موريتانيا ترحب بدعوة خادم الحرمين الشريفين لعقد قمتين خليجية وعربية طارئتين بمكة المكرمة    «السعودية» تؤهل 527 طيارا وتبتعث 1132 متدربا    وزير الطاقة: البنزين وفق الأسعار العالمية والتعويض من «حساب المواطن»    التجارة والنقد تعلنان تطبيق التنظيمات الجديدة للبيع بالتقسيط    سقوط صاروخ كاتيوشا في المنطقة الخضراء ببغداد    المملكة تحول وديعة بمبلغ 250 مليون دولار لحساب «المركزي» السوداني    إيران.. هل تتذكرون اتفاق «نايف - روحاني» !    الفرحان..أول وزير ثقافة عربي على «ويبو»    كيف تفكر الجمجمة الإيرانية ؟    خادم الحرمين يستقبل رئيس وأعضاء مجلس الإفتاء في الإمارات    ليلة التأهل يا أهلي    بدر بن سلطان يطلع على الخدمات المقدمة للأطفال المعوقين بجدة    أب يطعن ابنته في جدة    سوزان نجم الدين: «ابن أصول» رسالة لكل أم    لم يعتمر نبي الأمة في رمضان !    مسيره تثقيفيه تقيمها جمعيه ساعد للتصلب المتعدد    وزارة الحج والعمرة تطلق المرحلة الأولى للمسار الإلكتروني لحجاج الداخل غدًا    إختتام ملتقى مستقبل الرؤية الأول للتدريب بالمدينة المنورة    "النور التخصصي" يطلق خدمة حديثة لعلاج الجلطات    كشافة تعليم الطائف تشارك في خدمة الزوار والمعتمرين في الحرم المكي    بكل وضوح    مدير الأمن العام يتفقد مركز القيادة والسيطرة التابع للأمن العام    الاتحاد.. والهلال.. القادم!    البحرين: شبكة مواقع إلكترونية مسيئة للأمن الاجتماعي تدار من إيران وقطر والعراق ودول أوروبية    إلا حماة الوطن    الصحف الورقية و(عروق الماي )..!    «الجبير» يستشهد ب«زعيم داعش» للرد على مزاعم فلسطيني.. ما القصة؟ (فيديو)    اللهم إني صائم    الصحوة فكر لم يوافق العقيدة الإسلامية    جمعية لإفطار الصائمين في الحرمين الشريفين    داعية ماليزي ينوه بما تقدمه المملكة للمسلمين في العالم    ادرؤوا الفتنة وحكِّموا العقل    ضبط اثنين ممن أقدموا على السطو على محل تموينات بالرياض    «تأملات صايم»    وزير البلديات يطلق " 6 معامل إنجاز " لتسريع تحقيق مستهدفات برنامج التحول الوطني 2020    وزير «الشؤون البلدية» يوجّه بإطلاق «6 معامل إنجاز».. هذه أهدافها    مدير عام فرع وزارة البيئة بمنطقة الرياض يتفقد سير أعمال مكافحة الجراد بمركز ساجر    نشرة عن كميات الأمطار ومنسوب المياه في بعض السدود خلال 24 ساعة الماضية    موفودوا الشؤون الإسلامية يلتقون بدعاة جزر القمر    الزبير.. المستشار والتاجر وعاشق الكاميرا والتراث    محافظ حفر الباطن يزور المرضى المنومين بالمستشفى المركزي    بالصور.. أكثر من 26 ألف معتمر يمني عبروا منفذ الوديعة للمملكة منذ أول رمضان    تخصيص 100 مليون ريال لترميم بعض المباني العتيقة والأربطة والمساجد القديمة في جدة التاريخية    بالصور.. أمير الرياض يستقبل رئيس وأعضاء نادي النصر ويهنئهم بتحقيق لقب دوري المحترفين    خادم الحرمين يستقبل رئيس مجلس الإفتاء بدولة الإمارات    قوة الحركة " تنظم فعالية رياضية تثقيفية لذوي الاحتياجات الخاصة    "التعليم" تعلن أكثر من 10 آلاف وظيفة شاغرة للرجال والنساء    تعاوني أجياد يشارك في فعالية "قافلة شهداء الواجب"    التعاون وحمدالله يكتسحون جوائز الأفضل في دوري المحترفين    هذا هو الوقت المحدد للتقديم على المساعدة