التحالف: منذ بدء الأزمة.. مليشيا الحوثي أطلقت 383 صاروخاً باليستياً و690 «مسيرة مفخخة»    الرئيس التونسي: هناك من سرق أموال الشعب وعليه إعادتها    جماهير الأهلي ل إدارة النفيعي: جددوا ل محمد العويس    وليد الفراج يكشف موعد انطلاق برنامجه الجديد    التعليم: 3 حالات على توكلنا لدخول المنشآت بداية من الأحد    الاتحاد السعودي لكرة القدم يعيد تشكيل لجنة الانضباط    القبض على 4 مواطنين تعمدوا ترويع مرتادي الأماكن العامة بالرياض    وزير الثقافة يلتقي نظيريه الإيطالي والبريطاني ومدير الإيكروم    مديرا "الأمر بالمعروف" و"الموارد البشرية" بمكة يبحثان سبل التعاون    الطيران المدني: السماح بدخول حاملي التأشيرات السياحية إلى المملكة    الراجحي: المملكة في مقدمة دول مكافحة الاتجار بالأشخاص    يد مصر تقسو على السويد وتعبر إلى ربع نهائي طوكيو    الأميرة ريما بنت بندر تُعلق على مشاركة " الدباغ " و " القحطاني" بأولمبياد طوكيو 2020    رئيس جمهورية تونس يستقبل وزير الخارجية    وصول الطائرة الإغاثية السعودية الثالثة إلى ماليزيا للإسهام في مواجهة جائحة كورونا    القمر في طور التربيع الأخير يزين السماء بعد منتصف الليل    شرطة الرياض: القبض على (5) مقيمين ارتكبوا جرائم تمثلت في إتلاف كبائن توزيع كهرباء والاستيلاء على القواطع والكابلات النحاسية    #وظائف هندسية وفنية شاغرة في شركة معادن    تنظيم الرعي يتم تطبيقه تدريجيًّا وهذه أهدافه    شراكة استراتيجية سعودية بريطانية في مجال الفضاء    سببان وراء ضرورة أخذ جرعتي لقاح كورونا    وزير الاقتصاد: فرص استثمارية ب 3 تريليونات دولار في الأعوام ال 5 المقبلة    ثلاثي السوبر الأوروبي يرحبون بقرار قضائي يلغي العقوبات    «التحالف»: إحباط محاولة للهجوم على سفينة تجارية سعودية بطائرة مسيرة حوثية    توقعات طقس الغد.. هطول أمطار رعدية على هذه المناطق بالمملكة    للربع الثاني من ٢٠٢١ .. #تعليم_صبيا يحقق ١٤ وساما في برنامج جلوب البيئي    تونس.. إحالة 4 من حركة النهضة لقاضي التحقيق بتهمة محاولة القيام بأعمال عنف    ضبط 128 مخالفا للإجراءات الاحترازية و13 مواطنا في مشاجرة بالقصيم    "وزراء العشرين" يستعرضون جهود المملكة لحفظ التراث الثقافي    هجوم على مقر أممي.. و«طالبان» تقتحم عاصمة إقليم هلمند    ضبط 50 مواطنًا باعوا حطبًا محليًّا في الرياض    زينة عماد وحماقي الليلة في المنطقة الشرقية    وزير الطاقة يبحث جهود السعودية لمواجهة التغير المناخي مع رئيس مؤتمر قمة المناخ    وزير الشؤون الإسلامية يزور جامع الملك فهد في سراييفو ويوجه بفرشه بالسجاد الفاخر    نائب أمير مكة يعزي ذوي علي بن لادن    خطيبا الحرمين: اتقوا الله وتعلموا من الماضي واستعدوا للقادم    الغذاء والدواء: تسعير الأدوية بالباركود للمرونة في التعديل حسب المتغيرات    الشؤون الإسلامية تعيد افتتاح ثلاثة مساجد بعد تعقيمها في ثلاث مناطق    "الحياة الفطرية" توضح حقيقة فتح المحميات للزوار بدون حواجز    "سناب شات" يعلن عن حل عطل تسجيل الدخول إلى التطبيق    الهيئة السعودية للتخصصات الصحية توفر وظيفة إدارية    تعليم الرياض: حريق جزئي بمستودع بحي الروابي .. دون اضرار    ارتفاع أسعار الذهب اليوم والمعدن الأصفر صوب أفضل أداء أسبوعي    بالفيديو.. الشيخ "الشثري" يوضح مدى تأثير الشك في الصلاة على صحة "الحج"    "التجارة" تشهر بمشاهير في السناب شات بعد تضليلهم للمجتمع بإعلانات مخالفة    الطقس: أمطار رعدية مصحوبة برياح نشطة مثيرة للأتربة والغبار    1 أغسطس.. السعودية تعيد فتح أبوابها للعالم    المفتي العام يستقبل المهنئين بعيد الأضحى    تبخير الكعبة المشرفة بأفخر أنواع الطيب يوميا    «كان» يجمع السعودي راكان بنجوم السينما العالميين    «العليا التربوية» تحصد جائزة التعليم الإلكتروني    جوائز الترجمة فقيرة    الإنسان آلةٌ بدوافع وكوابح    الاستعجال مشكلة المسرحيين        قصص نجاح فصل التوائم تُحول المملكة إلى أيقونة تفوق طبي استثنائي    أمير تبوك يطلع على عدد من المشروعات التنموية بمحافظة أملج    فهد بن سلطان: فرص وظيفية وتدريبية لأبناء ضباء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



ولكن أخلاق الرجال تضيق!
نشر في المدينة يوم 16 - 06 - 2021

مفهوم هذا العنوان أن من الناس من يتسع صدره للناس حتى وإن كان قليل ذات اليد ولا يملك من المجالس إلا أصغرها، ومنهم من تضيق أخلاقه ولا يتسع صدره حتى وإن ملك المال والجاه وأتسع المنزل.
قال عمرو بن الأهتم المنقري، وكان سيدًا من سادات قومه، خطيبًا بليغًا شاعرًا شريفًا جميلًا:
لعَمرْكَ ما ضاقتْ بلاَدُ بأهْلِهَا
ولكنَّ أخْلاقَ الرِّجالِ تَضيقُ
ومعنى البيت أن الأرض واسعة ولا تضيق بأحد، ولكن الضيق يكون في أخلاق الرجال وصدورهم.. ورد هذا البيت في سياق الحديث عن الكرم، وما قام به هذا الشاعر من أجل قِري ضيفه، وهذا الموضوع أفردت له حماسة أحد أمراء البيان الشاعر حبيب بن أوس بن حارث الطائي المعروف بأبي تمام بابًا خاصًا واسعًا تحت عنوان «باب الأضياف والمديح».
أما قصيدة عمرو بن الأهتم المِنْقَري فمطلعها:
أَلاَ طَرَقَتْ أَسْماءُ وَهْيَ طَرُوقُ
وبانَتْ على أَنَّ الخَيالَ يَشوق
وُصف الشاعر أنه كان جميل الخَلق والصورة، ومن أجل ذلك لقب «المُكَحّل»، أما والده «الأهتم» فقد لقب بذلك لأن قيس بن عاصم التميمي وهو شاعر وفارس شجاع قد ضرب فمه بقوس فهتم أسنانه أي كسرها من الأمام.. وفد هذا الشاعر إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم في وفد بني تميم، وسأله الرسول عن الزبرقان بن بدر التميمي مدحه، ثم هجاه، ولم يكذب في الحالين.
فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم له: «إن من الشعر حكمًا وإن من البيان لسحرا».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.