عبدالعزيز بن سعد يعقد اجتماعاً موسعاً مع الجهات المعنية بالسياحة في حائل    مصر تسجل 606 إصابة جديدة بفيروس كورونا    ارتفاع سعر خام «برنت» ليسجل 74.39 دولاراً للبرميل    عكاظ ترصد.. الأصول الأجنبية لصناديق محلية تسجل أعلى مستويات تاريخية    عاصمة الابتكار الرياضي.. شراكة إستراتيجية بين «الأولمبية» و«نيوم»    بالصور.. اختتام مناورات التمرين الجوي «طويق 2» بمشاركة عدة دول عربية    «الوزاري الخليجي»: نرفض التدخل في الشؤون الداخلية العربية من أي جهة    انسحاب 3 مرشحين.. ودعوات متصاعدة للمقاطعة    السعودية تؤكد مساندتها لجهود المغرب لإيجاد حل واقعي لقضية الصحراء    منتخب إيطاليا يحقق إنجاز هولندا في بطولات اليورو    ولي العهد يلتقي مبعوث الرئيس الأمريكي لشؤون تغير المناخ    الأخضر يستدعي الفرج والدوسري والشهراني لمعسكر «طوكيو»    «صحة الرياض»: إغلاق 52 منشأة صحية خاصة    «الجزائية المتخصصة»: موعد بديل لمحاكمة المتهم النفيعي    «إنفاذ»: مزاد «بوابة الحرمين» بمساحات 800 ألف م2 في جدة    وزير التعليم: تكريم الموهوبين الحاصلين على جوائز دولية قبل بدء العام الدراسي    «الإسلامية»: ضوابط صحية لصلاة الجنائز في الجوامع والمساجد    «التأمينات» تطمئن المستفيدين بشأن المعاش التقاعدي ونهاية الخدمة    القصبي يقترح إضافة فلسطين في العضوية الدائمة لتنفيذي وزراء الإعلام العرب    رئيس الاتحاد العربي يشكر القيادة الرشيدة.. ويهنئ المنتخبات العربية المتأهلة    قرعة الدور الآسيوي الحاسم في يوليو    الجامعة العربية ترحب بنجاح الانتخابات الجزائرية    قوات الاحتلال تتوغل شرق رفح    «ملكية مكة» تتفقد مشروعات البنية التحتية للنقل    ضبط مخالفين بحوزتهما (618) قرص إمفيتامين مخدر    التزام سعودي أمريكي بمواجهة التحديات المتزايدة للتغير المناخي    الأنامل الناعمة تستعرض مهارة الخط    «المجالس التراثية».. حنين للماضي    بايدن صافح«القاتل» وبوتين لم يرفع الحذاء!    هل يغامر الهلال والنصر بضم سيرخيو راموس ؟    الدنمارك المتوترة تلاقي بلجيكا القوية    «سدر».. نظام جديد لتسجيل الأدوية والمستحضرات العشبية والبيطرية    نظم المستشفى السعودي الألماني بالرياض حملة بمناسبة اليوم العالمي للتبرع بالدم بعنوان ((قطرة دم تنقذ حياة))    من رحيق العمر    القمة الإسلامية للعلوم والتكنولوجيا تؤكد أهمية النهوض بالعلوم والابتكار في الدول التعاون الإسلامي    خمسون (50) عاماً عاطرة بخدمة الدين والمليك والوطن    أمير حائل: المعارض النوعية تسهم في دفع جهود التنمية في المناطق            من البوح ما قتل !..            الترفيه المستدام.. مؤشر حقيقي للتنمية والرفاهية المنشودة    الهيئة الملكية لمكة المكرمة: وضع نموذج حوكمة لمعالجة المناطق العشوائية بشكل جذري    من رحم أزمة «كورونا».. اختصرت المسافات وخرجت الإبداعات السعودية        محمد بن ناصر وجازان.. قصة التحدي            «الإنسان أولاً» ومقاصد الحج        للمرة الأولى .. السعودية ترأس لجنة الرقابة والتفتيش على السفن    أمسية قصصية في أدبي أبها من ( الثقافة إلي بيتك )    #أمير_نجران يفتتح ويدشّن مشروعات بلدية في محافظة #حبونا    حالة الطقس: هطول أمطار رعدية بجازان والباحة وعسير ومكة المكرمة    جارٍ اتخاذ اللازم.. الأسري يتفاعل مع شكاوى معنفة الرياض    ( بلسم الروح )    الأمير #تركي_بن_طلال يشهد توقيع اتفاقية تعاون بين جامعة الملك خالد والجامعة السعودية الإلكترونية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الأحساء تحتفل الأحد القادم بتسجيلها في قائمة التراث العالمي
نشر في عكاظ يوم 04 - 07 - 2018

تحتفل الاحساء الأحد القادم بتسجيل موقع واحة الأحساء ضمن قائمة التراث الإنساني العالمي باليونسكو، بحضور محافظ الأحساء رئيس مجلس التنمية السياحية في المحافظة الأمير بدر بن محمد بن جلوي، وذلك في سوق القيصرية التراثي بالهفوف.
وأعدت اللجنة العليا للحفل العديد من البرامج والفعاليات المصاحبة التي تبرز موروث الأحساء الشعبي من أعمال الحرفيين، وعروض شعبية، إضافة إلى تشكيل معرض مصاحب تعرض فيه صور تاريخية للأحساء، كما سيشهد الحفل الرئيسي للمناسبة فيلما وثائقيا عن تسجيل واحة الأحساء، وعروض فلكلور شعبي، وتكريم فريق التسجيل.
