3 ورقات من أجل السلام باليمن    ولي العهد يبحث مع مستشار ملك المغرب فرص الشراكة الثنائية    تعليق الدراسة في شرورة اليوم الخميس    أبي وجدتي وخالد الشيخ    الديوان الملكي: وفاة الأمير طلال بن سعود    «Aquos R5G».. هاتف جديد من شارب بتقنية ال 5G    واشنطن تدرج أفراداً وكيانات على قوائم الإرهاب في لبنان    اختتام مناورات (الصمصام 7) بين القوات البرية السعودية والباكستانية    أمام الملك.. وزراء الرياضة والسياحة والاستثمار يؤدون القسم    محمد بن سلمان يجتمع مع رئيس الجمهورية الجزائرية    وزير الرياضة يطلق النسخة الأولى من "دورة الألعاب السعودية"    متحدث الهلال السابق يُثير الجدل بتغريدة قبل مباراة التعاون    ولي العهد يبحث مع مستشار ملك المغرب مختلف القضايا الإقليمية والدولية    بعد توصية الشورى.. هل تضرب «الإسكان» آخر معاقل العزوبية والعنوسة في مقتل!    وزير الطاقة: استثمار الكربون يحقق منافع اقتصادية وبيئية    الفضفضة.. شكل من أشكال المضمضة!    شباب المملكة.. يا مملكة الشباب..!    الكتابة وموضوعة الموت    ومات.. الرِضا!!    «الصحة اللبنانية» تعلن عن إصابة ثانية بفايروس الكورونا المستجد    أمريكا تحذر من السفر إلى إيران وإيطاليا ومنغوليا بسبب «كورونا»    «الشورى» يطالب الإسكان بالتوسع في خيار «الأرض والقرض»    نائب أمير نجران يرعى حفل تخرج أكثر من 2100 متدرب ومتدربة من منشآت التدريب التقني والمهني بالمنطقة    تدشين نظام الرصد الآلي بجازان    9 توصيات في ختام منتدى اكتشاف المواهب    انطلاق ملتقى لجان شباب الرياض    تشييع جثمان الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك والرئيس السيسي أول المشيعين    السيسي يتقدم الجنازة العسكرية لحسني مبارك    الديوان الملكي: وفاة طلال بن سعود    الايداء: ثقة قيادتنا تحفزنا على مضاعفة الجهد للذود عن الوطن    الملك يستضيف رئيس موريتانيا ويقيم مأدبة غداء تكريما له بعد مراسم استقبال رسمية    سمو نائب أمير منطقة حائل يلتقي نائب وزير الثقافة    «الأمر بالمعروف» توفر وظائف شاغرة    حلول نبوية لمشكلات زوجية! (2)    وظائف إدارية شاغرة في «الضمان الصحي»    الرئيس اليمني: الانقلابيون لم يجنحوا للسلام مطلقاً ولا رغبة لديهم    سفارة المملكة في أنقرة تحذر المواطنين من السفر إلى تركيا بعد تفشي «كورونا»    استقرار تدريجي في حالة الطقس اعتبارًا من الغد    بالصور .. الوزراء الجدد يأدون القسم أمام الملك ويستمعون إلى توجيهاته    خادم الحرمين الشريفين يعقد جلسة مباحثات رسمية مع رئيس الجمهورية الإسلامية الموريتانية    المنتخب السعودي للرماية يحصد 12 ميدالية في العربية    الترفيه تعلن إنشاء 50 دارا للسينما و20 وجهة ترفيهية مبتكرة    بالصور .. حرس الحدود يحبط محاولات تهريب أكثر من طن من الحشيش المخدر و76 ألف كجم من القات المخدر    حادث اصطدام مروع بين 12 مركبة على طريق مرتفع بحائل يسفر عن مصرع وإصابة 5 مقيمين    سحب رعدية ممطرة على جازان    أمانة عسير توقع 3 عقود استثمارية بأكثر من 25 مليون ريال    حالة الطقس المتوقعة على مناطق المملكة اليوم الأربعاء 26/02/2020    السعودية للكهرباء توفر حزمة من التسهيلات والمحفزات للمقاولين المحليين    مصرع 19 مدنيا بينهم 8 أطفال في قصف جوي وصاروخي لقوات النظام السوري في إدلب    الشيخ الخثلان : الصلاة لا تسقط عن المسلم البالغ المكلف إلا في حالتان    تعرف علر تكلفة رسوم سحب 5 آلاف ريال أو أقل بالبطاقة الائتمانية من جهاز الصراف الآلي    الأمير محمد بن سلمان يلتقي وزير الخارجية الألماني السابق ويستعرض معه عدد من الموضوعات المشتركة    السلطان هيثم يستقبل الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي بقصر العلم العامر    حصيلة المصابين بكورونا الجديد في تايلاند ترتفع إلى 40 حالة    منها الشاي .. تعرف على 3 مواد غذائية تحافظ على القلب والأوعية الدموية    الشؤون الإسلامية تنهي مقابلة 800 متقدم ومتقدمة لوظيفة مراقب مساجد    محافظ الطائف يلتقي رئيس هيئة الأمر بالمعروف بالمحافظة    بالفيديو.. الشيخ “الخثلان” يوضح الحالات التي تسقط فيها الصلاة عن المسلم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«مجتهد بن حارث»أكثر شخصية تويترية مثيرة للجدل
نشر في الوئام يوم 16 - 01 - 2012

أبدى متابعون للإعلام الجديد الكثير من علامات الاستفهام حيال تواجد شخصية من تويتر أشغلت الرأي العام بتغريدات تحمل بين طياتها العديد من علامات الاستفهام والتعجب.وكان التويتري والملقب ب ( مجتهد بن حارث بن همام ) تمكن من جذب انتباه الملايين من المتابعين لموقع التواصل الاجتماعي ” تويتر ” وذلك عبر طرح تغريدات جريئة وغريبة متفاوت بين السالب والإيجاب ومتمثلا في صعقة بين الحقيقة والخيال ضد شخصيات ومؤسسات سياسية واجتماعية وثقافية ودينية ، وبحسب ما يدعيه ” مجتهد ” فان هدفه هو كشف الفساد في البلاد بشتى صوره وأشكاله وأطيافه المجتمعية.
