احتجاج باكستاني على إيران لمقتل 14 من جنودها في بلوشستان    مدير تعليم الشرقية يدعو الطلاب والطالبات برسائل توعوية لاختبارات العام الجاري    اللجنة التنظيمية لرواد ومرشدات كشافة الخليج تجتمع بالقاهرة    مركز خدمة اللغة العربية يقيم لقاءً لمراكز البحوث اللغوية ويطلق مشروعه مع اليونسكو ويستمر في برامج إندونيسيا    بدء التصويت في الاستفتاء على التعديلات الدستورية بمصر    “الكهرباء”: جوائز تشمل 30 سيارة و10 ملايين كيلو واط لمن يسجل في خدمة “حسابي”    أمير عسير يختتم جولاته بمحافظات غرب عسير في رجال ألمع    كتلة باردة تضرب المملكة بدايةً من اليوم.. والحرارة تنخفض عن 5 درجات ببعض المناطق    التحالف يدمر مخزنا ل"الدرونز" في دار الرئاسة السابق بصنعاء    اهتمامات الصحف السودانية    اهتمامات الصحف المصرية    «داعش» يقتل العشرات من قوات الأسد والموالين لها خلال 48 ساعة    السومة ينقذ الأهلي من انتفاضة الوحدة في مباراة ال5 أهداف    حالة الطقس المتوقعة اليوم السبت    الغامدي: تصريحات رئيس الهلال هي الأسوأ    أبرزها الحدود.. هذه الفئات من الجرائم تُستثنى من تطبيق العقوبات البديلة على السجناء    صورة مؤثرة للأمير خالد بن طلال وهو ينظر لنجله الوليد بعد إتمامه 30‎ سنة نصفها في غيبوبة    “الصحة” تغلق مجمعاً طبياً في الرياض وفرعين له بعد ضبط مخالفات جسيمة    فيديو يُوضح كيف سيعمل نظام تتبع الشاحنات الذي بدأت هيئة النقل العام في تطبيقه‎    خادم الحرمين الشريفين يبعث رسالتين خطيتين لرئيسي الصومال وجيبوتي    مدرب ⁧النصر⁩ السابق وبطل دوري الشباب البرتغالي ⁧ هيلدر⁩ مدرباً ل ⁧ الاتفاق⁩ بديلاً للأسباني        من اللقاء    تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين                لقطات من حفل افتتاح وجولة سموه على مهرجان السيارات التراثية والكلاسيكية    التقى منسوبي هيئة الأمر بالمعروف بالرياض.. د. السند:    السلمي    مليشيا الحوثي تسرق قوت النازحين.. وتصادر معونات    القيادة تعزي المستشارة الألمانية في ضحايا الحافلة السياحية    أمن المنشآت بعسير ينفذ فرضية للسيطرة على سيارة مفخخة    "الحدود" يخلي راكبة فرنسية تعرضت لأزمة طبية على متن سفينة إيطالية في البحر الأحمر    وزير التعليم العراقي: تجربة "قياس" محل فخر    3 ملايين مخالف في قبضة "الأمنية المشتركة"    جدة: الأمانة تستطلع الآراء لتطوير العمل البلدي    وصول 5.4 مليون معتمر.. والباكستانيون الأعلى قدوما    السيتي بعد الخروج القاري.. يسعى للثأر من توتنهام    القروش الاتحادية.. تلتهم الفرقة الأهلاوية.. وتتوج بالدوري    تسجيل أكبر لوحة سعودية في موسوعة "جينيس"    "القيصر" يشعل حفل جدة ب"زيديني عشقا"    طائرة العميد لاستعادة أمجاد البطولات.. تصطدم بالأباتشي    أوبر للقيادة الذاتية تجذب استثمارات بمليار دولار    إمام الحرم المكي يحذر من شرور الفتن    «الفاشينيستا»!    الماجستير لمريم الشمري.. اقتدار ووفاء    مآخذ على "أمل" المدينة    الأهلي مسك وعنبر    انطلاق الأيام الثقافية السعودية في تركمانستان    تناقضات أخطر    من وراء فرص التلكؤ؟    علاج مناعي يقتل فيروس الإيدز    تعرف على استخدامات الخدمات الإلكترونية التي أطلقتها وزارة التعليم مؤخرًا    مستشار وزير الطاقة يتوقع توازن سوق «النفط» خلال العام الحالي    البعيجان في خطبة الجمعة من المسجد النبوي : في النصف من شعبان مغفرة تعم المؤمنين ويحرم منها أهل العداوة    للمرة الأولى .. تعيين مهندستين سعوديتين في مكة    محمود سرور: عدد الفتيات يفوق الشباب في أول معهد لتعليم الموسيقى بالرياض    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





التوتر القاتل الخفي..تعرف على أبرز الأمراض التي يسببها التوتر
نشر في أزد يوم 24 - 03 - 2019

تقرحات في الجهاز الهضمي، أمراض نفسية متقدمة، سرطان، أمراض كلى، وأمراض قلب وشرايين.. تلك هي أبرز الأسقام والأمراض التي قد يتسبب فيها التوتر لفترات طويلة، ليتحول إلى قاتل خفي لا يمكن التنبؤ بما يستطيع فعله، ولكن لا داعي من القلق والتوتر بعد قراءة ذلك؛ إذ يمكنك التخفيف منه، وزيادة إفراز هرمون السعادة من خلال مجموعة من النصائح المركزة.
