أجواء اليوم.. سحب رعدية ممطرة مصحوبة برياح مثيرة للأتربة والغبار    سفارة المملكة في الولايات المتحدة تقيم احتفالًا بمناسبة اليوم الوطني ال 92    السعودية: السياسات غير الواقعية تقصي مصادر الطاقة الرئيسية دون اعتبار للآثار السلبية    %41 تفوق الروايات النسائية    ولي العهد يبحث ومستشار ألمانيا جهود تحقيق الاستقرار والسلم الدوليين    الهلال يواجه القادسية الكويتي في اعتزال الخالدي.. اليوم    365 يوماً مهلة لموردي «الزينة» والاكسسوارات قبل تطبيق اللائحة الجديدة    5 ملايين ريال عقوبة مخالفة نظام مكافحة الإرهاب    مختصان: %18 من متدربي «دورات تطوير الذات» زاروا الطبيب النفسي !    تعليم مكة يكرم الزبيدي    وزير التعليم يلتقي الرئيس التنفيذي لمجموعة (MM) التعليمية لدعم تعليم وتعلّم اللغة الإنجليزية    «الجمارك»: 4 اشتراطات لاستيراد قطع غيار السيارات المستعملة    الفالح: انخفاض تكلفة الاستثمار مميز لدينا    61 % من ضحايا السرطان كان بإمكانهم النجاة لو تركوا هذا الأمر    وزير الخارجية يلتقي نظيره الباكستاني    رياضتنا بعيدة عن رؤية السعودية 2030    ثلاثة أيام من الفخر والاعتزاز    في يوم الوطن.. أجمل 24 دقيقة    الداخلية تختتم فعاليات ومعرض (عِزّ الوطن) المقامة احتفالًا باليوم الوطني ال (92) للمملكة    هيئة تطوير جدة وعرّاب الرؤية    سفارة المملكة لدى جمهورية كوت ديفوار تقيم احتفالاً بمناسبة اليوم الوطني ال 92    وزير الخارجية المصري يلتقي نظيره العراقي    حالة فرح عامة!    شكوك التأثير.. ويقين الوطن    مواطن يرتقي بالقيم    كلهم أحبوا «الست»..!    المشاركون في جلسات اليوم الأول لمؤتمر المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية يناقشون أهمية الاجتهاد في الواقع المعاصر    المستشار الألماني يغادر جدة    150% زيادة نطاق تصنيف المنشآت الصغيرة والمتوسطة    الجيل يحتفل باليوم الوطني السعودي 92 تحت عنوان "جيل ورا جيل"    مبادرة الكلية التقنية بسراة عبيدة بمناسبة اليوم الوطني92    هيئة الأمر بالمعروف بنجران تشارك في فعاليات اليوم الوطني    منتخب البرتغال يكتسح مضيفه التشيك برباعية    الفحوص تظهر إصابة الرئيس التنفيذي لفايزر بكورونا «مجدداً»                                                سفارة المملكة لدى مصر تقيم حفل استقبال خاص للمواطنين بمناسبة اليوم الوطني ال 92            زيلينسكي للروس: بوتين «يرسل مواطنيه إلى الموت»    افتتاح معرض "عمار يا دار" بمشاركة (130) فناناً تشكيلياً وموهبة فنية بالجبيل    طلاب وطالبات المدارس والجامعات يواصلون احتفالاتهم باليوم الوطني ال92    البكيرية تحتفل بيوم الوطن    وزير الشؤون الإسلامية يلتقي بوزير الأوقاف المصري    وزير الشؤون الإسلامية: محاربة الإرهاب والتطرف واجب شرعي    حالة الطقس المتوقعة اليوم السبت    مستجدات "كورونا".. انخفاض الإصابات الجديدة والوفيات ونسب "التعافي"    وزير الشؤون الإسلامية يلتقي بمفتي مقدونيا الشمالية بالقاهرة    السياحة العلاجية آفاق جديدة تستحقها المملكة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




نشر في البلاد يوم 08 - 08 - 2022

يعتبر موسم الصيف بمثابة فصل النزهة والرحلات والسفر للابتعاد عن الأجواء الحارة إلى الطقس المعتدل، كما إن السباحة هي النشاط الأكثر ممارسة فيه ولكن كل مرة تطالعنا سيناريوهات وفواجع غرق كما حدث أمس في جدة ، فعدد الذين يتعرضون للغرق يزداد في فصل الصيف أكثر من أي فصل آخر، حيث تشير إحدى الدراسات إلى أن نسبة الغرق في الصيف تبلغ قرابة 47 % بينما تبلغ 20 % في الشتاء و33 % خلال الخريف، ولا يكاد يمر موسم صيف دون ضحايا غرق لذلك سبق وأن كشفت وزارة الصحة عن حزمة من الإجراءات للتعامل مع حالات الغرق وكيفية إسعاف الغريق لافتة إلى ضرورة التقيد بإجراءات السلامة عند استخدام المسبح ، وإنه عند رؤية غريق يتوجب طلب النجدة من المتواجدين في المكان، فضلا عن التأكد من أن المحيط آمن للمنقذ.
