أمير جازان: مستقبل واعد ينتظر أبناء المنطقة    أمير نجران: نتلمس احتياجات الأهالي ونحقق تطلعاتهم    الفيصل يناقش الموضوعات المشتركة مع السفير الأمريكي    الشبانة: خطة إعلامية متكاملة لضمان نجاح «قمة العشرين»    مرسوم أميري بإجراء تعديل وزاري محدود في الكويت    مقتل 18 من مليشيا الحوثي بنيران الجيش اليمني في معارك الجوف    قوات النظام السوري توسع سيطرتها في محيط حلب    إيران.. روحاني يستبعد الاستقالة    الشباب: حضور الجاليات مفتعل.. وهناك إصرار على إضرارنا    كلوب يشيد بقائمة يوفنتوس قبل مواجهات الأبطال    أمر ملكي بترقية 436 عضوا من أعضاء النيابة العامة    ضبط مسلخ دواجن عشوائي بمنتزهات جدة    والد موسى ل المدينة : لم يتسن لي روية ابني ولم أر أي ممثل دفاع عن «الخاطفة»    مشعل بن ماجد يفتتح اليوم مؤتمر «رؤية لأجيال واعدة»    وزير العدل يصدر قرارا بمعالجة حقوق الأطفال في الحضانة والنفقة    الصين: تباطؤ وتيرة الإصابات الجديدة بفيروس كورونا    «الصحة»: سلامة السعوديين القادمين من الصين    الهلال يستهدف الحفاظ على الصدارة ضد شباب الأهلي    حظر تجول بسبب الثعابين    إنطلاق بطولة كأس العرب لمنتخبات الشباب تحت 20 عاماً بالسعودية    متحدث الشباب: هناك حملات ضدنا.. وبيتروس يقوم بدور “الببغاء”!    بدر بن سلطان يطلع على آلية اختيار مسئولي مؤسسات الطوافة    مخلوق غامض على شاطئ المكسيك    حفل لدعم مكافحة حرائق أستراليا    رئيس التعاون للجماهير: أنتم السند.. ننتظركم أمام الدحيل    «البازعي» رئيسا تنفيذيا لهيئة المسرح والفنون الأدائية    فوز غير مقنع لليوفي في غياب رونالدو    لماذا اختير «شمس المعارف» لافتتاح «البحر الأحمر السينمائي» ؟    أمير الشمالية يدشن مشاريع صحية بطريف    الشهري يتوج بالبروش البرونزي    أمنكم وسلامتكم هدفنا بجازان    أمانة الرياض تعلن عن 81 وظيفة هندسية شاغرة    مخالفات مصليات النساء    78 تشكيليا في مبادرة الرسم بالأحساء    مرضى ومتعافون يدشنون أكبر جدارية بالمملكة لمكافحة السرطان    فرسان والأحلام المشروعة    فوائد تجميد الهيئات الثقافية    انتخابات الغرفة    ضحايا السيلفي أكثر من ضحايا أسماك القرش ص 20    منتجنا الثقافي الأدبي: انبعاثات الأرض اليباب (2)    حبر حيوي لاستخدامه في دعامات الأنسجة    تأهيل 120 ممارسا صحيا في برنامج الوقاية من الخثرات الوريدية    الهاتف الذكي يقود الطلبة السعوديين إلى النوموفوبيا    وفد من مجلس الشورى يتفقد مستشفى الملك فهد بالباحة    سمو الأمير فيصل بن خالد بن سلطان يتفقد مركز الشرقي للرعاية الصحية الأولية بمحافظة طريف    خادم الحرمين يأمر بتولي وزير المالية رئاسة مجلس إدارة "التأمينات الاجتماعية" ، و"مؤسسة التقاعد"    حساب المواطن يستقبل طلبات الاعتراض على مبالغ استحقاق الدفعة 27    الجمارك تعيد تصدير 883 ألف منتج من الأجهزة الكهربائية غير مطابقة للمواصفات خلال 2019    بأمر ملكي.. وزير المالية رئيساً لمجلسي إدارة “التأمينات” و”التقاعد”    المغامسي يحدد ضوابط علاقة الشخص البالغ بمربيته وحكم مرافقتها    " نبأ " الخيرية تنفذ مشروع اليوم القرآني ل٢٠٠٠ طالبة.    انتقال اختصاص العلامات التجارية للملكية الفكرية وبدء استقبال الطلبات    أمانة عسير تحلق بأصحاب الهمم في سماء الحريضة    أمانة عسير تشكل فريق عمل للحد من ظاهرة الباعة الجائلين    سقوط 3 صواريخ "كاتيوشا" داخل المنطقة الخضراء ببغداد وسقوط رابع في منطقة أخرى    تعرف على الأسعار الجديدة للبنزين التي أعلنت عنها "أرامكو" وفقا للمراجعة الدورية    أمانة عسير تقود 587 زيارة تفتيشية مفاجئة كشفت 300 مخالفة صحية ومهنية    خلال تتويجه الطلاب الفائزين والفائزات في تصفيات الأولمبياد الوطني للإبداع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المغامسي عن الأب الذي يترك ابنته تبحث عن سكن لنفسها : " هذا رجل ليس عنده مسكة من عقل!!"
