محمد بن عبدالعزيز يوصي باتخاذ ما يلزم لمواجهة الكوارث    أمير الباحة يستعرض ووزير العمل خطط الوزارة بالمنطقة    سوق الأسهم السعودية يغلق مرتفعًا عند مستوى «7191.58» نقطة    وزارة المالية: ميزانية 2018 موجهة للاستثمار والتنمية ورفاهية المواطن    نائب وزير العمل : الوزارة ماضية في ابتكار المبادرات التي من شأنها تطوير سوق العمل وتوطين الوظائف    قيادات الأزهر ترفض مقابلة نائب الرئيس الأميركي.. ولجنة برلمانية تدعو لعزلة سياسية    السراج يرفض إعلان نهاية اتفاق الصخيرات    خادم الحرمين الشريفين يستقبل مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية    فهد بن سلطان يلتقي رئيس وأعضاء "الاحتياجات" الخاصة بتبوك    «أمير تبوك» يوجه بدراسة وضع أسرة طفل رضيع هدد والده بقتله في مدرسة    خادم الحرمين يُكرّم الفائزين بجائزة الملك عبدالعزيز للكتاب    وكيل محافظ الطائف يدشن "ملتقى مكة الثقافي"..ويكرم المتفوقين والمتفوقات    أمير عسير يتقدم المصلين لصلاة الاستسقاء    د.مشاط يدعو لتسهيل إجراءات تأشيرة الحج    هيئة السياحة تكرم وزارة الشؤون الإسلامية    الكهرباء وإسمنت العربية ترفعان تقريراً لنائب أمير منطقة مكة المكرمة حول الوضع البيئي في محافظة رابغ    كأس ألمانيا : بايرن ميونيخ أمام دورتموند في ثمن النهائي بعد غد    أمير منطقة القصيم يستقبل الأمير عبدالعزيز بن سطام    جامعة المؤسس تنهي استعداداتها للإحتفاء بذوي الإعاقة    إزالة مباسط مخالفة في مداخل مكة    تعليم الحدود الشمالية يقيم فعاليات بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية    أمير الباحة يستقبل وزير العمل والتنمية الاجتماعية    اهتمامات الصحف الروسية    منع تشفير المحتوى الإعلامي المرتبط بالمناسبات الوطنية السعودية    مقتل خبير "حزب الله" في غارة باليمن    منظمة: جيش بورما أحرق قرى للروهينجا المسلمين رغم اتفاق إعادة اللاجئين    «مركزالملك سلمان للإغاثة» يوزع سلال غذائية في منطقة الهاملي    الوطنية للإسكان: حجز 50% من وحدات البيع على الخارطة    الملك سلمان يُكرّم الفائزين والفائزات بجائزة الملك عبدالعزيز للكتاب    «قياس» يوضح أولوية التسجيل في اختبار القدرات العامة الورقي    «هدف»: اعتماد 145 مركزاً لضيافات الأطفال في السعودية    المفتي: استضافة خادم الحرمين لعلماء المسلمين لأداء الحج والعمرة يحقق وحدة المسلمين    فريق طبي ينقذ حياة شاب ويعيد ذراعه بعد تعرضها لشبه انفصال كامل في الهفوف    فينيسيوس جونيور يحدد موعد انتقاله لريال مدريد    نشاط للرياح المثيرة للأتربة على شرق ووسط السعودية    وكيل محافظة الطائف يدشن المرحلة الثانية لملتقى مكة الثقافي بتعليم الطائف    147 مخالفة في اليوم الخامس لحملة "1001 منشأة"    محمد بن ناصر يكلف قيادات ومحافظين بالإمارة    كانافارو استغل بند «الإخلال» بالعقد لاستلام جميع رواتبه    جماهير "الهلال": غاب "إدواردو" فانكشف "الزعيم"!    الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي يندد بالهجوم الانتحاري على إحدى الكنائس في باكستان    تعاوني شمال الرياض ينظم اللقاء الدعوي الأول لمسؤولي الدعوة والإرشاد    النفط يرتفع على رغم توقعات وفرة الإمدادات في 2018    افتتاح عيادات طبية جديدة في جامعة الملك خالد    اهتمامات الصحف العراقية    آل الشيخ: الاتحاد يحق له منع محترفه من خليجي23    ممثلو 24 دولة يدعون من موريتانيا إلى استلهام قيم الوسطية والاعتدال من السيرة النبوية    "غدير حافظ" تمثل المملكة في ملتقى أولادنا الدولي بمصر    أمير الرياض: القيادة تطمح لتحقيق اعلى مستويات الشفافية    نائب أمير مكة يطلع على خطط أدبي جدة    بين التطرف والانحلال    أمير تبوك يعزي الطرفاوي في وفاة بدر    11 فيلماً للأطفال في «فهد الثقافي»    «الصحة» تدعو «القطاع الخاص» إلى تشغيل 30 مستشفى مغلقاً    أمير عسير يعزي أسرة البسام    الجبير يبحث مع وزيرة الدولة البريطانية لشؤون التنمية تعزيز العلاقات    أعراض التسمم بسم الأفعى النافثة    بريد القراء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





59 فناناً يرتّبون الفضاء الفوتوغرافي للإسكندرية ومكتبتها
نشر في الحياة يوم 13 - 08 - 2017

سعى 59 مصوراً فوتوغرافياً إلى إحياء الفضاء الفوتوغرافي لمدينة الإسكندرية وعلاقتها الأثيرة بمكتبتها العتيقة عبر الزمن، من خلال المعرض الذي تنظمه مكتبة الإسكندرية تحت عنوان «المكتبة... المدينة: رؤي فوتوغرافية»، ويستمر إلى 26 آب (أغسطس) الجاري.