وانتشال الغريق من الماء فورًا إذا كان قريب، وإذا كان بعيد لا يجب السباحة إليه إلا إذا كان المنقذ سباحًا ماهرًا. كما يجب وضع الغريق على أرض مستوية مستلقيًا على ظهره، ويجب الحذر عند التعامل معه فقد يكون فاقدًا وعيه بسبب ارتطام رأسه إلى جانب مناداة الغريق وهز كتفيه للتأكد من استجابته، وإذا لم يستجب الغريق للنداء فيجب التحقق من تنفسه ، وإرسال شخص للاتصال بالهلال الأحمر (997) ،أما إذا كان الغريق يتنفس: وضعه في وضع الإفاقة وتدفئته بالملابس أو البطانية وتغيير ثيابه المبللة وانتظار سيارة الإسعاف ، وإذا لم يكن يتنفس رفع رأس الغريق عن طريق وضع يد على جبينه ويد أسفل ذقنه ورفعه بحذر، وذلك لفتح مجرى التنفس.
إلى جانب تحسس مكان الحنجرة «تفاحة آدم « في الرقبة باستخدام إصبعين، وذلك للتحقق من وجود النبض. ومن ثم البدء بإجراء التنفس الصناعي بالنفخ في فم المصاب 5 مرات ببطء «لمدة ثانية ونصف إلى ثانيتين « مع مراقبة ارتفاع صدره بعد النفخ والانتظار حتى يهبط صدره بين النفخات، والقيام بعملية الإنعاش القلبي الرئوي «30 ضغطة». وإعادة التنفس الصناعي بالنفخ مرتين فقط، ثم القيام بالإنعاش القلبي الرئوي مرة أخرى وهكذا إلى أن يستيقظ الغريق أو وصول سيارة الإسعاف.
وإذا استعاد الغريق تنفسه قبل وصول سيارة الإسعاف فيجب تدفئته بالملابس أو البطانية وتغيير ثيابه المبللة. إلى جانب مراقبة الغريق والتحقق من نبضه وتنفسه إلى أن يصل الإسعاف. يشار إلى أن حالات الغرق تمثل ثالث أهمّ أسباب الوفيات الناجمة عن الإصابات غير المتعمّدة في جميع أنحاء العالم، حيث يقف وراء حدوث 7 % من مجموع تلك الوفيات. يذكر إن جدة شهدت أمس الأول غرق استشارية النساء والولادة الدكتورة عفاف فلمبان وصديقتها لينا طه غرقاً أثناء محاولتهما إنقاذ فتاتين من الغرق في إحدى شاليهات ابحر بشمال جدة.
كما نعت كلية الدراسات القضائية والأنظمة بجامعة أم القرى، عضو هيئة التدريس، الدكتور حسين بن محمد الحبشي، الذي وافته المنية غرقًا في البحر بعد أن انقذ ابنه من الغرق فيما توفي غرقا بكورنيش جدة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.