ريجيكامب يستعد للرحيل    أمانة جدة تعيد فتح حراج الخضار وفقاً للاشتراطات الوقائية    إكمال تنفيذ برنامجي خادم الحرمين لتفطير الصائمين وتوزيع التمور في 24 دولة    1356 حالة حرجة و999 إصابة جديدة بكوفيد-19    بورصة بيروت تغلق على انخفاض بنسبة 0.44%    إغلاق 65 منشأة مخالفة في جدة    ارتفاع أسعار الذهب في السعودية وعيار 21 ب 193.48 ريال    «الإسلامية»: 20.569 جامعاً ومسجداً إضافياً ومصلى لإقامة صلاة عيد الفطر    الشؤون الإسلامية تنهي ربط كاميرات المراقبة للمواقيت ومساجد المشاعر المقدسة    أكثر من 300 موظف ب"أمانة الطائف" لتقديم الخدمات البلدية في إجازة العيد    تصعيد دام بين إسرائيل وحركة حماس    ماذا تعرف عن مرصد سدير ودوره في رصد الأهلة وهلال شوال؟    كومان يرد على غضب ريال مدريد من الحكام    مفحط حي قاراء بسكاكا في قبضة رجال المرور    تحديد مصير كافاني مع مانشستر يونايتد    25 شهيداً في 130 غارة إسرائيلية على غزة    الجامعة العربية تطالب المجتمع الدولي بوقف العدوان الإسرائيلي    توقعات طقس اليوم.. سحب رعدية ورياح نشطة على 11 منطقة    بالفيديو.. "آل معمر" يحسم الجدل بشأن مصير بيتروس وأمرابط وحمدالله ومدرب النصر مينيز    اجتماع بين "الرئيس" واللاعب.. الكشف عن تفاصيل مفاوضات الهلال لضم "تاليسكا"    إطلاق نار داخل مدرسة في أكبر المدن الإسلامية الروسية    شاهد.. المصلون يشهدون ختم القرآن بالحرمين الشريفين وسط أجواء روحانية    السواحه: قطاع الفضاء أولوية وطنية    السعودية: ارتفاع التسهيلات المقدمة للشركات المتوسطة والصغيرة إلى 182.2 مليار ريال    أسعار النفط تهبط بفعل انحسار مخاوف تعطل خطوط أنابيب    اهتمامات الصحف السودانية    إهتمامات الصحف اللبنانية    نائب أمير الرياض يتلقى التعازي من ولي عهد البحرين في وفاة والدته (هاتفيًا)    الصحة تُنفذ حملة توعوية للحث على الالتزام ب"لاحترازية"    نجاح التغطية الإسعافية للمسجد النبوي في ليلة الختم    السفارة السعودية: فحص كورونا شرط السفر إلى أمريكا    1.9 مليار ريال لمستفيدي حساب المواطن لشهر مايو    (شاعر الدعوة) الشيخ راجح العجمي رحمه الله    «نزاهة»: إيقاف 138 مواطناً ومقيماً.. منهم موظفون في «الدفاع» و«الداخلية» و9 وزارات    4 جامعات سعودية تتصدّر قائمة الأفضل عالمياً والأولى عربياً في تصنيف شنغهاي    ذكرى البيعة الرابعة لولي العهد فرحة لكل مواطن    حرس الحدود يحتفل بتخريج 1385 في دورة الفرد الأساسي    المهندس عبد الله الغامدي: ذكرى البيعة يوم للتلاحم بين القيادة الحكيمة والشعب الطموح    الإسماعيلي يفوز على البنك الأهلي في الدوري المصري    «النمور» تعسكر ل«قطبي الجنوب» في أبها    نائب أمير القصيم يتسلم تقرير فرع الشؤون الإسلامية بالقصيم    (المواطن محور الأولوية في منهج الإصلاح)    تدمير طائرة حوثية مفخخة أُطلقت باتجاه مطار أبها الدولي    «الداخلية»: حجر مؤسسي للقادمين للمملكة من دول لم يعلق القدوم منها    «أروقا» تدعو العالم العربي إلى الاستفادة من النموذج السعودي في التعليم عن بُعد    المملكة تدين بأشد العبارات الاعتداءات التي قامت بها قوات الاحتلال لحرمة المسجد الأقصى    ولي العهد وأمير قطر يعقدان جلسة مباحثات    المدير التنفيذي لهيئة الإعلام والاتصالات بالعراق يزور المتحف الدولي للسيرة النبوية    (أصوات وأصداء على مائدة الإفطار)    جروح «كورونا» الغائرة !    