العالم يحبس أنفاسه مع الصاروخ الصيني «التائه» !    أقوال محمد بن سلمان خارطة طريق لمستقبل أمة    علماء ومسؤولون باكستانيون يشيدون بقرار إنشاء جامع الملك سلمان    «التعاون الإسلامي» تدين الاعتداءات الإسرائيلية على الفلسطينيين في حي الشيخ جراح بالقدس    التعاون يعلن تجديد عقد مدربه نيستور    قوميز يعايد الهلاليين ب100 هدف    حائل: ضبط «11» شخصاً خالفوا تعليمات العزل والحجر الصحي    تسجيل 5 وفيات و701 إصابة جديدة بكورونا في كوريا الجنوبية    15 مليون بحث عن لقاء ولي العهد الرمضاني    أمانة الجوف تنهي استعداداتها بالمتنزهات والحدائق لاستقبال الزوار خلال العيد    إنشاء مجلس التنسيق الأعلى السعودي - الباكستاني    الرياضة السعودية إلى منصات المجد والتتويج    الملك يوافق على بناء جامع خادم الحرمين في باكستان    القبض على شخصين سرقا 950 ألفا من طاقم ناقلة أموال    أمير الرياض يرعى حفل ختام أعمال ملتقى خط الحرمين الشريفين    «الخارجية»: المملكة ترفض المخططات والإجراءات الإسرائيلية في القدس    المرأة السعودية شريكا    «أسد» الهلال يكسر حاجز 100 هدف    الباش: الفرص الاقتصادية بين السعودية وباكستان ستوفر تنافسية لا تضاهى    أمير القصيم : ولي العهد برؤية المملكة 2030 هو مهندس مستقبل وطننا المتطور بالتخطيط والعمل المنظم    المديرية العامة للسجون: (123) مليون ريال حجم التبرعات في "فرجت" منذ بداية شهر رمضان المبارك لهذا العام    مشروع جامع خادم الحرمين بالجامعة الإسلامية في باكستان.. رسالة سلام وإخاء    30 مسجدا ينجزها مشروع محمد بن سلمان    هيئة الطيران المدني تصدر تصنيفها عن مقدمي خدمات النقل الجوي والمطارات    الحقيل يوجه بإزالة الأسوار المحيطة بمقر وزارة الشؤون البلدية في الرياض    الرؤية والرواية    سباق العالم نحو السعودية    #وظائف إدارية وهندسية شاغرة لدى شركة ساتورب    عبداللطيف الحسيني: الهلال لم يحسم دوري محمد بن سلمان    «نسل الأغراب».. دراما الثأر والإثارة والتشويق    عرّب وليدك    الشؤون الإسلامية بحائل تنفذ برنامجاً توعوياً بأربع لغات عالمية للتوعية بخطر فيروس كورونا    زوار الحرم المكي: شكرا رجال الأمن    500 متطوع يشاركون في 25 مركزا إسعافيا بالحرم    رمضان يهدينا إلى الصراط المستقيم    «اتحاد اليد» ينظم دورة حكام للسيدات    سمو ولي العهد ورئيس وزراء باكستان يعقدان جلسة مباحثات لتعزيز العلاقات الثنائية .. ويوقعان على اتفاق إنشاء مجلس التنسيق الأعلى السعودي الباكستاني .. ويشهدان التوقيع على اتفاقيتين ومذكرتي تفاهم    هيئة الأمر بالمعروف في منطقة مكة المكرمة تنفذ خطتها الميدانية لإجازة عيد الفطر المبارك    الفن يوثق مشاعر الوطن في ذكرى بيعة ولي العهد    من بينها البيض.. أبرز 7 أطعمة تُسبب الحساسية    ولي العهد في مقدمة مستقبلي دولة رئيس وزراء باكستان لدى وصوله المملكة    فقدهم في حريق بجدة..مقيم يودع أطفاله الخمسة برسالة مؤثرة    الحربي : دعم ولي العهد للجمعيات الخيرية ب100مليون ريال يعكس اهتمام سموه اللامحدود بالعمل الإنساني    المملكة شهدت إنجازات قياسية    نجدد المحبة والولاء للأمير الشاب    رباعية «السكري» تسحق الأهلي ب10 لاعبين    دوريات الأمن تبث الطمأنينة    الحثلان: أربع سنوات تسجل بمداد من ذهب    بعد تغيير مساره.. الصاروخ الصيني يزور سماء مصر مرتين    بر الجوف تعلن عن استقبال زكاة الفطر للعام 1442ه عينيًا    وزارة الموارد البشرية: لقاح فايروس كورونا إلزاميا لحضور الموظفين لمقرات اعمالهم    80 ألف مستفيد من البرامج الدعوية الرمضانية لجمعية "أجياد" للدعوة بمنطقة الحرم    بالفيديو... متحدثة التعليم تكشف عن عدد الزيارات لمنصة مدرستي بنهاية العام الحالي    متحدث الطيران المدني: هناك لجان معنية ستُعلن الوجهات التي لا ينصح بالسفر إليها    المملكة تحظر استيراد الدواجن من 11 مصنعًا في البرازيل    المصلون يؤدون آخر صلاة جمعة في رمضان بالمسجد الحرام    شاهد.. ضبط وافدين حاولا تهريب 107 آلاف علبة سجائر داخل صهريج شاحنة تابعة لمواطن    وزير الموارد البشرية يصدر قراراً بتوطين الوظائف التعليمية بالمدارس الأهلية والعالمية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خطيبا الحرمين يُوصيان بالتزام الشرع وتقوى الله وحث النفس على فضائل الأمور
نشر في مكة الآن يوم 23 - 04 - 2021

أوصى إمام وخطيب المسجد الحرام، الشيخ فيصل غزاوي، اليوم (الجمعة)، المسلمين بتقوى الله وعبادته، مشيرًا إلى أن الهدف الذي خُلق من أجله الإنسان هو عبادة الله.
