فيصل بن فرحان يبحث مع وزير خارجية المالديف القضايا الإقليمية    الصحف السعودية    حالة الطقس المتوقعة اليوم الاثنين    الوحدة يسقط الباطن ب «هاتريك»    الإعلان عن هاتف «Azom» السعودي بمواصفات منافسة عالميًا .. التفاصيل والسعر (صور)    كل ما تريد معرفته عن الرخصة المهنية للمعلمين.. الرسوم ومواعيد الاختبارات (فيديو)    إيران.. نمر ورقي يحتضر ماذا بعد مقتل القيادي في «الثوري»    متحدث السيادة السوداني: زيارة وفد إسرائيل «عسكرية»    34 قتيلاً في تفجيرين.. «المفخخات» تدمي أفغانستان    شاهد .. طريقة بسيطة للحفاظ على تنسيق ملفاتك المرسلة بصيغة «وورد»    أمير تبوك: جهود الصحة ملموسة في مكافحة الجائحة والتخفيف من آثارها    6 بنوك سعودية وإماراتية تنجح في تجربة العملة الرقمية «عابر»    «الخبير» تعلن موعد اكتتاب «صندوق الخبير للدخل المتنوع المتداول»    الصحف العالمية: رازفان مصدر سعادة «الشقردية»    حسين عبد الغني مديرا تنفيذيا لنادي النصر    الربيعة: دراسة توحيد تطبيقات الخدمات الصحية في السعودية    الفيصل يشدد على تنمية الحياة الفطرية وضبط المخالفات البيئية    الرياض: القبض على ثلاثيني يتباهى بالسلاح    الهيئة العامة ل«الشورى»: الموافقة على مشروع نظام مكافحة الاحتيال وخيانة الأمانة    411 مبادرة إبداعية تتنافس في ملتقى مكة الثقافي    «مسار»: بدء «الافتراضية» لاعتماد مؤسسات التدريب    3 سعوديين بالقائمة الطويلة لزايد الآداب    آلية جديدة لإعلان إصابات كورونا.. و217 حالة جديدة    متظاهرو "ثورة الفاصولياء" يطالبون بتنحي رئيس غواتيمالا    10 اختصاصات محورية ل «نزاهة» في مكافحة الفساد    نصف مليار ريال في حسابات مستفيدي «سكني»    ضبط مخالفين لنظام الصيد البحري في جدة    سكان الحجون بمكة: نعاني من نقص شديد في الخدمات البلدية    تكثيف حملات التفتيش على المحال النسائية بتبوك    صراعات دامية بين قيادات حوثية حول غنائم مسروقة    نكسة جديدة لترامب أمام محكمة في بنسلفانيا    اللجنة المنظمة لمهرجان #الملك_عبدالعزيز للإبل تعقد غدًا #الإثنين مؤتمرها الأول    «الثقافة» تعزز حضور «الخط العربي» بعام جديد ومنصة إلكترونية متكاملة    «نقطة تحول سرمدية» لوائل عبدالعزيز    8 قنوات تنقل سباقات مهرجان #الملك_عبدالعزيز للإبل    بل نصفق لهم ونفرح بتوبتهم !    النصراويون يفضلون القرارات المدروسة ويرفضون ردة الفعل    حظر تجول في سان فرانسيسكو اعتبارا من اليوم    فلاتة ينجح في إزالة بقايا المضادات الحيوية بالأوزون    الطهي باستخدام الحطب يتلف الرئة    اللقاح والسفر والمخاوف !    تمكين وعين فاحصة    تتويج الفائزين بالأشواط الخمسة في مهرجان #الملك_عبدالعزيز للصقور    كيف نجحت القمة؟    الأول أموت وأحيا به    العطاء كالدواء    "البيئة" تبدأ تطبيق إلزامية استخدام الأدوات والاكسسوارات المرشدة للمياه    أمير تبوك يطلع على تقرير عن الجهود الصحية    طريقة حجز موعد إلكتروني عبر منصة «أبشر» لمراجعة إدارات المرور    حرس الحدود يطرح وظائف شاغرة للمواطنين بنظام "التعاقد"    تكثيف عمليات تطهير وتعقيم المشايات البلاستيكية في المسجد الحرام    محافظ الخرج يلتقي بمدير إدارة مكافحة المخدرات بالمحافظة    «الشؤون الإسلامية» تعلن فتح باب المشاركة في برنامج الإمامة بالخارج لرمضان 1442ه    الفيصل يستقبل قائد القوات الخاصة للأمن البيئي    وعد عبدالله.. وأوفى سلمان    الصبيحي ل « المدينة »: كتابي «إيجاز وإعجاز» يوضح روعة الإسلام    أمير المدينة يوجه بتنفيذ خطط التعامل مع الحالات المطرية    سمو أمير جازان يعزي وزير العمل السابق الدكتور الحقباني في وفاة والدته    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الهلال لا يخسر..!!؟
نشر في عكاظ يوم 30 - 10 - 2020

الحكم السعودي يعيش هذه الأيام أفضل حالته الفنية، فقد كانت البداية حتى الآن مثالية، وحين يستمر بهذا العطاء، فهو بالتأكيد سينجح أكثر في الأيام القادمة متى ما اشتدت المنافسة، وأصبح حجم التنافس كبيرًا ويدخل في مرحلة الضغوطات والتوتر، ومن هنا ستكون فرص النجاح أكثر وضوحًا للمتابع الرياضي.
