المملكة تزهو في ذكرى بيعة أمير الشباب    وزير الداخلية يواسي آل الزايدي    «حساب المواطن» يوضح آلية احتساب قيمة الدعم واستحقاق التابعين    أمن الدولة: المتبرع لجهات مجهولة عرضة للمساءلة    شهد: المستخلصات الطبيعية بديلا عن المبيدات الحشرية    موانئ السعودية تسجل نمواً لافتاً في أحجام المناولة بنسبة 8% خلال أبريل    استشهاد 20 فلسطينيا بينهم 9 أطفال وإصابة 95 آخرين    "التحالف": اعتراض وإسقاط طائرة دون طيار مفخخة أطلقت باتجاه مطار أبها    خروج أميركا من أفغانستان ليس نهاية وإنما بداية    نجاح السعودية في التعامل مع «المثيرات»    واشنطن: نسعى لضمان عدم امتلاك طهران للسلاح النووي    الإسباني «خافيير كاباناس» مدربا ليد الخليج    النفيعي يبدأ عمله بترتيب الأهلي من الداخل    «السيتي» ينتظر هدية ليستر لحسم اللقب    الفتح يبقي كريستيان كويفا حتى 2023    الإصابة تبعد الهزاع عن الاتفاق 10 أيام    "منازعات الفيفا" ترفض دعوى جابرييل ضد الهلال    الأهلي يتعادل مع نظيره الزمالك في الدوري المصري    ثلاثة فرق تتنافس للتأهل الأوروبي ويوفنتوس في خطر    «مدني جازان»: سقوط مقذوف حوثي في قرية حدودية نتج عنه عدة أضرار مادية دون إصابات    إيقاف 138 مواطنا ومقيما بتهمة فساد في 12 وزارة    الشكري: العيد الخميس فلكيا    "تنمية الرياض" تدرب وتؤهل أكثر من "600" من الأيتام المحتضنين وأسرهم الكافلة    900 ريال عقوبة الوقوف أمام مخارج الطوارئ    «الروح والرية» دراما القضايا العائلية المعقدة    «رؤية 2030» تحوّل كبير في مسيرة المملكة    المعطاني يصدر «عروض نقدية في الأدب السعودي»    الجامعات السعودية عالمية    إصداران جديدان للظاهري    «أعلام من الحرمين».. يوثق سيرة عطرة وتاريخا لا يموت    بركات قراءة القرآن في رمضان ..!    المدير التنفيذي لهيئة الإعلام والاتصالات في جمهورية العراق يزور المسجد النبوي    توضيح من أمانة جدة بشأن مبادرة رسم وطن    محمد بن عبدالرحمن يرفع شكره وتقديره للقيادة على تعزيتهم ومواساتهم بوفاة والدته    إدارة مساجد الخرج تجهز 178 جامعاً ومصلى لصلاة عيد الفطر المبارك    "إثراء" يعايد زوّاره ويقيم معرضًا في قاعته الكبرى    ارتفاع عدد الجرعات المُعطاة من لقاح كورونا في المملكة ل 7.7 مليون جرعة    "درار": أصداء مرحبة بإقامة حج 1442 وانعكاس إيجابي على القطاع    الدفاع المدني يحذر من مخاطر الألعاب النارية ..    سفارة المملكة في جورجيا تكشف اشتراطات السفر إليها    "الصحة": تسجيل 13 وفاة و986 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" وشفاء 1076 حالة    رئيس الوزراء السوداني يلتقي بمسؤول أممي    قناة أهل القرآن تتوج 16 فائزاً في ختام برنامج "دار الرضوان"    الخارجية الفلسطينية: جلسة مغلقة لمجلس الأمن الدولي لمناقشة الأوضاع في القدس    "سبايس إكس" تطلق مهمة قمرية مدفوعة بواسطة عملة "دوج كوين" المشفرة    أمر ملكي : تعيين معالي الأستاذ سهيل بن محمد بن عبدالعزيز أبانمي محافظاً لهيئة الزكاة والضريبة والجمارك بمرتبة وزير    طريقة الاعتراض على المخالفات المرورية التي لا توجد صورة لها    حقيقة فرض رسوم جمركية على الأمتعة الشخصية الجديدة للمسافر    ارتفاع أسعار النفط بحوالي 1%.. و"برنت" عند 69 دولارmeta