الكلية الجامعية بمحافظة تيماء تحتفي بتخريج الدفعة الثانية من طلابها    غرفة حائل تعرض الفرص الاستثمارية بالمنطقة أمام المستثمرين    الرئيس الفرنسي يشدد على ضرورة عدم حصول إيران على أي سلاح نووي    الخارجية الفلسطينية تُطالب المجتمع الدولي بوقف العمليات الإرهابية الإسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني    عادل الجبير: المملكة ستقدم 100 مليون دولار لتخفيف المعاناة عن الشعب السوري    الاتحاد الأوروبي يؤكد استمراره في دعم "الأونروا" وتقديم المساعدات للاجئين الفلسطينيين    شاهد .. #وزير_الثقافة_والإعلام يرعى احتفالية "ليالي الأوبرا المصرية"    التحالف: ميليشيا الحوثي لا تختلف عن داعش ولا عن أي منظمة إرهابية في العالم    أمطار على محافظتي حقل والبدع    مركز الحوار العالمي يستعرض برامجه العالمية في مجال الحوار بين أتباع الأديان والثقافات    تخرج 375 متدربة بالكلية التقنية بجدة للبنات    مؤشرات الأسهم الأوروبية تغلق على انخفاض    أمير تبوك يعطي إشارة البدء للرحالة السعودي إلى روسيا    أمير القصيم يشهد اتفاقية «جائزة التربية الخاصة» بين بنك الجزيرة والتعليم    50 متطوع يشاركون في حملة السلة الرمضانية بخيرية العيون    أمير الجوف يلتقي مدير مطار المنطقة    أمير الباحة يستقبل رئيسة لجنة سيدات الأعمال بالغرفة التجارية بالباحة    مفاجأة مدوية .. كيف يعالج الأسبرين الاكتئاب ؟    أمير مكة يوقع عقد خدمات الدراسات الاستشارية لمشروع جسر أبحر    سفير المملكة لدى بريطانيا: على قطر تحسين علاقاتها مع جيرانها وتغيير توجهها الداعم للتطرف والإرهاب    سفير خادم الحرمين يفتتح مستشفى الملك عبدالله التعليمي في مدينة مانسهرة شمال غرب باكستان    ضبط ومصادرة لحوم في سيارة مخالفة بمكة    عبدالله بن بندر يفتتح ملتقى أمناء ومدراء أندية الاحتياجات الخاصة    أمير نجران: احتار الأعداء فينا.. فخابوا وتقهقروا    جدة والتقدم غدًا في ذهاب ملحق الصعود والهبوط بدوري الأمير محمد سلمان    "هيئة العقار" تشارك في معرض "ريستاتكس"    كأس العرب للأندية بنظام الذهاب والإياب    الأمير فيصل بن بندر يدشن مشاريع تعليمية بتعليم الرياض بتكلفة ثلاثة مليارات ريال    اتحاد القدم يحدد روزنامة الموسم المقبل    اختتام البطولة الشاطئية الثالثة برأس تنورة    "السديس" يثمن رعاية أمير مكة المكرمة لملتقى "ميثاق"    الكويت تمهل السفير الفلبيني اسبوعاً لمغادرة البلاد وتصفه ب"غير المرغوب فيه"    شراكة إستراتيجية بين كلية الأمير محمد بن سلمان للأمن السيبراني و"كايرون" الأمريكية    فيصل بن بندر يدشن مشاريع تعليمية بتكلفة ثلاثة مليارات ريال    جامعة طيبة تُنظم الملتقى العلمي الثاني لطلبة المسار العلمي الموحد    بلدية الجبيل تنهي حملة تحسين المشهد الحضري والإصحاح البيئي    رئاسة الحرمين تشارك في معرض الأمن الفكري ” إعتدال ” في مدينة عرعر    السديس يشيد بقرار مجلس الوزراء بشأن اعتماد اللغة العربية لغة رسمية في المؤتمرات والندوات    تعليم الشمالية يكرم الفائزين بالبرامج العلمية    غرفة حائل تطرح وظائف شاغرة لحملة الدبلوم والبكالوريوس    #تذاكر_السينما_ب_130 و المغردون غاضبون    مدير جامعة الإمام يرأس اجتماع اللجنة العليا المشرفة على النوادي الصيفية    فيصل بن خالد يستقبل قائد لواء الإمام محمد بن سعود ومدير جامعة الملك خالد    شاهد: الحفل الختامي للنشاط الطلابي بمكتب التعليم بالروابي    السفير الخريجي يستقبل السفير الموريتاني في تركيا    شرطة المدينة تضاعف جهودها لاستقبال شهر رمضان    الأمير تركي بن هذلول يتسلم التقرير السنوي لشركة إسمنت