السفير الواصل يستعرض جهود المملكة في تطوير قوانين الملكية الفكرية    واشنطن تفرض عقوبات على إيران    كورونا يضرب مجدداً صفوف الهلال بإصابة 3 لاعبين    سلمان الفرج ينعش تدريبات الهلال    لعبة الصفقات تتواصل وبطلها هذه المرة الأتلتي..    المدني ينتشر في جبل عمد لمراقبة الموقف بعد الحريق    «العوجا»: تاريخ «السعودية الأولى» بأسلوب «المانغا»    الهيئة الملكية لمدينة مكة المكرمة تهنئ القيادة باليوم الوطني 90    أمير جازان يلتقي القيادات الأمنية بالمنطقة    "كتاب أخصر المختصرات" .. درس علمي بتعاوني جنوب حائل غداً    الدكتور السديس يطلع على التقرير السنوي للإدارة العامة لتنسيق الأعمال التطوعية    النيابة: من أسقط أو أعدم أو أهان العلم السعودي عقوبته السجن لمدة تصل إلى سنة وغرامة تصل إلى 3 آلاف ريال    ميناء الملك عبدالله.. ينافس الموانئ العالمية بطاقة استيعابية تصل إلى 5 ملايين حاوية    فريق الوحدة يتوج بطلاً للدوري الممتاز لكرة اليد    عاجل.. واشنطن تفرض عقوبات على وزارة الدفاع الإيرانية    وزير البيئة: مليشيا الحوثي أهملت صيانة خزان «صافر» النفطي.. وهذا تأثيره على اليمنيين    رئيس النيحر يلتقي بوزير الخارجية الجزائري    لجنة الشؤون الاجتماعية والأسرة والشباب في مجلس الشورى تعقد اجتماعاً (عن بعد)    غرفة المدينة تطلق السوق الإلكتروني    "التنمية العقارية" يقدم الدعم السكني لأكثر من 1.2 مليون أسرة    الفيصل يتوّج الفائزين بجائزة مكة للتميّز لأعمال العام 1440ه    سوق الأسهم يُغلق منخفضًا بتداولات بلغت أكثر من 12 مليار ريال    "روماتيزم" تقرّ افتتاح فروع جديدة في 6 مناطق بالمملكة    "ساما" تدعو إلى إبداء المرئيات حول "الإطار التنظيمي للتأمين الشامل على المركبات"    الصحة الكويتية : شفاء 591 إصابة من فيروس كورونا خلال ال24 ساعة الماضية    عبدالله المعيوف بطل الهلال في الظروف الصعبة    أمير منطقة الرياض يفتتح حملة «الصلاة نور»    وزير الحج: استئناف العمرة والزيارة تدريجيًا قريبًا وفق تقنيات حديثة    وزراء التعليم العرب يناقشون إقرار "وثيقة تطوير التعليم".. الأربعاء    سمو أمير القصيم يرعى احتفالات المنطقة باليوم الوطني بعد غدٍ    تسهيلاً على المستفيدين.. وزير العدل يوجه بإطلاق خدمة «صحيفة الدعوى» بشكلها الجديد    سمو الأمير فيصل بن خالد يرأس الاجتماع الثاني للجنة متابعة تنفيذ المشروعات بالحدود الشمالية    #أمانة_الشرقية تنفذ (758) جولة رقابية وتعقم وتطهر (918) موقعاً أمس #الأحد    الأمم المتحدة تطالب قطر بوقف الاحتجاز التعسفي    مكتبة المؤسس ترصد عهد الملك عبدالعزيز وسيرته    الأرصاد تنبه من أمطار رعدية على منطقة جازان    افتتاح معرض السعودية في 90 عاماً بمكتبة الملك فهد الوطنية    مذكرة تفاهم لتوظيف أحدث التقنيات في تعقيم الطائرات والمطارات بالمملكة    بلدية الحلوة تتزين بالمجسمات الخضراء احتفاء باليوم الوطني    "الروضة الافتراضية" دورة تدريبية بجامعة نجران    رئيس جامعة أم القرى يتسلم جائزة (أفضل قائد للعام 2020) من منظمة القيادة الدولية    مؤسسة الحبوب تستورد 540 ألف طن من الشعير    نجاح عملية نوعية لسد شريان مغذٍّ لورم واستئصال الورم بالمنظار    الرئيس الجزائري: لن نعرقل خطة الأمم المتحدة في ليبيا    السديس يشارك في أعمال الصيانة الدورية لكسوة الكعبة المشرفة    الاتحاد الدولي "فيفا" يمتدح الهلال: ظهرت روح البطل.. وتأهل لدور ال16    الدكتور السديس يتفقد أعمال إدارتي التطهير والوقاية البيئية ويلتقى بقائد قوة أمن المسجد الحرام    إصابات ووفيات كورونا حول العالم    السديس يشارك في أعمال الصيانة الدورية لكسوة الكعبة المشرفة    زلزال بقوة 6.1 درجة يضرب سواحل الفلبين    "الأرصاد" : رياح نشطة وأتربة مثارة على منطقة نجران    «أَلَمْ تَعْلَم أَنَّ اللَّه لَهُ مُلْك السَّمَوَات وَالْأَرْض».. تلاوة خاشعة من صلاة الفجر للشيخ «ياسر الدوسري»    رئيس الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان يهنئ القيادة باليوم الوطني ال90    "التعاون الإسلامي" تدين الإرهاب الحوثي    القيادة تهنئ رئيسي أرمينيا ومالطا    كلمة البلاد    الباطن يتوج بطلا للأولى    المتاحف.. كيانات حضارية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





التراث بين متطلبات الحفاظ على الهوية وتداعيات الاستلاب بصخب العصرنة
نشر في الوطن يوم 04 - 08 - 2020

أفرزت العصرنة بثورتها التقنية والرقمية، والصناعية الراهنة، تداعيات سلبية كبيرة في حياتنا المعاصرة، لعل من بين أهمها، الاستغراق في الشبكة العنكبوتية للإنترنت، التي بات الانغماس الكامل في فضائها الرقمي والحضور الدائم في منصات مواقع التواصل الاجتماعي عليها، من أبرز تداعيات مخرجات تلك الثورة الرقمية، في الوقت الحاضر.
