«إعادة الانتشار» والخيار الوحيد لإيران    حالة الطقس المتوقعة اليوم الاثنين    تقنية الطائف تنفذ 27 برنامجا تدريبيا ل 617 من منسوبيها خلال شهر رمضان المبارك    «السودان» ترحب بدعوة الملك سلمان لعقد قمتين «عربية» و«خليجية»    بالفيديو.. مدرب التعاون السابق: لن أبقى للموسم المقبل حتى لو رفعوا راتبي 500 %    رسمياً.. “الحج والعمرة” تطلق المرحلة الأولى للمسار الإلكتروني لحجاج الداخل اليوم    بالفيديو.. “شرطة الرياض” تطيح بشخصين لمشاركتهما في جريمة سطو مسلح على تموينات    أب ينحر ابنته وينقلها إلى المستشفى ويبلغ عن نفسه.. و”شرطة جدة” تحقق    بالفيديو.. “الجبير” ينفي معرفته بشخص اسمه “البغدادي” ادعى أن المملكة هددته    سفير خادم الحرمين الشريفين لدى أستراليا يثمن دور المملكة في خدمة الجاليات الإسلامية    بعد ساعات من تدمير الأول بالطائف.. «الدفاع الجوي» يفتك ب«صاروخ حوثي» ثانٍ في سماء جدة    موريتانيا ترحب بدعوة خادم الحرمين لعقد قمتين خليجية وعربية طارئتين    دوري الامير محمد بن سلمان : الحزم يستضيف الخليج في ذهاب الملحق    دوري ابطال آسيا : الاهلي يستضيف باختاكور لخطف بطاقة التأهل    أمير الرياض يستقبل إدارة ولاعبي النصر بمناسبة تحقيق الدوري            يوسف بن صالح الشتيوي    صدام اتحادي - أهلاوي في «سداسيات عبد الله بن سعد»    من مران المنتخب الشاب    زيارة سموه لمنسوبي شرطة القصيم ومشاركتهم وجبة الإفطار        مصر: الإرهاب يضرب السياح في نهار رمضان    جوالة تنمية أبوعريش تشارك في خدمة المعتمرين    21 كفيفاً يمنياً يتعرفون على تجربة «رؤية»    قسم للكوارث والأزمات بإدارات التعليم    26 ألف معتمر يمني يعبرون منفذ الوديعة    وزير الثقافة للمثقفين: نرحب بآرائكم لرفعة الوطن    جراف        8 عوامل ترفع الضغط    هل الخطوط السعودية بخير؟    وزير البلديات يطلق 6 «معامل إنجاز» لتسريع مستهدفات 2020    9 مزايا مهمة ل «الإقامة المميزة».. و6 شروط للحصول عليها    ترامب: إذا أرادت طهران الحرب فستكون نهايتها الرسمية    بدر بن سلطان يطلع على الخدمات المقدمة للأطفال المعوقين بجدة    سقوط صاروخ كاتيوشا في المنطقة الخضراء ببغداد    المملكة تحول وديعة بمبلغ 250 مليون دولار لحساب «المركزي» السوداني    وزير الثقافة: رؤية الوزارة «مرنة» تسمح بالابتكار والتطوير    خادم الحرمين يستقبل رئيس وأعضاء مجلس الإفتاء في الإمارات    كيف تفكر الجمجمة الإيرانية ؟    وزير الطاقة: البنزين وفق الأسعار العالمية والتعويض من «حساب المواطن»    مسيره تثقيفيه تقيمها جمعيه ساعد للتصلب المتعدد    "النور التخصصي" يطلق خدمة حديثة لعلاج الجلطات    بكل وضوح    مدير الأمن العام يتفقد مركز القيادة والسيطرة التابع للأمن العام    الصحوة فكر لم يوافق العقيدة الإسلامية    جمعية لإفطار الصائمين في الحرمين الشريفين    إلا حماة الوطن    الصحف الورقية و(عروق الماي )..!    اللهم إني صائم    «تأملات صايم»    نشرة عن كميات الأمطار ومنسوب المياه في بعض السدود خلال 24 ساعة الماضية    موفودوا الشؤون الإسلامية يلتقون بدعاة جزر القمر    الزبير.. المستشار والتاجر وعاشق الكاميرا والتراث    بالصور.. أكثر من 26 ألف معتمر يمني عبروا منفذ الوديعة للمملكة منذ أول رمضان    قوة الحركة " تنظم فعالية رياضية تثقيفية لذوي الاحتياجات الخاصة    بن مسفر ورشدي بذكريات رمضانية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أكثر من مليون وظيفة قادمة هل أنتم مستعدون؟
