بالفيديو.. هورفات: هدفي مع النصر "الكأس" و"آسيا"    يزيد الراجحي وملاحه يتعرضان لحادث في رالي الشرقية.. ونقله بمروحية إلى المستشفى    نجم سيتي السابق: ليفربول يعاني من صلاح وماني    لمسة اليد في كرة القدم لن تعتبر مخالفة اعتبارا من يوليو المقبل    الشورى يناقش تعديل مقترح على نظامي التقاعد المدني والعسكري    "النائب العام" يوجه بضبط شاب أساء لفتاتين    ابن مساعد يطمئن الجميع على صحته: تمزق أسفل الظهر والآن أفضل حالاً    الرئيس المصري يبدأ زيارة إلى السودان    اعتدال: زيارة البابا للعراق رسالة سلام في وجه التطرف    الإمارات تسجل 2,959 إصابة جديدة بكورونا و14 وفاة    لا تمديد العمل بالإجراءات الاحترازية في السعوديةاعتبارًا من غد باستثناء عدد من الإجراءات    رحلة خلوية في جلاجل لنادي جمعية الكشافة    هيئة الترفية وMBC تعيدان الثنائي القصبي والسدحان إلى الشاشة    الشيخ السلمي يوضح حكم الولائم التي تقام بعد وفاة الميت بأسبوع    بالتفاصيل..أسباب عداءهم للأمير محمد بن سلمان    الحصيني : طقس اليوم صحو ولكن احذروا برودة الليل    هزات ارتدادية قوية تضرب نيوزيلندا    عبدالله السدحان يوجه رسالة ل تركي آل الشيخ    ارتفاع أسعار النفط بعد اتفاق "أوبك" على إبقاء الإنتاج مستقرا    الحصيني: طقس اليوم صحو بوجه عام ومناسب ل"الكشتة"    كيف كان يبني أهالي القطيف منازلهم بطريقة تمتص الحرارة.. باحث يروي التفاصيل    في اليوم الوطني للمشي.. تعلّم الطريقة الصحيحة لممارسة هذه الرياضة    هجوم أممي على إيران: قطعت الإنترنت لحجب المعلومات    تونس تفرض إجراءات جديدة لمواجهة تفشي كورونا    هل تعاقب واشنطن حاكم مصرف لبنان؟.. عكاظ تكشف مسار التطبيق والتداعيات    تركي آل الشيخ يعيد القصبي والسدحان في عمل مشترك    "التعاون الخليجي": التمكين الكامل للأشخاص ذوي الإعاقة    مركز الإيسيسكو التربوي في تشاد يستضيف دورتين تدريبيتين في مجال تطوير التعليم العربي    نخبة الفرسان الدوليين في تحدي ختام بطولة كأس المرتجز لقفز الحواجز    خطيب المسجد النبوي: الأمن أعظم النعم    «واتساب» يكشف عن ميزة جديدة    العلا.. خامس أكبر مطار في المملكة بمساحة 2.4 مليون متر    «الموارد البشرية» تنفذ 26أكثر من 26 ألف زيارة رقابية وتضبط 1.089 مخالفة لأنظمة العمل        هلالية الهوى            الأهلي يواجه ضمك في لقاء الظروف المتشابهة    التشريعات المتخصصة.. تحقيق للمساواة وإقامة للعدل    فرع هيئة الأمر بالمعروف بالشمالية ينفذ دروساً في الأمن الفكري    مشروعات تنموية في صامطة بأكثر من 605 ملايين ريال    الأمم المتحدة: المملكة قدمت دراسات عالية الجودة ومتّسقة مع أهداف التنمية المستدامة    عسير .. عشق الملايين    1263 مركزا للانتخابات البلدية منها 424 للنساء    89 مليار ريال إنفاق المستهلكين في يناير.. والأطعمة الأكثر نصيبا    لن نسمح لكم بابتزاز بلادنا بأكذوبة كما دمرتم العراق بأكذوبة!! (1)    الاتحاد يتفوق على الوحدة برباعية    «المنصة» ينتهي من تصوير الجزء الثاني ويجهز للثالث    بورما.. العنف يتجدد ومجلس الأمن يجتمع لمناقشة الوضع    القوات الخاصة للأمن البيئي تعلق على الفيديو المتداول لمطاردة واصطياد ظباء الريم    "الأمن العام" يستعيد ذكرى