الرشيد: رفع مستوى شمولية الخدمات المالية الرقمية للنساء    أمير عسير يرعى اجتماعات لمناقشة عدد من مشروعات الطرق في المنطقة .. غداً    المملكة ترحب بتبادل السفراء بين أمريكا والسودان    مسؤول أمريكي: ترامب مستعد للتفاوض مع إيران دون شروط    الاتحاد يتأهل برباعية في الصفا    آل الشيخ للمعلمين: تستحقون الأفضل.. نحن معكم وندافع عن حقوقكم    «عناية» تطلق المرحلة الثانية من متجرها الإلكتروني    الفيصل.. حكاية المكان والإنسان..    الإرهاب لا يمثلنا    ثقافتنا في قمَّة العشرين    «فيسبوك» يغلق حساب المرشد الإيراني خامئني    أمين المدينة المنورة يكرم المشاركين في مبادرة التطوع البلدي    صقور المستقبل    ماذا نُريد من الترفيه؟    منتدى الإعلام السعودي.. المشهد الرائع    صحة عسير توعي 15 ألف شخص بأضرار التدخين    الفغم" يتوج الفائزين ببطولة الطائرات النفاثة اللاسلكية    «نوره» تدفع ب1315 متطوعة لخدمة المجتمع    الأخضر ناويها «رابعة»    طلائع الجيش يتأهل لدور ال16 بكأس مصر لكرة القدم    سعوديون بصوت واحد: جريمة فلوريدا عمل جبان    بيئة عسير تكافح الجراد الصحراوي في جوف آل معمّر    منها “غوميز” و”هتلر”.. هذه أغرب أسماء الصقور المشاركة بمهرجان الملك عبدالعزيز    وزير الطاقة: زيادة تخفيض إنتاج النفط تمتص فائض المخزون وتحافظ على استقرار الأسعار    "خطورة التلاعب في الفتيا" محاضرة بنجران غداً    الباطن يتقدم للمركز الثالث في دوري الدرجة الأولى لكرة القدم بعد فوزه على الخليج    ممثلة الامم المتحدة في العراق تدين بشدة الهجمات على المتظاهرين السلميين    السديس يعلق على جريمة فلوريدا: الإسلام بريء من هذه التصرفات التي لا تتماشى مع تعاليمه وقيمه الإنسانية    طلعت حافظ: "ساما" تلزم البنوك بتطبيق نظام الفائدة المتناقصة.. و73% من الشكاوى غير دقيقة    "العدل" تتيح تحديث الصكوك العقارية إلكترونياً تيسيراً للمستفيدين    "المرور": ضبط أكثر من 3 آلاف مركبة متوقفة في أماكن ذوي الاحتياجات الخاصة    "التجارة" تطلق خدمة (رمزك التجاري    رينار: النهائي سيكون مختلفاً.. والفرج: لم تحسم مشاركتي بعد !    سمو الأمير خالد الفيصل يرعى الأمسية الثقافية على كتابه " إن لم .. فمن ..!؟ " بجدة الاثنين القادم    شاهد الشرطة الهندية تقتل 4 رجال اغتصبوا وقتلوا طبيبة في نفس مكان ارتكاب فعلتهم    الإطاحة ب3 آسيويين يعملون في إنتاج أوراق القمار ثم بيعها بمكة    بدء العمل باللوائح والقواعد المنظمة لإجراءات قضايا الإفلاس في المحاكم التجارية    الخارجية عن حادث فلوريدا : "مرتكب هذه الجريمة لا يمثل الشعب السعودي"    خادم الحرمين يعزي رئيس أمريكا في ضحايا ولاية فلوريدا من خلال اتصال هاتفي    مهمة سهلة للهلال و الاتحاد في كأس الملك    مجموعة وفاء أبها تكرم عدد كبير من العاملين في قطاع صحة عسير    شاهد .. حريق هائل بمجمع تجاري بجدة والدفاع المدني يسيطير بدون أضرار بشرية    “الأهلي” يعلن نجاح العملية التي أجراها “العويس” لتثبيت الكسر في عظمة الوجه    وزير الصحة يكرّم الفائزين بالجائزة الوطنية لسلامة المرضى    حملة تطوعي 3 تقيم معرضها التوعوي عن التدخين ومضارة بالراشد مول    "المملكة" لن تتخلى عن دورها القيادي في توجية المنطقة نحو الأمن والسلام والاستقرار    هيئة كبار العلماء في السعودية تدين حادث إطلاق النار في فلوريدا    خادم الحرمين ل «ترمب»: مرتكب جريمة فلوريدا الشنعاء لا يمثل الشعب السعودي    الملك سلمان يعزي في ضحايا هجوم فلوريدا ويؤكد غضب السعوديين من الجريمة    تعليق الأمير خالد بن سلمان والأميرة ريما بنت بندر على حادث إطلاق النار بفلوريدا    الحدث الرياضي الأبرز عالمياً.. إقامة نزال الدرعية التاريخي بين الملاكمَين “جونيور” و”جوشوا” غداً            وزير الصحة خلال تفقده المشروعات    السديس: ما يبث في «السوشيال ميديا» من مغالطات.. فساد في الأذواق    الذي أتقن كل شيء    يا قشطة الطائف لا تحزني!!    "البعيجان" في خطبة الجمعة من المسجد النبوي : الشتاء غنيمة العابدين وربيع المؤمنين .. والإدمان على السهر مضيعة للوقت ومعطل عن الكسب والعمل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





توغل عسكري تركي في العراق بعد هجمات «الكردستاني»
نشر في الحياة يوم 09 - 09 - 2015

اتسعت رقعة المواجهة بين أنقرة و»حزب العمال الكردستاني»، بعد توغل «محدود» لقوات تركية برية في شمال العراق، للمرة الأولى منذ عام 2011، في «مطاردة ساخنة» للمتمردين بعد هجوم دموي ثانٍ شنّوه خلال يومين، أدى إلى مقتل 14 شرطياً، فيما أعلنت أنقرة مقتل عشرات من المسلحين في غارات على معاقلهم في العراق.
