أكبر مركز إسلامي بأمريكا اللاتينية يتوشح الأخضر احتفاءً بالذكرى ال90 لتوحيد المملكة    مطار القيصومة يوزع الأعلام والهدايا على المسافرين بمناسبة اليوم الوطني    «الصقور السعودية» تلون سماء الخبر بالأخضر    جدول مباريات دور ال16 ب دوري أبطال آسيا    التعاون يُعلن إصابة حمدان الرويلي بكسر في عظمة الساق    الشلهوب: لم أتأخر على الهلال ولهذا السبب لم ألتحق بالبعثة    الزعاق: نعيش موسم التقلبات الجوية.. احذروا الحساسية الموسمية    مبادرة جدارية «وطن 90»    عبارات جميلة عن الحب والصداقة    عبارات تهنئة بعيد الميلاد    عبارات عن الابتسامة والتفاؤل    إنقاذ حياة طفلة بعد تعرضها لحادث دهس في الجوف    علاج الامساك عند الاطفال عمر سنة    شد البطن بعد الولادة    «هلال جدة» يرفع جاهزيته على مدار الساعة احتفالًا باليوم الوطني    فيصل بن بندر: كلمة الملك سلمان تؤسس لوطن جديد    تجسيد مسيرة التنمية والإنجازات    مجلس "هيئة العقار" يعفي جمعيات "ملاك" من المقابل المالي للتسجيل    500 متطوع يشاركون في فعالية «يالله نزرع»    النصر يختتم دور المجموعات بهزيمة أمام العين    سفير المملكة لدى جنوب أفريقيا يقيم حفلاً بمناسبة اليوم الوطني ال (90) للمملكة    «تعليم جدة» يطلق فعاليات مبادرة «أحبك ياوطني»    الجزائر تسجل 179 إصابة بفيروس كورونا المستجد    شاهد.. تدابير ومبادرات لاستقبال المعتمرين بالمسجد الحرام    فيصل بن مشعل يشهد احتفال القصيم باليوم الوطني    "الزكاه والدخل": ضبط 30 مخالفة ضريبية في 70 منشأة بقطاع التجزئة    الجبير يناقش مستجدات الأوضاع مع وزير خارجية الأوروغواي ونائب وزير خارجية المجر    السفير نقلي: العلاقات السعودية المصرية تشهد طفرة غير مسبوقة    عدسة "واس" ترصد فرحة أطفال المدينة المنورة باليوم الوطني    توصيات مهمة لمنتدى القيم الدينية G20 بالرياض    لقاء مرتقب بين البرهان ونتنياهو للمرة الثانية    هدايا وورود باحتفالات اليوم الوطني بالدرب    القوى الناعمة لتعميق العلاقات السعودية بالآخرين والتأثير إيجاباً    محافظة دومة الجندل تحتفل باليوم الوطني    جامعة الأمير سطام تحتفي باليوم الوطني    فنون أبها تعلن أسماء الفائزين في مسابقتها الوطنية....    «الصحة»: الازدحام في اليوم الوطني مقلق ومؤسف جداً    شرطة الرياض: القبض على ثلاثة مقيمين من مخالفي الإقامة تورطوا في عدد من الجرائم    المملكة تحذر "الأمم المتحدة": الناقلة "صافر" وصلت لحالة حرجة.. والوضع يشكل تهديدا خطيرا #عاجل    ترامب الابن يمثل أمام المحكمة في شبهات تزوير    وزارة الحج والعمرة تحتفي باليوم الوطني    «الأرصاد» تنبّه أهالي جازان: توقعات بأمطار رعدية وأتربة مثارة حتى ال8 مساءً    ضبط 3 مقيمين تورطوا بجرائم نشل وسرقة بقيمة 45 ألف ريال بالرياض    بمناسبة اليوم الوطني مبادرات ومسابقات تنظمها مؤسسة مجمع إمام الدعوة الخيرية بمكة المكرمة    وزير الخارجية العراقي يلتقي السفير الأمريكي في بغداد    طريقة زيادة قيمة المعاش التقاعدي    طفل يقبل صورة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بطريقة