نشر في أزد يوم 27 - 01 - 2020

أوضح إمام وخطيب مسجد قباء، الشيخ صالح عواد المغامسي، أن ولاية الأب على ابنته من أعظم الولايات وأشدها رسوخًا وثباتًا في الدين، ولا يمكن أن تُنزع منه إلا بأمور تثبت حقيقة يقينًا أمام القاضي، والقاضي وحده من يملك نزع ولاية الأب عن ابنته؛ وجاء ذلك خلال برنامجه الأسبوعي بقناة mbc "الأبواب المتفرقة" .
وأشار المغامسي إلى أنه يوجد تعنيف وعضل وأخطاء من بعض الآباء تجاه بناتهم، مؤكدا أنه "ليس كل أب أهلًا لأن يرعى ابنته"، لكنه أوضح وجود طريق شرعي لمعالجة تلك الأمور، "فلا نعالج الباطل بباطل".
وأفاد أنه يوجد أبواب شكوى متاحة للمرأة عن طريق وسائل التواصل أو هاتف تصل بها إلى القاضي وإمارة المنطقة إلى شيخ القبيلة إلى أحد أقربائها لتبلغهم ما يصيبها من تعنيف أو أذى ولها أن تطالب بحقها، والشرع يكفل لها حقها. مشيرا إلى أن المملكة بلد تحكم بشرع الله والجهات المختصة سوف تصل إلى المقصود الشرعي في أن تستعيد هذه المرأة حقها .
وتابع : "لكن لا نقول للنساء: افعلْن ما تشئْن أسوة بالغرب أو بالشرق! لا يمكن للمؤمن أن يحيد عن كتاب الله وسنة رسوله، ولا يجوز لأحد -كائنًا من كان- رغبة أو رهبة، أن يحيد بالناس عن شرع الله".
كما قال : "كلنا ولله الحمد في هذه البلاد رجال أحرار نغار على نسائنا وبناتنا ومحارمنا، وهذا مما تفتخر به العرب قديمًا وحديثًا، وتفتخر به سائر الأمم، فلا يمكن أن نقبل بعد ذلك أن نقول للفتاة إذا بلغت سنًا معينة: اسكني في أي مكان شئت! "غادري المنزل واستقلّي!" متسائلاً: "ثم إذا فتحت باب الشر هذا من سيقبل بها بعد ذلك زوجة؟!".
وأضاف : "لا تقس هذا على الحالات التي تذهب فيها المرأة بإذن أبيها، هذا فرق كبير؛ مثال أن تُعيّن فتاة في محافظة بعيدة عن بيتها، فيأتي أبوها في بناية يعلم سكّانها ومن فيها ثم هُو يختار المقام والمكان والمنزل لابنته، ثم يأتي بامرأة من قراباتها أو تخدمها أو تعينها على منظر ومرأى واختيار منه ورغبة حتى تحقق الفتاة مقصودها". وقال أيضا : "ثم هو بمتابعاته الهاتفية يتفقدها، ثم يثق في جار من قراباتها أو من أصدقائه، أن من خواص أصحابه فيؤتمنهم على ابنته أن يتفقدوها إذا احتاجت، ويخبرها أنه إذا ألم بك مكروه عليك بجارك أو أخيك، أو عليك بصديقي هذا فرق بينه وبين أن تقول للفتاة لك أن تخرجي ولَك أن تسكني!".
وأضاف: "عندما يعلم الناس أن أباها هو الذي أسكنها هنا من أجل غرض عارض، فهذا فرق كبير بين أن تأتي الفتاة لوحدها تطرق باب البناية، ثم تقول لصاحبها أريد شقة ثم يأتي زيد أو عمرو هذا يغدو وهذا يروح! لا يقول بهذا رجل عنده مسكة من عقل!!".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.