ولي العهد يلتقي وزير الخارجية الألماني السابق    جدة تشهد افتتاح فعاليات المؤتمر الوطني السابع للجودة    5000 فرصة    تصريح دفن حسني مبارك يكشف سبب الوفاة    علاوي يحذر من مخطط لإفشال تمرير حكومته    أهداف وتحديات أمام أول وزير للرياضة في السعودية    ولي العهد يبحث مع مسؤول ألماني الموضوعات المشتركة    ولي العهد يبحث موضوعات مشتركة مع وزير خارجية ألمانيا السابق    الانضباط تُغرم الشباب ورئيس الهلال .. و ترفض شكوى النصر    أسرة هزازي تبحث عن ابنها المفقود    الأرصاد تنبه من نشاط في الرياح يستمر حتى الرابعة صباحاً على الرياض    محافظ الليث يرعى ختام الأولمبياد الوطني للروبوت 2020    عطية: أمن الحرمين قيمة أخلاقية تنفرد بها المملكة    «الثقافة» تطلق مشروع 16 / 13 لتأسيس مكتبة بصرية للنشاط الثقافي السعودي    850 مشرفاً وعاملاً لتنفيذ خطة الأمطار بالحرم    سفارة المملكة بالبحرين تدعو للحذر    لوشيسكو يتفوق على فيتوريا في تصنيف أفضل مدربي العالم    الانتخابات الإيرانية صفعة للملالي    ترشيد الحرية    أطباء الامتياز يا وزير التعليم    وزير الداخلية ل «المتقاعدين»: التقاعد بداية لمرحلة جديدة من العطاء    أمير جازان يوجه بسرعة إنهاء مشاريع الكهرباء    عبد العزيز بن تركي ل«الرياضة» والخطيب ل«السياحة» والفالح ل«الاستثمار»    نائب أمير مكة يشهد حفل تخريج الدفعة الثامنة والستين من طلاب جامعة أم القرى    موهبة: شراكات مع وزارات التعليم في 3 دول خليجية    الأمير عبدالعزيز بن سعود يحضر حفل تكريم المتقاعدين من منسوبي الوزارة    السديس يلتقي بالقيادين بوكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي    أرقام وإحصائيات من وحي دور المجموعات لكأس العرب لمنتخبات الشباب    الكويت توقف جميع الرحلات الجوية مع سنغافورة واليابان    مصر تشيع مبارك اليوم وتعلن الحداد    ترحيب فلسطيني بإجماع مجلس الأمن على دعم حل الدولتين    تأجيل مسابقات الطائرة الآسيوية    جامعة الجوف توقع مذكرة تفاهم مع جمعية تحفيظ القرآن الكريم بالقريات    البنوك الرقمية والتحول إلى خدمات مالية مبتكرة    سكني يدشن معرضه في سابك    هيئة الأمر بالمعروف بمنطقة مكة المكرمة توقع اتفاقية تعاون وشراكة مع مجمع اللغة العربية    السديس : الاعتداء على رجال الأمن جريمة شنعاء في حق الدين والوطن    تسجيل 3 وفيات جديدة بسبب كورونا بشمالي إيطاليا    النيابة العامة تكشف لغز شفرات موظفيْن تورطا في قضايا فساد مالي وأخلاقي أشهرها "الذبيحة جاهزة والطبخة استوت""    شاهد.. كورنيش جدة يغرق بالمياه بسبب ارتفاع الأمواج    ثلاثة أشهر لإنهاء إجراءات ضمّ وزارتي الخدمة المدنية والعمل.. هيئة الخبراء تبدأ العمل    اعتبارا من اليوم .. بدء تطبيق الآلية الجديدة لاستقبال العاملات المنزليات في مطاري المدينة وحائل    مجلس الوزراء يوافق على نظام ملكية الوحدات العقارية وفرزها وإدارتها    وفاة الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك وتشييع جثمانه في جنازة عسكرية    البحرين تعلن إصابة سعوديتين قادمتين من إيران بفيروس كورونا الجديد بالإضافة إلى 7 حالات آخرين    بالفيديو الحملات الأمنية تكشف حيلة ماكرة لصاحب محل قام بتخزين السجائر والمعسل المغشوش    26 متدربة ضمن مبادرة "نساء في الأمن السيبراني" بجامعة الملك خالد    وكيل الجامعة للدراسات العليا يفتتح اليوم الهندسي السعودي ٢٠٢٠ بجامعة الملك عبدالعزيز    انطلاق فعاليات الأسبوع القرآني الثاني "بالقرآن نحيا" بجامعة الملك خالد    جامعة الملك خالد تطلق فعاليات ملتقى "الترجمة حوار الثقافات" صباح غد    امير نجران يرعى حفل الخريجين والخريجات الموحد لمنشآت التدريب التقني والمهني بنجران    تأهيل (500) متدرب ومتدربة على "تقنيات المستقبل" في أبها    طب جامعة الملك خالد تنظم ندوة تعريفية تثقيفية عن فيروس كورونا المستجد    «التعليم» تؤجل موعد تسجيل طلاب الصف الأول الابتدائي في نظام نور    وفاة رئيس مصر الأسبق محمد حسني مبارك    خادم الحرمين الشريفين يرأس جلسة مجلس الوزراء    انطلاق أول دوري لكرة القدم النسائية في المملكة    إطلاق مبادرة ظلال الوادي الأخضر بالمجاردة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«أسطورة» الفنان التشكيلي الجيلالي الغرباوي
نشر في الحياة يوم 14 - 04 - 2013

بات البرنامج التلفزيوني الوثائقي «شريط حياة» يشكل محطة أساسية في مجال تسليط الأضواء على أعلام مغاربة رواد في المجالات الثقافية والفنية والرياضية وغيرها من المجالات الحياتية التي اشتغلوا فيها ما حولهم بفضل هذا التفوق والظهور إلى أساطير حديثة بحسب تعبير المفكر الفرنسي رولان بارت. ويتم هذا في حلقات البرنامج من خلال تقديم قصة حياة الرواد انطلاقاً مما توافر عنهم من معلومات حيث تقوم مقدمة البرنامج بعرض تلك المعلومات بطريقة احترافية مميزة ، مع تقديم شهادات من المهتمين بالشخصية المقدّمة سواء من النقاد أو من الأصدقاء الذين كانوا على معرفة قوية بهم، وكل ذلك تتخلله لقطات تلفزيونية حية تبين بعض المحطات الباهرة في حياة هذه الشخصية.
