وزير الخارجية يجري لقاءات في مؤتمر المنامة    القيادة تهنئ فنلندا بذكرى يوم الاستقلال    "مستشفى قيا العام" يطلق عدة مبادرات في اليوم العالمي للتطوع    256 ألف دولار قيمة مسدس جيمس بوند    لبنان تسجل 1622 إصابة جديدة بفيروس كورونا    الفيصل يرعى اللقاء الافتراضي السنوي الرابع لأندية نزاهة    الجواد ” فزاع ” يحقق كأس #جمعية_الكشافة العربية #السعودية للفروسية    العين يدرك التعادل الإيجابي امام الفيصلي    المنتخب السعودي تحت 16 عاماً يقابل تونس ودياً    الجزائر وإيطاليا تبحثان ملفات ليبيا ومالي والصحراء    فلسطينيون يخرقون المنع للمشاركة في جنازة فتى    بجوائز نقدية قيمتها 50 ألف ريال توزع على 10 فائزين مهرجان #الملك_عبدالعزيز    زراعة النباتات والزهور في مكة بمشاركة 45 من طلاب أم القرى    الاتحاد السعودي للريشة الطائرة يختتم بطولة المملكة للسيدات بالرياض    أمانة #العاصمة_المقدسة تبث رسائل توعوية للتقيد بالإجراءات الإحترازية والوقاية من #كورونا    هجوم يستهدف سفينة تجارية قبالة السواحل اليمنية    السيسي وماكرون يبحثان العلاقات الثنائية والملفات الإقليمية    نصف مليون ناخب كويتي يختارون ممثليهم في مجلس الأمة    بدء تشغيل محطة معالجة الصرف الصحي برابغ    "البيئة" تصادر 150 طنا من الحطب المحلي في 5 مناطق    أمير الكويت يعرب عن شكره لخادم الحرمين على ما بذلته المملكة لحل الخلاف الخليجي    السفير الفرنسي لدى المملكة يزور مهرجان الملك عبدالعزيز للصقور    بريدة تودع البروفيسور عبدالله محمد النصري أحد أبرز أطبائها    "الصحة": تسجيل 190 إصابة جديدة ب"كورونا" و324 حالة تعافي    آخر مستجدات لقاحات كورونا حول العالم    سمو محافظ حفر الباطن يشهد توقيع عقد تنفيذ مشروع " وقف أمة " لجمعية الدعوة والإرشاد    الاتحاد الأوروبي يشيد بجهود الكويت لحل الأزمة الخليجية    الاتفاق بطلا لكأس الصالات    تعليم المدينة المنورة ينظم الملتقى الأكاديمي للتربية الخاصة 2020    فيصل بن فرحان: ملتزمون بتعزيز الأمن الخليجي مع تشكيل شراكات عالمية    كورونا ومحتال أغرب أسماء الصقور المشاركة في مهرجان الملك عبدالعزيز    هيئة تقويم التعليم تحدد إجراءات دخول اختبار الرخصة المهنية للمعلمين    معرض تعريفي للمركز الوطني للعمليات الأمنية في مهرجان الملك عبدالعزيز للصقور    أمانة الشرقية تُنفذ 1309جولات على المنشآت التجارية بالمنطقة    محافظ حفرالباطن يتفقد مركز القلت بعد الحالة المطرية    "يونا" و "أذرتاج" يطلاقان ورشة عمل حول"مهارات إنتاج المحتوى الرقمي"    للأسبوع الخامس علي التوالي.. أسعار النفط تواصل الإرتفاع    «المسند» يتوقع انتهاء الحالة «سقيا» غداً.. أمطار متفرقة بعدة مناطق    العيادات الطبية المتنقلة لمركز الملك سلمان للإغاثة تواصل تقديم خدماتها العلاجية في مديرية عبس بمحافظة حجة    فيفا يصدم النصر بشأن المشاركة في كأس العالم 2021    وزارة الدفاع تدعو الخريجين للتقدُّم لشغل 154 وظيفة    سجلت 1.9 تريليون ريال: ودائع مصارف المملكة عند مستوى تاريخي للمرة الأولى    دخول لائحة الفوترة الإلكترونية حيز التنفيذ    الرئاسة العامة لشؤون الحرمين تستقبل متطوعي تعليم مكة    ارتفاع الإصابات بكورونا في المكسيك إلى مليون و156770    أشرار العمل    الدور السلبي للتداول الشعبي    «شؤون الحرمين» تطيِّب الكعبة المشرفة 10 مرات يوميًا    اعتراض «مفخخة» أطلقها الحوثيون باتجاه المملكة    «الحج إلى مكة».. فيلم وثائقي بمهرجان البحر الأحمر    محافظ القريات يستقبل أعضاء اللجنة الثقافية    مدى إمكانية التسجيل في "توكلنا" برقم جوال غير سعودي    30 ألف ريال غرامة وتعويض على شخص استخدم مصنف أدبي لورثة دون إذنهم    محافظ #حبونا يشهد توقيع عقود شراكة بين جمعية ليث وعدد من الجهات    ولي العهد يشكر ابن هزاع    الديوان الملكي ينعى الأميرة حصة بنت فيصل    رجل الأعمال زين الدين عبد المجيد في ذمة الله نتيجة اصابته في فيروس covid 19    تخريج 8952 طالبًا وطالبة من جامعة تبوك    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وطني هو المجدُ
نشر في الرياض يوم 28 - 10 - 2020

شعور بالزهو والفخر لا يبرحك وأن ترى وطنك يمخر عباب التنمية وخدمة الإنسان والتنمية والمكان، والشعب، فيما النعاقون الحاقدون ينعقون والقاقلة وتسير ماعليها من النباح. إنها ملحمة الحب والوفاء بين القياده والشعب. وما تفاعل الشعب مع مقاطعة منتجات وبضائع تركيا اوغيرها من المواقف المشرفة الالحبهم وولائهم لقيادتهم بعد الله).
