سبُّورة العُبَّاد    «التجارة»: الشركات «المبسطة» لن تشترط حدّاً أدنى لرأس المال    مبالغ تعويض التأمين خارج نطاق الضريبة                من يحمينا من إعلانات «سناب» ؟!    الصين تتربع على صدارة القوة الاقتصادية العظمى    قمة «الناتو».. تهدئة أم تصعيد ؟!        دبلوماسية ولي العهد.. وأمن المنطقة    إخوان المسلمين.. أم إخوان إسرائيل؟!        لحظة سقوط الأهلي..!    الظافري يخطف البرونزية الدولية للتايكوندو                موسم النجار ينتهي مع العميد    خبر سار لعشاق العالمي.. جارسيا مدرباً للنصر                الاختبار انتهى.. والمؤثر باقٍ                عودة الشوعية إلى جيزان!    فل هاوس    كل شيء يسير هنا بإتقان        حكاية حاج مر من هنا.. سكينة وأمان    رئيس بعثة الحج السودانية: ما تقدمه المملكة للحجاج مقدر عالمياً    تدشين خدمة «الهولو دكتور» لخدمة ضيوف البيت الحرام.. عن بعد            شراسة الحرب البيولوجية !    سني كورونا أولها عدوى.. وآخرها قتلى    يزيد بن جرمان طبيباً بامتياز    بتوجيه من سمو أمير منطقة نجران .. محافظ شرورة يتفقد منفذ الوديعة الحدودي    ملك البحرين والرئيس المصري يفتتحان مبنى المسافرين بمطار البحرين الدولي الجديد    القبض على 8 مقيمين روَّجوا لعمليات نقل وحملات حج وهمية بالرياض    السند: «هيئة الأمر بالمعروف» تسخِّر إمكاناتها وتوظِّف التوعية الذكية التفاعلية لخدمة الحجاج    الإدعاء الفرنسي يحقق مع وزير بعد اتهامات بالاغتصاب    إجراءات روسية جديدة في الأراضي التي تسيطر عليها بأوكرانيا    الخميس انتهاء الفصول الدراسية ال 3    "التجارة" : نظام الشركات الجديد شمل جملة من المزايا الممكنة للقطاع الخاص والرفع من جاذبية السوق المحلي    أمير القصيم يتفقد مدينة الحجاج    جيبوتي تعزز التعاون مع السودان    أمير مكة يستقبل القنصل الكويتي    خمسة منتخبات سعودية تستعد للمنافسة الدولية وتمثيل المملكة في يوليو وأغسطس في 5 دول    أمير الرياض يستقبل أمين المنطقة    سفراء دول مجلس التعاون لدى الأردن يعزون في ضحايا تسرب الغاز في ميناء العقبة    سمو أمير الباحة يرأس اجتماع مناقشة مشاريع وزارة البيئة والمياة والزراعة بالمنطقة    أمير الرياض يستقبل الرئيس التنفيذي لهيئة التراث    أمير الشرقية يستقبل أمين عام دارة الملك عبدالعزيز    إحباط تهريب 3.5 مليون قرص إمفيتامين مخدر مخبأة داخل شحنة أحجار ومستلزمات حدائق    الأمن العام: 10 آلاف ريال غرامة لكل من يتم ضبطه متوجهاً لأداء الحج من دون تصريح    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مدير جامعة الإمام: تدشين مشاريع عمادة شؤون أعضاء هيئة التدريس.. محرم المقبل
أكد الوصول للريادة العالمية لتفعيل وتطبيق رؤية المملكة 2030
نشر في الجزيرة يوم 11 - 08 - 2016

حث مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل على تحقيق رؤية الجامعة المتمثلة في الوصول إلى الريادة العالمية والتميز في التعليم والبحث العلمي وخدمة المجتمع، والمبنية على التعاليم والقيم الأخلاقية، وفي إطار تفعيل وتطبيق رؤية المملكة 2030.
وقال الدكتور أبا الخيل في كلمته التي ألقاها خلال اجتماعه مع وكيل الجامعة الدكتور عبدالله بن محمد أبا الخيل ووكيل عمادة شؤون أعضاء هيئة التدريس الدكتور يوسف بن عبدالرحمن الشبل ووكلاء العمادة وأعضاء فريق العمل لعرض مشروعات العمادة وتدشين مشروع التحول الالكتروني، ومشروع القنوات «البوابات» الإلكترونية، وذلك في مكتبه بالجامعة، قال إن الجامعة تقوم بتنفيذ العديد من المشروعات التطويرية لتحسين الأداء التنظيمي والأكاديمي حيث تقوم عمادة شؤون أعضاء هيئة التدريس ومن خلال فرق عمل متخصصة من الكوادر الشابة برئاسة عميدها، بتنفيذ مشروعات رائدة تعتبر نواة لتطبيقها على مستوى الجامعة وفق خطة استراتيجية محكمة بإذن الله.
وأضاف الدكتور ابا الخيل أن التطوير التنظيمي والأكاديمي يأتي كأحد المرتكزات المهمة لتحقيق المؤسسات التعليمية لأهدافها وغاياتها؛ حيث تهتم الجامعات بتحقيق الأدوار المنوطة بها، والقيام بوظائفها والتي تشمل التعليم والبحث العلمي وخدمة المجتمع؛ وجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية لها الريادة والسبق في مجالات التطوير المختلفة وخاصة ما يتعلق بالبيئة التنظيمية والأكاديمية.
