" دورة تدريبية بجامعة نجران    مؤسسة الحبوب تستورد 540 ألف طن من الشعير    بلدية الحلوة تتزين بالمجسمات الخضراء احتفاء باليوم الوطني    نجاح عملية نوعية لسد شريان مغذٍّ لورم واستئصال الورم بالمنظار    الدكتور السديس يتفقد أعمال إدارتي التطهير والوقاية البيئية ويلتقى بقائد قوة أمن المسجد الحرام    الاتحاد الدولي "فيفا" يمتدح الهلال: ظهرت روح البطل.. وتأهل لدور ال16    دوري أبطال آسيا: النصر السعودي لتأكيد الصدارة أمام السد القطري    السديس يشارك في أعمال الصيانة الدورية لكسوة الكعبة المشرفة    الرئيس الجزائري: لن نعرقل خطة الأمم المتحدة في ليبيا    إصابات ووفيات كورونا حول العالم    زلزال بقوة 6.1 درجة يضرب سواحل الفلبين    أعذروهم حظهم عاثر وقلوبهم شتى وتحت الإحتلال    السديس يشارك في أعمال الصيانة الدورية لكسوة الكعبة المشرفة    السليمان: الرهان على المستقبل رهان على أبناء الوطن وقدراته    «أَلَمْ تَعْلَم أَنَّ اللَّه لَهُ مُلْك السَّمَوَات وَالْأَرْض».. تلاوة خاشعة من صلاة الفجر للشيخ «ياسر الدوسري»    رئيس الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان يهنئ القيادة باليوم الوطني ال90    "التعاون الإسلامي" تدين الإرهاب الحوثي    دشن "المبادرات الرقمية" ضمن ملتقى مكة الثقافي    كلمة البلاد    القيادة تهنئ رئيسي أرمينيا ومالطا    الباطن يتوج بطلا للأولى    المتاحف.. كيانات حضارية    آل الشيخ يعتمد إنشاء إدارة للتعليم الإلكتروني والتعليم عن بعد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





4 مرضى في غرفة !
نشر في عكاظ يوم 18 - 01 - 2020

يمر القطاع الصحي في المملكة بمرحلة تحول كبيرة، ولا تزال هناك الكثير من التحديات التي تواجه الخدمات الصحية وعلى رأسها رضا المستفيد والذي هو أساس هذا التحول الوطني وهدفه، ولعلي أتطرق لأحد الأمور التي ما زالت تعاني منها أغلب المستشفيات الحكومية، في ظل نقص الأسرة في أغلب المناطق، ولو ألقينا نظرة بسيطة على وضع المرضى في غرف التنويم في الوقت الحالي لوجدنا أن أغلب المستشفيات لا زالت تتعامل بنظام 4 مرضى في غرفة واحدة، إلا في حالات العزل الطبي، ولو أردنا مناقشة الأضرار المترتبة على المريض من هذا الإجراء لوجدنا أولها الراحة النفسية للمريض والإزعاج الحاصل لوجود 4 مرضى بمرافقيهم في نفس الغرفة ودورة مياه واحدة تخدم الثمانية معا، ولو قارنا هذا الوضع برحلة لعائلة طبيعية لكان من أهم عوامل اختيار السكن هو عدد دورات المياه فما بالك بالمرضى، ولا يستطيع أحد أن ينكر أهمية هذه العوامل النفسية على سرعة تشافي المريض.
أما من ناحية الخدمات الطبية المقدمة ومدى الضغط على الممارسين الصحيين لوجدنا تناسبا طرديا بين ازدياد عدد المرضى في القسم وتدني جودة الخدمة والاهتمام المقدم للمرضى، وأيضا لا ننسى أمرا مهما وهو سهولة انتقال العدوى بين المرضى لتكدسهم في غرفة واحدة، وهناك خرق كبير لحق من حقوق المريض وهو الخصوصية وكيف تتم مناقشة الخطة العلاجية معه على مسمع المرضى الآخرين بنفس الغرفة!
إن الفائدة المرجوة من وضع 4 مرضى في غرفة واحدة لزيادة الطاقة الاستيعابية مقارنة بأخذ نصف العدد كما يفعل القطاع الخاص الآن، وهو الذي يعرف من أين تؤكل الكتف، لوجدناها أكبر في الخيار الثاني بارتفاع الكفاءة والجودة التشغيلية وتقليل التكلفة وسيكون أكثر نفعا ويخدم نفس العدد من المرضى بجودة ونسبة رضا أعلى لأنه ستقل عدد أيام الإقامة بالمستشفى وحالات إعادة التنويم وذلك لتلقي المريض عناية واهتماما أعلى أداء لشفائه بشكل أسرع.
أخالف أغلب من يهتمون بزيادة عدد الأسرة دون الاهتمام بكيفية إدارتها بالشكل الصحيح، هي مفتاح من مفاتيح تحسين الخدمات الصحية بالمملكة وليس زيادتها فقط.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.