الصحف السعودية    مسؤول أممي يدعو الاحتلال الإسرائيلي للوقف الفوري لجميع الأنشطة الاستيطانية    تحت رعاية وزير الداخلية.. مدير عام "الجوازات" يشهد تخريج 410 أفراد من دورة الفرد الأساسي    حالة الطقس المتوقعة اليوم الخميس    "الأدب والنشر" تطلقُ "مؤتمر الرياض الدولي للفلسفة" بنسخته الثانية في ديسمبر المقبل    رئيس المنظمة العربية للسياحة يرفع التهنئة لولي العهد برئاسة مجلس الوزراء    مطارات جدة تكرم القطاعات المساهمة في نجاح الخطط التشغيلية لموسم حج 1443ه    15 ألف ليرة لبنانية.. مقابل الدولار    تجربة العميل !    رجل الرهانات الكبرى    الصدر يحذر من الفتنة    «ديلي ميل» وموقعها الإلكتروني يدمجان عملياتهما    إيران: القوة الغاشمة تواجه المحتجين    روسيا: الاتهامات باستهدافنا نورد ستريم «حمقاء»    ملوك وقادة الدول يهنئون ولي العهد بتوليه رئاسة مجلس الوزراء    نمضي على نهج ولي العهد لامتلاك قوات عسكرية محترفة    الجدعان: هيئة مستقلة للتأمين قريباً.. ونشجع اندماج الشركات    البنيان: تطوير منظومة التعليم بما يتماشى مع رؤية 2030    ارتفاع عدد المنشآت الصناعية في المملكة بمقدار النصف    «ترياق سحري» يمنع «الإيدز»    الوحدة والكآبة أشد فتكاً من التدخين    سفير المملكة لدى جنوب أفريقيا يقيم حفل استقبال بمناسبة اليوم الوطني ال92                        ضبط شحنة مخدرات مخبأة داخل «بطيخ»                            عادات صحية تقلل الإصابة بالخرف        مانشيني يفكر بكأس العالم 2026    العسكر: لدينا فرص استثمارية تصل إلى 230 فرصة    أمير منطقة حائل يستقبل إدارة الطائي    مركز أبوظبي للغة العربية يقدم حزمة من الفعاليات في «كتاب الرياض»..    الصوت    باعشن: «أقلام نابضة» قدم لي المجال للإبداع    دلوني على قبرها    «حياة السود مهمة».. من إشعال ثورة إلى تحصيل ثروة!    مديرة مكتب تعليم #القطيف للشؤون التعليمية تقيم حفل اليوم الوطني92    القبض على متشاجرين في ضرما    سبعة أسباب تجعل ثورة 2022 مختلفة    حتى لا يأكله الدود    أمير الرياض يطلع على إنجازات جوازات المنطقة    العبدالكريم: رئاسة ولي العهد لمجلس الوزراء تدعم جيل الشباب    أمير جازان يدشن المبادرة التوعوية "وثق زواجك"    فيصل بن مشعل: مزارع التين تغطي 30 % من استهلاك المملكة    الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر يهنئ سمو ولي العهد بمناسبة صدور الأمر الملكي بأن يكون رئيسًا لمجلس الوزراء    «معرض الرياض للكتاب» يُشرع أبوابه لفصول الثقافة    سمو نائب أمير المدينة المنورة يرفع التهنئة لسمو ولي العهد بمناسبة صدور الأمر الملكي بأن يكون رئيساً لمجلس الوزراء        الدور الوطني للمسجد    سعوديون جعنا فصبرنا وشبعنا فشكرنا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الميثاق الغليظ
نشر في أزد يوم 26 - 03 - 2021

✒ميثاق غليظ ينعقد به كيان عظيم جداً وتبنى به أسس راسخة قوية لتقوم بدورها وتسهم في بناء الاسرة ومن ثم المجتمع .
وإن ذلك الكيان القيام عليه عبادة عظيمة يثاب عليها اعظم الثواب وأجزله ويحاسب العبد على اقل تقصير فيه .
ذاك هو ميثاق الزواج وما يقوم عليه من واجبات وحقوق .
وهذا الميثاق فيه من المؤدة والألفة والمحبة ما يعجز العقل ويدهشه.
ومن موجبات الحياة السعيدة الطيبة في ظل هذا الميثاق مايلي:
اولاً : مراعاة حق الله تبارك وتعالى ثم حق الطرف الاخر.
ثانيًا : مراعاة جانب العاطفة واثرها في تذويب الخلافات قبل أن تكبر .
ثالثًا : الخصوصية الشديدة بحيث عدم خروجها من اسوار البيت.
رابعاً : لكل شخص حياته التي تناسبه وخُلق لها فيجب عدم مد العين الى حياة الغير ومحاولة مجاراته فهذا يجعل الإنسان يزدري حياته ويتناسى جمالها.
خامساً : اليقين التام بأن السعادة الزوجية تكمن في روح التفاهم والتناغم والبساطة والمشاركة الفكرية والوجدانية والتغافل عن ما يكدرها والتغاضي عما يكون من شأنه تحويل هذه الحياة الى جحيم لا يطاق.
سادساً وهو الاهم :
إحاطة هذا الكيان بأسوار عظيمة وحمايته من إي أمر يزلزله ولو كان صغيراً
فلا نسمح بدخوله الا من نثق به رأياً ومشورة .
واخيراً كلنا ندرك اهمية الميثاق الغليظ لكن بسبب ما نراه من هجمات خفية وقد تكون ظاهره يجعلنا نغفل وننساق ورى سراب لا يروي الظمآن.
فكم من بيوت تصدع بنيانها بسبب الركض ورى الدنيا وزينتها ، وكم تشتت أسر بسبب تعنت احد اركانها وتغليب مصلحته اللحظية ! متناسياً كل شي وكأن على عينيه غشاوة وفي أذنيه وقراً ! نسأل الله السلامة والعافية .
وهذا من مخاطر بعض وسائل التواصل الاجتماعي وما يسمى بالمشاهير فهم يصورون الميثاق على غير حقيقته التي كان عليها رسولنا صلى الله عليه وسلم وصحابته من بعده وسلفنا الصالح وحاضر ابائنا وامهاتنا الجميل الذي يعبق اصالةً واخلاقيات تُدرس وتنشر وليس هولاء الذي هم على أبواب الفتن ودعاة الشر !
فالله الله بهذا الميثاق الغليظ شدوا وثاقه فهو سفينة نجاة المجتمع المسلم المحافظ وثباته ثبات له ، جعلنا الله واياكم ثباتاً ونجاةً لمن حولنا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.