وهكذا بعد أن قدم هذا البرنامج التلفزيوني ثلاث حلقات خلفت أصداء في الصحافة الفنية المغربية المكتوبة، إذ تناولت كلاً من الكاتب الكبير إدمون عمران المالح والرياضي الشهير سعيد عويطة والفنانة الشعبية الظاهرة فاطمة بنت الحسين، قدمت أخيراً حلقة لافتة عن الفنان التشكيلي الذي شكل الأسطورة – الحدث الجيلالي الغرباوي. وهو الفنان الذي عاش حياة صعبة بدءاً من الطفولة إلى لحظة الوفاة، حضر فيها الفن إلى جانب المأساة جنباً إلى جنب.
ابتدأ البرنامج كما العادة بتقديم نبذة مختصرة لكن مركزة وعميقة عن الجيلالي الغرباوي وعن وضعه في مصاف الفنانين التشكيليين الكبار. وخلال تتبع مساره في هذه الحلقة التلفزيونية الخاصة به يتعرف المشاهد الى الجيلالي الغرباوي الذي عانى من فقد الأبوين وهو لا يزال صغيراً، ثم يتابع بروزه في الرسم وذهابه إلى مدينة باريس لدراسة الفنون التشكيلية هناك وتألقه اللافت الذي جعله محط الأنظار، كما يرينا كيف ذهب بعد ذلك إلى روما ثم زار كثيراً من البلدان الأوربية وصولاً إلى اليابان وأميركا قبل عودته مجدداً إلى مدينة باريس حيث يقضي نحبه وحيداً على كرسي في إحدى الحدائق، ليكمل هذا الموت أسطورته التي انطلقت منذ أن كان أول من جرؤ من الفنانين التشكيليين المغاربة على ممارسة الفن التجريدي في التشكيل، ما دفع البعض في البداية إلى اعتبار أن ما يرسمه لا يمت الى فن الرسم بأي صلة. ولكن بعد موته ستتمكن اللوحات من تحقيق أرقام قياسية من حيث أثمانها. وهوالأمر الذي يوحده مع كثير من الفنانين العالميين الغرباء / الغريبين فناً وأطوار حياة.
مزاد تاريخي
في سياق عرض هذه السيرة قدمت الحلقة لحظة مهمة من تاريخ تحقيق الوجود حتى بعد الوفاة، وهي لحظة مزاد «تاريخي» لبيع بعض لوحات الجيلالي الغرباوي في 14 تشرين الثاني (نوفمبر) 2010. وقبل ذلك لم تكن تلك اللوحات التي أصبحت تمتلك قيمة كبيرة، تثير الاهتمام الجديرة به يوم لم يكن أحد يرغب في شرائها كما أشار إلى ذلك بعض ضيوف البرنامج من العارفين بالفن التشكيلي وبمسار هذا الفنان التشكيلي الكبير ومن بينهم الفنان التشكيلي كريم بناني، والناقد الفني عبد الله الستوكي، والفنان التشكيلي ماحي بينبين، والناقد الفني فريد الزاهي، والفنان التشكيلي محمد المليحي، والفنان التشكيلي فريد بلكاهية وصديقه محمد الفاطمي وغيرهم. الكل تحدث عن هذه الموهبة الفنية الكبيرة التي كثيراً ما حصلت على التنويه من لدن النقاد الغربيين. حيث تم تقديم شهادة الناقد الفني فرنسوا كليمون والناقد الفني بيير غستاني الذي كان معجباً كثيراً برسومات الجيلالي الغرباوي وبفنه التشكيلي المدهش .
الى هذا عرض البرنامج كيف عاش الجيلالي الغرباوي لحظات صعبة في حياته دفعته للانغماس في الكحول. فانغمس في ذاته وفي عزلة أبعدته عن الناس. فكان فناناً مختلفاً، عاش في الصمت وبحث عن النور في لوحاته. وحين مات في مدينة باريس غريباً هناك اكتملت ذروة أسطورته.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.