الصحف السعودية    الحوثي يتهرب.. لا اختراق في مفاوضات عمان    كلوب: كنا نستحق شيئا أكبر في النهائي وسنعود للمنافسة    تعزيز التقنيات المرتبطة بالمجال البيئي والمناخي يفتح المجال للتنمية المستدامة    بدء تطبيق مشروع السجل الزراعي المطور «حصر»    طالب ينثر ألمَ فقد والدته على صفحات كتابه المدرسي    مقتل ضابط إيراني جنوب شرقي البلاد    موسم جدة.. عالمي    مناقشة أداء الرقابة ومكافحة الفساد ومجلس القضاء    طلاب الوطن في مهمة دولية جديدة    أطباق عالمية على مائدة مهرجان الشعوب    صندوق «مساجدنا» يحقق 50 مليون ريال خلال عامين ونصف العام    «سلمان للإغاثة» ينقذ حياة طفلة يمنية ويتكفل بعلاجها    رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي يؤكد أن ظاهرتي الإرهاب والتغييرات غير الدستورية تعيقان المسيرة نحو التقدم    رئيس أوروغواي: «أخطأنا بتشريع الماريجوانا»    «النفط» يصل مجدداً إلى مستويات 120 دولاراً    الأهلي محروم من «النصر»    صعود الخليج والعدالة والوحدة إلى دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين    خطأ أيمن يغضب الأهلاويين    اكتمال جاهزية إيغالو والمعيوف وعطيف    48 % تراجع تداولات السعوديين بالأسهم الأمريكية    خادم الحرمين الشريفين يعزي ملك الأردن في وفاة والد الملكة رانيا    «تمكن» تؤهل مشرفات النقل على معايير السلامة    استحداث العلاج الوظيفي والسلامة المهنية بجامعة الحدود الشمالية    «شرطة الرياض».. قوة أمنية ضاربة تتصدى للعابثين وضعاف النفوس    تكريم «التوكيلات العالمية للسيارات» بصفتها الناقل الرسمي ل«مؤتمر ومعرض التعليم»    أمير عسير: الموهوبون في التعليم ثمار اهتمام القيادة    «دارين» يعيد هيبة «الشعر» ب 6 جلسات و60 شاعراً وشاعرة    ممدوح سالم: السعودية ستكتسح سوق السينما العربية وستكون الأكبر    عين روسياعلى كييف    بموافقة خادم الحرمين.. «الفتوى في الحرمين» الثلاثاء القادم    دراسة بريطانية: تعدد الزوجات يطيل عمر الرجل 12 %    كوفيد «ناشطٌ».. و«القرود» قلقٌ متزايدٌ    5 خرافات مغلوطة عن جدري القرود                                                                    الدكتور المحيميد: ندوة "الفتوى في الحرمين الشريفين وأثرها في التيسير على قاصديهما" خطوة جادة على طريق تطوير الفتوى ورقمنتها    السعوديون في آيسف 22    خطى ثابتة وعزيمة متجددة    انطلاق مهرجان خصيبة الثالث    أمير عسير يجتمع بقيادات التعليم العالي والعام في المنطقة    "الحج والعمرة" توضح طريقة تغيير الإيميل الشخصي في "اعتمرنا"    "الوطني لتنمية الحياة الفطرية": الفيديو المتداول عن نفوق ظباء بصحراء الدهناء يعود لمنطقة خارج المملكة    أمير عسير يرعى حفل تخريج طلبة جامعة بيشة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




نشر في البلاد يوم 24 - 01 - 2022

تحاول وزارة الرياضة جاهدةً تطوير البيئة الاحترافية والإدارية للأندية من خلال لوائح وتنظيمات؛ الهدف منها رفع مستوى الرقابة وحماية الأندية من الديون والتعثّر الذي أصاب أغلبها. لكن حجر الزاوية لأي تطوير يفترض أن يبدأ وضعه من داخل الأندية، ومن خلال آلية للرقابة الذاتية. ومن يقرأ النظام الأساسي للأندية سيجد أن مبدأ الرقابة الذاتية غائب تماما فيها، وتتحمّل الوزارة وحدها هذا الحمل الثقيل ومايترتب عليه من أعباء. فمن صاغ تلك اللوائح أعطى الجمعيات العمومية حق التصويت واختيار مجالس الإدارات، وكبّل يديها عندما يتعلق الأمر بالمحاسبة، وحق سحب الثقة، ثم مكّن العضو الواحد من التفرّد بعدد أصوات بقدر الدعم الذي يقدمه، وبذلك حيّدت اللائحة جماهير ومحبي تلك الأندية من فرص المشاركة في القرار. الأندية وُضعت للجماهير ومحبي الرياضة، وكان الأجدى بالمشرّع تمكينهم من المشاركة في قراراتها؛ لأنهم الأحرص على نجاحها بطبيعة الحال. لن يجرؤ أي رئيس أو إداري على أخذ قرار مزاجي أو متهور إذا علم بوجود جمعية عمومية تستطيع محاسبته وسحب الثقة منه متى ما ترتب على هذا القرار ضرر على النادي.
وهنا لابد من طرح التساؤل التالي: متى قدّم أي رئيس لأحد أنديتنا المحترفة برنامجاً وخطة لأهداف واضحة وفق جدول زمني قبل ترشّحه؟ بحثت كثيراً ولم أجد إجابةً قبل كتابة هذا المقال.
الأندية تأنُ تحت وطأة الديون، وأروقة الاتحاد الدولي ومحكمة "كاس" تعج بقضاياها، وحجم الصرف والديون في ازدياد، والنتائج ومخرجات المنتخبات أقل بكثير من حجم ما يصرف ويبذل عليها؛ لذا أرى أن الأندية أحوج إلى نظام للكفاءة الإدارية من حاجتها لنظام الكفاءة المالية المعمول به حالياً. فالكفاءة الإدارية تحتاج إلى معايير صارمةٍ وواضحة ورقابة ذاتية تحت مظلّة المشرّع الرياضي.
لذا لابد من تفعيل الجمعيات العمومية ومنحها الصلاحيات لتعود المنظومة الرياضية للطريق الصحيح وتواكب رؤية وطموح المسؤول!
تغريدة:
الذي لا رأي له، رأسه كمقبض الباب، يستطيع أن يديره كل من يشاء.
@ABAADI2015


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.