(27) مترجما لخدمة الحجاج خلال موسم الحج على مدار الساعة        محافط الطائف يفتتح معرض البهيتة الأمني        476 مليار ريال قروض عقارية للأفراد    «السعودية الزرقاء».. طموحات وجهود المملكة لحماية البحار        11% زيادة الحوالات المالية للخارج                            الاتحاد السعودي لألعاب القوى يحدد موعد جمعيته العمومية    الفرس "نوتيشن " تتوج بطلة لكأس جامعة أم القرى    التعاون يعسكر في هولندا ويخوض ست مباريات ودية    ديوان المظالم يصدر قراراً باعتماد ضوابط العمل القضائي عن بُعد    جائزة البليهد للتميز العلمي.. مشروع وطني لاكتشاف المواهب                    توقيع عقد تصميم «قطار العلا» بطول 50 كيلومتراً            معرض عمارة المسجد النبوي يثري تجربة ضيوف الرحمن ويُعرفهم بتاريخ عمارة المسجد النبوي    أمير القصيم يوجه باستمرار العمل خلال العيد    مسار خاص لدعم المؤسسات الوقفية الناشئة والصغيرة    نائب وزير الحج والعمرة يدشن معرض "مكة .. والحج"    وزير الحج والعمرة يفتتح فعاليات ندوة الحج الكبرى في نسختها السادسة والأربعين    «د.سليمان الحبيب» يحصل على الاعتماد الدولي لجمعية القلب الأمريكية    محاضرة لتحسين الجودة ب«صحة الرياض»    استشاري: المسنّون بحاجة للرعاية النفسية            الصحة : 1383 ممرضا وممرضة لخدمة الحجاج في المشاعر المقدسة    الصواريخ.. رسائل روسية تطلب تراجع الغرب    اختفاء إدارة النفيعي وترقب لجمعية عمومية    بالفيديو.. القبض على 10 أشخاص لدخولهم إحدى الفعاليات العامة بجدة دون الالتزام بإجراءات التنظيم    تحذيرات فلسطينية من نية متطرفين يهود اقتحام الأقصى    في وداع العبودي.. الذاكرة التي لا تصدأ    مالك إلا خشمك ولو هو أعوج    خطة عربية موحدة لدعم لبنان وفلسطين    البرامجُ الهندسيةُ في المملكة تحصلُ على عضوية اتفاقية واشنطن    «سلمان للإغاثة» يدشن مشروع التدخلات الطارئة لإنقاذ حياة المتضررين من الجفاف في صوماليلاند    القيادة تهنئ بيلاروس بذكرى الاستقلال    «إيجار»: لا يحق للمؤجر أخذ نسخة من مفتاح الشقة بعد تأجيرها    الهلال الأحمر ينفذ فرضية حدوث تدافع في مسجد نمرة بعرفات    رياح نشطة وأتربة مثارة على جازان    وزير الخارجية التونسي يلتقي بنظيره اللبناني    مكتبة الملك عبدالعزيز تقيم جلسة "الترجمة مابين القيمة والمتعة"    نيابةً عن خادم الحرمين الشريفين.. نائب وزير الخارجية يشارك في مراسم احتفال بوروندي بالذكرى الستين لاستقلال الجمهورية    وزارةُ الداخليةِ تستعرضُ مبادرةَ طريق مكة وخِدْمَاتِ المركز الوطني للعمليات الأمنية بمعرض في العاصمة المقدسة بمركز مكة مول    الأميرة ريما بنت بندر تدشّن كتاب "النمر العربي"    سمو محافظ الأحساء يستقبل رئيس النيابة العامة بالمحافظة    التعاون الإسلامي تشيد بإعلان المملكة عن حزمة من المشاريع التنموية باليمن    أمير تبوك يوجّه باستمرار العمل خلال إجازة عيد الأضحى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مركز الأمير سعود الفيصل لأبحاث الحياة الفطرية بالطائف يسهم في إعادة التوازن البيئي


إعداد : خالد الطويرقي.
تصوير : فيصل الشيباني.
يسهم مركز الأمير سعود الفيصل للحياة الفطرية بمحافظة الطائف ضمن الجهات البحثية التابعة للمركز الوطني لتنمية الحياة الفطرية، في المحافظة على التنوع الإحيائي في المملكة.
ومنذ إنشاء المركز بدعم من صاحب السمو الملكي الأمير سعود الفيصل - رحمه الله - ، عام 1406ه / 1986 م، تحت مسمى المركز الوطني لأبحاث الحياة الفطرية، وحمل اسم سموه مؤخراً تقديراً لجهوده – رحمه الله - في دعم العمل الوطني للحفاظ على الحياة الفطرية والإكثار من أنواعها وتوطينها في بيئاتها الطبيعية وإنشاء المناطق المحمية.
ويهدف المركز الذي يشغل مساحة 27 كيلو متراً مربعة جنوب الطائف ب 30 كيلو متراً باتجاه مركز سديرة، ومجهز بالمعامل ومدرج للطائرات الصغيرة والمسيجات الخاصة بتكاثر الحيوانات الفطرية المهددة بالانقراض تحت الأسر ، إلى إعادة التوازن البيئي من خلال توطين "النمر العربي والمها العربي والنعام أحمر الرقبة وطيور الحبارى الآسيوية "، بحسب التقييم العالمي للقوائم الحمراء للاتحاد العالمي لصون الطبيعة ، في العديد من المحميات في المملكة ، حيث نجح المركز في إعادة توطين المها العربي والحبارى والنعام في محميات محازة الصيد، وعروق بني معارض، وسجا وأم الرمث.
ويعمل المركز على إجراء المسوحات والدراسات على العديد من الأنواع الفطرية ومنها النمور العربية كونها من أندر حيوانات شبه الجزيرة العربية، ونجح المركز بعد جهود حثيثة في إكثاره عام 2008م، وأصبح لدى المركز نواة مهمة للإكثار والمحافظة على النمور العربية، في إطار الخطة الإستراتيجية الوطنية للمحافظة على النمور العربية، ووصلت أعداده في الأسر إلى 15 نمراً قبل انتقال إدارة المشروع للهيئة الملكية للعلا.
ويتولى المركز مهام الإشراف والمتابعة لإدارة هذه المجموعات والأنواع الأخرى مثل ظباء الريم والإدمي والوعول الجبلية بالتعاون والتنسيق مع مركز الملك خالد لأبحاث الحياة الفطرية بالثمامة بالرياض وإجراء الدراسات البيئية والجينية المرتبطة بهذه الأنواع، فيما أجرى دراسة على ظاهرة تزايد أعداد قردة البابون في المناطق الجنوبية الغربية للمملكة وطرح الحلول الملائمة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.