وزير الداخلية يرأس اجتماع أمراء المناطق السنوي ال26    مدير الأمن العام يتفقد مركز القيادة والسيطرة    بناء 4101 وحدة سكنية في خمس مناطق    فتح باب القبول والتسجيل ب «الدفاع المدني»    بلومبرج: مؤتمر أوبك بجدة يمهد الطريق لتمديد اتفاق خفض الإنتاج    ضربة قاصمة.. «جوجل» تحرم «هواوي» من خدماتها    بالأهداف والتكليفات..خريطة العمليات المحتملة للقوات الأمريكية داخل إيران    ريال مدريد يجدد عقد كروس حتى عام 2023    خادم الحرمين يأمر بترقية وتعيين 25 قاضياً ب «المظالم»    خاطفة المولودة «نور» في قبضة الشرطة    «الداخلية»: تمديد مهلة السماح لترخيص الأسلحة لمدة عام    «الثقافة» تتسلم الجمعيات والأندية الأدبية من «الإعلام»    المدخنون معرضون ل «الجلطات» المتكررة    5 أسباب ل « ضغط الدم » أولها الوراثة والسكري    تناويع الإعلام توقع شراكتين بهدف تنمية الشباب السعودي والمجتمع    الأخضر الشاب يطير إلى بولندا استعداداً للمونديال    نائب أمير جازان يشارك أبناء الشهداء والمصابين الإفطار الجماعي    مجلس الوزراء الفلسطيني يرحب بدعوة المملكة عقد قمة عربية طارئة    الرئيس الأمريكي: إيران ستواجه ب«قوة هائلة»    في شهر الجود.. الملك وولي عهده يرفدان «جود الإسكان»    حوار خاص وحصري عبر صحيفة التميز الإلكترونية مع : الفنانه التشكيليه هاجر جمعان    وكالة ناسا الفضائية تشكر معلمة وطالبات بتعليم الطائف    تعرف على مسجد الإمام فيصل بن تركي بالدمام    المنشطات استمعت للمولد والقرار خلال 14 ساعة    السومة يواصل التألق    احذر الإفراط في تناول «البروتينات» يسبب أمراضاً خطيرة.. هذه أفضل البدائل    التحركات الأمريكية في منطقتنا الخليجية..    %5 زيادة سنوية للمتقاعدين..!!    «لا يسألون الناس إلحافاً»    أنت بالمدينة..!    ألف لحية ولا لحيتي!    الأهلي السعودي يخطف بطاقة التأهل للدور الثاني بفوزه على باختاكور الأوزبكي    «الّلت والعجْن»..!!    ترمب يؤكد استعداده للحوار مع إيران بشرط أن تطلب ذلك    منتجات غذائية منتهية الصلاحية بالدمام.. و«التجارة» تعاقب الجاني    إعادة انتخاب ويدودو رئيساً لإندونيسيا    شاهد.. اقتحام جهيمان ورفاقه للحرم المكي ضمن أحداث “العاصوف”    «النيابة» على خطى «التجارة».. تطبيق الدوام المرن لموظفيها    «مدني تبوك» يغلق 27 ويغرم 69 منشأة تجارية    2000 عامل و4 آلاف معدة لتصريف مياه الأمطار بالحرم المكي (صور)    بالفيديو.. هطول أمطار على المسجد الحرام بمكة المكرمة    رئيس «الهيئة»: استهداف مقدساتنا دليل فساد وخبث عقيدة منفذيه    شاهد.. شاحنة عالقة في أحد جسور المشاة بمكة.. والجهات الأمنية تباشر الحادث    الدفاع الجوي السعودي يعترض أهدافاً جويةً معادية بمحافظتي جدة والطائف ويدمرها    الهلال السعودي يتعادل مع الدحيل آسيويًا    الرياض.. إنقاذ حياة «جنين» يعاني تشوهاً في مجرى التنفس    إصابة 5 حالات اثر انقلاب مركبة قبل الإفطار يستقبلها مستشفى ميسان العام    قافلة أبناء الشهداء بمكة تختتم فعالياتها بجدارية "وحدة وطن"    الداخلية : تمديد السماح لترخيص الأسلحة الفردية والذخائر غير النظامية لعام    مدير الأمن العام يتفقد مركز القيادة والسيطرة التابع    حساب المواطن يؤكد على أهمية الإفصاح عن هذا الأمر حتى لو كان خيري !    