صعود الدولار يدفع النفط صوب أول خسارة أسبوعية في شهر    "الطيران المدني" يصدر مؤشر تصنيف مقدمي الخدمات والمطارات حسب عدد شكاوى المسافرين    إتمام صفقة البنية التحتية لأرامكو مع ائتلاف دولي ب12.4 مليار دولار    ماكنزي: نعمل مع السعودية عن كثب لمواجهة الهجمات الحوثية    زرع جهاز ل تنظيم ضربات قلب كريستيان إريكسن    شرطة منطقة الرياض تلقي القبض على شخص تحرش بطفل وإيذائه بسلوكيات تتنافى مع القيم الإسلامية    شرطة عسير: ضبط 28 شخصاً خالفوا تعليمات العزل بعد ثبوت إصابتهم ب«كورونا»    حالة الطقس المتوقعة ليوم غدٍ السبت في المملكة    "توكلنا" يعلن اعتماد إبراز رخصة القيادة للجهات المعنية عبر التطبيق    "الطيران المدني": اكتمال الربط الإلكتروني لإصدار بطاقة صعود الطائرة للرحلات الداخلية بالحالة الصحية في "توكلنا"    مسؤولون بمركز لقاحات كورونا بالرياض يكشفون موعد إتاحة الجرعة الثانية للجميع    نصيحة متحدث النصر السابق ل فواز القرني    3 ملايين ريال تقرب الرائد من شهادة الكفاءة المالية    مجلس الشورى يستعرض تجربته في ظل جائحة كورونا أمام المؤتمر العالمي للبرلمان الإلكتروني    الكويت تسجل 1658 إصابة جديدة بفيروس كورونا    الطائي يتراجع عن تميمة "الذئب"    إحباط تهريب أكثر من (2.7) مليون ريال إلى الخارج    احتجاجات إيرانية حول العالم تنديداً بنظام طهران    السجن أربعة أشهر والتشهير والإبعاد لمقيم مدان بجريمة التستر    التاريخ العظيم للأخضر الغائب    محمد بن عبدالعزيز يطلع على مشروعات صحة جازان    القيادة تهنئ ملك إسبانيا بذكرى توليه المُلك في بلاده    تقوى الله قاعدة التَّفاضُل بين الناس    المتنزه البري.. أماكن جمالية ومحمية مصغرة    «جود الإسكان»: قيمة المساهمات تجاوزت نصف مليار ريال    قمة براغماتية!    الحكومة الفلسطينية تلغي صفقة اللقاحات مع الاحتلال بعد أن تبين أنها غير صالحة    الشورى يناقش الأسبوع المقبل تقارير الأداء السنوي للتجارة والتعليم الإلكتروني    السودان: فقدنا الثقة في إثيوبيا    الأمن الباكستاني يقضي على أربعة إرهابيين في إقليم بلوشستان    تدشين المرحلة الأولى لمبادرة "زعماء الميدان" بتأهيل 100 شاب وفتاة في 5 مجالات حِرفية    غدا.. إطلاق 20 وعلا جبليا في متنزه الشكران بالباحة    أمانة الشرقية ترفع 45 بسطة مخالفة بحي السوق بالدمام    تطور جديد في النصر بشأن بيتي مارتينيز    "الشؤون الإسلامية" تعيد افتتاح 8 مساجد بعد تعقيمها في 6 مناطق    تعليم مكة يحصد جائزة الإدارة الأكثر تفاعلاً لمسابقة "مدرستي تبرمج"    معرض مشروعات منطقة مكة المكرمة الرقمي تتطرق للإعلام والإعلان والخدمات في ظل الرقمنة    لتحسين جودة الحياة.. 3 مشاريع خدمية في سكاكا ب34.7 مليون ريال    أمطار رعدية على عدد من محافظات مكة المكرمة    البيت الأبيض يستعد لشحن 80 مليون جرعة لقاح كورونا للخارج    اهتمامات الصحف الفلسطينية    كوريا الشمالية: مستعدون للحوار أو المواجهة مع أميركا    جامعة أم القرى تُطلق برنامجًا تدريبيًا لتعليم مهارات اللغة العربية لغير الناطقين بها    لمحات من مآثر فقيد الوطن الشيخ ناصر الشثري    الخط والذكاء الاصطناعي يجمعهما معرض    خطة لتحقيق أعلى معايير السلامة لقاصدي الحرمين    وصية أبي!!    حفلتان غنائيتان اليوم.. الماجد في الرياض ودياب بجدة    «دار نشر هيئة الأدب».. ترفٌ أم ضرورة ؟    القصبي يطلع على استديوهات مدينة الإنتاج و«نايل سات»    طلال باغر وهند وما بينهما    ولي العهد يتلقى رسالة خطية من رئيس المجلس العسكري التشادي        نبوءة والد وشهادة قائد        شاهد .. طالبات كلية الطب بجامعة تبوك يؤدين القسم برعاية الأمير فهد بن سلطان    سعيد معلف يتحدث عن تجربته الإبداعية..    أمير حائل: المعارض النوعية ستسهم في دفع جهود التنمية في المناطق    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الذي أتقن كل شيء
نشر في المدينة يوم 07 - 12 - 2019

عند الذهاب إلى دول العالم الأول في أوروبا وأمريكا تُبهرك تلك المشاريع العملاقة التي تجاوزت أعمارها عدّة قرون، ولا تزال تحتفظ برونقها وإبداعها ومتانتها، بالرغم من مرورها بالكثير من المتغيِّرات الطبيعية، كالأمطار والعواصف والزلازل والحروب المدمرة، وفي جانب آخر نجد أن بعض المعالم التاريخية في مناطق مختلفة من العالم قد تجاوزت أعمارها آلاف السنين لمنجزاتٍ حضارية لأُمم سادت ثم بادت، لكن تلك المعالم من حضارات تلك الأمم لا تزال باقية وشامخة، كحضارات الإغريق والرومان والبابليين والهنود والفراعنة، والحضارات التدمرية والسومرية والأشورية... وغيرها كثير.