itemprop="headtitle" content="ارتفاع أسعار النفط بحوالي 1%.. و"برنت" عند 69 دولار"/    "الأرصاد": هطول لسحب رعدية ممطرة على معظم مناطق المملكة    ارتفاع أسعار الذهب في السعودية.. وعيار 21 عند 193 ريال    خبير أورام: علامة خارجية تدل على السرطان    ألمانيا تُقصر لقاح "جونسون أند جونسون" على من هم فوق الستين    الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف: بتوجيه ولي العهد نعمل على إعادة الصقور لأرضنا    في رحيل عادل التويجري    سمير غانم في حالة حرجة بسبب كورونا    "الصقري": محمد بن سلمان مهندس مستقبل المملكة المشرق الزاهر    "كوفيد 25" يتصدر الترند السعودي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«الشورى» يقر «الضريبة الانتقائية».. و30 يوما للتصحيح
رفع مشروع النظام لخادم الحرمين.. والتطبيق في المرحلة الأولى للسلع الضارة


[email protected]
[email protected]
وافق مجلس الشورى خلال جلسة طارئة عقدها أمس (الأحد) برئاسة رئيس المجلس الشيخ الدكتور عبدالله بن محمد آل الشيخ على مشروع نظام الضريبة الانتقائية، الذي سيرفع لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حسب نظام مجلس الشورى، وأوصت اللجنة المالية بمنح الأشخاص الخاضعين للنظام تصحيح أوضاعهم بما يتفق مع أحكامه خلال 30 يوما من تاريخ العمل به. وأكدت مصادر ل«عكاظ» موافقة اللجنة المالية على النظام بصيغته المرفقة، على أن يكون تطبيق الضريبة الانتقائية في المرحلة الحالية على السلع الضارة بالصحة العامة. وأشار النظام (حصلت «عكاظ» على نسخة منه) إلى أن الضريبة تُفرض على السلع الانتقائية وفقا للأحكام التي تنص عليها الاتفاقية الموحدة للضريبة الانتقائية لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، على أن يكون طرح السلع الانتقائية للاستهلاك وفقاً للإجراءات التي تحددها اللائحة التنفيذية للنظام.
وعلق النظام في مادته الرابعة ضريبة نقل السلع الانتقائية داخل المملكة، وفقا للإجراءات التي تحددها اللائحة، فيما ستحدد اللائحة القواعد الإجرائية المتعلقة بالضريبة في المناطق والأسواق الحرة.
وعن الإقرار بالضريبة وسدادها، يلزم النظام المسجل تقديم إقرار ضريبي للهيئة العامة للزكاة والدخل عن الفترة الضريبية التي تحددها اللائحة، كما يتيح النظام حق الهيئة في استثناء المستوردين من تقديم الإقرارالضريبي وفقا للشروط والإجراءات التي تحددها اللائحة، وتحدد اللائحة إجراءات تحصيل الضريبة بحسب المادة ال 15.
ونص النظام في المادة ال 18 على أن «يتولى موظفون -يصدر بتسميتهم قرار من مجلس الإدارة- الرقابة والتفتيش وضبط مخالفات أحكام النظام وأهم الدخول للمستودعات الضريبة أو المتاجر أو غيرها من الصلاحيات اللازمة لأداء مهماتهم، ويكون تحت مسؤولية الهيئة وإشرافها، وتحدد اللائحة إجراءات قيامهم بأعمالهم».
ويعاقب النظام في مادته ال20 المتهربين من الضرائب «على أي من حالات التهرب الضريبي بغرامة لا تقل عن قيمة الضريبة المستحقة، ولا تزيد على ثلاثة أمثال قيمة السلع الانتقائية محل التهرب»، كما يعاقب النظام في مادته 22 كل مَن لم يسدد الضريبة المستحقة خلال المدة التي تحددها اللائحة، بغرامة تُعادل 5% من قيمة الضريبة غير المسددة عن كل شهر أو جزء لم تسدد عنه الضريبة.