أما الحكم الأجنبي فكان على العكس تمامًا، فالأخطاء أصبحت كثيرةً لا يمكن تجاوزها؛ لأنها مؤثرةٌ على النتيجة في كثير من المباريات، ولعل آخرها ما حدث في مباراة الهلال وأبها في بطولة كأس الملك، والتي لم يحسن إدارتها الحكم البارغوياني «إيبر أكوينو»، حين تغاضى عن طرد لاعب الهلال جوستافو كويلار بعد تعمده التهور واستخدم قوةٍ مفرطةٍ تجاه لاعب أبها، كذلك عدم احتسابه لركلة جزاء لفريق أبها، وهذه قراراتٌ خاطئةٌ تسببت في خسارة أبها وأثَّرت على نتيجة المباراة.
والأسوأ من ذلك أن يخرج محللٌ تحكيميٌّ -له اسمه في عالم التحكيم السعودي، وسبق وأن كان رئيسًا للجنة التحكيم في الاتحاد السعودي- ويقول كلامًا خطيرًا معلّقًا فيه على بعض الحالات في مباراة الأهلي والنصر الأخيرة في كأس الملك حين قال: القانون ينصّ على احتساب خطأ مع رفع البطاقة الصفراء الثانية وبالتالي يطرد اللاعب، لكن حكم المباراة لم يفعل ذلك، ولو كنت مكانه لفعلت ذات الشيء، وجعلت اللعب يستمر كما فعل حكم المباراة!! حكمٌ أجنبيٌّ يخالف قانون اللعبة داخل الملعب، وحكمٌ خبيرٌ يحلل الخطأ ويعترف بوجوده وبالقرار الإداري المفترض تنفيذه، لكنه يؤيد الحكم في تصرفه..! هذا أمرٌ عجيبٌ وغريب، ولن يكون مفيدًا لأي حكمٍ سعوديٍّ يتابع مثل هذه الفقرات التحكيمية ليستفيد.
يبدو أن الخلل مشتركٌ في الجانب الذي يخصّ التحكيم السعودي، فالمنظومة المعنية بتطوير الحكم السعودي ما زالت تعاني من بعض الجوانب الثانوية، كأن توسِّع نشاطها وتتحاور مع الحكام السعوديين وغير السعوديين المرتبطين بعقودٍ مع القنوات التلفزيونية الناقلة، أو البرامج الرياضية التي تغطي أحداث الموسم الكروي السعودي لتجاوز بعض الأخطاء، فالقانون ليس فيه وجهة نظر، وهو نصٌّ واضحٌ يجب أن يطبق داخل الملعب.
ما زال الحديث يتمحور حول الفريق الأكثر استفادةً من أخطاء التحكيم، ولن ينتهي هذا الجدل طالما أن البعض يتحدث عن قانون كرة القدم، وكأن مواده عبارةٌ عن اجتهاداتٍ وضعها المشرع، ويمكن لأي شخصٍ تفسيرها حسب وجهة نظره، وهذا خللٌ واضحٌ في التعاطي مع قانون كرة القدم، ويتضح ذلك جليًّا حين تنتهي أي مباراةٍ، وتجد هناك جدلًا على بعض الحالات بين المتابعين، الذين ينقسمون حسب عاطفتهم مع المحللين التحكيميين، وكأن المحلل التحكيمي يبحث في تحليله للحالة عن رضا الجمهور الأكثر؛ حتى يتمسك بمكانه دون أن ينظر للقانون وتفاصيله في تلك الحالة.
سيظل التحكيم مشكلةً مثيرةً للجدل طالما أن هناك مَن يقدم قانون لعبة كرة القدم بطريقةٍ خاطئة، فبعض التفاصيل الثانوية تحتاج إلى معالجة حتى لا تشكل خطرًا على مسيرة الحكم السعودي.
ودمتم بخير،،،


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.