كورونا.. البرازيل تسجل أكثر من 20 ألف إصابة و 620 وفاة    تركي بن طلال يعلن انطلاقة فعاليات صيف عسير 2020    لن يفلت أحد    وزير الخارجية: لن نقبل أي مساس يهدد المنطقة وسلامة الأراضي العربية    الليبيون يلفظون الغُزاة: بلادنا مقبرة للأتراك    نجود الزهراني: ميسي نجمي المفضل وأشجع الهلال والنصر    الفرج: لعبت «بابجي» في فترة العزل    «الماص».. من إيصال الأدوية إلى قياس حرارة المصلين    وفاء أبو هادي امرأة ظافرة بداخلها طفلة لم تُعرف    التسجيل اليوم.. ما هي فئات المواطنين الذين يحق لهم الحج هذا العام؟    الخطيب: صندوق التنمية السياحي ب 15 مليارا.. يوفر الفرص الاستثمارية    فريق الشعلة يستعد لاستئناف دوري الأمير محمد بن سلمان للدرجة الأولى    وزارة التعليم تبدأ تلقي استفسارات حركة النقل الخارجي.. طريقة الاستعلام عبر نظام نور    الدعم التاريخي    «وقاية» يعلن البروتوكولات الصحية لحج هذا العام    حارس الزمالك يتلقى عروضا للعودة للدوري السعودي    كاريلي يقرر مصير معسكر الاتحاد في أبها    أمريكا: إلغاء تأشيرات الطلاب الأجانب بجامعات تقدم دروسها عن بعد    رئيس الوزراء العراقي يتعهد بملاحقة قتلة الهاشمي    اليمن يحذر من كارثة بيئية في حال انهيار «صافر»    مفتشات أمانة حائل ينفذن حملة على محلات مستحضرات التجميل    أمريكا تجبر الطلاب المبتعثين على مغادرة البلاد وتهددهم بالترحيل    «التخصصات الصحية» تحدد الموعد الجديد للاختبارات النهائية    بأمر الملك.. نظام لتنمية المياه واستدامتها    "التعليم": نقل 2806 معلمين لسد الاحتياج    الأهلي ينقل تدريباته إلى الجوهرة.. وفلادان يطالب ب 4 وديات    توكلنا وتباعدنا وسلمنا !    تفويج الحجاج ل «الطواف» ومنع لمس الكعبة وتقبيل الحجر الأسود    ضبط 4 يمنيين ارتكبوا 22 حادثة سلب من سائقي التطبيقات    نص الرسالة التحذيرية من لوشيسكو لكبار نجوم الهلال    عن التعب.. أكتب    الصداقة مدخل الأعداء    الإعلام.. تحديات خارجية وداخلية !    كتاب الماضي...!!    انطلاق البرنامج الدعوي «خطر تنظيم الإخوان المسلمون وفسادهم في الحرث والنسل» بإسلامية جازان    خطباءنا.. أين أنتم من التوجيه النبوي؟    استئناف الدروس العلمية بالمسجد الحرام «عن بُعد»    السديس: عموم الموظفين متقيدون ب «الإجراءات الوقائية»    وزير السياحة يتفقد مقومات الباحة ويطالب بإبراز موروثها الشعبي    باصات    مخطط أردوغان الإرهابي    الوهيبي ل "المدينة" : اشتراك 300 شهر لاستحقاق المعاش قبل الستين    فهد العبدالكريم.. وداعاً    7 ميزات جديدة اقتبستها «آبل» من «أندرويد» لتطوير هاتف «آيفون»    دوريات راجلة لضبط مخالفي «بروتوكولات كورونا» بشوارع جدة    مصر: 969 إصابة جديدة بكورونا و 79 حالة وفاة    البحرين تستحدث غرف عزل متنقلة لمرضى كورونا    "منشآت" تختار 20 بحثاً لطلاب "موهبة" لتحويلها لمشروعات تجارية    وزير العدل بجزر القمر: المملكة تميزت بحرصها على أمن وسلامة ضيوف الرحمن    لقاءات وورش تدريبية للمعلمين والمعلمات والطلاب والطالبات في مركز تميز الرياض    أمير عسير يكرم رجل مرور أوقف موكبه لمساعدة مسنة    الأمير أحمد بن فهد يلتقي أمين عام جمعية البر بالشرقية    سمو أمير القصيم يستقبل الشبانات بمناسبة تكليفه مديراً لفرع هيئة الأمر بالمعروف بالمنطقة    الشيخ السديس يتفقد مبنى الرئاسة العامة لشؤون الحرمين    أمير الجوف يستقبل مدير عام فرع المالية المعين حديثاً    أمير القصيم يدشن مشروع مستشفى الإبل الأكبر على مستوى العالم    أمير «الشمالية» يسلم 100 وحدة سكنية للمستفيدين    سلطان بن سلمان يعزي هاتفياً    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





متخصصون: خطة مسبقة وتخطيط وقائي للتعامل مع الأزمة
نشر في الوطن يوم 21 - 03 - 2019

أكد متحدثون بالمؤتمر الدولي الثالث «الإعلام والأزمات: الأبعاد والإستراتيجيات» الذي تنظمه جامعة الملك خالد ممثلةً في قسم الإعلام والاتصال بكلية العلوم الإنسانية بفندق قصر أبها، أن العصر الحالي يتطلب مراجعة للرؤية الإعلامية لتحتل مكانها الطبيعي في خطة التحول الوطني، مؤكدين أهمية التعامل مع الأزمة من خلال خطة مسبقة.