الوطن مُزج بدم وعقل وروح وجسد وعواطف أبنائه وعلى هذا متفقون، وإنما ما نهدف إليه هو موقع متقدم حقيقي لوطننا في قلب العالم، وهذا هو ما تحقق بفضل الله ثم بفضل قيادتنا الحكيمة، ونرى الكثير من المشروعات الجبارة والحاضر شاهد عيان على هذه التنمية والحضارة في جميع أوج الحياة،، وشملت التنمية والتخطيط الإنسان والمكان، والمواطنة الصادقة المخلصة هي لخدمة الوطن والوحدة الوطنية والالتفاف حول قيادتنا لا خيارات فيها ولا مساومة، ذلك الحب الذي لا يتوقف وذلك العطاء الذي لا ينضب، أيها الوطن المترامي الأطراف أيها الوطن المستوطن في القلوب أنت فقط من يبقى حبه وأنت فقط وطني، أيها الوطن الحاضن للماضي والحاضر، أيها الوطن يا من أحببته منذ الصغر أنت من تغنى به العُشاق وطني الحبيب ولا أحب سواه، وأطربهم ليلك في السهرات، أنت كأنشودة الحياة وأنت كبسمة العمر، وطني من لي بغيرك عشقاً فأعشقه ولمن أتغنى ومن لي وطني أيها الحب الخالد. الوطن غال بكل ما تحمله المعاني من الحب والعطاء بكل ما تجسده من قيم الإيثار وتطلعات البناء، إنها البذرة وهي مغروسة ترعرعنا وترعرعت معنا حتى آتت أوكلها التضحية من أجله واجب وطني علينا، ولضمان الاستمرار والاستقرار، ولضمان تنامي هذا الشعور جيلاً بعد جيل، أصبح لزاماً علينا أن نحرس على هذه الشجرة المباركة التي غُرست بذرة ومنذ وقت مبكر هذا الوطن الكبير الذي هو قبلة المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها، كان قبل توحيده مسرحاً للفوضى والقتل والظلم والاستبداد والخوف والنهب والعنصرية، وعندما أراد الله لهذا البلد الآمن أن تسير فيه الحياة الطبيعية وفق الله الملك عبدالعزيز ورجاله، وبعد كفاح مستميت أستقرت الحياة التي جاءت ثمرة جهاد ونضال كفاح، حتى عاد لهذا الوطن هيبته وللنظام احترامه وأشاع الطمأنينة في نفوس القبائل، لتصبح المملكة بفضل من الله بكل أجزائها وحدة متكاملة متماسكة يتساوى فيها أمام شرع الله القوي والضعيف، وتعاقب على دفة الحكم من بعده أبناؤه البررة -رحمهم الله- وكل منهم قدم سجل عطر حافل بالانجازات والمشروعات التنموية حتى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان -حفظه الله-، هذا العهد الذهبي الذي تعيشه المملكة وشعبها الوفي والطفرة والحضارة والتنمية التي شملت جميع مدن وقرى وهجر هذا الوطن في جميع أوجه الحياة حتى أصبح هذا الوطن وشعبه مثالاً يقتدى به في وفائه مع قيادته، في الوقت الذي تعصف فيه المشاكل بكثير من بلدان العالم وتموج بالصراعات والتقلبات، حققت بلادنا ملحمة تنمية فريدة الكل التف حول هذه القيادة وهذا الوطن، نعم أن قيادتنا ووطننا غير، فيجب أن لا نعطي الفرصة لخائن أو حاسد أو حاقد النيل من أمننا وقيادتنا والعبرة بمن حولنا خير شاهد، نعمة الأمن إذا فقدت فهي أول مُبشر بنار تستعر توقف التنمية.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.