2 % انخفاض بأسعار العقارات في الربع الرابع    أسعار الذهب تتجه لتسجيل أفضل مكاسب في 5 أسابيع    الأمم المتحدة تتبنى مبادرة المملكة لتعزيز ثقافة السلام وحماية المواقع الدينية    "الأرصاد": رياح نشطة وأتربة مثارة على منطقة المدينة    جامعة الأميرة نورة تنفذ برامج متنوعة علمية وتقنية    روسيا تسجل أكثر من 21 ألف إصابة جديدة بكورونا    المركز الوطني للأرصاد: استمرار نشاط الرياح السطحية المثيرة للأتربة والغبار على منطقة نجران    مقتل جنديين سودانيين بانفجار في معسكر للجيش    اهتمامات الصحف الباكستانية    إيطاليا: 84 ألف وفاة بفيروس كورونا    هيئة الأمر بالمعروف بمحافظة الشماسية تُنفذ أكثر من 3 آلاف منشط في حملة " الخوارج شرار الخلق "    اهتمامات الصحف الليبية    انخفاض أسعار المستهلك في اليابان    داعش الإرهابي يتبنى التفجير الانتحاري المزدوج ببغداد    ولي العهد يهنئ الرئيس عبدالمجيد تبون بنجاح العملية الجراحية    «تاريخ الرواية النسائية السعودية».. كتاب جديد للمؤلف منيف الضوي    «قِوام».. أول حاضنة أعمال رقمية مرخصة في المملكة من منشآت    الكونغو الديمقراطية تكسب أنجولا في بطولة العالم لكرة اليد    أخطاء الحكام تعمد أم جزء من اللعبة ؟    نظام «مكافحة التحرش».. القانون يردع ويحفظ حقوق الآخرين    التعامل مع شخصية المدمن    حقبة بايدن.. معانقة الحلفاء .. أم العودة للأعداء !؟    «تحليل ملامح» لضمان مصداقية طالبي القروض        أمير الرياض يعزي ذوي الشهيدين الحربي والشيباني    ربط نسب توطين الطيران المدني بحجم الشركات    مليون ريال لإنشاء 7 مراكز صحية بالمدينة    بدء تسجيل الطلاب المستجدين بعد غد    العلا.. عروس الجبال وحاضنة التاريخ والحضارات والآثار    فيفا يحذر اللاعبين والأندية من المشاركة في «الدوري السوبر الأوروبي»    الترفيه: حفلات أسبوعية في «أوايسس الرياض»    رسالة عيد ميلاد من أحلام لأنغام    خرافة الإنسان    حول المسؤولية الوطنية للمبتعث    الصورة وانعكاسها الثقافي !    خروج الريال «المذل» من الكأس يهدد مستقبل زيدان    الخوارج شرار الخلق    يا تطلقني يا تطلقها !    لماذا تعمل النساء غير المحتاجات مادياً ؟    مصر تخطو بقوة نحو التأهل لربع نهائي مونديال اليد    حكم أجنبي للسوبر.. يا حيف    تأجيل موعد جرعة لقاح كورونا الأولى لمن لديهم موعد مسبق    فحوصات وكشف عن بعد للمرضى بالمناطق النائية    مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني يُنفذ مبادرة الحوار الرقمي " المعارف الرقمية وتأثيرها على المجتمع "    " فيفا " تُغرم " النصر " بسبب " مايكون "    غرامة تفرض عند إصدار بطاقة هوية بدل تالف للمرة الثانية    "النمر": 4 أسباب وراء انقطاع النفس الليلي يجب الحذر منها    #تعليم_سراة_عبيدة يُدشن حملة ” الصلاة نور”    #أمير_تبوك يستقبل مدير فرع #وزارة_العدل بالمنطقة    العواد يشكر القيادة بمناسبة صدور الأمر الملكي بتمديد خدمته على المرتبة الممتازة لمدة أربع سنوات    توجه لتعديل عدد ساعات العمل وإقرار إجازة اليومين خلال أيام    "المياه الوطنية" تدعو المتضررين من ارتفاع الفواتير لإجراء هام    في مبادرة تطوعية أبطال الصحة بعفيف ينظمون مبادرة " لشتاء دافئ "    أمانة جدة تنجز 6 مشروعات لتصريف مياه الأمطار خلال 2020    أمير تبوك يرأس اجتماع لجنة الدفاع المدني الرئيسية    احذر صيد الحيوانات المهددة بالانقراض.. عقوبات صارمة تنتظرك    5 ملايين غرامة لرمي ودفن النفايات بالمناطق المحمية    لحظة وداع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.