عفوية    أهالي المدينة : نهني الملك سلمان وولي عهدة والشعب السعودي    "الزعاق" يكشف موعد شدة الشتاء    مطار الأمير سلطان بن عبدالعزيز بتبوك يحتفل باليوم الوطني ال 90 للمملكة    السعودية: وقف تحركات الحوثي شرط أساسي لإنهاء معاناة اليمنيين    حالة الطقس المتوقعة اليوم الخميس    رؤية ثاقبة    تحرك مصري ليبي لوقف النار وإزالة سوء الفهم    فعاليات فنية وإبداعية منوعة بحديقة الملك فهد بالمدينة في يوم الوطن    بأمر الملك.. الموافقة على التنظيم الجديد ل«ملكية العلا»    في يومكِ الوطني    مطار الملك عبد العزيز الدولي يحتفي باليوم الوطني بفعاليات مختلفة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إدارة المخاطر.. ثقافة مغيبة
نشر في عكاظ يوم 07 - 08 - 2020

دائماً عندما تحل أزمة طارئة نلاحظ أغلب المؤسسات الحكومية وغير الحكومية في حالة استنفار واجتماعات تتلو الاجتماعات من أجل إدارة المؤسسة في ظروف الأزمة بالشكل المطلوب تماماً مثل ما جاء مع أزمة كورونا غير المتوقعة، والتي من رأيي أن أغلب المؤسسات تعاملت معها وفق إجراءات حديثة التخطيط والتنفيذ.
وقد لاحظت مع أغلب الأزمات التي تمر أن من أكثر المفاهيم الإدارية المغيبة في معظم المؤسسات الحكومية وغير الحكومية خلال الأزمات هو مفهوم إدارة المخاطر، والتي التبس مفهومها في التوظيف الواقعي لها مع مفهوم إدارة الأزمة؛ فأغلب المؤسسات توظف إدارة المخاطر على اعتبار أنها إدارة الأزمة؛ فتستدعي بذلك معايير وإجراءات إدارة الأزمة وتنقلها إلى مفهوم إدارة المخاطر أو تتعامل معها وكأنها عمليات إدارية تظهر وتتشكل فقط مزامنة مع ظهور المشكلة أو الأزمة! ومن أجل ذلك رأينا الإشكاليات والمآزق التي تقع فيها المؤسسات عندما تحدث المشكلات والأزمات الطارئة وغير المتوقعة غالباً وتدير أمورها الإدارية وفق ما يمليه الواقع عليها دون الاستناد إلى إجراءات وتنظيمات معتمدة.. كما أنها من جهة أخرى تحاول أن تدير هذه الأزمة بإستراتيجيات إدارة الأزمات لا بإستراتيجيات خاصة بإدارة المخاطر، وتقع حينها تحت رهان حظوظ الصدفة التي قد تصيب في حال جاءت الإجراءات مناسبة للأزمة والعكس قد يحدث.
وللأمانة مع كل ما مر بنا خلال أزمة كورونا كنت «أهوجس» في نفسي وأقول لدينا في بلادنا مشاريع للرؤية جبارة وضخمة، وهذه المشاريع أول ركيزة قامت عليها هي ضرورة الديمومة التطويرية والاستدامة، لذا أسأل وأقول عندما تجتاحها أزمات وتمر بها رياح مثل جائحة كورونا مَن يحميها؟ ويضمن استدامتها التطويرية دون أن تؤثر عليها الأزمة؟!
إن تأسيس «إدارة المخاطر» في كل مؤسسة ضرورة حتمية وتمييزها عن إدارة الأزمات ضرورة أعظم، فعندما تكون عندي أنا كمؤسسة إدارة تعنى بالمخاطر المستقبلية.. تتنبؤها وتستطيع أن تحددها وتقيسها وتقيمها بذلك تكون في حوزتي إستراتيجيات تساعدني على نقل المخاطر إلى جهة أخرى وتقلل آثارها السلبية وتبعاتها وبالتالي لا يتأثر أساس التطوير ويستمر.
كاتبة سعودية
[email protected]
[email protected]


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.