وأنا أستجلب من ذاكرتي أبرز تلك المعالم الباقية لتلك الحضارات، التي لا تزال شامخة حتى يومنا هذا، تلمَّستُ في مخيّلتي الحاضرة تلك المشاريع التي صرفت عليها حكومتنا الرشيدة مليارات الدولارات، لكنها لم تلبث أن تأثَّر وتهالك بعضها بغشقة مطر، أو بهبّة ريح، أو شرارة نار، فتهاوت وذبلت وتلاشت وكأنها مشاريع من ورق، ولسنا ببعيد عن العديد من الأمثلة لمشاريع عشناها وما زلنا نعيشها خلال العقود الزمنية الفائتة، والتي كانت تنادي بأعلى صوتها لتقول: حاربوا المُفسدين الغشَّاشين السارقين الذين مرّوا من هنا.
ولعلَّ الأكثر إيلاماً والأكثر وجعاً والأكثر فضحاً، أن مَن قام على تلك المشاريع، ومَن نفَّذها، ومَن تَابع مسيرتها، هم من المسلمين، الذين يقرأون كل يوم في تشريعهم -القرآن الكريم- آياتٍ تحثّهم على الأمانة والإتقان في العمل وعدم الغش، وذُكِرَ لهم في هذا الكتاب الكثير والكثير من الآيات الكريمات التي تقول إن الله سبحانه وتعالى مُبدع، أحسن كل شيء صنعاً، وأنه سبحانه بارك في المبدعين، ووعدهم بجنانه وكرمه الذي لا ينقطع، ووعد المفسدين بالعذاب العظيم والانتقام منهم، فقال سبحانه وتعالى: (صُنْعَ اللَّهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ)، وقال تعالى: (أَلَمْ نَجْعَلِ الْأَرْضَ مِهَاداً* وَالْجِبَالَ أَوْتَاداً* وَخَلَقْنَاكُمْ أَزْوَاجاً* وَجَعَلْنَا نَوْمَكُمْ سُبَاتاً* وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاساً* وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشاً* وَبَنَيْنَا فَوْقَكُمْ سَبْعاً شِدَاداً* وَجَعَلْنَا سِرَاجاً وَهَّاجاً* وَأَنْزَلْنَا مِنَ الْمُعْصِرَاتِ مَاءً ثَجَّاجاً* لِنُخْرِجَ بِهِ حَبّاً وَنَبَاتاً* وَجَنَّاتٍ أَلْفَافاً)، وقال تعالى: (وَأَحْسِنُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ).
وقال نبينا -صلى الله عليه وسلم-: (إِنَّ الله يُحِبُ إذا عَمِل أحَدُكُم عَمَلاً أنْ يُتْقِنَه)، فأين نحن مِن أوامر الله تعالى التي أمرنا بها في كتابه الكريم، وحثَّنَا فيها على الإتقان في العمل، وتأديته على أكمل وجه وأدق صنعة؟، وأين نحن مِن قول رسولنا وقدوتنا محمد -صلى الله عليه وسلم- فما نراه عند غير المسلمين في تأدية العمل وإتقانه، هو ما أمرنا به الله سبحانه، لكننا اكتفينا بترديد آياته قولاً من غير عمل، فهل نعيد النظر؟!.
والله من وراء القصد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.