فراسة قائد.. وحكمة قرار    المملكة تستضيف اجتماع لجنة التعاون المالي والاقتصادي ال 117 لدول مجلس التعاون    هل تخفض «أوبك+» إنتاج النفط مليون برميل يومياً ؟    100 دولة في مؤتمر IVC بالرياض.. اليوم    رئيس أوزبكستان يستقبل وزير الحج    الحوثي يبدد الهدنة ويصر على الحرب    تونس تقطع دابر «الإخوان»    الضرب في إيران.. والصراخ في الضاحية    نظرية «روشن»    عمر صبحي وتغريدات أخرى    تعادل سلبي في قمة الجولة الخامسة بين النصر والاتحاد    أمير الباحة يدشن مبنى جمعية إكرام لرعاية المسنين    33 مقراً في المناطق للتسجيل في الشهادات المهنية الاحترافية    نجوى بين كندا وأمريكا والمكسيك    ندوة "الأرشيف المصور وحفظ التاريخ" تناقش توثيق حياة الأمم عبر العصور    5 أغذية في أوقات محددة تسرع حرق الدهون    الطائف: مراجعو طوارئ «فيصل الطبي».. بين الألم والانتظار    رفع الأثقال يخفض مخاطر الوفاة بالأمراض 9 %    السجن (20) عاماً وغرامات لمزوّري محررات رسمية    ألمانيا ضمن أكبر خمسة شركاء تجاريين للمملكة.. و«الجينوم» و«الهيدروجين» تعكسان مستقبل العلاقات    ثورة المرأة في إيران تنتقل إلى الجامعات    «البدر» يوقِّعُ مجموعة "الأعمال الشعرية" في "كتاب الرياض"    هيئة التراث تشارك بقطع نادرة في معرض الرياض    "ركن المؤلف السعودي" يستهدف الكتّاب    منظمة التحرير: البناء الاستيطاني يخيم على المشهد السياسي في انتخابات «الكنيست»    استشارات طبية وفعاليات ترفيهية لكبار السن    د. طارق خاشقجي إلى رحمة الله    «طبية جامعة الملك سعود» تنجح في استئصال ورم نادر من صدر مريضة        تداعيات الحرب .. 10 مواقع تعذيب روسية في إيزيوم                                                        أوساسونا يعرقل انطلاقة الريال بالتعادل معه في الدوري الإسباني                ترقية "الحرقان" إلى رتبة لواء    خادم الحرمين الشريفين يتلقى رسالة خطية من رئيس جمهورية أذربيجان    الجامعة العربية تؤكد اهتمامها بقضية التغيرات المناخية وتأثيرها على المجتمعات في المنطقة    تحت رعاية معالي قائد القوات المشتركة.. الإسناد الطبي المشترك ينظم "يوم المسعف الميداني"    الأمر بالمعروف تفعّل حملاتها التوعوية عبر الشاشات واللوحات بمبنى محافظة #حوطة_بني_تميم    سمو محافظ حفر الباطن يطلق حملة "حق الله" التوعوية    «كبار العلماء»: الثقة الملكية بأن يكون ولي العهد رئيسا لمجلس الوزراء تتويج لجهوده في خدمة دينه ووطنه    سمو نائب أمير الشرقية يستقبل قائد قوة أمن المنشآت بالمنطقة    هيئة الأمر بالمعروف ب #البدائع تُشارك في مهرجان التين عبر الحافلة التوعوية والمصلى المتنقل    بالصور.. "نُسك" تُنفذ جولات تعريفية في دول آسيا الوسطى    ولي العهد.. وحقبة جديدة من الثقة الملكية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




نشر في البلاد يوم 16 - 08 - 2022

يستغل الحوثي كل شبر يسيطر عليه في اليمن لتقويض الأمن والاستقرار، بما في ذلك استخدام ميناء الحديدة لأغراض عسكرية، وفقا للإعلام العسكري للقوات المشتركة في الساحل الغربي اليمني، الذي نشر فيديو يحتوي على اعترافات جديدة لخلية تهرب الأسلحة والمواد المتفجرة تابعة لميليشيا الحوثي، من جيبوتي إلى ميناء الحديدة.
