الملك وولي العهد يعزيان رئيس النيجر في ضحايا الهجوم الإرهابي    أمير الباحة: الشباب لديهم قدرات في كل المجالات    «عقود رقمية» لخدمات الاتصالات والتنفيذ خلال 90 يوما    116 مليار ريال تسهيلات بنكية للشركات الصغيرة والمتوسطة    تقرير دولي: تطورات سوق النفط تثبت تنفيذ اكتتاب أرامكو بالوقت المناسب    بالفيديو.. وزراء المالية والاقتصاد والاتصالات والنقل لمنسوبي الإسكان: “بيّض الله وجيهكم.. أسعدتم الأسر”    اليمن: الحكومة تدعو للضغط على ميليشيا الحوثي لوقف انتهاكاتها ضد المدنيين    «القيادة» تهنئ العاهل البحريني ورئيسي كازاخستان وفنلندا    «الأحوال المتنقلة» تقدم خدماتها في 92 موقعاً    "العدل" تتيح الاستعلام الإلكتروني عن الإقرارات    شرطة مكة تلقي القبض على أحد المتورطين بالاعتداء على المركبات    (156143) زائراً ل "كتاب جدة" منذ انطلاقه حتى اليوم    ملتقى مكة الثقافي يطلق مبادرة بيان لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها    وزير الحج والعمرة يستقبل وزير الإدارة الإقليمية واللامركزية بجمهورية بوركينا فاسو    الاحتلال الإسرائيلي يعتقل 8 فلسطينيين في الخليل والقدس المحتلة    الكشف عن تفاصيل رالي داكار السعودية اليوم    الهلال يغلق التدريب الأخير استعداداً لفلامنجو    شقيق ماجد عسيري    السكر والأرز الأبيض يسببان «الأرق»    خادم الحرمين يصدر أمرًا ملكيًا بترقية وتعيين (53) قاضيًا بديوان المظالم    العاهل الأردني يلتقي رئيس قوات الدفاع الأسترالية    افتتاح أعمال الدورة العادية لمجلس وزراء الشؤون الاجتماعية في الأردن    أخضر الأثقال يواصل التألق بعربية الأردن    نيابة عن خادم الحرمين الشريفين .. سمو أمير منطقة الرياض يرعى ختام بطولة مركز الملك عبدالعزيز الدولية لجمال الخيل العربية الأصيلة    الرئيس المصري يطالب باتخاذ موقف حاسم تجاه الدول الداعمة للإرهاب    القوة الأمنية الفلسطينية في لبنان تتخذ إجراءات أمنية مشددة في مخيم شاتيلا قرب بيروت    "حماية المستهلك" : يجب على شركات التبغ توضيح سبب تغير الطعم والجودة بعد "التغليف الجديد"    تحت رعاية خادم الحرمين .. انطلاق فعاليات مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل    انطلاق برامج تدريبية لمنسوبي إمارة الجوف    400 جولة إشرافية لتعزز قيم الانضباط في مدارس الباحة    العميد.. 3 سنوات بلا انتصار على «العنابي» في الدوري    13463 وصفة طبية من عيادات «سلمان للإغاثة» للسوريين في «الزعتري»    “الإحصاء”: انخفاض معدل بطالة المواطنين إلى 12%.. وهذا عدد السعوديين والأجانب العاملين بالمملكة    فوز ممثل المملكة بالمركز الثالث في مسابقة تونس العالمية لحفظ القرآن الكريم    على مدار سنوات.. مُسن يوزع المشروبات الساخنة مجاناً على رواد مسجد قباء (صور)    سمو أمير الرياض يستقبل مساعد أمين المنطقة    مدني جازان يدعو لأخذ الحيطة والحذر من هطول أمطار رعدية    خادم الحرمين الشريفين يهنئ السيدة سانا مارين بمناسبة انتخابها رئيسة للوزراء في جمهورية فنلندا    سمو أمير الشرقية يلتقي