البيانات الرسمية
كانت أولى فعاليات المؤتمر جلسة نقاشية بعنوان «الإعلام الوطني والأزمات» ترأسها عضو مجلس الشورى الدكتور فايز الشهري، وتحدث خلالها عضو مجلس الشورى الدكتور محمد الحيزان، وتناولت دور الجهات والمؤسسات في مساندة الإعلام في إدارة الأزمات وحلها من خلال إصدار البيانات الرسمية.
وقالت الدكتورة حنان آشي من جامعة الملك عبدالعزيز إن إدارة الأزمات إعلاميا تخصص علمي له قواعده ونظرياته وأسسه وآلياته، مؤكدة أن العلاقة بين القيادات والإعلام يجب أن تؤخذ بدرجة عالية من الأهمية والحذر.
وأوضح الدكتور خالد باطرفي من كلية الأمير سلطان أن «العصر الحالي يتطلب مراجعة للرؤية الإعلامية لتحتل مكانها الطبيعي في خطة التحول الوطني والرؤية سواء أكانت المنصات تجارية أو حكومية مع الأخذ بالاعتبار اختلاف المسرح والجمهور».
خطة مسبقة
طالب الدكتور علي دبكل العنزي من جامعة الملك سعود بالتعامل مع الأزمة من خلال خطة مسبقة وتخطيط وقائي تعده إدارة علاقات عامة فاعلة، وإستراتيجية مدعومة من إدارة عليا تتفهم دور العلاقات العامة والإعلام في مواجهة الأزمات، حيث يتم التفاعل مع الأزمة بشكل فوري من خلال إرسال خبر عاجل عن الأزمة إلى وسائل الإعلام ومن ثم تفاصيل لاحقة.
وقال فهد بن نومة من جامعة القصيم إن «الأزمات الطارئة تحدث في كل زمان ومكان ووسائل الاتصال تسهم في انتشار الأزمات وتعزيزها»، مشيرا إلى أن صناع الأزمة يتمثلون في الإعلاميين ووسائل الإعلام والقائمين بعملية الاتصال.
الإعلام الجديد
ناقشت الجلسة الثانية «الأزمات وشبكات التواصل الاجتماعي» وترأسها رئيس تحرير صحيفة «الوطن» الدكتور عثمان الصيني، وشارك بها عدد من الأكاديميين والمختصين.وبدأت الجلسة بورقة «الإعلام والأزمات - الأبعاد والإستراتيجيات» لأستاذ كلية الاتصال والإعلام بجامعة الملك عبدالعزيز الدكتور مبارك الحازمي، وقال فيها إن «الإعلام الجديد كمفهوم حديث بات مؤثرًا في العديد من الظواهر الاجتماعية والاقتصادية والسياسية والثقافية وغيرها وعلى كافة المستويات ».
وتضمنت ورقة الكاتبة بصحيفة الرياض المتخصصة في السياسة الإعلامية والإستراتيجيات وإدارة الأزمات الدكتورة بينة فهد الملحم، وهي بعنوان «صحافة المواطن والحماية الفكرية» أن الخبر لم يعد حكرًا على أحد حيث سمحت «صحافة المواطن» للقراء بالمشاركة وإبداء الرأي.
نقلة في التواصل
تناولت الدكتورة مشاعل الحسين البركاتي من جامعة الملك فيصل في ورقة بعنوان «دور شبكات التواصل الاجتماعي في الأزمات - الفرص - التهديدات - الحلول» أهم الفوائد والفرص لاستخدام وسائل الإعلام الاجتماعية بين الأفراد والمنظمات، حيث قدمت مجموعة من المقترحات المتعلقة باستخدام وسائل الإعلام الاجتماعية خاصة في وقت الأزمات.
وأضافت أن «الاستخدام المتزايد لوسائل الإعلام الاجتماعية أحدث نقلة في مجال التواصل بين الأفراد والمنظمات»، مؤكدة أنه لا توجد طريقة أفضل من وسائل الإعلام الاجتماعية الجديدة لنشر الأفكار والرسائل والآراء.
الأزمات التنموية
قدم كل من الدكتور فيصل عبدالقادر فرحي والدكتور عبدالله علي آل مرعي العسيري ورقة بعنوان «شبكات التواصل الاجتماعي في مواجهة الأزمات التنموية المحلية» تناولت دور مواقع التواصل في معالجة الأزمات المحلية.
وناقشت الورقة توظيف مواقع التواصل الاجتماعي كأدوات فاعلة لإعادة الحياة لمدينة مهجورة من مدن المملكة، وإعادة رسم صورة جديدة لها من خلال تحليل مدى فاعلية نشر وتوزيع فيديوهات ترويجية قصيرة عن المدينة.
واختتمت الجلسة بورقة «إشكاليات المنصات الاجتماعية في عالمنا العربي» قدمها أستاذ الصحافة والنشر الإلكتروني بقسم الإعلام والاتصال بجامعة الملك خالد الدكتور ساعد ساعد، تحدث فيها عن حملات التشويه التي تتم عبر المنصات الاجتماعية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.