وأضاف غزاوي، خلال خطبة الجمعة، أن الله أكرم المسلمين بهذا الدين والشرع السمح الميسر، الذي لا مشقة فيه ولا عسر، مشددًا على أنه لا يمكن فهم الإسلام وسماحته فهما حقا إلا بسيرة رسول الله صلى الله عليه وسلم، التي هي وسط بين الإفراط والتفريط.
وأشار إلى أن بعض الناس، قد يخالفون هذا المفهوم الشرعي الوسطي، وهو ما لا يمثل شرائع الدين، موضحاً أن من الناس من غلا وتشدد وأتى في الدين بما لم يأت به خاتم الأنبياء والمرسلين، فهؤلاء قد حادوا عن الجادة وعملهم مردود عليهم.
وأبان أن هناك مَن يقع في التفريط ويتساهل في أمر دينه بحجة أن الدين يسر فيترك بعض الواجبات ويرتكب المحرمات، فيحيد عن الصراط المستقيم وتغيب عنه حقيقة السماحة واليسر الذي جاء به الشرع القويم.
ولفت إلى أن بعض الناس يتلاعبون بأحكام الشريعة ويأخذون من الدين ما يهوون ويتركون ما لا يوافق هواهم، وتصل بهم مسألة اليسر إلى أن يَخرج بالشريعة عن معناها وحدودها فيحتال على أحكام الشرع، وهذا من صور الاستهزاء ومن طريقة بني إسرائيل الذين أحلوا ما حرم الله.
وقال إن مما يعكر صفو رمضان ويذهب روحانيته ويمحو أثر العبادة إضاعة الأوقات في أيامه ولياليه بالمعاصي والتوافه والملهيات وما لا فائدة فيه، فإطلاق اللسان بالكلام المحرم والاستماع إلى الحرام والنظر إلى الحرام، كل ذلك يؤدي إلى مضرة قلب العبد وفساده والانشغال عما ينفعه.
فيما أوصى إمام وخطيب المسجد النبوي الشيخ علي الحذيفي، في خطبة الجمعة، بالاجتهاد في حثّ النفس على فضائل الأمور في سائر الأيام والأوقات، لاسيما في شهر رمضان المبارك، وتزكيتها ببذل الطاعات والخيرات، والبعد عن المحرمات والمنكرات التي تبطل الصيام وتوجب غضب الرحمن.
وأوضح الحذيفي أن محاسبة النفس والاجتهاد في الطاعات والازدياد من الحسنات، والمحافظة على ما أعان الله عليه ووفق من العمل الصالح، والحذر من مبطلات الطاعات هو عينُ السعادة والفلاح في الحياة وبعد الممات.
وبيّن أن من رحمة الله بنا وحكمته وإحاطة علمه أن فرض علينا صيام رمضان المبارك، وسنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم قيامه، وخصّه بفضائل عن غيره، والنعم يجب بها شكر المنعم جل وعلا ليحفظها من الزوال، وليزيدنا، والشكر لله على نعمه يكون بأنواع العبادات وأعظمها التوحيد لله تعالى، ويكون بالإحسان إلى الخلق.
واختتم الخطبة بالتأكيد على أن فريضة الصوم يُكتب فيها أعظم الأجور مع ما فيها من المنافع في هذه الحياة لمن تأمّل ذلك بفكر منير، ولكن الصوم لا يؤتي ثماره ولا ينتفع به صاحبه إلا إذا زكّاه بصالح الأعمال، وحفظه من المبطلات، وما يُنقص ثوابه من الأوزار.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.