أمير «الشمالية» يسلم 100 وحدة سكنية للمستفيدين    سلطان بن سلمان يعزي هاتفياً    تدشين «سقيا مزارع البن» بالمحافظات الجبلية في جازان    «ساما»: 1.75 مليار ريال زيادة بمصروفات مبادرة دعم «الخاص»    73 فرصة استثمارية بالرياض    الملك يوافق على تمديد عدد من المبادرات المتعلقة بالتأشيرات والإقامات للوافدين    حَلْب تركي خضوع.. خنوع.. وابتزاز قطري    إلغاء 50 % من المراكز الحكومية والاتجاه نحو الرقمنة    بغداد: لدينا خيارات للرد على استفزازات أنقرة    ولي العهد يهنئ الرئيس غزالي    استمرار الأجانب ال 7 «مطلب»    سفير مملكة البحرين يقدم التعازي    بمشاركة القطاع الخاص.. بدء إسناد التصفيات القضائية عبر «إنفاذ»    الشرقية: السماح للأطفال بدخول صوالين الحلاقة.. وبروتوكول حديث للجنائز    أمير تبوك يعزي في وفاة الأستاذ العبدالكريم    القصبي: عالجوا قضايا المواطن.. وانتقدوا بموضوعية    الموكلي: العمل في «الأندية» لا يساوي عشر العمل في «جمعيات الثقافة»    إعلامية الشورى و«الثقافة» تستعرضان آليات مواجهة الحملات المغرضة    نصف مليون مستفيد من خدمات «تطمن» و«تأكد»    شبح «الإغلاق» يعود    مخاوف من وباء جديد ..الصين تعلن مستوى الخطر الثالث لتفشي مرض «الطاعون الدملي»    أخضر الجامعات يكتسح المصري بنتيجة كبيرة    «التعليم»: 63 مشروعاً مدرسياً تستوعب قرابة 30 ألف طالب    اتحاد القدم ينتظر موافقة الحكام الأجانب    الاتحاد يصل عسير ويخوض 4 وديات    الصحة العالمية: ارتفاع يومي قياسي في حالات الإصابة بفيروس كورونا عالمياً    بين الرثاء والنياحة فرق    عودة العمل مع الاحتراز بإفتاء الجوف    تكثيف ضبط المخالفات المرورية في الشرقية    الويمني مديرا عاما لفرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بمنطقة #عسير    بحكمة قيادتها.. المملكة تواصل دعم مواطنيها ضد تداعيات جائحة فيروس كورونا    هل لنا موقف مع الفيسبوك!    لماذا يسعون إلى تخريب اتفاق الرياض؟    "فرسان" تاريخ عريق.. وشواهد حضارية متجذرة    تجارب الدراما والمسرح في «فنون أبها»    في حب "الممثلة".. رجاء الجداوي    برشلونة يتفوق على فياريال ليتجاوز أثار أسبوع صعب    أمير منطقة حائل ونائبه يعزيان مساعد مدير شرطة المنطقة للضبط الإداري بوفاة والده    الحج إلى خيمة القذافي    زيادة متوقعة في أسعار التأمين العام المقبل.. وتوجه لإعلان تكتلات سعودية كبرى    التعليم : تأمين وتجهيز 29.341 مختبراً مدرسياً للبنين والبنات    الناقور وقوارب الموت الإيطالية    جدة.. سقوط رافعة في خزان مياه ووفاة قائدها ب«حي الأجواد»    القصبي يجتمع مع كتاب الرأي    مصدر في قوات حفتر: غارات جديدة تستهدف "تحركات معادية" في مناطق جنوب ليبيا    :سمو أمير منطقة جازان يعزي بوفاة رئيس تحرير جريدة الرياض فهد العبدالكريم ..    الملك سلمان للإغاثة يقدم الخدمات الطبية بمحافظة حجة    "منشآت": القطاع الخاص يحتاج من 3 إلى 6 أشهر للتعافي من جائحة "كورونا"    الانتهاء من أعمال فرش مسجد قباء    وزير الصناعة: تعاون بين عدد من الجهات الحكومية لإنتاج 10 ملايين كمامة يومياً    أمير نجران : لا أحد أعلى من القضاء والتقاضي    دعم مستشفى عفيف العام بأجهزة ومعدات طبية وتقنية مختلفة    إلى جنة الخلد أبا يزيد    لقطات من تشييع جثمان فقيد الإعلام فهد العبدالكريم    مريع بن حمد أبو دبيل في ذمة الله    السليمان: بعض الاقتصاديين يغالطون أبسط مبادئ الاقتصاد.. المداحون آفة المجتمعات    حاكم المطيري وإخضاع السنة النبوية للسياسة    الأمانة.. والنفاق السلوكي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الأموال القطرية في وسائل الإعلام الأمريكية
نشر في المدينة يوم 22 - 06 - 2019

الأموال القطرية تتواجد في كل مكان، ولها تأثير واضح على اليسار الأمريكي.
