تسعيرة المواقف ترتبط بعمر المطار وكلفة التشغيل    حساب المواطن يدعو المستفيدين الذين لديهم مستندات منتهية الصلاحية بتحديثها    الآلاف يؤدون الفجر في الأقصى والإبراهيمي    الخزانة البريطانية تجمد أصول حزب الله بالكامل    حفتر في اليونان لمحادثات قبل مؤتمر السلام    ملتقى مكة الثقافي يكرم جناح فرع وزارة العمل في ختام مشاركتهم في الحديقة الثقافية    مشعل الحارثي: حفظ القصيدة “مُجهد”.. وخلف بن هذال “أيقونة”    مركز دراسات: سليماني أشرف قبل مقتله على تسليم الحوثيين منظومة دفاع جوي    انطلاق مهرجان كؤوس الملوك الخامس بنادي الفروسية    «الماتادور» ساينز يظفر بثالث ألقابه في رالي دكار    النصر يتجاوز العدالة ويتأهل لنصف نهائي كأس الملك    نقص الفرسان.. يغري الأهلي في «ثمانية» كأس الملك    الكعبي.. قادم    الشاب محمد العمري عريسا    إصدار قرابة 3 ملايين «تأشيرة عمرة» خلال 5 أشهر.. وهذه الجنسية الأكثر قدوماً    المعلمي يجدد رفض المملكة لأي تدخل أجنبي في الشأن الليبي    40 عملا تشكيليا في «شتاء جازان» بالرياض    أمير الشمالية يوجّه بنقل “البناقي” لتلقي العلاج في إحدى المستشفيات بالرياض    “مضخة جديدة تُشبه البنكرياس”.. طبيب سعودي يكشف عن آخر التطورات في علاج مرضى السكري    "غزاوي" في خطبة الجمعة من المسجد الحرام : لا بد أن نعظّم الله في نفوسنا، ونعلم علم اليقين أن ما يفتحه الله للعبد فلن يمنعه أحد    إمام وخطيب المسجد النبوي يحذر من برد الشتاء ويوصي الآباء بالحنو على صغارهم بالكسوة    اعتراف الجيش الأمريكي بإصابة 11 جنديا من قواته في الهجوم الإيراني    مواطن يقتل نفسه بالرصاص داخل منزله بالمهد .. عثر عليه متوفى منذ أيام    2 مليون و900 ألف تأشيرة عمرة تصدر منذ بداية عام 1441ه    إمارة عسير: لاصحة لصدور توجيه بنشر أسماء وأرقام المسؤولين بالمنطقة    "الثقافة" تدعم برنامجاً تعليمياً للمصممين والحِرفيين في جدة التاريخية    المٌلاك يودعون مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل وسط ترقب النسخة الخامسة    “إمارة عسير”: لا صحة لصدور توجيه بنشر أسماء وأرقام المسؤولين بالمنطقة    متحدث إمارة عسير: لاصحة لصدور توجيه بنشر أسماء وأرقام المسؤولين بالمنطقة    أول إجراء من وزير التعليم عقب تعطل نظام «سفير 2»    الأمم المتحدة: وقف إطلاق النار في إدلب فشل في حماية المدنيين    “المرور” يوضح آلية دفع ثمن المركبة في خدمة مبايعة المركبات عبر “أبشر”    وكالة التعليم الأهلي: نستهدف أن يصل حجم القطاع إلى 25% من إجمالي التعليم بالمملكة    اختتام برنامج "فنون الربيع" في المدينة المنورة    استشاري يوضح أسباب زيادة الإصابة بجلطات القلب في الشتاء    مجلس جامعة الأمير سطام يوافق على استحداث برنامج ماجستير الاخلاقيات الحيوية بكلية الطب    الهلال يستعين بالأشواط الإضافية للنصر على الاتفاق والتأهل لنصف نهائي مسابقة كأس الملك    صدور ضوابط ومعايير للرقابة على خصخصة المشاريع الحكومية    مركز الملك سلمان للإغاثة يقدم مساعدات إنسانية متنوعة لدعم المحافظات اليمنية    إيقاف نشاط الوساطة في إعادة التأمين لشركتي "الحديثة وتوافق" لعدم التزامهما بالمتطلبات النظامية والتعليمات الصادرة عن المؤسسة    خطيب المسجد الحرام: الفقه في أسماء الله الحسنى باب شريف من العلم    استطلاع: 40% يفضلون إجراء اختبارات نهاية العام في هذا التوقيت    حالة الطقس المتوقعة على كافة مناطق المملكة اليوم الجمعة 1712020    “ساما” تُوقف نشاط شركتين في الوساطة بإعادة التأمين    حالة الطقس المتوقعة اليوم الجمعة    الرياض تتصدر قضايا «إثبات عدم الدخول بالزوجة».. ب 7 حالات    اجتمع بأمين منطقة الرياض ووكلاء الأمانة ومنسوبي جمعية «بصمة تفاؤل» وعدد من الأطفال المتعافين من السرطان    أخضر اليد        من التدشين    الأمن العام: السجن والغرامة لتجاوز مهلة «الأسلحة والذخائر»    وزير التعليم يبحث مع السفير الأفغاني قبول طلاب المنح    فضيلة التسامح.. من شِيَم الناجح!    أمير الرياض يستعرض خدمات الأمانة مع أمين المنطقة والوكلاء    نائب وزير الدفاع يرأس وفد المملكة في افتتاح قاعدة برنيس العسكرية بمصر    الغذاء والدواء تكشف مدى خطورة دواء "باراسيتامول" على الأطفال .. آمن وفعال إذا استخدم بشكل صحيح    السفير المعلمي وأعضاء وفد المملكة لدى الأمم المتحدة يقدمون واجب العزاء لوفد سلطنة عُمان الشقيقة    الملك يوافق على جعل الأميرة هيفاء بنت عبدالعزيز مندوبًا دائمًا للمملكة لدى "اليونسكو"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الاكتئاب الغربي!
