بعد إسقاط طائرة مسيرة .. التحالف: تدمير زورق مفخخ لميليشيا الحوثي بجنوب البحر الأحمر    هل المال المصروف من الضمان الاجتماعي أو التأهيل الشامل عليه زكاة؟    مصر تسجل 949 إصابة جديدة بفيروس كورونا    توجه للطبيب فورًا.. أطباء يحددون 5 علامات قبل الإصابة بالجلطة الدماغية    فوز أحد والساحل في دوري الأولى    صاحب المعالي الرياضية الهلال.. قوة ناعمة تحقق الرؤية وجودة الحياة    أيقونات الوطن    «مؤامرة إخوانية» لعرقلة الانتخابات الليبية    إطلاق نار يودي بحياة ثلاثة طلاب بمدرسة في ولاية ميشيغن الأمريكية    أمير جازان يدشن حملة "مكارم الأخلاق"    دراسة لتمكين «المحتوى المحلي» من فحص عروض المشتريات الحكومية    القيادة تهنئ رئيسي رومانيا وأفريقيا الوسطى    ميسي الذهبي    الشورى ل«الصحة»: سعودوا الوظائف ووطنوا اللقاحات    3.000.000 خدمة قدمتها موظفات «العدل» في 12 شهراً    «المظالم» يدمج إيداع وتبادل المذكرات في منصة «معين»    الإطاحة بمواطنَين تاجرا ب 7 أسود و3 ضباع وثعلبين في جدة!    114 صقراً تتنافس في اليوم الثالث بمهرجان الملك عبدالعزيز للصقور    تعزيز كفاءة البحوث باللغة العربية في أم القرى    سيدة تنافس 24 مرشحاً في الشرقية    أمير الرياض بالنيابة يستقبل رئيس جمعية «مكنون»    فهد بن سلطان: في مشاريع رئيس الترفيه «تخيل».. وفي تبوك أكثر وأكثر    العراق: النتائج الرسمية خلال أيام.. ولا تغيير في مقاعد الفائزين    ضبط 128 كيلوجراما من القات داخل شاحنة يقودها مقيم    سريان رفع تعليق القدوم المباشر إلى المملكة من 6 دول    اعتماد مركز التدريب الإقليمي كبيت خبرة.. وورش عمل مشتركة        تعديل نظام مكافحة الرشوة    «النيابة» توجه بضبط المتهمين بالاعتداء على وافدين                    آل الشيخ يبحث زيادة منح الطلاب السعوديين بإيطاليا    «موهبة» تؤهل 207 طلاب للالتحاق بأفضل 30 جامعة أمريكية    شاعر الوطن الحارثي وابن جخير يقصان شريط أمسيات موسم الرياض                الفيصل يطلع على خطط المرور لفعاليات «فورملا1»    الرياض تستضيف النسخة الأولى من بطولة "قفز السعودية" يناير المقبل    أمانة عامة للمعارض والمؤتمرات ب «الإسلامية»    الإمارات تتغلب على سوريا بثنائية    كوادر نسائية لإدارة وتشغيل حافلات الحجاج    سوق الأسهم الأمريكية يغلق على انخفاض            استنكار دولي لاقتحام الرئيس الإسرائيلي الحرم الإبراهيمي    رولا.. تبتكر «روبوت تنظيف الحرم ارك ARC»    خوفا من التوغل «الأطلسي» يراقب التعزيزات الروسية على حدود أوكرانيا    30 يوما لإنجاز نفق التحلية في جدة    حملة سعودية لاستقطاب السياح من جميع دول العالم    الصقور بتشكيلة «شابة» يواجه الأردن «المكتمل»    خالد بن سلطان: سنقول كلمتنا للعالم في «فورمولا1 جدة»    سمو أمير منطقة حائل يزور محافظة الغزالة    وزارة الشؤون الإسلامية تصدر قرارًا بإنشاء أمانة عامة للمعارض والمؤتمرات    أمير تبوك يلتقي المواطنين في اللقاء الأسبوعي    سمو أمير منطقة جازان وسمو نائبه يتسلمان التقرير السنوي لشرطة المنطقة ..    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