كان ذلك موضوع مقال "كيف تشتري قطر العمود المحافظ How Qatar is buying conservative column inches" نشر في صحيفة واشنطن تايمز بقلم "مارثا لي - سام وستروب"، في الرابع من يونيو الماضي، حول تسلل الأموال القطرية وشرائها أقلام قوى التأثير في وسائل إعلام الولايات المتحدة. وأورد المقال مثالا لذلك بالقول : تدير قناة الجزيرة الإخبارية منصة لوسائل التواصل الاجتماعي تدعى AJ + ، والتي دخلت في شراكة مع منافذ أمريكية ذات ميول يسارية قوية. في الوقت نفسه، تلقت مؤسسات الفكر والرأي البارزة مثل معهد بروكينغز عشرات الملايين من الدوحة. وتفصيل ذلك : خلال 2013 حصلت Brookings على 15 مليون دولار. وفي 2018 فقط ، حصلت على 2 مليون دولاروربما أكثر من ذلك بكثير. لقد أتاح هذا الكرم ل Brookings مركزًا مرموقا للدوحة في الوكالة لتمرير مصالح الدوحة.
يضيف الكاتب: هذه ليست لعبة الدوحة الوحيدة، فعلى مدار الأعوام الماضية ، كانت هناك محاولات قطرية ملحوظة لكسب الأصدقاء والتأثير على أشخاص خارج نطاق اليسار المعتاد مثل الجامعات الأمريكية (بما في ذلك الكليات العامة) والتي يعمل من خلالها النظام القطري على دعم بحوث أكاديمية تقلل من جهود المملكة العربية السعودية في محاربة المتتطرفين والإرهاب حول العالم.
وضمن العبث القطري داخل أروقة المجتمع الامريكي أورد الكاتب نشاط آخر قائلا: المثال الأبرز و"الفضولي" الذي حظي بالاهتمام العام، هو دعوات النقد والسفر المقدمة من الجانب القطري إلى المنظمات اليهودية الأمريكية الرائدة منذ عام 2017، والتي قوبلت باستنكار واسع لدى المنظمة الصهيونية الأمريكية في وسائل الإعلام. لقد اعتقدت الدوحة، على نحو خاطئ ، أنها تستطيع تمويل حماس وكسب الدعم اليهودي الأمريكي.
ايضا.. يضيف الكاتب مثال آخر متمثل في الجمهوري البارز مايك هاكابي، فقد تلقى 50.000 دولار ورحلة إلى الدوحة لقضاء عطلة الصيف، وفسرت وسائل الإعلام وجود هاكابي في قطر كنتيجة لعلاقاته طويلة مع المنظمات اليهودية المؤيدة لإسرائيل. يضيف الكاتب : لقد وضعت قطر رسائل مؤيدة لها بلا خجل في وسائل الإعلام الأمريكية المحافظة لفترة من الوقت.. "هاكابي لم يكن مطلوبًا فقط من أجل صلاته اليهودية، بل لمكانته وتأثيره ايضا".
ويؤكد المقال بأن ظهور الرسائل الموالية للقطريين في صحيفة واشنطن تايمز المحافظة بشدة يوم 4 يونيو لم يكن مهما فحسب، بل ليس بالجديد.. فمن بين المقالات ال 25 المنشورة ، للكاتب "تيم قسطنطين" - منتظم في التجمعات الجمهورية وله بعض التأثير كمضيف إذاعي لبرنامج "The Capitol Hill Show"، استخدم خلالها أعمدة مقالاته وبرنامجه الإذاعي لتحصين قطر، وإعطاء المنصات لمسؤولي النظام، لإدانة المملكة العربية السعودية. يضيف المقال لقد كتب " قسطنطين" عن عجائب الدوحة، وسرد الانتصارات المعجزة لشركاتها ومؤسساتها المجتمعية، واسترسل شارحا لماذا يعد الحصار الذي تقوده المملكة العربية السعودية على قطر شرير جدا، لكنه لم يقم بتصنيف مقالاته على أنها "مدعومة"... فقد أهمل "قسطنطي" أن يذكر أنه زار قطر للتو..
يؤكد المقال: سألنا "قسطنطين" إذا كان قبل المال من النظام القطري لكتابة مقالاته، فأخبرنا أنه "غير مرتاح لإجراء هذه المحادثة." ويضيف، "قسطنطين" ليس المثال الوحيد للتأثير القطري في الأوساط المحافظة، Sohrab "Rob" Sobhani محاضر سابق في جامعة جورج تاون شغل منصب في المؤسسات القطرية، تمكن من خلاله منح عشرات الملايين من الدولارات لصالح المدارس والجامعات الأمريكية، التي تستخدم مواد تعليمية مؤيدة للقطريين لاحقًا، بينما تستضيف في نفس الوقت كبار مسؤولي حركة حماس الإرهابية في مقرها بالدوحة. يضيف، في ديسمبر 2018 ، امتنع توم روجان ، مشرف المقالات في الصحيفة، عن نشر مقال لسبحاني وقال: "مقال مثير للسخرية بشكل خاص لصحيفة واشنطن تايمز، يقدم روب سبهاني رسالة حب إلى قطر.. يجب أن نفترض أن تأكيدات المؤلف لحب حكومة قطر صادقة!".
ويختم الكاتب مقاله: قطر لها تاريخ طويل من تمكين الإرهاب وتمويل التطرف، لكنها تمتلك كذلك الدهاء الإعلامي لإقناع الأمريكيين بخلاف ذلك. يجب ألا تكون منافذ الأخبار الأمريكية شريكة في هذا الخداع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.