المقطوعة من وزارة العمل    حماية المستهلك تحذر البقالات والسوبر ماركت من هذا الأمر .. مخالفة تستحق التبليغ    بالانفوجراف تعرف على العوامل التي تؤدي للإصابة بارتفاع ضغط الدم    القيادة تهنئ رئيس جمهورية الكاميرون بذكرى اليوم الوطني لبلاده    بن مسفر ورشدي بذكريات رمضانية    قوات الاحتلال تعتدي على المصلين وتخرج المعتكفين من المسجد الأقصى    النيابة العامة تستدعي أحد الممثلين أساء لرجال الحد الجنوبي    نائب أمير منطقة مكة المكرمة يقدم واجب العزاء    "طيبة" تدفع ب 1696 خريجا إلى سوق العمل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مبررات الخروج البريطاني وتفاصيل التعثر
نشر في المدينة يوم 17 - 12 - 2018

يوميا تزداد مساحة قلق البريطانيين من خطوة الانسحاب من اتفاق «بريكست» وتبرز أصوات متعددة مطالبة إما بالتراجع وإما بالتمهل، مقابل أصوات السياسيين المتبنين للانسحاب. ومع ازدياد الضخب حضّت وزيرة العمل البريطانية، آمبر راد، النواب من جميع الأحزاب على التوصل إلى «توافق» حول اتفاق بريكست، لتجنب انسحاب مدمّر «من دون اتفاق» من الاتحاد الأوروبي في مارس (آذار) المقبل.
وترى وزيرة العمل أنّ اتفاق بريكست قد يتم إقراره «إذا قرر السياسيون سلوك طريق مختلف وفقط إذا عمد ائتلاف ممن يريدون الأفضل للبلاد إلى خوض جدل أقل والسعي أكثر إلى تحقيق تسوية»، بحسب ما أوردت وكالة الصحافة الفرنسية. وجاءت تعليقات راد التي نُشرت أول أمس في مقال بصحيفة «ديلي ميل»، عقب عودة رئيسة الوزراء تيريزا ماي من قمة للاتحاد الأوروبي من دون الحصول على ضمانات تقول إنها تحتاج إليها لإمرار اتفاق بريكست في مجلس العموم. وتستبعد ماي فكرة إجراء استفتاء ثانٍ، غير أن هناك دعماً متزايداً للفكرة في أوساط نواب حزب العمال المعارض.
أما في بروكسل، فقد رفض قادة الاتحاد الأوروبي إعادة التفاوض حول البنود الخلافية في بريكست، .. ما هي البريكست، وبماذا تنص؟ ولماذا كان الانسحاب وبوادر التراجع؟ .. الي التفاصيل.
البريكسيت Brexit
هي كلمة جديدة دخلت على اللغة الإنجليزية ناتجة عن دمج كلمة Britain أي بريطانيا وExit أي الخروج، بريكسيت أو Brexit وهي تعني خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.
1992 بريطانيا عضو مؤسس في الاتحاد الأوروبي
المملكة المتحدة (بريطانيا) واحدة من الأعضاء ال 12 المؤسسين للاتحاد الأوروبي عند إطلاقه في عام 1992 مع التوقيع على معاهدة ماستريخت قبل ذلك، كانت عضواً في سلف الاتحاد الأوروبي، السوق الأوروبية المشتركة منذ عام 1973. وشهدت نهاية القرن العشرين تغييرات مهمة في نظام حكم المملكة المتحدة مع إنشاء الإدارات المحلية في كل من أيرلندا الشمالية واسكتلندا وويلز بعد إجراء استفتاءات شعبية للتمهيد للاعمال التشريعية.
على ماذا تنص المادة 50؟
المادة 50 لا تتجاوز 5 فقرات، وتنص على أن على أي دولة عضو في الاتحاد الأوروبي راغبة في الخروج من الاتحاد ان تحيط المجلس الأوروبي علما بذلك وأن تتفاوض على ذلك على أن لا تتجاوز مدة المفاوضات سنتين الا في حالة موافقة جميع الدول الأعضاء الأخرى على تمديد هذه الفترة. تنص المادة أيضًا على أن الدولة التي تريد الخروج من الاتحاد الاوروبي لا يحق لها المشاركة في المشاورات داخل الاتحاد الأوروبي حول هذا الموضوع.