هل عاد الظواهري إلى أفغانستان ؟.. انتهاء زمن التخفي في جبال «تورا بورا»
نشر في عكاظ يوم 21 - 09 - 2021

التوقعات لما سيحدث في أفغانستان في الفترة المقبلة غير واضحة، ولا تزال ضبابية؛ إذ يرجح البعض أن تكون حركة طالبان غيّرت طريقتها وفهمت قواعد اللعبة الجديدة مع القوى الإقليمية، والعالمية، فيما يتخوف آخرون من أن تعاود قوى التطرف، وتحديداً «القاعدة»، إعادة التموضع وتجد لنفسها مكاناً آمناً بدلاً من الاختباء في الكهوف والجبال، خصوصاً أن حالة الفوضى لا تزال تسود أفغانستان ما قد يؤدي إلى توفير بيئة حاضنة للإرهاب والمنظمات المتشددة من جديد. ورغم تأكيدات طالبان المتكررة بأنها لن تسمح لأحد باستخدام أراضيها ضد أي دولة، إلا أنه لا توجد أي ضمانات حقيقية من طالبان بعدم إعطاء قيادات القاعدة غطاء آمناً في ظل إحكام قبضتها على كامل التراب الأفغاني والفراغ الأمني الذي تركته واشنطن بعد انسحابها من أفغانستان.. ومن أحد الشواهد التي تعطي مؤشراً على ذلك هو عودة القائد أنوار الحق مجاهد العقل المدبر وراء هروب أسامة بن لادن من القصف الأمريكي لتورا بورا في عام 2001 إلى أفغانستان.
وأنوار الحق مجاهد يعتبر قائد الحرس الأسود السابق لأسامة بن لادن، وابن القائد الأفغاني يونس خالص الذي قاد مئات من مقاتلي طالبان في أفغانستان وانضم إليه آخرون ممن ساعدوا القاعدة عام 2001 في الهروب من تورا بورا، حيث كان أسامة بن لادن وأيمن الظواهري وقيادات القاعدة من ضمنهم.. وبعد مرور 20 عاماً على هجمات 11 سبتمبر لم يحقق أيمن الظواهري زعيم تنظيم القاعدة الإرهابي بعد الشهرة التي أثارها سلفه أسامة بن لادن، إلا أن المعلومات التي سربتها مصادر أفغانية تشير إلى أن الظواهري انتقل من مناطق القبائل الحدودية الباكستانية الأفغانية إلى الداخل الأفغاني، وقد يكون في مكان ما في جلال أباد. وتبرأ المتحدث باسم طالبان، أخيراً، من تقارير تحدثت عن إيواء الحركة زعيم تنظيم القاعدة أيمن الظواهري في أفغانستان، معتبراً تلك الأنباء «لا علاقة لها بالحقيقة».
وعاد الظواهري إلى الواجهة ثانية بعد ظهوره في مقطع مصور أخيراً تزامناً مع الذكرى ال20 لهجمات 11 سبتمبر.
وتعرف جبهة تورا بورا العسكرية التي يرأسها مجاهد العائد إلى أفغانستان بأنها جماعة إرهابية تنشط في ولاية ننكرهار. وانفصلت الجبهة عن الحزب الإسلامي بعد وفاة زعيمها محمد يونس خالص وصراع السلطة الذي أعقب ذلك بين أنوار الحق مجاهد وحاجي الدين محمد. وأعلن مجاهد ولاء الجبهة لقيادة حركة طالبان. وعاد مجاهد بمئات المركبات والآلاف من المؤيدين إلى مقر عائلته ولقي ترحيباً بطولياً في جلال أباد، كما أكدت صحيفة ديلي بيست أخيراً. وتزامنت عودة مجاهد مع عودة العديد من قيادات القاعدة إلى الداخل الأفغاني من منطقة تورا بورا.
واعتبرت مصادر أفغانية أن عودة قيادات مقربة للقاعدة من أسامة بن لادن إلى أفغانستان صدمة كبيرة إن صحت؛ في ظل تعهدات حركة طالبان بأن لا تكون أفغانستان ملاذاً آمناً للتنظيمات الإرهابية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.