القنصل العام للولايات المتحدة الأمريكية بالظهران    14 ألف زائر لفعاليات مهرجان سوق الدمام الشعبي    خادم الحرمين الشريفين يهنئ ملك مملكة البحرين بمناسبة اليوم الوطني لبلاده    احترس.. «الماء» يصبح خطراً على الصحة في هذه الحالة    حالة الطقس المتوقعة اليوم الأحد    373 ألف مواطن ومواطنة استفادوا منها.. “هدف” يوضح قنوات التوظيف وبرامجه        جامعة الدول العربية            جانب من استقبال سموه للشيخ الخنين    أمير منطقة الرياض مستقبلاً رئيس وزراء باكستان        الانفتاح تجاه حقوق الإنسان.. رغبة سعودية    مستفيدو «بناء» بالشرقية: عدنا لأدوارنا الطبيعية مواطنين فاعلين    الربيعة.. مايسترو جراحة فصل التوائم السيامية    الرقابة على دورات مياه المساجد    متى يمكن للأطفال الرضع تناول منتجات الأرز؟    السلمي يكشف حكم صلاة الفريضة في البيت وعدم صلاتها في المسجد    حكم الزواج من نساء أهل الكتاب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





طريق طهران - دمشق يقسم سهل نينوى
وسط توقعات بتفجر أزمة برلمانية في العراق
نشر في عكاظ يوم 19 - 03 - 2019

رسم رؤساء أركان جيوش إيران وسورية والعراق في دمشق أمس (الإثنين) خريطة جغرافية جديدة تشق الأراضي العراقية وتقسم سهل نينوى إلى شقين لربط إيران بسورية دون أي مظاهر حدودية عراقية.
ورغم التكتم الشديد الذي يحيط باجتماع رؤساء أركان الدول الثلاث الإيراني محمد باقري، والعراقي عثمان الغانمي، والسوري علي أيوب، حصلت «عكاظ» من مصادرها في وزارة الدفاع العراقية، على بعض تفاصيل الاجتماع الذي وضع خطة عسكرية من المرجح أن تثير العديد من الإشكالات في الداخل العراقي في ما يتعلق بالمناطق المتنازع عليها بين حكومة بغداد المركزية والأكراد.
ووفقا للمصادر فإن الاجتماع وضع خطة لتأمين الطريق الجديد الذي يربط إيران بسورية على أن تديره غرفة عمليات ثلاثية مشتركة، فيما تتولى مليشيا الحشد الشعبي حماية هذا الطريق من الحدود الإيرانية حتى الحدود السورية إضافة إلى حماية الحدود السورية الغربية من أي اختراقات.
ولفتت المصادر إلى أن هناك تفاهمات سياسية بين دمشق وبغداد وطهران سبقت عقد اجتماع رؤساء الأركان الأمر الذي يؤكد أن المراجع السياسية أقرت في ما بينها على شق سهل نينوى إلى قسمين بسبب الطريق الدولي الآمن الذي يربط إيران بسورية دون أي نقاط توقف أو تفتيش أو أي مظاهر حدودية لتسهيل انسياب حركة النقل المدنية والعسكرية.
واتفق رؤساء الأركان على نشر أجهزة رادار إلكترونية متطورة لحماية الطريق الواصل بين طهران ودمشق على أن تتولى قوات الحشد الشعبي تأمين الحماية البرية الكاملة له.
وتوقعت مصادر برلمانية عراقية، أن يثير اجتماع رؤساء الأركان والقرارات الصادرة عنه أزمة برلمانية كبيرة مع حكومة عادل عبدالمهدي، إذ تطالب كتل برلمانية بعدم زج الجيش العراقي في أي حسابات سياسية خصوصاوأن الاجتماع وتوقيته ومكان انعقاده ومشاركة إيران فيه يثير العديد من المخاوف ويطرح الكثير من علامات الاستفهام.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.