يونيو 2016 والاستفتاء التاريخي
أجرى الاستفتاء التاريخي على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وانقسام المجتمع والنخب السياسية والإعلامية هناك بين مؤيدين للبقاء ومساندين للخروج، وكان صوت الخارجين أقوى ببضع مئات من الآلاف فقط.
خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي
رغم عضوية بريطانيا في الاتحاد الأوروبي، لم يشعر البريطانيون يومًا بانتمائهم إلى هذه المظلّة الأوروبية، فترجم البريطانيون رغبتهم باستفتاء شعبي، بعد أن دعا إليه رئيس الوزراء البريطاني السابق ديفيد كاميرون. لتأتي نتائج هذا التصويت لصالح خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بنسبة 51.9 % تؤيد الخروج مقابل 48.1 % تُعادي هذا الخروج. وتلت هذه الخطوة التقدم بطلب الانسحاب من الاتحاد الأوروبي مع التفاوض على شروط معينة للانسحاب. مع العلم بأنّ هذه العملية قد تستغرق على الأقل حوالى العامين.
الجنية الإسترليني
شهدت الفترة الماضية، تراجع الجنيه الإسترليني إلى ما دون (1.30) دولار، للمرة الأولى في تاريخ التعاملات الدولية بين عملتي: «الإسترليني، والدولار»، ذلك على مدار الأسبوعين ونصف الماضيين. ويبدو أن أزمة بريكست لا تزال تؤثر على عملة المملكة، حيث يواصل «الإسترليني» نزيفه خاصة بعد تصريحات أحد أحزاب أيرلندا حول خروج لندن من الاتحاد الأوروبي، وعلى خلفية ذلك هبط الإسترليني (نصف في المائة) أمام الدولار، ليسجل (1.2985) دولار، بينما تراجع (0.4%) أمام اليورو، ليجري تداوله عند (88.47) بنسا.
وهنا قد يواجه الجنيه فترة صعبة ولكن كل هذا يرفع في النهاية فرص استفتاء آخر على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. وكانت بيانات تحديد الأسعار والتسعير تشير إلى أنه في حين أن المستثمرين يظلون في وضع حذر تجاه الجنيه الإسترليني (الجنيه)، فإن الكثير من الضغوط التي كانت واضحة في الصيف قد تبددت.
وهو ما دفع المستثمربن إلى التعامل بحذر مع ما يحدث من الجنيه الإسترليني خوفا من الضغط عليه خاصة مع الترقب من ما سيحدث في المستقبل من بقاء بريطانيا في الاتحاد من عدمه.
وقد ساعدت الآمال للتوصل إلى اتفاق في ارتفاع الجنيه بنسبة (4٪) تقريباً منذ منتصف أغسطس مما قلص انخفاضه خلال العام إلى أقل من (3٪).
صفقة أم صفعة؟
يرى عدد من الخبراء الاقتصاديين بحسب «سي أن بي سي»، أن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي أو البقاء بها أي من الأمرين ربما يكون له حل مستقبلي، فإذا نجحت بريطانيا في الخروج من الاتحاد الأوروبي والحصول على صفقة ما فسيتم العمل على دفع الإسترليني لرفعه أما إذا خرجت بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بدون صفقة، فستتحرك السياسة مرة أخرى لموازنة السفينة وسينجح البرلمان في الدفع للتصويت ضد رئيسة الوزراء تيريزا ماي البرلمان ويمكن أن يتم طردها، ويبرز قائد جديد أو نتجه إلى انتخابات عامة أخرى.
معدل النمو
توسع اقتصاد المملكة المتحدة بمعدل (0.7%) بالربع الثالث حتى أغسطس من عام (2018)، وهو نفس معدل النمو المعدل بنسبة (0.7%) في الفترة من مايو إلى يوليو وأعلى من توقعات السوق عند (0.6%) ما زالت هذه أعلى معدلات نمو فبراير عام (2017).
ماهي أسباب خروج بريطانيا من عضوية الاتحاد الأوروبي؟
* الهجرة الأوروبية إلى بريطانيا.
* التذمر من الرسوم الأوروبية.
* الافتقار إلى الديمقراطية.
* إنشاء قوة عسكرية أوروبية موحدة.
* التحرر من القيود المفروضة على السيادة البرية.
* أزمة اللاجئين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.