ونصت المادة 23 على أن يعاقب بغرامة لا تزيد على 50 ألف ريال كل من «أعاق موظفي الهيئة عن أداء واجباتهم الوظيفية، ومن لم يلتزم بتقديم المعلومات التي تطلبها الهيئة، إضافة إلى من خالَفَ أي حكم آخر من أحكام النظام أو اللائحة».
وفي حال تكرار المخالفة نفسها خلال ثلاثة أعوام من تاريخ صدور قرار الهيئة بثبوت المخالفة، يتيح النظام مضاعفة الغرامة المقررة في حق المخالف بموجب ذلك القرار، أو تعليق الترخيص لمدة لا تزيد على ستة أشهر.
وتتيح المادة ال 28 من النظام لمجلس الإدارة منحُ مكافأة مالية لكل من يُسهم -من غير موظفي الهيئة- في الكشف عن مخالفات النظام واللائحة، وتحدد اللائحة مقدار المكافأة وشروط منحها وضوابطه.
«عكاظ» تنشر النظام بمواده الثلاثين بعد موافقة مجلس الشورى عليه دون تعديلات:
المادة الأولى:
1- يُقصد بالألفاظ والعبارات الآتية -أينما وردت في النظام- المعاني المبين أمام كل منها، ما لم يقتض السياق خلاف ذلك:
الهيئة: الهيئة العامة للزكاة والدخل
مجلس الإدارة: مجلس إدارة الهيئة.
الاتفاقية: الاتفاقية الموحدة للضريبة الانتقائية لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.
النظام: نظام الضريبة الانتقائية.
المملكة: إقليم المملكة العربية السعودية، ويشمل ذلك المناطق الواقعة خارج المياه الإقليمية التي تمارس المملكة العربية السعودية على مياهها وقاع بحرها والطبقات الواقعة تحت التربة والموارد الطبيعية حقوق السيادة والولاية بمقتضى نظامها والقانون الدولي.
المسجل: الشخص المسجل لدى الهيئة؛ لأغراض الضريبة، وفقاً للنظام.
إنتاج السلع الانتقائية: أي عمل يشمل صناعة السلع الانتقائية في المملكة أو زراعتها أو تغيير تركيبتها بالقدر الذي يترتب عليه فرض الضريبة.
الفترة الضريبية: المدة التي تُحتسب الضريبة المستحقة خلالها.
اللائحة: اللائحة التنفيذية للنظام.
2- فيما عدا ما نصّت عليه الفقرة (1) من هذه المادة تكون للألفاظ والعبارات الواردة في النظام المعاني المحددة لها في الاتفاقية.
المادة الثانية
تُفرض الضريبة على السلع الانتقائية وفقا للأحكام التي تنص عليها الاتفاقية.
المادة الثالثة:
يكون طرح السلع الانتقائية للاستهلاك وفقا للإجراءات التي تحددها اللائحة.
المادة الرابعة:
يكون نقل السلع الانتقائية في وضع معلق للضريبة داخل المملكة، وفقا للإجراءات التي تحددها اللائحة.
المادة الخامسة:
تحدد اللائحة القواعد الإجرائية المتعلقة بالضريبة في المناطق والأسواق الحرة.
المادة السادسة:
على أي شخص تقديم طلب التسجيل لأغراض الضريبة إلى الهيئة عند رغبته في مزاولة أي من الأنشطة الآتية:
1- استيراد السلع الانتقائية.
2-إنتاج السلع الانتقائية.
3-حيازة السلع الانتقائية تحت وضع معلق للضريبة.
وعلى الهيئة تسجيله إذا استوفى طلبه الشروط والإجراءات التي تحددها اللائحة.
المادة السابعة:
على المسجل إبلاغ الهيئة -كتابيا- فور تحقق أي من الحالات التي يمكن أن تؤثر في تسجيله وفقا لما تحدده اللائحة.
