برعاية أمير منطقة عسير جامعة بيشة تحتفي بتخريج الدفعة الخامسة من طلابها غداً    الأمير تركي بن هذلول يلتقي أمير الفوج 39    قائد لواء الإمام محمد بن سعود الآلي بالحرس الوطني يلتقي مدير فرع الشؤون الإسلامية بنجران    الأمير فيصل بن مشعل يدشن فعاليات أسبوع البيئة الأول بمنتزه القصيم الوطني    الأمير فيصل بن خالد بن سلطان يدشن برنامج التنمية الاجتماعية بالحدود الشمالية    «الاتصالات» تطالب الشركات بالإفصاح عن تفاصيل «الباقات والعروض»    «الجوازات»: منذ بدء «موسم الشرقية».. 721 ألف زائر دخلوا المنطقة    «الإنذار المبكر»: أمطار وبرد على الرياض.. وغبار على 8 مناطق    نائب أمير الجوف يستعرض أنشطة وبرامج لجنة التنمية الاجتماعية بسكاكا    أمير الحدود الشمالية يشهد توقيع مجموعة من الاتفاقيات ضمن برنامج التنمية الاجتماعية بالمنطقة    وكيل “الحج والعمرة”: مشروع جديد قريباً يسمح للمواطنين والمقيمين باستضافة معتمرين    الربيعة يدشن فعاليات الأسبوع الخليجي لصحة الفم والأسنان    الصحة: مركز (937) يتلقى أكثر من 172 ألف إتصال    الاتحاد الأوروبي: إنهاء الاستعدادات لمواجهة احتمال «بريكست» دون اتفاق    تنبيه متقدم لاستمرار النشاط في الرياح السطحية على منطقة تبوك    أمير الباحة يتسلم تقريراً عن منجزات فرع الإفتاء بالمنطقة    اهتمامات الصحف الجزائرية    بالفيديو .. الأخضر الشاب يتجاوز لبنان ويقترب من آسيا    “الداخلية” تنفذ حُكم القتل تعزيراً في وافد بمحافظة جدة    إصابة كاريلو تقلق زوران وتغييرات في قائمة الأزرق    الحوثي يخرق الهدنة ويهاجم مواقع الجيش اليمني بالحديدة    إصابة عشرات الأسرى الفلسطينيين في اعتداء للقوات الإسرائيلية على سجن النقب    ورشة لإدراج اللغة الصينية في التعليم.. غدا    الملك سلمان يأمر بترقية وتعيين 10 قضاة في وزارة العدل    أردوغان يتوعد البنوك: ستدفعون ثمنا باهظا    المملكة تُدين وتستنكر الهجوم المسلح الذي استهدف قرية في وسط مالي    القيادة تهنئ رئيس بنجلاديش بذكرى استقلال بلاده    "شرح الأصول الثلاثة" درس علمي بتعاوني الوديعة    خادم الحرمين الشريفين يهنئ رئيس بنجلاديش بذكرى استقلال بلاده    نائب أمير جازان ينقل تعازي القيادة لذوي الشهيد “محرزي” أحد منسوبي القوات المسلحة    دعم 300 ألف ريال لمشاريع الوساطة العقارية    خادم الحرمين الشريفين يرعى حفل تسليم جائزة الملك فيصل العالمية في دورتها الحادية والأربعين    رئيسة وزراء نيوزيلندا تأمر بإجراء تحقيق قضائي مستقل في مجزرة المسجدين    الوزير الشبانة يستقبل سفير السودان    لاعبو الاتحاد أثناء التدريبات    من تدريبات منتخب الشباب    تماشيًا مع البرنامج الوطني لترشيد المياه    يرافقه الأمير سعود بن خالد الفيصل    افتتح المنتدى السعودي الدولي لأمراض القولون والمستقيم    صورة جماعية بعد غرس الأشجار    اعتباراً من 1 إبريل        جامعة «المؤسس» تعتلي قائمة الأعلى تأثيراً في البحث والرقمنة    مولر.. يبرئ حملة ترامب من التنسيق مع روسيا    واشنطن تعترف بسيادة إسرائيل على الجولان.. اليوم    بنتن: 40 جهة تخدم الحجاج ومعايير صارمة للسلامة    المطيري: مؤتمر وحدة الأمة يواجه تيارات التطرف والكراهية    المشحن ل«عكاظ»: تخريج 5000 فرد لتعزيز الأمن في 6 مناطق    محايل: مصرع طالب وإصابة 4    ولي العهد يبحث شراكة منتدى دافوس مع المملكة    وقف تعظيم الوحيين بالمدينة ينظم ملتقى عن حماية أمن الوطن    الأطباء .. والصدمة الأخلاقية!    غرامة للمدخنين في جامعة أم القرى!!    بالفيديو.. خادم الحرمين: أقف هنا لأشكر الأمير خالد الفيصل ابن البطل «فيصل بن عبدالعزيز»    الغذاء والدواء توضح معنى التعبيرات "قليل السكر" و"سكر أقل" و"خالٍ من السكر" و"بدون سكر"    "الشورى" ينظر توصية "حق الأم الحاضنة في أجرة المسكن" هذا الأسبوع    وكالة المسجد النبوي تعلن تعديل مواعيد زيارة النساء للروضة الشريفة    أوامر ملكية .. إعفاء نائب وزير الشؤون الإسلامية وتعيين 8 آخرين في مناصب مختلفة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.






