وزير الداخلية الإماراتي يصل إلى الرياض    المنتدى الاقتصادي العالمي يحتضن المقهى السعودي    “التجارة”: 20 % نسبة النساء من أصحاب المشاريع بالمملكة    اتفاقية ثلاثية لإعادة تدوير 81 % من النفايات البلدية    المملكة تتقدم ب 7 مراكز في مؤشر «مدركات الفساد»    الجبير: إيران بدأت بالتصعيد وعليها التوقف عن رعاية الإرهاب    سوريا.. مقتل 40 جنديا بهجوم على إدلب    بومبيو: الإصلاح الحقيقي بوابة المساعدات الدولية للبنان    الأردن : ضم وادي الأردن وشمال البحر الميت ينهي كل فرص السلام    بالفيديو.. دبلوماسي سعودي يروي لحظات اقتحام سفارة المملكة في طهران عام 2016.. وكيف تم صده    العقيد جاب للأهلي المفيد    الاتحاد يخطف السواط من النصر في صفقة الفجر    اليابان القاسم المشترك لإنجازات الوطن    الرياض تشهد الكشف عن تفاصيل "طواف السعودية 2020" للدراجات الهوائية    "أيوب" بطلا لكأس الشؤون الإسلامية بفروسية جدة    خلال 10 أيام.. شرطة الشمالية تضبط 28 مخالفة للذوق العام    الهلال الأحمر يباشر ١٧ حالة لحادث حريق عمارة سكنيه    «المظالم» يرسل التبليغات القضائية للجهات الحكومية إلكترونيًا    استشهاد رجل أمن أثناء مداهمة أمنية في محايل    «الشورى» يناقش تحويل «التخصصي للعيون» لهيئة عامة مستقلة    حرس الحدود بمنطقة جازان ينقذ ثلاثة مواطنين تعطل قاربهم بعرض البحر    الأبحاث النسائية تتصدر ملتقى «تاريخ مكة عبر العصور»    العلا تحصد (غينيس للأرقام القياسية) في عرض المناطيد المتوهجة    «طاولة التعليم» تبدأ في أولمبياد شتاء الرياض    إستراتيجية شاملة لتنظيم «الأوقاف» مدعمة ب«الحماية والحوافز»    قنصلية الهند توضح حقيقة إصابة ممرضة هندية بفيروس كورونا الجديد في المملكة    جامعة الملك عبدالعزيز تطبّق تقنية حديثة لعلاج تضخم البروستاتا من دون تخدير    المملكة تشهد إقامة النسخة الثانية من بطولة السعودية الدولية لمحترفي الجولف    البيان الختامي لاجتماع الجزائر لوزراء خارجية آلية دول جوار ليبيا    «حكم تاريخي» يُسعد أوساط الروهينغا    إقبال كبير على جناح وزارة التعليم في معرض بت 2020    الأسواق المالية تتراجع نتيجة القلق من انتشار فيروس الصين    فيصل بن مشعل يزور محافظ عنيزة معزياً    ختام المعسكر النسائي للأمن السيبراني بتخريج 60 متدربة في جامعة نورة    "الصحة العالمية": "من المبكر جداً" إعلان حالة طوارئ دولية بسبب كورونا المستجدّ    " شرح كتاب عمدة الأحكام" درس علمي بتعاوني الدرب غداً    «أساطير في قادم الزمان».. أول مسلسل محلي بالرسومات اليابانية    طقس الجمعة.. رياح مثيرة للأتربة وانخفاض في درجات الحرارة على هذه المناطق    «القوات البحرية» تستقبل الدفعة الأولى من الزوارق الفرنسية السريعة    بمناسبة اليوم الدولي للتعليم: اليونسكو تعقد مؤتمرًا حول مستقبل التربية والتعليم غداً    بورصة تونس تقفل على ارتفاع    فرع هيئة الأمر بالمعروف والنيابة العامة بمنطقة تبوك يبحثان سبل التعاون    وزير الحج والعمرة يلتقي نائب مجلس النواب الإندونيسي    فيصل بن نواف يستقبل مديري صحة الجوف والقريات    منتدى الرياض الاقتصادي يناقش "الهجرة العكسية" في مناطق المملكة    تركي آل الشيخ يرد على رفض الأهلي