ما بين خطوط الجغرافيا والتاريخ وتقاطعات الثقافة والعمارة والفن دروب شتى سلكها الفوتوغرافيون الذين تحركوا من شارع إلى شارع، ومن مبنى إلى آخر، مروراً بحِرف قديمة أهال عليها الزمن ثراه، وأخرى استحدثها معاصرون بقيَم رقمية وتفاصيل اكتظت بالرموز والإشارات الدالة على عصر بكامله. حالة من الجدل أثارها نحو 105 أعمال فنية شكلت بانوراما كاشفة ما بين الأبيض والأسود وما بينهما من درجات ضوئية عفوية ومتأملة.
والمجموعات اللونية الكاملة تركها أصحابها من دون تدخل، على أن القاسم المشترك بين اللوحات الفوتوغرافية يتمثّل في عدم استخدام الفنانين التقنيات التكنولوجية وبرامج المعالجة الرقمية، رافضين مساندة أدوات الواقع الافتراضي لإضافة أبعاد جمالية أو لحذف تفاصيل فنية وتنقيح أخرى، الأمر الذي يدلّ على دقة ومهارة وحرفية يتمتع بها الفوتوغرافيون، مع أن غالبيتهم من الهواة.
يأتي تنظيم هذا المعرض في إطار الاحتفال باليوم العالمي للتصوير الفوتوغرافي، وقد اختيرت الأعمال المشاركة ووظّفت وفق نسق خاص أقرته إدارة المعارض والمقتنيات الفنية في مكتبة الإسكندرية بعد مسابقة شارك فيها الفنانون. واختارت هذه الأعمال لجنة فنية تكونت من التشكيلية سلوى رشاد والفوتوغرافية المحترفة والأستاذة المساعد في كلية الفنون الجميلة في الاسكندرية هديل نظمي.
عن المعرض تقول سلوى رشاد إنه «يقدم أعمالاً تباينت بين محاكاة الواقع من خلال التوثيق إما لأماكن المدينة وأجوائها الكوزموبوليتية وتاريخها وجمالها وإبداع مبانيها عبر القديم وصولاً إلى الحديث الذي لم يخل من روح التراث، وإما مشاهد لأعمال الناس اليومية مثل الصيادين وهم منهمكون في جَدْل شباكهم أو المارة في الشوارع، أو بورتريهات لأشخاص آخرين استهوتهم جماليات الشكل فتمكنوا من التقاط إبداع الطبيعة وإظهار تفاصيلها وتتبع جزئياتها، وكذلك مشاهد داخل أروقة مكتبة الإسكندرية وقاعاتها، وذلك في محاولة لتقديم عالم ورؤية خاصة بالفوتوغرافيين».
وتضيف: «كلٌّ حاول أن يصنع حكايته مع الصورة عبر إنشاء جوّ أسطوري. هناك من استخدم جسده كجزء لا يتجزأ داخل حدود الصورة ليخرج بإطار لمنطقة أكثر جدلاً»، لافتة إلى أن «بعض المشاهد طافت أروقة مكتبة الإسكندرية حيث أضاف أحد الفنانين عنصراً يثير التساؤل داخل المشهد ما أضفى جواً غرائبياً على العمل».
وفي صور أخرى كان البحث عن بقع الضوء واصطيادها حيث سكنت جماليات المكان داخل تلك الخطوط والتقاطعات التي نسجتها المساحات المتجاورة.
ويقول الفنان أحمد جابر المشارك في المعرض: «التقطت صورة لرجل جالس في منطقة كوم الدكة الأثرية قبل الصلاة، تبدو على ملاحه التقوى. واستخدمت تقنية الأبيض والأسود لأنها تكون محملة بمشاعر وروحانيات أقوى، بعيداً عن ثرثرة الألوان التي تأخذ العين نحو منعطفات أخرى».
وتحمّل الفنانة نهى هانو مشاركتها ذكرى «غير سعيدة»، فقد التقطت صورتها يوم تفجير الكنيسة المرقسية في الإسكندرية حيث كانت قرب مكان الحادث تلتقط صورتها. وتوضح أن الصورة ليست لها علاقة بالتفجير فهي لصياد طاعن في السن متفائل مخلص في عمله، «مجرد النظر في وجهه أشعرني بالسعادة، ثم صدمت بعد التفجيرات».
والتقطت ياسمين مصطفى صورة لقصر قديم بجوار كلية الفنون الجميلة «تفاصيله المعمارية تسرق الأنفاس». بينما لوحة عصام حجازي التقطها من أعلى وهي لعدد من صيادي السردين، مشيراً إلى اهتمامه بجودة التكوين والعلاقات الفنية بين الكتل.
وأكد مدير إدارة المعارض والمقتنيات الفنية في مكتبة الإسكندرية جمال حسني ل «الحياة» أنها المرة الأولى التي تستضيف فيها كبرى قاعات المكتبة معرضاً كاملاً للتصوير الفوتوغرافي، لافتاً إلى أن معارض الفوتوغرافيا دائماً ما تكون جزءاً من معارض تشكيلية.
ويأتي المعرض على هامش الاحتفال ب15 سنة للمكتبة وفي إطار الاحتفال باليوم العالمي للتصوير الفوتوغرافي، ويقول حسني إن كل فنان «قدم رؤيته الخالصة لعلاقة المدينة بالمكتبة، وهي رؤية ليست تقليدية ولا كلاسيكية وبعيدة من الوثائقية، فتبرز كل لوحة إبداع الفنانين في التقاط الجزئيات في أوقات وأمكنة مختلفة، تمازجت فيها التفاصيل من مناطق مختلفة لتشكل لوحات جمالية متصلة».
This article has been published at alhayat.com. Unauthorised replication is not allowed.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.