فهد بن سلطان يشيد بجهود جامعة تبوك في الكراسي البحثية والعلمية    عفوية طالب وابتسامة أمير المدينة المنورة    محمية الملك سلمان ملاذ النسر الأسمر    أمير عسير يرعى حفل تخريج جامعة بيشة    مواطنون من جازان: أسعار المطاعم نار.. أين الرقابة؟    الجبيل الصناعية.. المدينة المظلومة    احترام البيئة    آل الشيخ ل «برنامج التوطين»: أوجدوا فرص عمل لأبناء المنطقة    نظارة للترجمة الفورية باستخدام الذكاء الاصطناعي    خلافات وانقسامات تضرب صفوف الحوثي    بايدن يثير التساؤلات بتصرفاته    انطلاق بطولة الناشئين للبلياردو والسنوكر    قرعة آسيا تضع الشباب في الأولى والناشئين في الرابعة    رديف ل «عكاظ»: الإيقاف والغرامة بانتظار الدوسري وميشيل    روما يحلم بلقب أوروبي أول أمام فينورد    المدرج الاتحادي يقبل اعتذار «سالم»    ضبط شخصين تسبب أحدهما في اشتعال خزان محطة وقود    «ريان جدة» خارج تغطية المدارس    بأمر القضاء: 1000000 ريال تعويض لطفل أصيب بالشلل عند الولادة    خطوات النجاة من الماس الكهربائي    رجل يفض مشاجرة بضرب المتخاصمين    الترخيص يضبط ممارسات مشاهير التواصل    الأستاذ الدكتور حمد الدخيل وإعادة تعريف الأديب (1)    10 مواقع لطريق الوادي    ندوة وفاء عن الأديب ابن إدريس بأدبي الرياض    «كتاب الجبيل الأول» يواصل فعالياته الثقافية    النعاس الفائز ب«البوكر»: زوجتي علمتني حب الكتابة    بدء أعمال المؤتمر الثالث للصحة النفسية في البيئة العسكرية    متى نعتذر؟    المجلس الاستشاري يناقش استعدادات الرئاسة لموسم الحج    استخراج 27 حبة مغناطيسية من بطن طفلة    5 أسباب جسدية خطيرة للتعب المستمر    آلام معدة تحول فتاة لقسم الولادة    السيرين يضاعف الزهايمر    الجيش: الاعتصام سلمي.. والغوغائية مرفوضة    "الأرصاد" : استمرار الأتربة المثارة على منطقة نجران    صندوق التنمية السياحي يوقّع اتفاقية تمويل لمشروع فندقي في المنطقة الشرقية    روسيا تسجل 3785 إصابة جديدة بكورونا    وزير الخارجية يشارك في جلسة «النظرة الجيوسياسية» منتدى دافوس 2022    المستشار عبدالرحمن بن سالم يرفع الشكر للقيادة الرشيدة بمناسبة ترقيته للمرتبة الخامسة عشرة بوزارة التجارة                ألمانيا تتعهد بدعم النيجر في حربها ضد الإرهاب        سمو أمير القصيم يرعى حفل تخريج الدفعة الثالثة عشرة من طلاب وطالبات جامعة المستقبل            روشن تعلن عن (مشروع العروس) أول مجتمعاتها السكنية في محافظة جدة                    استمرار الغبار والشرقية الأعلى حرارة في العالم    ولي العهد يستقبل وفد "موهبة" والطلاب الفائزين في معرض "آيسف"    أمام خادم الحرمين وبحضور ولي العهد.. نائب أمير الشمالية يؤدي القسم    سمو أمير الشرقية يرأس جلسة الدورة الثانية لمجلس المنطقة    آل الشيخ لمبعوث الخارجية السويدية: السعودية تنبذ الغلو والتطرف.. وتحترم جميع البشر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



وزير الصناعة والثروة المعدنية : نعمل على خلق البيئة الداعمة للصناعة وتعزيز منافسة المنتج المحلي في التكلفة والإنتاج

أكد معالي وزير الصناعة والثروة المعدنية الأستاذ بندر بن إبراهيم الخريِّف، أن منظومة الصناعة مستمرة في تطوير المدن الصناعية بشكل أكثر كفاءة وفق توجهات الإستراتيجية الصناعية، مشيرًا إلى أن الوزارة تعمل على خلق البيئة الداعمة للصناعة، بما يسهم في منافسة المملكة في تكلفة المنتج وإنتاجه.
وأوضح معاليه خلال كلمته في ملتقى فرص2 الذي يقام في منطقة القصيم، أن المملكة تولي في رؤيتها لقطاع الصناعة والتعدين أهمية كبيرة لما لهما من دور أساسي في تنويع القاعدة الاقتصادية وخلق الفرص الاستثمارية والوظيفية لأبناء وبنات الوطن، مؤكدًا أن الوزارة تهدف إلى رفع الطاقات الإنتاجية وإعادة صياغة نماذج العمل؛ لتكون أكثر ملاءمةً لخبرات وطاقات أبناء وبنات الوطن، إضافة إلى مساعدة المصانع للوصول إلى الميكنة والأتمتة والذكاء الاصطناعي وتبني الثورة الصناعية الرابعة.
وأشار الخريِّف، إلى أن الإستراتيجية الصناعية تركز على المدى المتوسط على بعض القطاعات المهمة والواعدة التي ستخلق العديد من الفرص الوظيفية لأبناء وبنات الوطن، كالصناعات الدوائية، التي أثبتت أهميتها خلال جائحة كورونا، إضافة إلى الصناعات العسكرية والغذائية، مؤكدًا أن المملكة ستكون لها الريادة في هذه الصناعات.
وبين معالي وزير الصناعة والثروة المعدنية أن القطاع الصناعي يُعد من القطاعات التي لديها القدرة الكبيرة على خلق الفرص الوظيفة المباشرة وغير المباشرة كتقديم خدمات (النقل - الاستشارات أو الدعم الفني- والصيانة وقطع الغيار - البرمجيات)، مشيرًا إلى أن الوزارة تعمل على خلق البيئة الداعمة للصناعة، بما يسهم في منافسة المملكة في تكلفة المنتج وإنتاجه.
وأشار إلى أن هناك توجهًا عالمياً نحو الصناعات المتقدمة، مؤكدًا أن المملكة مؤهلة أكثر من غيرها في تبني مثل هذه التقنيات سواء من حيث القدرات البشرية، أم في المجال التقني وخدمات الأعمال،التي ستوفر العديد من الفرص الوظيفية والاستثمارية الكبيرة للشباب، لاسيما في مجال البرمجيات والحلول المختلفة.
وأكد أن وزارة الصناعة والثروة المعدنية تعمل مع وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان، على برنامج الصناعات المرتبطة بتقنيات البناء، وهو أحد البرامج المدعومة من رؤية المملكة 2030،إذْ يهدف إلى إيجاد تقنيات بناء أكثر قدرة على تنفيذ المشاريع بشكل أكبر وبتكلفة أقل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.