المصري استقالته من الرئاسة الشرفية    المسحل: الأولمبياد تحتاج الكثير من العمل    مراقبة 16 شخصا في أمريكا بعد تعاملهم مع مصاب «كورونا»    الصين: وفاة 17 شخصًا وإصابة 571 آخرين بفيروس كورونا الجديد    بالفيديو.. “الخثلان” يوضح حكم تصوير الميت عند الغسل    أمير الرياض يدشن مشروعات في القويعية بأكثر من 180 مليوناً    الحربي والعتيبي يزفون هلال لعش الزوجية    فهد بن سلطان: «التجارة» عززت حماية المستهلك    هند الفهاد: منح الفرصة للممثلات السعوديات يثري السينما    بدر بن سلطان ورؤية 2030.. الإنجاز يتحدث    مفتي تشاد: المملكة هي السند لكل المسلمين بالعالم    جابر الخواطر    محافظ بيشة يلتقي أعضاء "بلدي بيشة"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تعرف على مشعر «منى».. تمنيات الجنّة واجتماع الناس
نشر في عكاظ يوم 09 - 08 - 2019

يقع منى بين مكة المكرمة ومشعر مزدلفة على بعد 7 كيلومترات شمال شرق المسجد الحرام، وهو مشعر داخل حدود الحرم، وادٍ تحيط به الجبال من الجهتين الشمالية والجنوبية، ولا يُسكَن إلا مدة الحج، ويحَدُّه من جهة مكة المكرمة جمرة العقبة، ومن جهة مشعر مزدلفة وادي محسر.
ويقول المؤرخون: إن تسمية (منى) أتت لما يراق فيها من الدماء المشروعة في الحج، وقيل لتمني آدم فيها الجنّة، ورأى آخرون أنها لاجتماع الناس بها، والعرب تقول لكل مكان يجتمع فيه الناس مِنى.
وبمنى رمى إبراهيم عليه السلام الجمار، وذبح فدية لابنه إسماعيل عليه السلام وذكر بعض المؤرخين أنه كان بمنى مسجد يعرف بمسجد الكبش.
وبمنى نزلت سورة النصر أثناء حجة الوداع، وبمنى تمت بيعة الأنصار المعروفة ببيعتي العقبة الأولى والثانية إذ بايعه عليه السلام في الأولى 12 شخصاً من أعيان قبيلتي الأوس والخزرج، فيما بايعه في الثانية 73 رجلاً وامرأتان من أهل يثرب وكانت قبل هجرته عليه أفضل الصلاة والسلام إلى يثرب.
وعلى امتداد الخلافة الإسلامية بنى الخليفة المنصور العباسي مسجداً عُرف بمسجد البيعة في الموضع ذاته سنة 144ه وأعاد عمارته لاحقاً المستنصر العباسي ويبعد نحو 300 متر من جمرة العقبة على يمين الجسر النازل من منى إلى مكة المكرمة.
ويقضي الحاج بمنى يوم التروية وهو اليوم الثامن من ذي الحجة ويستحب المبيت في منى، وسمي بذلك لأن الناس كانوا يرتوون فيه من الماء ويحملون ما يحتاجون إليه، وفي هذا اليوم يذهب الحجيج إلى منى حيث يصلى الناس الظهر والعصر والمغرب والعشاء قصرًا دون جمع ويسن المبيت في منى.
ويعود الحجاج إلى منى صبيحة اليوم العاشر من ذي الحجة بعد وقوفهم على صعيد عرفات ومن ثم المبيت في مزدلفة. ويقضون في منى أيام التشريق الثلاثة لرمي الجمرات الثلاث مبتدئين بالجمرة الصغرى ثم الوسطى ثم الكبرى ومن تعجل في يومين فلا إثم عليه.
والأصل اللغوي لكلمة تشريق مادة (شرق) ولها 3 معانٍ الأول الأخذ من ناحية المشرق، والثاني صلاة العيد مأخوذ من شروق الشمس لأن ذلك وقتها وأخيراً 3 أيام بعد يوم النحر وهو اليوم الأول من أيام عيد الأضحى وهذا هو الاستعمال الأغلب. وسُميت هذه الأيام بذلك؛ لأن العرب كما قال ابن حجر كانوا يُشرِّقون لحوم الأضاحي في الشمس وهو تقطيع اللحم وتقديده ونشره.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.