«الأرصاد» تتوقع: رياح نشطة مثيرة للأتربة والغبار على هذه المناطق    الدكتور منزلاوي يؤكد أن المملكة تظل ثابتة في موقفها الرامي إلى الارتقاء بحياة الشعب اليمني    نزلاء سجن المباحث العامة يحتفلون باليوم الوطني في أبها    أبانمي: الثالث والعشرون من سبتبمر تاريخ سطر ملحمة التوحيد    بيان هلالي رداً على استبعاد الفريق من دوري ابطال آسيا    النصر يختتم تحضيراته لمواجهة العين الاماراتي    شاهد.. الإمارات تشارك المملكة احتفالاتها بمناسبة اليوم الوطني    مسيرة نماء زاخرة بالعطاء    السعودية تدعم تأسيس مركز متخصص للأمن النووي في «سايبرسدورف»    ولي العهد أعاد تشكيل وهندسة ملف حقوق الإنسان    رؤية ثاقبة .. ومبادرات نحو القمة    السعودية القوية    فعاليات فنية وإبداعية منوعة بحديقة الملك فهد بالمدينة في يوم الوطن    وزير الخارجية وفام يستعرضان أعمال مجموعة العشرين    تردد قناة الجديد 2020    «الموانئ»: رفع رسوم المسافرين إلى 50 ريالا    اليوم الوطني يحتضن أكبر عرض جوي في تاريخه    بأمر الملك.. الموافقة على التنظيم الجديد ل«ملكية العلا»    الأنصاري ل عكاظ: التكريم منح والدي وميض سعادة لم يشعر بها منذ زمن بعيد    أدبي الباحة يهدي الجنود البواسل ورودًا بيضاء وبطاقات شكر ببهاء الشعر    كلام عن صباح الخير تويتر    أهلا بالإنجليزية    بعد 210 أيام من تعليق العمرة.. الحرمان الطاهران بلا كورونا    في يومكِ الوطني    وطن استثنائي بأمر الله    المملكة من الدول الأسرع عالمياً في إجراء فحوص «كورونا»    وزراء تجارة ال «20»: نشدد على دعم الجميع بالإمدادات الأساسية    طريقة عمل الفراخ بالبصل بدون فرن    أمريكا: «خطاب روحاني خداع وتضليل»    والدة «الهضبان»    إطلاق مبادرة «ابتسامة وطن 90» لذوي الإعاقة والأيتام    بدء «الاعتدال الخريفي» لمدة 90 يوما    فيديو.. الأسلحة التي كان يستخدمها الملك المؤسس ورجاله    اليمن.. قتلى وجرحى من الحوثيين في كمين شرق صنعاء    الكرة والبسكويت يهددان مستقبل البشرية    أمير الرياض يرعى احتفال وزارة التعليم باليوم الوطني    الملك سلمان يوافق على منح «أوسمة» ل 4 مواطنين    اليوم الوطني استذكار لمسيرة الخير    «الكويتيون يتغنون بحب السعودية» مباشرة على الهواء    همة حتى القمة..    أمير القصيم يرفع برقيتي تهنئة للقيادة الرشيدة بمناسبة اليوم الوطني ال 90    المرأة ودورها الريادي    مطار الملك عبد العزيز الدولي يحتفي باليوم الوطني بفعاليات مختلفة    أبواب «الحرمين» تنتظر مشتاقيها    بدء تنظيم دخول المعتمرين والزوار للحرمين 27 الجاري    العلاقة بين البلدين وصلت لمستوى الشراكة الاستراتيجية    إيقاف دي ماريا أربع مباريات لدوره في شجار    فرنسا تحذر من انهيار لبنان إذا لم تُشكل حكومة جديدة    أربع فعاليات مجتمعية في اليوم الوطني للارتقاء بجودة الحياة    وطني الحبيب    رئيس هيئة الهلال الأحمر المكلف يتفقد المراكز الإسعافية التابعة لمنطقة الرياض    تويتر يحتفل ب #اليوم_الوطني_السعودي    أمير الجوف يشارك الأهالي الاحتفال باليوم الوطني    المملكة تحتل المرتبة الأولى عالمياً في إصلاح بيئة الأعمال بين 190 دولة    اعراض سرطان القولون عند النساء    "النقد" تُطلق تطبيق "العملة السعودية" للتعريف بالعلامات الأمنية في الأوراق النقدية    "التعليم" تعلن الخطة الدراسية بمعاهد التربية الفكرية    شركة يابانية تُطَوّر مصباحًا بالأشعة فوق البنفسجية يقتل فيروس كورونا بأمان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.






نشر في الرأي يوم 15 - 08 - 2020

بعد خروجنا من المنزل، وأثناء قيادتي للسيارة، وبجانبي أمي .. نظرتُ إليها وفي ذهني سؤال يراودني .. يحيرني .. يؤلمني .. لعلّ لديها ما يشرح صدري !
فقلتُ لها : هل سيأتي وقت ينتهي فيه الفقر؟ فلا نرى متسول يعوم بين السيارات على إشارة المرور .. ولا قصص تروى بعد الصلوات وبعدها مكوث عند الأبواب .. ولا حتى في المتنزهات والجلسات !
نظرت إليّ وقالت : يا بُني ، هي سنة الله في كونه ، الأرض أرضه ، والعبيد عبيده .. ابتلاهم بفقرهم كما ابتلى غنيّهم بماله ! ابتلاهم بكسر نفوسهم كما ابتلا أصحاب الجاه بجاههم !
يا بُني ، كيف نريد ان نُطفئ غضب الله علينا نحن المقصرون ؟ لولا فضل الله علينا بهؤلاء الفقراء والمساكين بالصدقة عليهم ، لحديث نبينا وقدوتنا محمد صلى الله عليه وسلم : " إنّ الصدقَةَ تُطْفِئُ غَضَبَ الرَّبِّ " .
كيف سننتصر لولا ضعفاؤنا ؟ كما اخبرنا أطهر البشر صلى الله عليه وسلم " هل تنصرون وترزقون إلا بضعفائكم؟ "
يا بُني ، لولا الفقراء والمساكين والمحتاجين لم نستطع أن نطبق ركن الإسلام الثاني !
وليس فقر المال هو الفقر الوحيد ، فهناك أُناس يمتلكون الملايين وهم فقراء بأخلاقهم ، بتعاملهم ، بالإحسان إلى جيرانهم .. وحتى بالبسمة يا بُني ! هناك من يفتقر إلى الحب الصادق ، وهناك من يفتقر للأهداف .. الأهداف التي نخططها ، التي نحلم بها .. هم يفتقرون لها ..
يابني إنها إن تك مثقال حبة من خردل فتكن في صخرة أو في السماوات أو في الأرض يأت بها الله إن الله لطيف خبير
عند تلك الخطط التي وقفت أمامها بصعوبة .. في وقت كنت ستتخلى عنها .. تذكر بأن يأتِ بها الله .. ومن رحمة الله فينا وحبه لنا جعل البسمة فيها صدقة وجعل الكلمة الطيبة فيها خير وبركة وهي صدقة .. وإماطة الأذى عن الطريق صدقة .. يا بُني ، هي حياة بجميع ألوانها .. تفاصيلها ، حكاياتها ، فالناس مكملون بعضهم ببعض .
يا بُني ، الفقر الحقيقي المُعيب هو عجز الإنسان ووقوفه أمام فقره مستسلماً عاجزاً عابساً .
اعتقد انني أجبتك ، والان قف أمام هذا " الماركت " خلينا نأخذ بعض المستلزمات للبيت ..!


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.