وأوصى مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بإطلاق فوري لمشروعات العمادة وتطويرها حتى تاريخ التدشين الرسمي في شهر محرم 1438ه، والبدء في حملة توعوية تستهدف منسوبي الجامعة والإعلان عن المشروعات وتوضيح الجهود المبذولة فيها وأهميتها وأهدافها والنتائج المرجوة منها بالتنسيق مع قناة الجامعة، تضمين شعار رؤية المملكة 2030 في مطبوعات العمادة، وتشكيل لجنة تنفيذية لمتابعة تنفيذ المشروعات يرأسها عميد شؤون أعضاء هيئة التدريس وعضوية كل من المشرف العام على مكتب مدير الجامعة ووكيل العمادة للتطوير وتنمية المهارات ووكيل العمادة للشؤون الفنية ومن يلزم من الفنين والإداريين، بحيث يكون وكيل العمادة للشؤون الفنية هو المعني بما يختص البعد التقني للتحول الإلكتروني في اللجنة التنفيذية للمشروعات، وتوثيق الأعمال والمشروعات وحقوق التأليف والطباعة والنشر بحيث تكون محفوظة للجامعة، وإعداد تقرير إعلامي بإشراف عميد شؤون أعضاء هيئة التدريس للتعريف بالمشروعات لنشرة في الصحف والقنوات الإعلامية محلياً داخل المملكة، وتعميم التجربة على قطاعات ووحدات الجامعة في المرحلة القادمة، وتثبيت منصة شاشة عرض في مكتب معالي مدير الجامعة لعرض الشاشة الرئيسة لبرنامج الاحتياجات المستقبلية من أعضاء هيئة التدريس ومن في حكمهم، والتنسيق والدعوة لعقد لقاء في أول شهر محرم 1438ه بحضور جميع مسؤولي الجامعة في جميع وكالاتها ومراكزها وعماداتها ووحداتها وكلياتها ومعاهدها العليا وأعضاء هيئة التدريس والمعنيين في مشروع التحول الإلكتروني ومشروع تحديد الاحتياجات المستقبلية من أعضاء هيئة التدريس ومن في حكمهم، وتحديد فترة زمنية للإعلان عن المشروعات وموعد التدشين الرسمي لها قبل شهر ذو الحجة أو بعد اللقاء بمسؤولي الجامعة وأعضاء هيئة التدريس والمعنيين في مشروع التحول الإلكتروني ومشروع تحديد الاحتياجات المستقبلية من أعضاء هيئة التدريس ومن في حكمهم،و معالجة جميع العوائق التي تكون سبباً في تعطيل تنفيذ المشروعات والسعي للتطوير لمواكبة رؤية 2030.
من جانبه أوضح وكيل الجامعة الدكتور عبدالله بن محمد أبا الخيل أن هذه المشروعات تشمل مشروع الوصف الوظيفي والدليل الإجرائي لعمادة شؤون أعضاء هيئة التدريس والإدارة العامة لشؤون الموظفين، ومشروع التحول الإلكتروني لعمادة شؤون أعضاء هيئة التدريس والإدارة العامة لشؤون الموظفين، ومشروع القنوات (البوابات) الإلكترونية، ومشروع تحديد الاحتياجات المستقبلية من أعضاء هيئة التدريس ومن في حكمهم.
وأضاف أن هذه المشروعات هي منطلق لمشروعات تطويرية أخرى لتحقيق رؤى وأهداف الجامعة في جميع مناحيها، تحقيقاً لتطلعات ولاة الأمر وفقا لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين وولي ولي العهد - يحفظهم الله - جميعاً.
من جانبه بين ووكيل عمادة شؤون أعضاء هيئة التدريس الدكتور يوسف بن عبدالرحمن الشبل أن ما عرض هو ثمرة جهود مستمرة منذ ما يقارب الثلاث سنوات في مجال التطوير التنظيمي والأكاديمي في الجامعة، وذلك بتوجيه من مدير الجامعة، وانطلاقاً من الدور الريادي الذي تقوم به عمادة شؤون أعضاء هيئة التدريس في هذ المجال والإدارات والوحدات التابعة بكوادرها الوطنية الشابة وبإشراف فضيلة وكيل الجامعة، حيث تشكلت فرق العمل المنجزة في العمادة بالتعاون مع الإدارات والوحدات الأخرى «وكالة الجامعة - الإدارة العامة لشؤون الموظفين - الإدارة العامة للشؤون الإدارية والمالية - عمادة تقنية المعلومات - عمادة الدراسات العليا وغيرها من الكليات والمعاهد العليا» في عمل تكاملي نسعى من خلاله إلى تحقيق رؤية ورسالة الجامعة وأهدافها وفي إطار تفعيل وتطبيق رؤية المملكة 2030 إن شاء الله، وذلك من خلال هذه المشروعات التطويرية والتي نهدف من خلالها إلى تطوير الأداء الإداري والأكاديمي في الجامعة، وفق رؤى واضحة وخطط استراتيجية قابلة للتطبيق؛ حيث تعتبر هذه المشروعات نواة لتطوير الأداء بصفة عامة في الجامعة بجميع قطاعاتها ووحداتها المختلفة، وصولاً لتحقيق الأهداف التنظيمية والأكاديمية وفق معايير الجودة والفاعلية العالمية بما يتوافق مع رؤية ورسالة الجامعة وتحقيقاً لتطلعات ولاة الأمر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.