المادة الثامنة:
- تلغي الهيئة التسجيل في أي من الحالتين الآتيتين:
1-أ- بناء على طلب كتابي من المسجل.
ب- إذا لم يزاول المسجل النشاط محل التسجيل خلال المدة التي تحددها اللائحة.
2-على الهيئة إبلاغ المسجل كتابيا عند إلغاء تسجيله.
المادة التاسعة:
إضافة إلى التزامات ومسؤوليات المسجل الأخرى -التي نصّت عليها الاتفاقية- يكون المسجل مسؤولا عما يأتي:
1-سلامة السلع الانتقائية.
2- تمكين الهيئة من أداء أدوارها الرقابية.
3- أي مسؤولية أخرى تحددها اللائحة.
المادة العاشرة:
1- يشترط للحصول على الترخيص للمستودع الضريبي أن يكون طالب الترخيص مسجلا، وأن يستوفي الشروط والإجراءات والمتطلبات التي تحددها اللائحة.
2- تحدد اللائحة الشروط الواجب توفرها في إدارة المستودع الضريبي التي تمارس أياً من الأنشطة محل الترخيص.
المادة الحادية عشرة:
للهيئة تعديل الترخيص بناءً على طلب كتابي من المرخّص له.
المادة الثانية عشرة:
تحدد اللائحة مدة الترخيص وشروط تجديده وإجراءاته.
المادة الثالثة عشرة:
1- تلغي الهيئة الترخيص في أي من الحالات الآتية:
أ- بناء على طلب كتابي من المرخص له.
ب- إذا لم يستخدم المرخص له الترخيص لأغراضه خلال المدة التي تحددها اللائحة.
ج- إذا انقضت الشركة المرخصة لها.
2- في حالة وفاة المرخص له أو فقد أهليته ينتقل الترخيص إلى خلفه، ويكون ساريا لمدة ثلاثة أشهر، فإذا رغب الخلف في الاستمرار في نشاط المرخص له فعليه تقديم طلب بذلك إلى الهيئة خلال هذه المدة للبت فيه، فإذا لم يتم ذلك ينتهي الترخيص بانتهاء مهلة الثلاثة أشهر.
3-على الهيئة فور إلغاء الترخيص أو انتهائه إبلاغ المرخص له أو خلفه كتابيا بذلك.
4- تحدد اللائحة إجراءات التعامل مع السلع الانتقائية المخزنة في المستودع الضريبي بعد إلغاء الترخيص أو انتهائه وأي إجراء ذي صلة. ويتحمل المرخص له أو خلفه جميع التكاليف المالية المترتبة على ذلك.
المادة الرابعة عشرة:
1- على المسجل تقديم إقرار ضريبي للهيئة عن الفترة الضريبية التي تحددها اللائحة.
2- للهيئة استثناء المستوردين في تقديم الإقرار الضريبي وفقا للشروط والإجراءات التي تحددها اللائحة.
المادة الخامسة عشرة:
تحدد اللائحة إجراءات تحصيل الضريبة.
المادة السادسة عشرة:
تحدد اللائحة شروط استرداد الضريبة وإجراءاته، ومن يكون له الاسترداد عند استحقاقه.
المادة السابعة عشرة:
في حال رد مبلغ الضريبة أو الإعفاء منه بشكل كلي عن طريق الخطأ؛ فعلى الشخص الذي تَسَلّم ذلك المبلغ أو أعفي منه -من تلقاء نفسه وفور عمله- أن يقوم بسداد مبلغ يساوي ذلك المبلغ إلى الهيئة.
المادة الثامنة عشرة:
يتولى موظفون -يصدر بتسميتهم قرار من مجلس الإدارة- الرقابة والتفتيش وضبط مخالفات أحكام النظام وأهم الدخول للمستودعات الضريبة أو المتاجر أو غيرها من الصلاحيات اللازمة لأداء مهماتهم، ويكون تحت مسؤولية الهيئة وإشرافها، وتحدد اللائحة إجراءات قيامهم بأعمالهم.