نشر في الشرق يوم 08 - 03 - 2014

يعرف عن الاكتئاب بأنه من أشد أمراض العصر خطورة، فهو يؤثر على صحة الإنسان النفسية والجسدية، ويؤثر كذلك على كل أجزاء الإنسان الحياتية والاجتماعية، فينخفض إنتاج المصاب به إذا كان موظفاً، أو المستوى الدراسي للطالب، ويصبح الإنسان ضعيفاً خائفاً حزيناً لا يعمل لأجل الغد، وعابس الوجه، ويركز في النصف الفارغ من الكأس.
كثير من المصابين بالاكتئاب يتساءلون عن الأسباب المؤدية للإصابة به، والطريقة المثلى للعلاج منه، وللتخلص من آلامه تجد بعضهم ينغمس في شهوات الحياة لكي يهرب ولو لفترة مؤقتة منه، وآخر يسافر لبلاد العالم الأول كي يبحث عن ضالته ويفوز بالكعكة الدنيوية، ولا يعلم أنه يعيش بين شعوب لا يملكون من السعادة إلا اسمها!
تشير دراسات أمريكية أن أكثر من نصف الشعب الأمريكي يعيش في حالة اكتئاب، والغالبية منهم يتناولون أدوية مخففة للاكتئاب، أو تساعد على نسيان واقعهم الذي يعيشون فيه والهروب إلى عالم مجهول لنسيان الحقيقة وضغوط الحياة. تعرف الولايات المتحدة الأمريكية واليابان والدول الأوروبية مثلاً بأنها من الدولة الأولى اقتصادياً وعلمياً، وهذا لم يساعدهم على التخلص من مرض العصر الاكتئاب! لماذا؟!
الإجابة على هذا التساؤل ببساطة هي الابتعاد عن الله، والانغماس في الرذائل والمعاصي، التي بدورها تؤدي إلى الاكتئاب المزمن، ومن الممكن أن تؤدي في نهاية المطاف إلى الانتحار في بعض الحالات المتقدمة، فبحسب الدراسات، تعتبر اليابان من أولى دول العالم في معدلات الانتحار، تليها الصين وأمريكا.
مرض الاكتئاب أصاب جميع الفئات العمرية من أصحاب الثروات الفاحشة إلى من لا يملكون درهماً واحداً! ففتك بالجميع إلا من رحم ربي.
نحمد الله أن نسبة هذا المرض تقل بين الشعوب الإسلامية، فنجد في أفئدة البشر المؤمنة حول العالم نعمة عظيمة ألا وهي السعادة الحقيقية من داخل القلوب المحبة للخير والمتبعة لقول الله تعالى في كتابه الكريم «وإنه لحب الخير لشديد»، ولكن مع الأسف بدأ الوضع بالتغير، فالاكتئاب بدأ بالظهور بين المسلمين إسلاماً مظهرياً فقط، وذلك بسبب البعد عن الله والغوص في ملهيات الدنيا الكثيرة.
أخيراً، السعادة بأيدينا ونتحكم بها، فلنجلبها لأنفسنا بالحب والرضا، وبطاعة الله، والبعد عن الحسد، والاستفادة الإيجابية من الثورة العلمية والتكنولوجية في دول العالم المتقدمة، ولنعمل لغد مشرق يملؤه التفاؤل والأمل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.