نشر في الجزيرة يوم 10 - 12 - 2018

في مرحلة ما في حياتك، ستدرك ماذا تعني «بساطة»، المؤسف أن ذلك يحدث بعد أن أنفقت أجمل سنوات عمرك غارقًا في تعقيد الأمور. المحظوظ حقًا، الذي يدرك قيمة البساطة قبل ذلك كله، أعني قبل أن يصيبه تعقيد الأمور بالإحباط، الهم، وأمراض القلب!
كم مرة تسمع في يومك كلمات من قبيل: «هانت» أو «بسيطة»، أو ربما أنت من يقولها، لكن الأمور لا تصغر ولا تتبسط، بل تزداد تعقيدًا. السبب، أننا اعتدنا قولها فارغة من معناها. نقول «بسيطة»، ثم ندخل في دوامة أسئلة وشكوك وتفسير للنوايا ومخاوف وقلق واحتمالات كارثية.. ثم نغرق في اكتئاب أسود. لكن بعد مرور الوقت، ينقضي الأمر ويصبح مجرد ذكرى، سواء حُلت العقدة أم لم تحل.. سوف تمضي. ندرك وقتها كم خفقت قلوبنا وفقدنا النوم من أجل شيء سيذهب بكل ارتباكاته وسوئه. هكذا تجري الأمور، الأمور كلها.
قيل قديمًا: كل شيء يولد صغيرًا ويكبر، إلا المصيبة، فإنها تبدأ كبيرة ثم تصغر. ماذا لو رأيناها صغيرة منذ مولدها؟ تخيل كم ستكفي نفسك عناء القلق والاحتمالات المخيفة والشرود والأرق؟
فكر في حياتك، كل مخاوفنا، تأتي بسبب قلقنا من أن تسوء الأمور أكثر. تنفس بعمق يا صديقي وانظر للأمور ببساطة، بساطة حقيقية، ليس ما نقوله بدون معنى. أي بحجمها الطبيعي، دون تضخيم وحسابات معقدة.
لو رصدنا كل تلك المواقف والأحداث التي أفقدتنا الاتزان وجعلتنا نغضب، سنكتشف أن وراءها الخوف من فقدان السيطرة على الأمور. أن تنفرط السبحة ونخسر كل شيء.
حتى هؤلاء العصبيون والحانقون من حولنا، إنهم يغضبون بسبب وجود مساحة مظلمة من الخوف بداخلهم، هي ما تصنع كل ذلك الهياج غير المبرر. إنهم يتخيلون سيناريوهات كارثية كنتيجة لمشاكل بسيطة. خذ مثالاً بسيطًا جدًا:
كأسٌ على طرف الطاولة، طفل يلعب في الغرفة، أم تصرخ وقد تصفع الطفل، ليرفع الكأس من الطاولة. لقد غضبت لهذا الحد لأنها امتلكت سيناريو مرعبًا للكأس الزجاجي الذي سيسقط وتتناثر قطعه، وقد تؤذي طفلها. لكن حقيقة الأمر، الزجاج لم يؤذِ الطفل. خوف الأم هو من فعل ذلك. كم من الأشخاص آذينا من حولنا بسبب تفكيرنا المعقد؟ بل كم آذينا أنفسنا؟ كل الحالات العصيبة من حولنا يمكنها أن تطبق سياق الطفل والكأس الزجاجي. رحلة تأخرت عن موعدها، نتائج طبية غير حميدة. كل شيء يمكن أن نعتبره كارثة، ويمكن اعتباره حدثًا بسيطًا يمكن التعامل معه. يعتمد عليك أنت. كيف ترى الأمور من حولك.
البساطة لا تعني أن لا تتهندم، أو لا ترفه نفسك. الرفاهية والجمال مطلب كل الشعوب والحكومات أيضًا. إن السياسيات الدولية تهدف بالنهاية لأن يعيش العالم برفاهية أكبر. البساطة لا تعني الانعزال عن الحضارة وعدم الاستفادة من الاختراعات البشرية. بل هي أن تمتلك كل شيء، لكن لا شيء لا يملكك. بمعنى أن لا تتولع حبًّا بالأشياء التي بحوزتك حتى تصبح عبدها. الخسارة واردة، التراجع وارد، الفقدان حالة رياضية طبيعية في الحياة.
أننا كما نكسب، نخسر أيضًا. الآن. دعني أقولها لك، ولكن بشكل مختلف هذه المرة:
خذ الأمور ببساطة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.