المادة التاسعة عشرة:
إضافة إلى حالات التهرب الضريبي التي حددتها الاتفاقية، تُعَد ممارسة أي من الأنشطة المنصوص عليها في المادة السادسة من النظام دون تسجيل، تهربا ضريبيا.
المادة العشرون:
يعاقب على أي من حالات التهرب الضريبي بغرامة لا تقل عن قيمة الضريبة المستحقة، ولا تزيد على ثلاثة أمثال قيمة السلع الانتقائية محل التهرب.
المادة الحادية والعشرون:
يعاقب كل مَن مخالف حكم الفقرة (1) من المادة (الرابعة عشرة) من النظام، بغرامة لا تقل عن (5%)، ولا تزيد على (25%) من قيمة الضريبة التي كان يتعين الإقرار بها.
والغرامات تنتظر المتهربين والمخالفين ومعيقي العمل
المادة الثانية والعشرون: يعاقب كل مَن لم يسدد الضريبة المستحقة خلال المدة التي تحددها اللائحة، بغرامة تُعادل (5%) من قيمة الضريبة غير المسددة عن كل شهر أو جزء لم تسدد عنه الضريبة.
المادة الثالثة والعشرون: يعاقب بغرامة لا تزيد على (50.000) خمسين ألف ريال كل من: 1-أعاق موظفي الهيئة عن أداء واجباتهم الوظيفية. 2- لم يلزم بتقديم المعلومات التي تطلبها الهيئة. 3- خالَفَ أي حكم آخر من أحكام النظام أو اللائحة.
المادة الرابعة والعشرون: لا يُخِلّ إيقاع أي من العقوبات المنصوص عليها في النظام باستيفاء الضريبة المستحقة.
المادة الخامسة والعشرون : في حال تكرار المخالفة نفسها خلال ثلاث سنوات من تاريخ صدور قرار الهيئة بثبوت المخالفة، تجوز مضاعفة الغرامة المقررة في حق المخالف بموجب ذلك القرار، أو تعليق الترخيص لمدة لا تزيد على ستة أشهر.
المادة السادسة والعشرون: 1- تتولى الهيئة إيقاع العقوبات المنصوص عليها في النظام وفقا لتصنيف المخالفات وتحديد العقوبات، يضعه مجلس الإدارة ويراعي فيه التناسب بين المخالفة والعقوبة. 2- يكون إيقاع العقوبة بقرار من محافظ الهيئة أو مَن يفوضه مجلس الإدارة بذلك. 3- يجوز تضمين القرار الصادر بالعقوبة، النصَّ على نشر منطوقه على نفقة المخالف في صحيفة محلية تصدر في مقر إقامته؛ فإن لم تكن في مقره صحيفة ففي أقرب منطقة له، أو نشره في أي وسيلة أخرى مناسبة؛ وذلك بحسب نوع المخالفة المرتكبة وجسامتها وآثارها، وبعد اكتساب القرار الصفة القطعية.
المادة السابعة والعشرون: يجوز لمن صدر ضده قرار بالعقوبة التظلم منه أمام الجهة القضائية المختصة خلال ثلاثين يوما من تاريخ العلم به؛ وإلا عُدّ نهائيا.
المادة الثامنة والعشرون: لمجلس الإدارة منحُ مكافأة مالية لكل مَن يُسهم -من غير موظفي الهيئة- في الكشف عن مخالفات النظام واللائحة، وتحدد اللائحة مقدار المكافأة وشروط منحها وضوابطه.
المادة التاسعة والعشرون: يصدر مجلس الإدارة اللائحة خلال خمسة عشر يوما من تاريخ صدور النظام، ويعمل بها بعد نفاذه، ويصدر كذلك القرارات والتعليمات اللازمة لتنفيذ أحكام النظام واللائحة.
المادة الثلاثون: يُعمل بالنظام اعتبارا من اليوم التالي لمضيّ خمسة عشر يوما من تاريخ نشره في الجريدة الرسمية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.