نجران    ديوانية الأطباء تختار الأمير سعود بن نايف رجل الأعمال الخيرية الأول بالمنطقة الشرقية    إجراء 30 عملية قلب مفتوح بمركز القلب في عرعر خلال الربع الأول من العام الحالي    مدير تعليم وادي الدواسر يُكرم الفائزين بالمراكز الأولى في مسابقات القرآن الكريم    القيادة تهنئ رئيس جمهورية تنزانيا المتحدة بذكرى يوم الاتحاد لبلاده    دار تحفيظ بوادي الدواسر تحتفل بثمانينية كفيفة أتمّت حفظ القرآن رغم أميتها    «الصحة» تتبنى إستراتيجية وطنية لصحة المسنين    لمرضى «السكري».. إليك أفضل خيارات الأطعمة في الصباح    وجَّه بالاستفادة من الأسر المنتجة في مشروعات إفطار الصائم        آل الشيخ ينشر صورة مع الرمز الأهلاوي الأمير خالد بن عبدالله‎    "هيئة الإعلام" توضح آليات الرقابة على أفلام السينما.. ومتى يتم تعديل المقاطع وإخفاؤها    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ممثلو 24 دولة يدعون من موريتانيا إلى استلهام قيم الوسطية والاعتدال من السيرة النبوية

اختتمت في العاصمة الموريتانية نواكشط فعاليات المؤتمر العالمي حول الاعتدال والسلام في السيرة النبوية الذي نظمته رابطة العالم الإسلامي بالتعاون مع التجمع الثقافي الإسلامي بغرب أفريقيا، تحت رعاية فخامة الرئيس محمد ولد عبدالعزيز جمهورية موريتانيا الإسلامية، وحضور معالي الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي الشيخ الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى، ومشاركة نخبة من أكثر من 24 دولة يمثلون أصحاب المعالي والفضيلة من المسؤولين والعلماء والمفكرين والباحثين وأساتذة الجامعات.
ودعا المؤتمر في بيانه الختامي إلى استلهام قيم الوسطية والاعتدال من السيرة النبوية والاستفادة من الدروس التي زخرت بها لتصحيح المفاهيم المغلوطة عن الإسلام وأحكامه والتصدي لتيارات الغلو والتطرف، وتطوير الخطاب الوسطي بما يراعي فوارق الزمان والمكان، ويتلاءم مع ثوابت الإسلام، القائمة على الاعتدال، ويعالج مشكلات المجتمع المعاصرة، بعيداً عن الانفعال وردود الأفعال الآنية.
وشدد على معالجة الخلاف بين المسلمين بتعزيز التعاون في المشتركات، والتحلّي بالإنصاف، ورفْض التعصب والانغلاق، ورفض التحزب حول الأسماء والشعارات والأوصاف الطارئة على اسم الإسلام الجامع، وفتْح باب الحوار، مع الالتزام بأدب الخلاف، والرجوع إلى الحق، مؤكدا على ترسيخ المنهجية العلمية السليمة لدراسة السيرة النبوية بموضوعية واعية تتحري الدقة والصحة والعمق في تناول أحداثها، وتستقرئ أبعادها الحضارية والإنسانية، ونستفيد من دروس التاريخ في النأي عما يثير الفتن والفرقة بين المسلمين.
كما دعا وسائل الإعلام إلى الإسهام في نشر ثقافة السلام والتفاهم والاعتدال، وعدم الترويج لثقافة العنف والكراهية، أو إشاعة ما يكدّر صفو العلاقات البينية، ويثير التوتر والشقاق، إلى جانب دعوة المؤسسات الإسلامية المعنية إلى العناية بتكوين الكوادر المؤهلة للاضطلاع بخطاب الوسطية في بعده الحاضن والشامل، وإشراكهم في معالجة الواقع وما يجدّ فيه على هدي من سيرة نبي الرحمة صلى الله عليه وسلم.
وبين المؤتمر أهمية عقد المناشط التي تستلهم القدوة والأسوة من شمائل النبي صلى الله عليه وسلم وسير الصحابة الكرام، واستلهام الدور الحضاري للأمة الإسلامية، حاثا رابطة العالم الإسلامي والمؤسسات الإسلامية على التواصل مع المنظمات الدولية وفي مقدمتها (هيئة الأمم المتحدة) لاستصدار قرارات تمنع المساس بالرسالات السماوية، وتمنع التطاول على الرسل، وتجرم هذه الإساءات لما تؤدي إليه من تكدير السلم وتوفير مناخات مناسبة للقوى التي تسعى لتأجيج الصراع والعنف.
