القبض على 8 إثر مشاجرة جماعية بحريملاء    في حادث مروع.. «مشهور السناب» عز بن حجاب يفقد والده ووالدته وشقيقه    عقب أسبوع أحمر.. الأسهم تفتح أولى جلساتها ب 82 نقطة خضراء    «الزكاة» لمكلفي «المضافة»: امنحوا العميل إشعارا بأخطاء فوترتكم    البرهان: لن نتفاوض مع جهات سياسية تخون الجيش    آل الشيخ: مواقف موحدة لمواجهة أزمات وتحديات المنطقة    «سلمان للإغاثة» ينتزع 1755 لغما في اليمن    ولي العهد يهنئ محمدوف بذكرى الاستقلال    ميسي يحطم «قياسية» بيليه.. والأخير يهنئه    6 أبطال في بطولة المملكة للمبارزة    «العقاري»: 761 مليون ريال لمستفيدي «سكني»    «أمير مكة» يدشن حملة «مكارم الأخلاق»    «الصحة»: بدء تطعيم مرضى الفشل وزارعي الأعضاء بالجرعة الثالثة    ردع فوضويي الاحتفالات!    ألمانيا .. المستشارة تنتظر وصول المستشار أو البقاء مؤقتا لترتيب البيت!            القوة تفرض الوجود..!                        الفتح يتدرب على مجموعتين والجهاز الفني يمنح راحة الاثنين    احذر يا كوزمين!    حجازي في قائمة منتخب مصر لمباراتي ليبيا            (91) التشكيلة الوطنية بأجساد عمال النظافة    37 مولودًا باليوم الوطني في نجران        النادي الأدبي وجمعية الثقافة والفنون        جامعة أم القرى.. مواقف وذكريات    وحدة قياس الحُبّ        يا سعيدان الروضة مغرس الطاعات!            التخصصي وجائزة ديفيز للتميز.. القدرة والاستحقاق !    بخاخ يقتل كوفيد في 30 ثانية        خطة إستراتيجية لتكوين قيادات نسائية مبدعة في «الحرمين»    نعمة (السعودية)    «سند محمد بن سلمان».. 198 تغريدة لتعزيزالثقة بالعمل الخيري    «مجلس الأسرة» يطلق حملة لمكافحة التنمر ضد الأطفال    مليون رخصة إنشائية وتجارية من «منصة بلدي»    الفنانة "سعودة" تعلن اعتزالها التمثيل    أمانة عسير تعالج 440 الف متراً طولياً للطرق و 129 الف م2 الأرصفة المتهالكة خلال 60 يوما    فريق هتان التطوعي 2 ينفذ فعالية " صوت الديار " بمناسبة اليوم الوطني السعودي ال 91    متحدث "الصحة": إعطاء جرعة ثالثة لمن تجاوز 60 عام    ( لاتكن..للباطل تابعاً )    (هندسة الحياة)    (تذكر أنك إنسان)    مجلس شباب عسير يقيم عدد من البرامج والفعاليات بمناسبة اليوم الوطني ال(91).    بريطانيا: نواصل العمل مع السعودية لإيجاد حل سلمي للصراع في اليمن    الرياض الخضراء" يحتفل باليوم الوطني بزراعة خريطة المملكة بمشاركة أهالي المدينة "    صورة نادرة للملك سلمان وابنه الأمير عبد العزيز في الطفولة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مهرجان الحريق للحمضيات.. محفز اقتصادي واستثماري للمزارعين
نشر في الرياض يوم 09 - 01 - 2020

شكل مهرجان الحمضيات في محافظة الحريق تحولًا إيجابيًا للمحافظة ومحفزاً لوضع بصمة في مسيرة التنمية الزراعية وجعل منتجاتها الحمضية تتخطى مستوى المحافظة؛ لاسيما وأنها تتميز بامتلاكها المساحات الزراعية الواسعة التي تقدر بحوالي 110 آلاف دونم موزعة على 980 مزرعة في المحافظة والمراكز التابعة لها؛ والتربة ذات الخصوبة العالية، والوفرة في المياه الجوفية ما أسهم في نجاح الزراعة فيها.
وكان تبني إقامة مهرجان متخصص في عرض وبيع الحمضيات، مساهمًا فاعلًا في التسويق لهذه المنتجات فضلا عما شكله المهرجان من ملتقى للمزارعين والمسوقين, إذ تبلغ عدد أشجار الحريق الحمضية بأنواعها 100 ألف شجرة تنتج أكثر من 20 نوعًا مختلفاً من أنواع الحمضيات والفاكهة، كما تشتهر محافظة الحريق بزراعة النخيل حيث تغطي حيزا كبيرا من الأراضي المزروعة، بمعدل يصل لأكثر من 120 ألف نخلة تنتج أفضل أنواع التمور.
ويحتل (الترنج "الأترجة" والبرتقال واليوسفي والليمون) الصدارة لدى مزارعي المحافظة من حيث الزراعة نظرا لكثرة الطلب وتميزها بالجودة والمذاق الخاص، علاوة على ذلك فقد نجحت المحافظة في زراعة العديد من أنواع الفاكهة ك(العنب والتين والرمان والتفاح والموز والمانجو والقشطة والمشمش والخوخ)، كذلك الهيل والزعفران والبن وشجرة الأراك والبابايا.
وسجل مهرجان الحمضيات الذي يعد أحد أهم المهرجانات السياحية والاقتصادية في الحريق إقبالا جماهيرياً وحضورا واسعاً في دوراته الثلاث وصولًا لدورته الحالية من عدة مناطق من داخل المملكة وخارجها، الأمر الذي يؤكد نجاح المهرجان وتخطيه مستوى المحافظة، ويترجم أيضا الجهود المبذولة في التسويق للمهرجان بمعروضاته المختلفة التي اشتهرت بها الحريق، إذ يسهم هذا المهرجان السنوي في عمل انتعاشة سياحية واقتصادية بالمحافظة، وتعزيز وتشجيع الاستفادة من موارد وإمكانيات المحافظات المختلفة، حيث تعرض خلاله منتجات الحمضيات والنخيل من مزارع محافظة الحريق والمراكز التابعة لها ومن بعض الأماكن القريبة لها، كما يتم فيه عرض أفضل أنواع العسل البلدي المنتج من المناحل الموجودة داخل مزارع وشعاب المحافظة.
يشار إلى أن المملكة عملت في سبيل تحقيق التنمية الزراعية، على توفير المناخ المناسب للاستثمارات الزراعية من خلال تبني العديد من السياسات والبرامج الطموحة الهادفة إلى تنمية القطاع الزراعي من خلال وضع إستراتيجية تعمل على تحفيز القطاع الخاص للاستثمار، كي يستمر القطاع الزراعي في أداء دوره كرافد أساسي للاقتصاد الوطني، ويكون مصدراً مهما من مصادر تنويع الدخل الوطني وداعم للأمن الغذائي في المملكة، وأن يسهم بشكل فاعل في توطين أبناء الريف في قراهم.
المهرجان يسهم في انتعاشة سياحية واقتصادية بالمحافظة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.