وقد تسببت ظاهرة الانغماس الكلي في الفضاء الرقمي بعزلة اجتماعية، سواء على مستوى الأسرة والأقارب، أو على مستوى الجيران، والمجتمع، وذلك بغض النظر عن طبيعة التعامل مع محتوى ما يشاهده المستخدم، والإدمان الذي يقتل وقته، ويستهلك طاقته، دون جدوى، حيث نشأ تبعاً لذلك، نوع من الانفصام الأسري والاجتماعي المقلق، بعد أن ظهر جيل لا يأبه للحديث مع الأهل، والمجتمع، وبذلك اضمحل التواصل الاجتماعي الحي، وغابت السيطرة الأخلاقية، في البيئة الاجتماعية الحاضنة.
وهكذا طالت تحديات العصرنة، بآثار تداعياتها السلبية، صميم حياتنا اليومية الراهنة، بتسفيه العادات والتقاليد الحميدة، حيث بدأنا نلمس اليوم جنوح الجيل الجديد صوب الانسلاخ التدريجي من سيطرة البيت، والتفلت من ضوابط المجتمع بشكل واضح، والانزياح في نفس الوقت بمسارات غريبة عن المألوف من موروثنا الاجتماعي، بعد أن تفاقمت فجوة الجيل وغابت ظاهرة الترادف التقليدي بين الأجيال، مع غزو العصرنة الصاخبة، الأمر الذي يهدد بتفكك قيمي واجتماعي قد يقود إلى ضياع الأجيال، والاستلاب التام لكل معالم الهوية التراثية في المستقبل القريب.
وإذا كان لا بد من العمل على إعادة هيكلة ثقافة واقع الحال الراهن المثقلة بكل سلبيات هذه التداعيات، وإعادة تشكيلها بما يتلاءم مع معايير التحديث والعصرنة، حتى يمكننا التعايش بتوازن مع معطياتها، والتكيف مع إنجازاتها المتسارعة بأقل ضرر يلحق بأصالة هوية وجودنا الاجتماعي وموروثنا الشعبي، فإن ذلك ينبغي أن يتم في إطار الحرص الواعي، على الحفاظ على أصالة هوية الموروث الحضاري لمجتمعنا، وعدم التفريط بها، مهما كانت ضغوط إغراءات الحداثة جذابة وملحة.
لذلك بات الأمر يتطلب الانتباه الجدي إلى مفاعيل سلبيات تداعيات العصرنة المتسارعة التي طالت عواقبها كل جوانب حياتنا الراهنة، من عزلة اجتماعية وانغماس مقرف وابتعاد عن موروثنا الديني والحضاري والتراثي، ومن دون إغفال حقيقة كون هيمنة الثورة الرقمية، قد أصبحت اليوم سمة عصر وثقافة واقع حال راهن، وبالتالي فإنه لا مناص من التفاعل الخلاق والتعايش البناء معها، والانتفاع من كل ما هو مفيد منها، ونبذ ما هو ضار، من دون الانغماس الكلي الآلي فيها أو تركها والانسحاب منها كليا، وبالشكل الذي يحافظ على معالم الهوية التراثية، ويسمح بتواصل الجيل الجديد من الناشئة مع موروثه الاجتماعي، في نفس الوقت الذي يعيش حياة الحداثة التي تتسارع تداعياتها بشكل صاخب يهدد موروثنا الشعبي بالكنس، والمحو من الوجود بمرور الزمن.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.