وتحدث عن نفسه بالقول: بأنه شخص عادي ، يقول : لدي بفضل الله كم هائل من المعلومات عن بعض المفسدين والمخربين واخترت اسم مجتهد لأنني بذلت الجهد في أمور منها أنني مجتهد في اختيار المعلومة المناسبة للإعلان من بين المعلومات والأخبار الضخمة التي لدي،ومجتهد في طريقة صياغتها وترتيبها وتقسيطها وتوزيعها من ناحية الوقت والشخص المستهدف،ومجتهد في وسيلة إيصالها بالانترنت أو بغيرها وحاليا استخدم التويتر ووسائل مساندة له.
أما دقة المعلومات فليست خاضعة للاجتهاد لأنها دقيقة والحمد لله ربما يقع خطأ غير مقصود في بعض التفاصيل أو تتداخل الأسماء والتواريخ لكن خطأ أساسي في أصل المعلومة إن شاء الله لا يوجد.
ويواصل تغريداته التويترية الغريبة في ركوب موجة عاتية وتصويبات مقلقة لأطياف وشرائح المجتمع المختلفة حيث يقول : أنا لا انشر وثائق ، أنا انشر معلومات فقط ومعلوماتي كثيرة ودقيقة وأتحمل مسؤولية دقتها.
ويضيف حول سر مصادر تغريداته الدقيقة بقوله : مصادري لا يمكن البوح بها ومن شاء فليصدق ومن شاء لا يصدق وكل من يتابع جيدا يستطيع التفريق بين الاختلاق والصدق.
وعن سهامه الموجهة لفئة من الناس قال بأن نشاطه ليس مقتصرا على فلان وفلان وفلان مشيرا إلى أن البقية في الطريق ويتحدى الجميع من كشف هويته وتحديد مكانه.
وفي ذات الوقت فقد أطلق بعض رواد التويتر المتابعون له اسم “جوليان أسانج النجدي”، تيمنا بصاحب موقع “ويكيليكس” الشهير في كشف الحقائق والوقائع السابقة من خلال الوثائق والمستندات الرسمية ، إلا أنه لم يتجاوز مرحلة التغريدات التويترية حتى الآن مما يوقعه في حرج واتهامه بالكذب لعدم وجود الدليل على صدق كلامه واتهامه للآخرين بدون ما يثبت ذلك ، فيما تجاوز عدد متابعي “مجتهد” في تويتر أكثر من أربعة آلاف مشترك يومياً،وتركزت تغريدات “مجتهد” حول ثلاث شخصيات سعودية هامة ومرموقة،حيث وجه المغرد سهامه إليهم مباشرة في أساليب وقوالب متباينة إلا أنها ما زالت مجرد تغريدات تحتمل أكثر من جانب ومعنى ! و اتهم في سياق تغريداته المثيرة العديد من الشخصيات الهامة في الفساد المالي والإداري إلا أنها ما زالت مجرد تغاريد عارية ما لم تثبت بالدليل القاطع!
وأطلق العديد من الشخصيات السياسية والاجتماعية والثقافية إلى جانب مواقع المنتديات الالكترونية إضافة إلى مواقع التواصل الاجتماعي الأخرى تكهناتهم حيال الشخصية الحقيقية والتي لم تتضح معالمها إلا أن أصابع الاتهام تشير إلى شخصيات محددة ومعروفة لكن بدون دليل قاطع يثبت ذلك .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.