وعبر سلسلة من التغريدات كشف الدكتور علي الغامدي عما يحدثه التوتر لفترات طويلة في جسم الإنسان، ليحوله من صحيح إلى عليل في بضع سنوات، مختتماً ذلك بمجموعة من النصائح والأغذية التي يمكن تناولها، وتساهم في الحد من التوتر، وزيادة إفراز هرمون "السيرتونين" المسؤول عن السعادة.
وكتب "الغامدي" شارحاً كيف يبدأ التوتر بالسيطرة على جسم الإنسان بعد ثوانٍ قليلة: "بعد ثوانٍ من التوتر يتحول جسمك إلى وضع القتال أو الفرار(fight or fright)..، والسبب أن مركز البصر و السمع تقوم بإرسال معلومات ل(Amygdala) مركز معالجة المشاعر في الدماغ. تنتقل المعلومات من هذا المركز إلى (Hypothalamus) الذي يتواصل مع الجهاز العصبي اللاإرادي ويحفز الغدد الكظرية".
ويذكر: "هذه الغدد تُفرز الناقل العصبي المعروف بالأدرينالين، وهو هرمون الإثارة، عندها تشعر بإحساس التوتر والارتباك المعهود، فتتزايد ضربات قلبك، ويرتفع ضغط الدم، وتسارع التنفس".
ويردف: "الأدرينالين بدوره يُحفز إفراز (الكورتيزول) المعروف بهرمون التوتر. نسمع دائماً عن خطورة الكورتيزول، لكنه في الأساس يفرز لحماية الدماغ من الضرر الناتج عن الحوادث والصدمات القوية".
ولكن ما الذي يحدث عندما يستمر التوتر لدقائق أطول؟.. يجيب المختص السعودي: "عند استمرار التوتر لمدة 10 دقائق يتغير سلوك الإنسان و يبدأ بالميل للسلوك العدواني. بعد 30 دقيقة من التوتر يؤثر الكورتيزول على الذاكرة طويلة المدى، فيصبح الشخص سريع النسيان، ويتراجع التركيز والانتباه لديه بشدة".
مضيفاً: "بعد عدة أيام من استمرار التوتر، يحدث تغير وعدم اتزان هرموني في الجسم يؤثر على كثير من الوظائف الحيوية، فيضطرب المزاج بشدة، وتقل الشهية للأكل وتقل الرغبة الجنسية".
ويتابع الحاصل على دكتوراه في علم الأعصاب الإدراكي: "بعد عدة أشهر تبدأ قدراتك الذهنية بالتراجع بحدة، وبشكل خطير حتى تتضرر القدرات الذهنية الراقية مثل التفكير والتحليل والمنطق، كما يضعف عندها جهاز المناعة فتزيد الالتهابات في أعضاء الجسم بشكل عام".
ثم تبدأ الأمراض المزمنة والمتقدمة بالظهور مع استمرار التوتر لسنوات؛ إذ يقول "الغامدي": "بعد عدة سنوات وعلى المدى البعيد تظهر أمراض مزمنة مثل الأمراض النفسية المتقدمة، وتقرحات الجهاز الهضمي، وأمراض الكلى، وأمراض القلب والشرايين، وتراجع الخصوبة، وزيادة احتمال الإصابة بالسرطان، وتستمر هذه الأمراض في السوء حتى تصبح عوامل مهددة للحياة".
كيف يمكن تخفيفه؟
ولكن كيف يمكن التخفيف من التوتر، والوقاية مما يتسبب فيه من أمراض وأسقام تهدد الحياة، وهنا يحيل "الغامدي" متابعيه لسلسلة تغريدات سابقة ذكر فيها مجموعة نصائح تساهم في زيادة إفراز هرمون السيروتونين المسؤول عن السعادة، وقد تساعد في تخفيف المشكلة.
وتتلخص تلك النصائح بحسب "الغامدي" في تناول أغذية تحتوي على حمض ال"تريبتوفان"، الذي يتواجد في البيض، الحليب، اللحوم الطازجة، المكسرات، والحبوب، كذلك الحصول على "الماغنسيوم"، ويتواجد في السمك والموز والألياف الخضراء، و"فيتامين C"، والذي يكثر في الحمضيات مثل البرتقال والليمون والفراولة، فضلاً عن "فيتامينB"، الذي يتواجد في السمك والحليب والشوفان.
ويشدد "الغامدي" على أهمية تجنب تناول السكريات، وضرورة التعرض لأشعة الشمس بمعدل 20 دقيقة يومياً للحصول على "فيتامين د"، الذي يساعد على تعديل المزاج، وكذلك ممارسة الرياضة، والتفكير الإيجابي باسترجاع الذكريات الجميلة، والأحداث السعيدة، والابتعاد عن الأخبار والصداقات السلبية، وممارسة القراءة والتأمل مثل الصلوات واليوغا، إضافة إلى عمل مساج للجسم لمدة نصف ساعة مرتين في الأسبوع؛ لما ثبت له من تخفيف التوتر بنسبة 30%.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.