نشر في الرأي يوم 26 - 11 - 2020

نهنئ أنفسنا نحن الشعب السعودي بالنجاح العظيم لقمة العشرين، وأول من نهنئ خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمير محمد بن سلمان برئاسة مملكتنا.. وهذا النجاح المبهر الذي حققته قمة G20 هو تتويج لأدوار السعودية الهامة والمحورية على الساحة الدولية في قدرتها الفائقة على توجيه جهود العالم أجمع في التعامل مع كافة التحديات والصعوبات التي تواجه البشرية خصوصاً في ظل هذه الظروف الاستثنائية والصعبة بسبب جائحة "كورونا".
هذه الأدوار العظيمة والإنسانية لمملكتنا الغالية أثبتت للعالم كفاءة وقدرة المملكة على قيادة العالم برعايتها للإنسان أولًا ودعم المشاريع الناشئة، والاستثمار البشري في التعليم وتطويره، والتقدم نحو خيارات التقنية الجديدة والذكاء الاصطناعي لمواجهة واستمرارية الأعمال والأنشطة الاقتصادية والتعليم والرعاية الطبية عن بعد، ولعل أزمة كورونا وقيادة المملكة للقمة جعل للمملكة دور رئيسي لتقديم رؤيتها للعالم تجاه مواجهة الأزمات، وكيفية تطوير واستخدام التقنية لاستمرار ممارسة الحياة بشكل طبيعي عن بعد، والأهم من ذلك تفعيل مبادرات من ثقافتنا في التواصل مع العالم لرسم هوية وصورة ذهنية ايجابية، كما أن تمكين المملكة للشباب كان الرهان الناجح لها في تقديم نماذج لمشاريع ناجحة للعالم تواكب التطور الذي نعيشه.
فنماذج النجاح التي ذكرتها في قيادة المملكة لقمة العشرين لم تأتي بيوم وليله بل من خلال عمل وجهود مستمرة طوال أربع سنين ارتكزت على رؤية المملكة ٢٠٣٠ والإصلاحات التي يقودها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز لتطوير المملكة وتحقيق أهدافها والاعتماد على أبناءها وتعزيز شراكاتها الاستراتيجية والاقتصادية والسياسة وتقديم دور المملكة السياسي والأمني بالمنطقة في مكافحتها للتطرف والقضاء عليه، والاستفادة من موارد المملكة الطبيعية والاستثمار العالمي والعديد من الجهود والمبادرات التي تقدم للعالم أمثلة عن خبرة وقوة المملكة بالعالم ليس اقتصاديًا أو أمنيًا بل في كل المجالات.
وبكل فخر نستطيع القول أن المملكة أصبحت أهم وأكبر من أن تلفت للضجيج الفارغ حولها، لأنها تتحمل مسؤوليات كبرى تجاه شعبها وأيضاً شعوب العالم كدولة مؤثرة في الاقتصاد العالمي، والسياسات الاقتصادية والطاقة والمال والأعمال، إنها تمضي بثبات وقوة نحو المستقبل بقيادة حكيمة وشعب مؤمن بقيادته وواثق فيها تمام الثقة بأنها تقوده نحو الأفضل.
وفق الله مملكتنا الغالية قيادة وشعباً وحكومة إلى كل ما فيه خير البلاد والعباد.
فيصل بن عبد العزيز الميمي
عضو الجمعية السعودية للعلوم السياسية
وعضو في العديد من الجمعيات والمؤسسات


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.