وطالب المنظمات الإسلامية الحقوقية إلى تكوين فريق عمل متخصص من رجال القانون والمحاماة لمتابعة ما يحدث من إساءة للإسلام ورموزه وشرائعه، لدى المحاكم والمنظمات الدولية المعنية بحماية الحقوق الإنسانية والدينية.
// يتبع //
10:49ت م

عام / ممثلو 24 دولة يدعون من موريتانيا إلى استلهام قيم الوسطية والاعتدال من السيرة النبوية/ إضافة أولى واخيرة
وأكد على مركزية قضية القدس في الوجدان العربي والإسلامي والدولي في سياق الحق التاريخي للشعب الفلسطيني، مشيراً المؤتمر إلى أنه يؤكد بذلك على هذا الحق المؤيد بالمرجعيات والقرارات الدولية ذات الصلة، مثمنا جهود رابطة العالم الإسلامي في خطابها العالمي المتميز في إيضاح حقيقة الإسلام واعتراض رسائل التطرف الديني وتطرف الإسلاموفوبيا.
وكان حفل افتتاح المؤتمر قد شهد عدداً من الكلمات استهلها ممثل فخامة الرئيس في المؤتمر معالي وزير العدل والقائم بمهام وزارة الشؤون الإسلامية الموريتاني جا مختار ملل شكر فيها معالي الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي على اهتمام الرابطة بعقد مثل هذه الملتقيات العالمية، مثمناً مساهمة الرابطة وجهودها البناءة في توعية الأمة بقضاياها المعاصرة وفق منهج وسطي معتدل، وربطها بمصدر تشريعها من الكتاب والسنة.
وألقى معالي الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي الدكتور محمد العيسى كلمة أكدّ فيها على أهميّة تعزيز مفاهيم الوسطية والاعتدال في وعي الأمة المسلمة حتى تكون أقوالها وأفعالها ترجمة صادقة لرسالة الإسلام التي جاءت رحمة للعالمين، مشيراً إلى أن مركزية السيرة النبوية في علوم الأمة وسلوكها، وأنها الأنموذج الذي ينهل منه المسلمون وسطيتهم ومنهجهم الحضاري وأخلاقهم وطرائق تعاملهم مع الآخرين، داعياً العلماء لتذكير النشء المسلم بما تضمنته السيرة النبوية من معالم الرحمة والوسطية والاعتدال.
واستعرض معاليه صوراً من السيرة النبوية للتدليل الوثائقي على قيم الاعتدال والسلام فيها، حيث ثمَّن الحضور في تعليقاتهم ومداخلاتهم لمعاليه حسن الاستشهاد بوقائع متعددة من السيرة ودقة التحليل العلمي لها كوثائق بارزة من شواهد السيرة للتديل على هذه القيم المترسخة في هدي النبي صلى الله عليه وسلم.
وأضاف أن تاريخ رسالة رابطة العالم الإسلامي مشعاً من قبلتهم الجامعة امتداد لتاريخ الإشعاع الإسلامي، مثمناً الوجدان الإسلامي الكبير نحو الرابطة وقد انطلقت رسالتها من قبلتهم ومهوى أفئدتهم، فتاريخ الرابطة هو في حقيقته امتداد لتاريخنا الإسلامي فهي صلة مباركة على هدي نور هذه الرسالة توضح سبيلها القويم وهديها الكريم من مهبط الوحي والقبلة الجامعة.
كما تحدث خلال حفل الافتتاح الشيخ العلامة محمد الحافظ النحوي رئيس التجمع الثقافي الإسلامي بموريتانيا وغرب إفريقيا، وتناول في كلمته أهمية تنسيق الجهود في العمل على تجفيف منابع الإساءة إلى المقدسات، وتحصين الناشئة من تيارات الإلحاد والتطرف والغلو.
ودعا إلى تظافر الجهود الرسمية والشعبية لرعاية الأجيال القادمة وبناء شخصيتها وفق هدي سيرة النبي صلى الله عليه وسلم وصحابته الكرام التي تنأى عن الإفراط والتفريط، وأضاف فضيلته خلال كلماته في إطار فعاليات المؤتمر بأن الرابطة قلعة إسلامية عالمية أبرزت المشروع الحضاري للإسلام وجددت الخطاب الديني واحتضنت الجميع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.