وكشف الإعلام العسكري أن الخلية التي يقودها المدعو أحمد حلص، المكنى ب"محمود" تتكون من خمسة عناصر، هم: الطيب محمد عبدالله العمري، حمادة محمد عبدالله العمري، خالد أحمد أحمد عبدالله علي، محمد بخيت علاء الله بخيت، وعبدالله يحيى عباس منصري"، وجميعهم بحارة من أبناء محافظة الحديدة، إذ أقر أعضاء الخلية في اعترافاتهم بتجنيدهم من قِبل مسؤولين حوثيين يديرون شبكات تهريب من داخل ميناء الحديدة، على رأسهم المدعو أبو علي الكحلاني المشرف الأمني، والمدعو أبو سجاد منصور أحمد السعادي مسؤول القوات البحرية لدى ميليشيا الحوثي.
وأكدت اعترافات أعضاء الخلية نقل شحنتين من جيبوتي إلى ميناء الحديدة، بينما تم القبض عليهم في العملية الثالثة من قِبل قوات خفر السواحل أثناء عبورهم في مضيف باب المندب، كما تحمل الاعترافات إدانة إضافية لميليشيا الحوثي باستخدامها ميناء الحديدة لأغراض عسكرية، وفق إعلام القوات المشتركة. وتكشف تورط مسؤولين ممثلين لميليشيا الحوثي في لجنة الرقابة الأممية لدعم اتفاق الحديدة مثل أبو علي الكحلاني، في إدارة شبكات تهريب الأسلحة والمواد المتفجرة. وتمكنت قوات خفر السواحل قطاع البحر الأحمر، من إلقاء القبض على الخلية بعد عملية رصد ومتابعة دقيقة، مؤكدة أن ضبط الخلية يشكل ضربة موجعة أخرى لميليشيا الحوثي وخبراء الحرس الثوري الإيراني. ويأتي بث اعترافات هذه الخلية الحوثية، بعد ساعات من بث اعترافات خلية تهريب بحرية متورطة بتهريب شحنات أسلحة من ميناء بندر عباس الإيراني إلى موانئ الحديدة بإشراف الحرس الثوري الإيراني، وذلك ضمن سبع خلايا لميليشيا الحوثي بينها خلايا تجسس وتخابر تم ضبطها مؤخرًا في الساحل الغربي اليمني.
من جهة ثانية، أعلن الجيش اليمني، مقتل 4 من جنوده وإصابة 19 آخرين بنيران ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران، ضمن خروقاتها المستمرة للهدنة الإنسانية التي ترعاها الأمم المتحدة. وقال المركز الإعلامي للجيش اليمني في بيان، إن قوات الجيش رصدت 235 خرقاً حوثياً للهدنة الأممية في الفترة من 11 إلى 13 أغسطس في جبهات مأرب والجوف وصعدة وحجة والحديدة وتعز وأبين والضالع، كما توزعت خروقات الحوثيين بين 61 خرقاً جنوب وغرب وشمال غربي مأرب، و47 خرقاً في محور حيس جنوب الحديدة، و34 خرقاً في جبهات محور تعز، فيما ارتكبت الميليشيا 33 خرقاً غرب محافظة حجة، و31 خرقاً في محور البرح، و12 خرقاً في جبهات محور الضالع، و8 خروقات في جبهات الجوف، و7 في جبهات محافظة صعدة، وخرقان في محور أبين.
وتنوّعت بقية الخروقات الحوثية، بين استهداف مواقع الجيش بصواريخ الكاتيوشا والمدفعية والعيارات المختلفة والطائرات المسيّرة المفخخة، إضافة إلى أعمال حفر الخنادق وبناء التحصينات وحشد التعزيزات إلى مختلف الجبهات، ونشر الطائرات الاستطلاعية المسيرة في كافة الجبهات.
إلى ذلك، أكد المبعوث الأممي إلى اليمن،هانس غروندبرغ، أمس، أن فتح طرق تعز مسألة إنسانية، مشيرا إلى أن الأطراف اليمنية التزمت بالاستفادة من الشهرين المقبلين لمواصلة المفاوضات للتوصل إلى اتفاق هدنة موسع بحلول الثاني من أكتوبر القادم. وقال في إحاطة جديدة إلى مجلس الأمن الدولي، حول آخر المستجدات في اليمن، إن الاتفاق الموسع سيشتمل على عناصر إضافية تحمل المزيد من الإمكانيات لتحسين الحياة اليومية لليمنيين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.