هيئة الهلال الأحمر تنشر مؤشر رضا المستفيدين من الخدمة الإسعافية بشكل أسبوعي    "حساب المواطن" يعلن صدور نتائج الأهلية للدورة التاسعة عشرة    أبشر يؤكد إمكانية نقل الكفالة على رقم الحدود بدون عمل إقامة    تعرف على أبرز تعديلات اللائحة التنفيذية لنظام المرافعات الشرعية    ليالي الرمضانية بحديقة أبها الجديدة تستمر بتنوع ثقافي وفني    السودان ترحب بدعوة خادم الحرمين الشريفين لعقد قمتين عربية وخليجية    زيارة سموه لمنسوبي شرطة القصيم ومشاركتهم وجبة الإفطار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المؤتمر الجيولوجي الدولي بجدة يواصل جلساته العلمية

تواصلت أعمال المؤتمر الجيولوجي الدولي الثاني عشر الذي تنظمه هيئة المساحة الجيولوجية السعودية بالتعاون مع الجمعية السعودية لعلوم الأرض تحت عنوان "خيراتنا من أرضنا" بفندق هيلتون جدة , بعقد حزمة من المحاضرات والجلسات العلمية شارك فيها عدد من الخبراء المحليين والعالميين في هذا المجال.
وجاءت أولى جلسات اليوم التي قدّمها مدير عام المركز الوطني للزلازل والبراكين , نائب رئيس المؤتمر الدكتور هاني زهران بعنوان "المصادر الحرارية بالمملكة" لتلقي الضوء على كيفية استخدام البيانات الزلزالية والمسوحات الحقلية الجيوفيزيائية "الجاذبية، الكهرومغناطيسية، والكهربائية" , لإعطاء صورة واضحة لما يحدث تحت القشرة الأرضية من عمليات ديناميكية تعمل على تنشيط الصدوع وينتج عنها زلازل.
وتضمنت الجلسة التي عَدت الدراسات الزلزالية والجيوفيزيائية المفتاح الرئيسي لكشف التراكيب التحت سطحية للقشرة الأرضية ، 66 ورقة بحثية تناولت تفسير أسباب حدوث الزلازل والبراكين ، وتحديد الصدوع التحت سطحية إلى جانب كيفية التقليل من مخاطر الزلازل والبراكين ، وإنتاج نماذج ثلاثية الأبعاد للتراكيب التحت سطحية, بالإضافة إلى طرق البحث عن خزانات المياه الجوفية , وكذلك كيفية وطرق البحث والتنقيب عن المعادن التي تتطلب مزيجاً من مجموعات البيانات الجيوفيزيائية المختلفة لتحديد المناطق التعدينية الواعدة بالمملكة , وبما يتماشى مع رؤية المملكة 2030 .
وأشار الدكتور زهران إلى أن الزيادة السريعة والمتنامية للسكان داخل المملكة والمناطق المجاورة لها ، تتطلب توفير مصدر لطاقة حرارية أرضية نظيفة ومتجددة لتلبية الطلب المتزايد على الكهرباء , عاداً وجود الحرات البركانية والينابيع الساخنة وأدلة أخرى من تدفق الحرارة السطحية العالية , بوادر مبشرة لتوفير الطاقة الحرارية الأرضية في المملكة خاصة مع وجود طبقات معروفة بالغطاء الرسوبي يمكن استخدامها كمصدر للطاقة الحرارية . لافتاً الانتباه إلى أنه وخلافاً لما هو معروف من مصادر الطاقة المتجددة الأخرى ، فإن الطاقة الحرارية الأرضية تعد مصدراً مستقراً للطاقة التي يمكن تطويرها بطريقة لا مركزية.