ويشارك في تنظيم الحفل كل من محافظة الأحساء، والهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، وأمانة الأحساء، وهيئة الري والصرف، وفرع هيئة السياحة بالأحساء، وفرع وزارة الزراعة والبيئة والمياه بالأحساء، وغرفة الأحساء، بالتعاون مع شركة أرامكو السعودية، حيث وجهت الدعوة لعدد كبير من المسؤولين والدبلوماسيين والإعلاميين، ومسؤولي لجنة التراث العالمي باليونسكو.
وكان رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز، قد أعلن تسجيل «واحة الأحساء» في قائمة التراث العالمي باليونسكو، خلال اجتماع لجنة التراث العالمي الذي عقد في العاصمة البحرينية المنامة يوم الجمعة الماضي، وذلك في فرع التراث الثقافي، كخامس موقع سعودي يضم للقائمة بعد موقع مدائن صالح في عام 1429/ 2008، وحي الطريف بالدرعية التاريخية عام 1431/ 2010، وجدة التاريخية عام 1435/ 2014، ومواقع الرسوم الصخرية في موقعي جبة والشويمس بمنطقة حائل في 1436/ 2015.
من جهتهم، رفع أعضاء مجلس التنمية السياحية بمحافظة الأحساء أسمى التهاني والتبريكات لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وولي عهده الأمين بمناسبة تسجيل الأحساء في قائمة (اليونسكو) للتراث العالمي.
من جانبه، وصف أمين المجلس مدير فرع الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالأحساء خالد بن أحمد الفريدة، الحدث بأنه «إنجاز وطني» يضاف إلى القائمة السعودية في التراث العالمي التي تضم مدائن صالح، وحي الطريف بالدرعية التاريخية، وجدة التاريخية، ومواقع الرسوم الصخرية في موقعي جبة والشويمس بمنطقة حائل، مؤكدا أهمية الدور الكبير الذي قام به مو رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في دعم الملف، مشيراً إلى توجيهه باعتماد مبلغ 49 مليون لإنشاء متحف الأحساء الإقليمي وتطوير خمسة مواقع تاريخية، وذلك ضمن البرامج الرامية إلى الحفاظ على تراث الأحساء العمراني.
فيما بارك عضو مجلس التنمية السياحية بالأحساء مدير عام مكتب وزارة البيئة والمياه والزراعة المهندس خالد بن سعد الحسيني، لحكومة خادم الحرمين الشريفين تسجيل الأحساء في قائمة التراث العالمي، مؤكداً ثقته بأن واحة الأحساء أكبر واحة طبيعية محاطة بالرمال، وتمتلك مجموعة من المعالم والمزايا الطبيعية التي تؤهلها للتنافسية في التراث العالمي، ومن أشهر واحات النخيل التي تزخر بعيون المياه العذبة وتضم أكثر من ثلاثة ملايين نخلة منتجة للتمور.
فيما عد عضو مجلس التنمية السياحية أمين الأحساء المهندس عادل بن محمد الملحم إعلان لجنة التراث العالمي التابعة لليونسكو، باعتماد الأحساء ضمن قائمة التراث العالمي كمنظر ثقافي متجدد، إقراراً عالمياً بالقيمة التاريخية الكبيرة، والثقافية الواسعة لواحة الأحساء الثرية، وعراقة المواقع الأثرية ولمكانتها التاريخية، وما تزخر به من إرث حضاري كبير.
وأفاد عضو مجلس التنمية السياحية بالأحساء مدير مكتب الهيئة العامة للرياضة عبداللطيف العرادي، بأن تسجيل واحة الأحساء في منظومة التراث العالمي جاء نتيجة طبيعية لما تكتنزه هذه المحافظة من إرث تاريخي تراثي وأدبي وثقافي، الأمر الذي يخول للأحساء أن تتخذ صفة العالمية لما تمتلكه من معالم أثرية وتاريخية طبيعية، مؤكدا دور القيادة الحكيمة رعاها الله في إطلاق المشاريع التنموية السياحية والتي تتواكب مع رؤية 2030، مشدداً على أن مرحلة ما بعد التسجيل في منظومة التراث العالمي تتطلب من الجميع مضاعفة الجهود لتأكيد هذا المنجز الكبير.
بدوره هنأ عضو مجلس التنمية السياحية بالأحساء إبراهيم بن عبدالله البراك، القيادة الرشيدة بمناسبة إدراج الأحساء في قائمة التراث العالمي، معتبرا الإنجاز الرائع قصة نجاح، ستنعكس على واحة الأحساء بإيجابيات كثيرة اقتصاديا وسياحيا على مستوى العالم، مقدما شكره لفريق العمل برئاسة الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني وشركائها الذين عملوا على مدى ثلاث سنوات على إعداد الملف وتقديمه لليونسكو.
من جهته، أكد عضو مجلس التنمية السياحية بالأحساء محمد بن عبدالعزيز العفالق، أن إدراج الأحساء موقع تراث عالميا سوف يكون له أثر كبير في الحفاظ على الموروث التاريخي، وتطوير المرافق والجذب السياحي على جميع المستويات، معتبرا الأحساء بشهادة (اليونسكو) أكبر واحة نخيل على مستوى العالم ومن المدن العريقة والزاخرة بالآثار، سائلا الله أن يكون لهذا الاعتراف الدولي بواحة الأحساء الأثر الإيجابي على جميع الاصعدة التاريخية والسياحية والاقتصادية والاجتماعية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.