ووضع مسؤول حكومي تركي التوغل البري في شمال العراق، في إطار «تدبير محدود هدفه منع هروب إرهابيين» متهمين بالتورط بتفجير عبوة الأحد في منطقة داغليجه في إقليم هكاري جنوب شرقي تركيا، أسفرت عن مقتل 16 جندياً وفق الجيش التركي، و31 بحسب المتمردين. وتحدث عن «مطاردة ساخنة» لمسلحي «الكردستاني»، لكنه لم يحدد عدد الجنود الذي توغلوا في العراق، ولا عن مدة العملية.
وأفادت وكالة «دوغان» الخاصة للأنباء بأن كتيبتين من القوات التركية الخاصة، تدعمها مقاتلات، تطارد 20 من مسلحي «الكردستاني». ونقلت وكالة «أسوشييتد برس» عن ناطق باسم المتمردين إن القوات التركية دخلت من منطقة جبال زاغروس إلى محافظة دهوك العراقية.
أتى ذلك بعدما أفادت وكالة «الأناضول» الرسمية للأنباء بمقتل حوالى 40 من مسلحي «الكردستاني»، في غارات شنّتها 53 مقاتلة تركية على قواعد للحزب في شمال العراق ليل الاثنين – الثلثاء، استهدفت متمردين اتهمتهم أنقرة بالتورط بهجوم داغليجه الذي اعتُبر الأكثر دموية منذ انهيار هدنة بين الجانبين، بعد إعلان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في 22 تموز (يوليو) الماضي، «حرباً على الإرهاب».
لكن «الكردستاني» لم يوقف عملياته، إذ أعلن مسؤوليته عن تفجير عبوة أمس في منطقة إغدير، لدى مرور آلية للشرطة ترافق مسؤولي جمارك، إلى بوابة حدودية تربط بين تركيا وجيب «ناخشوان» الذي يتمتع بحكم ذاتي، والواقع بين أرمينيا وإيران وتسيطر عليه أذربيجان، ما أسفر عن مقتل 14 شرطياً وجرح اثنين. أتى الهجوم بعد خطف المتمردين أكثر من 20 من مسؤولي الجمارك الأتراك، أفرجوا عنهم لاحقاً.
واعتبر أردوغان أن تصعيد «الكردستاني» هجماته «يعكس هلعاً أصابه، بسبب تكبّده خسائر فادحة إثر عمليات» الجيش التركي. وأضاف: «لم ولن نترك مستقبل البلاد في أيدي ثلاثة أو خمسة إرهابيين. في هذا البلد، لم تفرغ مقابر الشهداء في أي وقت، ويبدو أنها لن تفرغ أبداً». وحمّل المتمردين مسؤولية «إغلاق الطريق أمام أي تسوية»، مشدداً على أن «تركيا التي تغلبت على أزمات كثيرة، ستتغلب على طاعون الإرهاب».
ورأى أن أي شخص لا يدين «هجمات التنظيم الإرهابي الانفصالي ومجموعات إرهابية أخرى، بلا تردد، يعاني من مشكلة في ارتباطه بالبلد»، لافتاً إلى أن «كل كلمة من شأنها إضعاف المعنويات، وتشويش العقول، وإحباط النفوس، في وقت تقف الأمة صامدة، وتواجه قوات الأمن الإرهابيين بكل تفانٍ، إنما تصبّ في مصلحة الإرهابيين».
ودعا أردوغان المعارضة إلى منازلته في الانتخابات المبكرة المرتقبة مطلع تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل، قائلاً: «مكان تصفية الحسابات في الديموقراطيات، هو صندوق الاقتراع والانتخابات. وفي الأول من تشرين الثاني، سيطالب شعبنا بمحاسبة بعضهم على ما حدث».
وأثارت هجمات «الكردستاني» احتقاناً شعبياً ضد الأكراد، اذ تعرّض بعضهم لمحاولات قتل، فيما أعلن «حزب الشعوب الديمقراطية» الكردي تخريب 126 من مراكزه خلال احتجاجات في تركيا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.