وأضاف أنه بالرغم من ذلك فإن عملية التخريط والتحديد الكمي لإمكانات الطاقة الحرارية الأرضية في المملكة لا تزال في بدايتها , مشيراً إلى أن مدينة الملك عبد الله للطاقة الذرية والمتجددة وضعت‬ تصوراً‪ ‬لمبادرة للشروع في تطوير الطاقة الحرارية الأرضية الضحلة بالمملكة.
وعن محور المخاطر الجيولوجية , أوضح الدكتور هاني زهران , أن التطور الاقتصادي السريع والمتنامي إلى جانب الانتشار العمراني الكبير في غرب المملكة يتزامن مع حدوث نشاط زلزالي ملحوظ , مما يتطلب معه ضرورة دراسة وتحديد المخاطر الزلزالية في غرب المملكة , مشيراً إلى أن النشاط الزلزالي والبركاني في غرب المملكة لهما علاقة وثيقة بعملية انفتاح البحر الأحمر.
وبين أن كود البناء السعودي الصادر في عام 2007م ، لم يضع في الاعتبار النشاط الزلزالي في حرة لونيير (الشاقة) , التي تعد من الحرات البركانية الحديثة ، كمصدر زلزالي عند حساب خرائط المخاطر الزلزالية لغرب المملكة , مؤكداً أهمية مراجعة وتحديث تلك الخرائط , علاوة على إجراء الدراسات الجيولوجية والجيوفيزيائية وكذلك الصدوع النشطة بهدف تدقيق حسابات معدل تكرار حدوث الزلازل ، بالإضافة إلى أهمية الأخذ في الاعتبار تأثير التربة من حيث تضخيم أو توهين الموجات الزلزالية.
من جهة أخرى كشف المؤتمر عن وجود 250 كهفاً , حيث أكد الخبراء بوجود آلاف الكهوف الأخرى التي ستسهم في تنامي حجم السياحة في البلاد.
وأوضحت جلسات المؤتمر الذي تنظمه هيئة المساحة الجيولوجية السعودية بالتعاون مع الجمعية السعودية لعلوم الأرض أن الكهوف تعتبر مصدراً مهماً للسياح الأجانب فضلاً عن اهتمام الحكومة بها, التي ستسهم في تنشيط السياحة الداخلية وخاصة السياحة البيئية أو السياحة الجيولوجية.
ودعت جلسات المؤتمر وسائل الإعلام إلى الاهتمام بهذا النوع من المقومات السياحية التي ستساعد في تعريف السياح وتسهم في تنامي زيارة هذه المواقع, مسلطة الضوء على 5 آلاف كهف سياحي موجودة في العالم يزوره حوالي 250 مليون سائح سنوياً، في حين تستفيد الدول ما يقارب 2 مليار دولار في العام.
واستعرض المؤتمر جهود هيئة المساحة الجيولوجية السعودية والهيئة العامة للسياحة التي بدأت منذ عام 2000م في جانب اكتشاف الكهوف وتفعيل السياحة فيها بعد دراسة وضع الكهوف واختيار الأفضل منها لتدشين السياحة البيئية والجيولوجية، مبيناً أن الكهوف تجذب العلماء في جانب دراسة ما بها من آثار فضلاً عن تدريب المرشدين والمنظمين السياحيين في كيفية التعامل مع الكهوف والاستفادة منها كمرجع سياحي.
يذكر أن المؤتمر الجيولوجي الدولي الثاني عشر يشمل محاضرات مختصة في الطاقة الحرارية المتجددة والسياحة الجيولوجية، وأوراق عمل أخرى هامة تعرض أحدث التطورات والأفكار والتقنيات في علوم الأرض في جميع تخصصاتها خلال أيام المؤتمر, ويهدف لتعزيز سبل المعرفة والتعاون في جميع مجالات الجيولوجيا بكافة أنحاء المنطقة العربية لإيجاد روابط علمية قوية لجميع الأوساط ذات العلاقة بالجيولوجيا ومنها الأكاديمية والصناعية والسياسية والبيئية والجغرافية والأثرية, بالإضافة إلى تسهيل البحوث في المجالات الناشئة، وكذلك تعزيز التنمية المستدامة على المدى الطويل في الدول العربية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.