بايدن سيحدد لبوتين "الخطوط الحمراء"    مدرب المنتخب السعودي يؤكد على صعوبة مواجهة أوزبكستان    حالة الطقس: هطول أمطار رعدية في جازان وعسير    أكثر من 488 ألف وفاة بكورونا في البرازيل    الصحف السعودية    منتخب باراجواي يفوز على بوليفيا 3-1 في المجموعة الأولى لكوبا أمريكا    هدية قطرية للاخضر الأولمبي    تشكيل الأخضر المتوقع أمام اوزبكستان    صدمة في الأخضر قبل لقاء أوزبكستان    صندوق التنمية السياحي يوقع اتفاقية تمويل مشروع فندقي 5 نجوم    والد الكشاف طارق إلى رحمة الله    جامعة الامام عبد الرحمن بن فيصل تستعد لانطلاق موهبة الإثرائي الأكاديمي ل 168 طالباً وطالبة    الرئيس العام لشؤون الحرمين يزور معرض مشروعات منطقة مكة المكرمة الرقمي    ارتفاع أسعار النفط.. و«برنت» يقترب من 72 دولار للبرميل            السودان: نوايا إثيوبيا «مبيتة»    أوسلو أقرت (أ) و(ب).. و(ج) مهمة الناعقين في مزاد فلسطين!    سعود.. أي ذكرى تعودني بعد عام نازفات فيها جراحي    القضية الفلسطينية تتصدر إجتماع وزراء الإعلام العرب    «الموارد» ل عكاظ: عقوبات على مخالفي منع العمل تحت الشمس        210 مليارات النقد المتداول خارج المصارف مقابل 28 بداخلها        منتخب السلة ينتظر «الملحق»        رسالة ماجستير تؤكد: السعودية حققت تحولاً تاريخياً عبر رؤية 2030            مروان يحتفل بعقد قرانه بمكة        أمير تبوك يبحث الاهتمام المشترك مع السفير الباكستاني    الفيصل يتوج الفائزين بمسابقة تحدي أيام مكة للبرمجة والذكاء الاصطناعي        مذكرة لحماية المواقع التراثية والأثرية في الدرعية    "الوطنية".. هل هي فرض عين أم فرض كفاية؟!    جيشنا الأبيض في مجمع الملك عبدالله!    سلوى حجر ل "المدينة": الفن التشكيلي أضواؤه خافتة..وأعمالي واقعية    أشتية: حكومة التغيير «سيئة»    الحج الآمن والمكاسب الشرعية    السميح : 178 شركة و مؤسسة تخدم حجاج الداخل هذا العام    المداح: مراكز وخيام للعزل الصحي في المشاعر    الكاظمي: السياسات الخاطئة تقود إلى كوارث        وزير الإعلام البحريني ل عكاظ: رؤية سعودية حكيمة لضمان سلامة الحجاج        المملكة تشارك في اليوم العالمي للتبرع بالدم    بعد ختام اليوم الثالث من آسيوية اليد صراع التأهل يحتدم في المجموعة الأولى    مدير تعليم رجال ألمع : "مراكز الدعم التعليمي الصيفية فرصة لتعزيز المهارات واستثمار الوقت"    الرئيس العام لشؤون الحرمين يزور معرض مشروعات منطقة مكة المكرمة الرقمي    توعية ولقاحات وتبرع بالدم في مهرجان زيتون الجوف الدولي    شؤون الحرمين تعلن استكمال استعداداتها لاستقبال الحجاج    أمانة حائل توضح المقطع المتداول لأحد الباعة المتجولين    رواد تعليم المستقبل مبارك لكم هذا التخرج    الرياض.. ضبط معمل غير مرخص لتصنيع الذهب والمعادن الثمينة    آل خزيم.. مسيرة من البحث والعمل الدؤوب تكللت بتحقيق التميز وتسجيل براءات الاختراع    سمو أمير منطقة جازان وبحضور سمو نائبه يرأس الجلسة الافتتاحية لمجلس المنطقة في دورته الثانية..    ولي العهد يعزي ولي عهد الكويت في وفاة الشيخ منصور الأحمد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خير متواتر
نشر في الرياض يوم 13 - 05 - 2021

لطالما كانت صناعة الخير في المملكة علامة تميز البلاد وقياداتها الرشيدة المتعاقبة، التي ضربت أروع الأمثال في تطوير هذه الصناعة والارتقاء بها، إلى أن باتت بمثابة نبراس يحتذى به في التضحية والفداء والوقوف بجانب المحتاجين، منطلقةً من إيمان راسخ وعقيدة سمحة، ترى أن للخير أصولاً ومبادئ نابعة من الدين الإسلامي الذي يحث دائماً على التكافل الاجتماعي والتناغم الإنساني النبيل.
وإذا كانت صناعة الخير في المملكة تسير بوتيرة متسارعة من جانب الحكومة والشعب معاً، فهي تسير بوتيرة أسرع في شهر رمضان المبارك، الذي يشهد عاماً بعد آخر تسابقاً محموماً نحو تأسيس مشروعات الخير، وتفعيل مبادراته التي تجلب الفائدة لجميع المحتاجين إليها.
وكان خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وولي عهده الأمين بدأا الشهر الفضيل بتبرع سخي، قدره 20 مليون ريال لصالح الأعمال الخيرية وغير الربحية من خلال منصة "إحسان"، فقد أنهيا - حفظهما الله - الشهر ذاته بمبادرة خير استثنائية، بالتسجيل في برنامج التبرع بالأعضاء كمتبرعين.
وتتجلى في هذه المبادرة أروع المعاني الإنسانية النبيلة، وأصدق دعوات الحث على العطاء بطرق نموذجية مقنعة، فكان أمام القيادة الرشيدة أن تدعو المواطنين والمقيمين إلى التبرع بأعضائهم بعد الوفاة، إلا أن قيام خادم الحرمين الشريفين وولي عهده بالتسجيل في برنامج التبرع بالأعضاء، جاء خير شاهد وأكبر دليل على أن ولاة الأمر أول السبَّاقين نحو صناعة الخير، وأنهما يتصدران المشهد بإيمان راسخ، واقتناع تام بمضمون الآية الكريمة (ومن أحياها فكأنما أحيا الناس جميعًا)، ويعكس هذا الأمر حرص القيادة الرشيدة على القطاع الصحي في المملكة، ودعم مراكز التبرع بالأعضاء لما لها من دور كبير في إنقاذ الروح البشرية من الهلاك.
وتعكس المبادرة إحساس القيادة بحاجة أكثر من 21 ألف مريض بالفشل العضوي، إلى أعضاء جديدة، تمنحهم الأمل والتفاؤل ببدء حياة مغايرة للتي كانوا يعيشونها في ظل أمراضهم المزمنة. ولا يمكن الفصل بين هذه المبادرة، وبين ما قام به خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله - في وقت سابق بتأسيس المركز السعودي لزراعة الأعضاء "المركز الوطني للكلى سابقاً"، فهما يكملان مشهد الخير السعودي، وسيبقى هذا الخير في المملكة إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.