تهويم
نشر في عكاظ يوم 31 - 01 - 2019

في حوار مع ولي العهد عن المشكلات الاقتصادية التي تواجه المواطن السعودي وعلى رأسها مشكلة البطالة أجاب بقوله: «الفرص التي أمامنا أكبر من هذه القضية.. طموحنا سوف يبتلع هذه المشاكل»، وها نحن اليوم نقف أمام مشهد من مشاهد «ابتلاع» مشاكلنا من خلال برنامج تطوير الصناعات الوطنية والخدمات اللوجستية الذي دشنه صانع المستقبل وقاهر المستحيلات سمو ولي العهد محمد بن سلمان (الإثنين). ويهدف هذا المشروع الاقتصادي إلى إسهام القطاعات الصناعية في الناتج المحلي إلى 1.2 تريليون ريال وتحفيز استثمارات بقيمة تفوق 1.7 تريليون ريال ورفع حجم الصادرات غير النفطية إلى أكثر من تريليون ريال واستحداث 1.6 مليون وظيفة جديدة.
ونحن بهذا المشهد سنشهد كيف تتحوّل المملكة إلى قوة صناعية رائدة تقدم خدمات لوجستية عالمية عبر تطوير الصناعات الوطنية والخدمات اللوجستية. المشهد مهيب جدا ولكنه غير مستحيل ويحتاج إلى قراءة واقعية لمدى توفر الأيدي الوطنية الصناعية العاملة ومدى كفاءتها وقراءة النواقص منها واحتياجاتها التأهيلية.
أكثر من مليون وظيفة تنتظر الشباب السعودي، فعليهم إدراك الأمر والإصرار على عدم مرور الفرص القادمة واستثمارها الاستثمار الذي يخدم وطنهم ويحقق رؤيته. أكثر من مليون وظيفة تجعلنا نقف ونعاود ترتيب أوراقنا لتأهيل المستفيدين منها ونقرر الآن بأننا لن ندع الأمر يمر مروراً اعتباطياً أو اجتهاديا؛ بل ينبغي علينا من الآن التخطيط لتنمية خططها التي أعلن ولي العهد عن جاهزيتها.
وبما أنه لأول مرة يُصمم برنامج تنموي واحد يهدف لإحداث التكامل بين القطاعات المستهدفة: الصناعة والتعدين والطاقة والخدمات اللوجستية، بما يمهد لتطوير صناعات نوعية غير مسبوقة، ويعزز زيادة الصادرات غير النفطية، ويخفض الواردات ويرفع إسهامات قطاعاته المستهدفة في الناتج المحلي الإجمالي للمملكة، ويعمل على جذب الاستثمارات الأجنبية، عليه ينبغى أن تكون هناك مهام وأدوار تكاملية بين جميع القطاعات الحكومية والخاصة من أجل التأهيل الفني والمهني والمعرفي للشباب السعودي وإعدادهم لسوق عمل الأكثر من مليون وظيفة، وذلك من خلال إلحاقهم ببرامج مهنية تدريبية خاصة تماثل الدبلوم وتشمل مجالات الصناعة والتعدين والطاقة والخدمات المستهدفة وتكون هذه البرامج على أيدي خبراء عالميين، فمثل هذه المشاريع الاقتصادية بما أنها جزء من الأمن الاقتصادي الوطني أرى ضرورة إدارتها من قبل المواطنين والاستغناء عن غيرهم.
كما أرى من الضروري الإعلان عن طبيعية مجالات هذه الوظائف وخصائصها وأساليب توظيفها وخططها والمبادرات التي تستهدفها وأسواق عملها والتحديات التي تحدوها.. فنجاح أي مشروع يبدأ من معرفة وتأهيل الأيدي الصناعية العاملة؛ لتصبح أيدياً ذات خبرة فنية جاهزة ومدربة ولديها البنى الأساسية الجيّدة التي وإن أخفقت الإدارة الصناعية للمشروع نجحت هي بقوتها العاملة الصناعية في تحقيق الهدف.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.