أحد منسوبيه استشهد قبل 18 عاماً    المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي اعترضت ودمرت (6) طائرات بدون طيار مفخخة أطلقتها المليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران    الصحة العالمية تحذر من موجتين ثالثة ورابعة لجائحة #كورونا    الشيخ الشثري يوضح حكم كشف المرأة قدمها أثناء أداء الصلاة*    من الأسبوع المقبل.. مصادر: "الصحة" ستوفر لقاحات "كورونا" في المستشفيات الخاصة مجاناً    الناطق باسم قائد القوات العراقية ل"البلاد": المملكة حريصة على دعم أمن واستقرار بلادنا    محمد بن سلمان يا عز المملكة وفخرها    أمير جازان يدشن مشروعات تنموية في صامطة بأكثر من 720 مليون ريال    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الجولة الآسيوية تضع الرئيس الأمريكي في «وضع حرج»
عليه المناورة بين خلافات إقليمية وتاريخية
نشر في الرياض يوم 24 - 04 - 2014

وصل الرئيس الاميركي باراك اوباما مساء أمس الى اليابان المحطة الاولى من جولة آسيوية تجري في ظروف حساسة وسيزور خلالها ايضا كوريا الجنوبية وماليزيا والفيليبين بدون ان تشمل الصين التي تبقى رغم ذلك حاضرة في جميع محطاته.
وحطت طائرة "اير فورس وان" الرئاسية في مطار طوكيو هانيدا حيث سيتناول اوباما العشاء مع رئيس الوزراء الياباني شينزو ابي على ان يعقد قمة معه اليوم قبل التوجه الى سيئول.
ويواجه الرئيس الاميركي خلال جولته الآسيوية وضعاً دقيقاً وحرجاً حيث سيترتب عليه المناورة بين مسائل شائكة تاريخية وجيوسياسية في المنطقة تطرح تحديا كبيرا للطموحات الاميركية فيها.
كيف يمكن طمأنة حلفائه الآسيويين الى الالتزام الاميركي حيالهم بدون اثارة استياء الصين؟ وكيف يعزز العلاقة الاساسية مع اليابان مع الاستجابة لمآخذ بكين وكوريا الجنوبية؟ باختصار كيف يدعم مطالب بلد بدون ان ينحاز اليه؟ كل هذه اسئلة تلخص المعضلة الآسيوية التي سيسعى اوباما لايجاد مخرج لها.
وتشهد العلاقات بين الصين، الشريك السياسي والتجاري والمالي الهام للولايات المتحدة، واليابان التي تحميها الولايات المتحدة وتنشر فيها خمسين ألف جندي، تدهوراً كبيراً منذ سنة ونصف بسبب خلاف جغرافي في بحر الصين الشرقي.
وتزداد المخاوف ولا سيما في واشنطن من ان يتحول هذا الخلاف الى مواجهة في وقت تجوب اعداد من السفن الحربية المياه المحيطة بجزر سنكاكو، التسمية اليابانية لهذا الارخبيل غير الماهول الذي تطالب به بكين باسم دياويو.
وفيما يراقب قادة كوريا الجنوبية واليابان بعضهم البعض بريبة، يتصاعد الخطر النووي من كوريا الشمالية مع ورود معلومات من كوريا الجنوبية تفيد بان بيونغ يانغ تعد لتجربة نووية رابعة. وبعد المحطة اليابانية يتوجه اوباما الى كوريا الجنوبية حليفته الاقليمية الثانية التي تجد نفسها معه في الخط الامامي للمواجهة مع نظام كوريا الشمالية وكل ما يمكن ان يقوم به من خطوات غير متوقعة.
غير ان سيئول على خلاف مع اليابان على خلفية عداء تاريخي عاد الى الظهور وخلاف بحري. وهذا ما يضع اوباما في موقف دقيق في هذه الجولة، حيث يترتب عليه طمأنة بكين بالتأكيد الى ان السياسة الاميركية الاقليمية لا تهدف الى احتوائها، وطمأنة طوكيو الى صلابة الالتزام الاميركي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.