انتحار 4 رجال أمن ممن تعاملوا مع هجوم «الكابيتول»    السعودية والسودان تستعرضان العمليات العسكرية لقوات تحالف الشرعية باليمن    وطن مُحصّن    36 مدينة تحتضن أكثر من 4 آلاف مصنع باستثمارات 370 ملياراً    «البيئة»: إيقاف 16 مخالفاً لنظام الرعي    بعد زواج 27 عاماً.. غيتس وميليندا مطلقين رسمياً    الكويت: دور رئيسي للمملكة في دحر الغزو العراقي    بعد تجريدهم من الحصانة.. قضاء تونس يلاحق نواباً في قضايا إرهابية    إيران في عهد إبراهيم.. أزمات.. احتجاجات    «الماتادور» يعطل الكمبيوتر الياباني    وزير الخارجية يهنئ رمطان ويستعرض العلاقات السعودية - الجزائرية    «شرطة مكة» تطيح بمواطن عثر بحوزته على 28 كيلوجرامًا من «الحشيش»    موّل الإرهاب وشرع في استهداف رجال الأمن.. قتل «الجنبي» تعزيراً    مجلس الوزراء :السعودية تقف بجانب كل ما يدعم أمن واستقرار تونس    «حقوق الإنسان»: معالجة 194 حالة.. و366 زيارة ل «الإيوائية»    كذبة الإسلاميين والليبراليين في السعودية    الحربي ل «عكاظ»: أستعد لتصوير فيلم «أكشن».. و«ولد مرزوق» نجح جماهيرياً    للصبر آخر.. خلاص !    «الصحة» تجدد التأكيد: الجرعتان فعالتان ضد متحورات كورونا    غراهام.. أبرز نجوم «الإصابة الاختراقية»    200.000.000    استئناف التأشيرات يستقطب مليون سائح وينعش 5 قطاعات    تركي آل الشيخ يدعم الاتحاد والأهلي    21 أغنية تعيد عبدالمجيد عبدالله بعد غياب 6 سنوات    «جائزة إثراء 2021» تطوير للصناعة الفنية واستثمار للمواهب والفنون    3 شاعرات ينثرن قصائدهن في أمسية «منتدى همسات» الثقافي    إنشاء "بوليفارد" في بلجرشي    * ضمك الأول والثالث في مسابقة القرآن الكريم والحديث الشريف *    لبنان: لا صحة لضبط سيارة مفخخة قرب قصر الرئاسة    قوات موالية لإيران تستولي على سفينة بخليج عمان    سوق الليل .. السياحة ينبعية                                الهلال ينجح في ضم ثنائي جديد    لاعب نابولي على رادار الدوري السعودي                لاعب النصر ينتقل إلى الجبلين    ملفات شائكة تتحدى إدارة الاتحاد        ولادة الحب            كيف يؤثر كورونا على رئة غير المحصنين    الشيخ السديس : إطلاق العنان للشباب في شتى المجالات والتخصصات    أسطورة آسيا في داره الأولى    الفلك الدولي: رأس السنة الهجرية.. الثلاثاء القادم    المغرب تكشف حقيقة هجرة مجموعة من شرطته سراً لإسبانيا    زلزال يضرب جنوب غرب تركيا    الصين ستخضع جميع سكان ووهان لفحص كورونا    الحج والعمرة : يمكن لحاملي التأشيرة السياحية التسجيل في اعتمرنا كمعتمر خارجي    أمير تبوك يستقبل رؤساء المحاكم والمواطنين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الدفاع الجوي.. بالمرصاد مسيّرات الحوثي.. أضغاث أحلام خامنئي
نشر في عكاظ يوم 22 - 06 - 2021


تسابقت المليشيات الإرهابية الطائفية التي يدعمها النظام الإيراني في تقديم التهاني للرئيس الجديد رئيسي في الانتخابات الصورية التي هندسها الحرس الثوري، وفي مقدمتهم «حزب الله»، وحركة «حماس» في غزة، والمليشيات الحوثية في اليمن، باعتبار أن علاقة مرجعية قم بالمليشيات التي تدور في فلك الإرهاب والقتل والتدمير، وتكريس القتل والفتن وسفك الدماء.. وإذا كانت مليشيا الحوثي الإرهابية تنفست الصعداء مع الإعلان عن فوز الإرهابي إبراهيم رئيسي بمقعد الرئاسة، وضمنت استمرار الدعم القادم لها بسبب حالة تناغم الفكر الإرهابي بين رئيسي وعلي خامنئي.. وإذا كان مرتزقة الحوثي يعتقدون أن إطلاق 17 طائرة مسيّرة على الأعيان المدنية السعودية التي تصدت لها قوات الدفاع الجوي، هي محاولة لإعطاء الانطباع لمرحلة فوز جزار الإعدامات رئيسي في الانتخابات المزورة، فإن ذلك مجرد أضغاث أحلام يحاول من خلالها العميل الإرهابي حسن إيرلو مندوب الملالى لدى مليشيات الحوثي، رفع معنويات المرتزقة التي تكبدت خسائر في ميدان المعارك خاصة في مأرب.. وليس هناك رأيان أن إيرلو الذي يعتبر الحاكم بأمر خامنئي لدى جماعة الحوثي، هو الذي يسيطر على جبهات القتال ويدير المعارك عن طريق مستشاريه من الحرس الثوري.. خصوصا أن تعيين إيرلو دلالة واضحة على أن التيار المتشدد الطائفي الذي يقوده المرشد علي خامئني والحرس الثوري الإيراني جاء رغبة من نظام الملالى بأن يلعب إيرلو نفس دور السفير مسجدي في العراق.. وبحسب مصادر مطلعة فإن إيرلو يقوم بنفسه بالتخطيط والإشراف على إطلاق الطائرات المسيرة باتجاه المملكة. ويؤكد هذا ما ذهبت إليه المليشيات الحوثية مع إعلان فوز إبراهيم رئيسي حيث قامت باستهداف المملكة ب17 صاروخا باليستيا وطائرة مسيرة، إلى جانب تصعيدها في مأرب، بما يؤكد أنه وصلتها رسائل مباشرة بارتكاب جرائم إرهابية في أكثر من منطقة وبكثافة لم تكن حاضرة من قبل لتؤسس لمرحلة جديدة قد يتصاعد فيها الإرهاب الإيراني.. وإن كانت مليشيات الحوثي تعتقد أن فوز الإرهابي المعاقب أمريكياً إبراهيم رئيسي، سيغير من المشهد السياسي في اليمن لمصلحة النظام الإيراني، فهي مخطئة تماما في حساباتها عسكريا وسياسيا، فالمجتمع الدولي يعي تماما أن الحوثي رفض كل مبادرات السلام الأممية والأمريكية والسعودية، كما أن الجميع أصبح يعي أن هناك صراع أجنحة داخل المليشيات الحوثية تزايدت وتيرته خلال الفترة الماضية. ولم يعد سراً على المجتمع الدولي الممارسات الحوثية والإرهابية من قتل للأطفال وقصف وقنص متعمد للأحياء المدنية اليمنية وزرع للألغام، وارتكاب جرائم في تعز ومأرب وقطع للطرقات، خصوصا مع وجود أكثر من مليوني يمني معرضين للموت البطيء في تعز بسبب الحصار الحوثي ومنع المليشيا دخول الدواء والغذاء إلى مناطق المدنيين.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.