ثقافة الترميم.. الحضور الأجمل لتراثنا    البروتوكولات تمنع زحام العيد    «رؤية 2030» تحوّل كبير في مسيرة المملكة    المعطاني يصدر «عروض نقدية في الأدب السعودي»    سقوط مقذوف حوثي في إحدى القرى بجازان    أمن الدولة: المتبرع لجهات مجهولة عرضة للمساءلة    المملكة تزهو في ذكرى بيعة أمير الشباب    «الروح والرية» دراما القضايا العائلية المعقدة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





توقيع اتفاقية لتوثيق تطورات الحرمين الشريفين
بحضور ولي العهد
نشر في المدينة يوم 30 - 09 - 2012

بحضور صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع ورئيس مجلس إدارة دارة الملك عبدالعزيز جرت مراسم توقيع مذكرة للتعاون العلمي بين دارة الملك عبدالعزيز والرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي وذلك بمكتب سموه بوزارة الدفاع بجدة أمس، وقام بتوقيع الاتفاقية عن الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي رئيسها العام معالي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، وعن دارة الملك عبدالعزيز أمينها العام معالي الدكتور فهد بن عبدالله السماري، وتتضمن الاتفاقية التعاون في جانبي البحث العلمي والتوثيق حيث تستفيد الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي من البيئة البحثية والعلمية المتوافرة لدى دارة الملك عبدالعزيز وذلك لما توليه الدارة من اهتمام تاريخي وتوثيقي بتاريخ المملكة عموما والحرمين الشريفين بشكل خاص .
حضر توقيع المذكرة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز المستشار الخاص والمشرف على المكتب والشئون الخاصة لسمو ولي العهد ومعالي مدير عام مكتب سمو وزير الدفاع الفريق ركن عبدالرحمن بن صالح البنيان.
ورفع كل من معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس ومعالي الأمين العام لدارة الملك عبدالعزيز الدكتور فهد بن عبدالله السماري شكرهما وتقديرهما لصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع رئيس مجلس إدارة دارة الملك عبدالعزيز على رعايته توقيع الرئاسة والدارة لمذكرة تعاون بينهما ولكل ما من شأنه المحافظة على تاريخ المملكة ومآثرها الفكرية ودعم الحركة العلمية في هذا الجانب بكل الوسائل المتاحة وتشجيع الباحثين والباحثات على مزيد من البحوث والدراسات التي تستظهر المبادئ الإسلامية التي قامت عليها البلاد والقيم الوطنية في تاريخها.
وقال معالي الشيخ الدكتور عبدالرحمن السديس: «إن هذه الاتفاقية المباركة هي إضافة جديرة وجديدة للخدمات التي تقدمها حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- للحرمين الشريفين فهي بمثابة التوثيق العلمي للتطورات التي مرت بها شؤون الحرمين الشريفين وما قدمته لخدمة المسجد الحرام والمسجد النبوي وفق توجيهات ولاة الأمر منذ نشأتها، وانعكاس هذا التطور والتحديث المستمر على الخدمات المقدمة لضيوف الحرمين الشريفين من كل بقاع العالم وعلى رأسها التوسيعات التي مر بها المسجد الحرام والمسجد النبوي في العهد السعودي الذي كان من اهتمامه بالحرمين الشريفين أيضاً إنشاء الرئاسة العامة لشؤونهما .
