"المسحل" يهنئ القيادة بفوز "الأخضر" بكأس العرب للشباب في أبها    بالفيديو.. لماذا اختار تركي آل الشيخ الهلال لمواجهة ألميريا في مباراة الأبطال؟    أنمار الحائلي يكشف السبب وراء تعاقد الاتحاد مع "كوستا"    طقس اليوم.. استمرار الأمطار وزخات البرد وأجواء شديدة الحرارة بالرياض والشرقية والشمالية والجوف    أوكرانيا تتهم روسيا بنقل تكنولوجيا الأسلحة إلى بيلاروسيا    بأيّ ذنب قُتِلت؟!    مركز الملك سلمان للإغاثة.. «نور السعودية»    أمير الرياض بالنيابة يستقبل مدير فرع المركز البيئي    وزير الصناعة: منح المنشآت الصغيرة والمتوسطة فرصاً أكبر    «عسير».. تغوي هواة الطبيعة والتراث    خادم الحرمين يتلقى رسالة خطية من رئيس زامبيا    النصر يطالب أبو جبل بإعادة 450 ألف دولار    عرض مرئي ومعرض ل «مدينة المستقبل» في جدة    أمير نجران يناقش نشاطات وأعمال جمعية "ليث" للإنقاذ    «الثقافة» تنفّذ المرحلة الأولى من برنامج «اتفاقية حماية التراث المغمور بالمياه»    معرض الرياض الدولي للكتاب ينطلق نهاية الشهر المقبل    «أكسفورد»: اقتصاد السعودية سيتجاوز تريليون دولار لأول مرة    المنتجع الأوحد للتزلج على الجليد في أفريقيا    حياة الطبقة الوسطى ببومبي    أمانة العاصمة المقدسة: تمديد فترة استكمال إجراءات منح الأراضي    التحقيق مع 10 احتالوا على مستخدمي الصرافات    «التعليم»: النقل الخارجي إنهاء لأي تكليف غير التدريس    أمير تبوك يطلع على أعمال «التجارة» وتقارير حماية المستهلك    «الصندوق العقاري»: تعثر مستفيدي «القرض المدعُوم» لا يتجاوز 0.23 %    4 أكتوبر 2024 موعداً ل«الجوكر».. على ذمة ليدي غاغا    إعلان وفاة الكاتبة إحسان كمال عن 88 عاماً    عشاق اللحوم الحمراء.. احذروا قلوبكم في خطر    دبابير الصيف تغزو بريطانيا                                18 وفاة بالسيول ورمال الصحارى                                نائب أمير حائل يوجه بتسمية مكتبة أدبي حائل باسم الأديب جارالله الحميد    "شؤون الحرمين" تدين الانتهاكات والاعتداءات على المسجد الأقصى وباحاته    تراجع أعداد الحجاج القادمين للمدينة                        أمير الحدود الشمالية يستقبل مدير إدارة الاستخبارات العامة بالمنطقة    أمير تبوك يطلع على تقرير عن إنجازات وأعمال فرع وزارة التجارة بالمنطقة    سمو أمير تبوك يطّلع على تقرير إنجازات وأعمال فرع وزارة التجارة بالمنطقة    أمير الرياض بالنيابة يستقبل مدير فرع المركز الوطني للرقابة على الالتزام البيئي بالمنطقة    تطوير مناطق الحج ومشروع توسعة باسم الملك سلمان    متدين وغير متدين    43 مليون ريال إجمالي التبرعات ل«مساجدنا» من خلال منصة إحسان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



من الشواخص الثلاثة إلى مسجد الخيف.. ماذا تعرف عن مشعر منى وآثاره التاريخية؟
نشر في الخرج اليوم يوم 07 - 07 - 2022

منذ صباح اليوم (الخميس) بدأ حجاج بيت الله الحرام بالتوافد إلى مشعر منى لقضاء يوم التروية، والذي يوافق الثامن من ذي الحجة من كل عام، والذي يعتبر أول محطات مناسك الحج في المشاعر المقدسة.
الموقع
يقع المشعر داخل حدود الحرم بين مكة ومشعر مزدلفة على بعد 7 كلم شمال شرق المسجد الحرام، ويحيط به الجبال من الناحيتين الشمالية والجنوبية، ويحده من جهة مكة المكرمة جمرة العقبة ومن جهة مشعر مزدلفة وادي محسر، ولا يُسكن إلّا مدة الحج فقط، ويسع لأكثر من مليوني حاج.
وتقدر مساحة منى الشرعية بحوالي 7.8 كم2، والمستغلة فعلاً 4.8 كم2 فقط، أي ما يعادل 61% من المساحة الشرعية و39% عبارة عن جبال وعرة ترتفع قممها حوالي 500م فوق مستوى سطح الوادي.
وتنصب فيه خيام سكنية مصنوعة من مواد مقاومة للاشتعال، على مساحة تتجاوز 2.5 مليون متر مربع وتستوعب أكثر من 2.6 مليون حاج، ومرتبطة ببعضها البعض بواسطة ممرات، وتحاط كل مجموعة خيام بأسوار معدنية تضم أبواباً رئيسية وأخرى للطوارئ. وفق "أخبار 24".
المكانة
يُعتبر مشعر منى من أشهر الأماكن التاريخية والدينية بالمملكة، إذ رمى به نبي الله إبراهيم الجمار، وذبح فدي إسماعيل عليه السلام، وهو ما أكد عليه وقام به رسول الله محمد في حجة الوداع من حلق الرؤوس وذبح الهدي، كما أن به الشواخص الثلاث التي تُرمى.
ويقع به مسجد "الخيف"، وما زال قائماً حتى الآن، ولأهميته التاريخية والدينية، تمت توسعته وعمارته في عام 1407ه، وقد اشتق اسمه نسبة إلى ما انحدر عن غلظ الجبل وارتفع عن مسيل الماء، والواقع على السفح الجنوبي من جبل منى، وقريباً من الجمرة الصغرى، وقد صلى فيه النبي – صلى الله عليه وسلم – والأنبياء من قبله.
الأحداث التاريخية
شهد مشعر منى بيعتي العقبة الأولى والثانية، ففي السنة 12 من الهجرة كانت الأولى بمبايعة 12 رجلاً من الأوس والخزرج لرسول الله -صلى الله عليه وسلم-، تلتها الثانية في حج العام ال 13 من الهجرة وبايعه فيها عليه السلام 73 رجلاً وامرأتان من أهل المدينة المنورة في الموقع نفسه، الذي يقع من الشمال الشرقي لجمرة العقبة.
وبنى الخليفة العباسي أبو جعفر المنصور مسجد البيعة في عام 144ه، الواقع بأسفل جبل "ثبير" قريباً من شعب بيعة العقبة، إحياء لهذه الذكرى التي عاهد حينها الأنصار رسول الله – صلى الله عليه وسلم – بمؤازرته ونصرته وهجرته والمهاجرين إلى المدينة المنورة ، كما نزلت بها سورة "المرسلات".
وجاء اهتمام حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود بمشعر منى كمكانة دينية وتاريخية، إذ وفرت الخدمات الأمنية والطبية والتموينية ووسائل النقل للتسهيل على قاصدي بيت الله الحرام حجهم وأداء مناسكهم بروحانية وطمأنينة، مؤكدةً على الجهات الحكومية والخدمية أهمية السعي على تنفيذ كل ما من شأنه إنجاح مهامها في موسم الحج.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.