وأضاف السديس إن ما يعزز قوة هذه الاتفاقية ويزيد من أهميتها رعاية صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز الذي يشهد له القاصي والداني باهتمامه بالعلم وطلابه ومؤسساته وعنايته بالتاريخ الإسلامي الشامل لتاريخنا الوطني ومراكزه المعنية به نشراً وبحثاً وتحقيقاً ومن ذلك دارة الملك عبدالعزيز التي أضحت منارة علمية ومركزاً متطوراً ومتميزاً في خدمة المآثر المعرفية والإرث العلمي وهي في جوانب التوثيق والبحث العلمي علامة فارقة في الحركة العلمية الإقليمية والعربية والدولي
من جهته قال معالي الأمين العام لدارة الملك عبدالعزيز ومدير عام مركز تاريخ مكة المكرمة الدكتور فهد بن عبدالله السماري أن هذا التعاون العلمي ما هو إلا ثمرة من ثمار رعاية واهتمام حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز بالتاريخ الوطني بجوانبه المختلفة ومراحله المتتالية وحرصه حفظه الله على استخلاص العبر والقيم من مجرياته وأحداثه بتحفيز الباحثين ومؤسساتهم الحاضنة بمزيد من التحليل والدراسة والبحث، فأمير المؤرخين حفظه الله له الأيادي البيضاء في خدمة حركة البحث العلمي في مناح عدة ومنها الشأن التاريخي وله أفضال لا تحصى على الحراك البحثي والعلمي في مجتمعنا السعودي في هذا المجال لعل أميزها الدور المتنامي لدارة الملك عبدالعزيز في دعم الباحثين والباحثات وتهيئة كل ما يحقق شروط البحث المتميز من الوثائق والمخطوطات والجوائز العلمية ورعاية المناسبات العلمية لوسطهم المعرفي والأكاديمي، ودارة الملك عبدالعزيز حين توقع هذه الاتفاقية مع الرئاسة العامة لشؤون الحرمين الشريفين فهي تدين بالفضل لسموه حفظه الله فتوجيهاته الكريمة سديدة في دروب العمل الجاد ودروس في الإدارة العلمية الإستراتيجية.
وعن الاستحقاقات التالية لهذه الاتفاقية قال معالي الأمين العام لدارة الملك عبدالعزيز أن الاتفاقية تعد الثالثة لدارة الملك عبدالعزيز مع جهاز حكومي فقبلها تم توقيع مذكرتي تعاون مع الرئاسة العامة لهيئات الامر بالمعروف والنهي عن المنكر والمجلس الأعلى للقضاء للاستفادة من خدمات الدارة في الترميم والتعقيم ثم الفهرسة والتصنيف والاشتغال على بحوث ودراسات تخدم التاريخ الفرعي لتلك المؤسسات الذي هو جزء مهم من تاريخنا الوطني، وتهيئة بيئة علمية خصبة تساعد في المقابل على نمو أعمال مشتركة تعضد الجانب البحثي في الدارة وتنشط الشق العلمي في إمكانياتها من حيث الوثائق والمخطوطات وغيرها .
وأضاف أن هذه الاتفاقية تعد تنفيذاً لأحد الواجبات الوطنية على دارة الملك عبدالعزيز منذ نشأتها بتوثيق النهضة المعمارية والجهود الحكومية في خدمة الحرمين الشريفين سواء من الناحية المعمارية أو الخدمات المساندة أو الأنظمة واللوائح المنظمة للحركة اليومية ومتطلباتها في المسجد الحرام والمسجد النبوي الشريف، مبيناً أن دارة الملك عبدالعزيز ستحرص على تنفيذ هذه الاتفاقية مثل بقية الاتفاقيات بتوجيه واهتمام من صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع ورئيس مجلس إدارة دارة الملك عبدالعزيز على أحسن وجه وبدقة مدروسة خاصة أن موضوع الاتفاقية هو الحرمين الشريفين وتاريخهما بما مرا عليه من توسيعات كبيرة في ظل رعاية واهتمام خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز وسمو ولي العهد الأمين حفظهما الله بالإضافة إلى أن الدارة تنفذ مشروع موسوعة الحج والحرمين الشريفين وتشرف على مركز تاريخ مكة المكرمة ومركز بحوث ودراسات المدينة المنورة وهذا ما سيحقق التكامل والشمولية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.