"الوزراء" يقرر دمج "التقاعد" في "مؤسسة التأمينات"    "الأخضر السعودي "يتأهل للتصفيات النهائية المؤهلة للمونديال    "التأمينات" و"التقاعد": لا تأثير للدمج على آلية ومواعيد الصرف    "المركز الوطني للأرصاد": رياح نشطة وأتربة مثارة على محافظة ينبع    أمريكا يحكمها ساستها.. وبريطانيا علماؤها !    دراسة: كورونا موجود في أمريكا منذ ديسمبر 2019    إصابة 27 فلسطينياً في مواجهات القدس    المملكة تتخذ إجراءات استباقية ووقائية لحماية الأشخاص ذوي الإعاقة من كورونا    كوريا الجنوبية تسجل : 545 إصابة جديدة بكورونا وحالة وفاة واحدة    "الزراعة" تواصل تفتيش محلات بيع المبيدات والصيدليات البيطرية بتبوك    المسحل يزور تمبكتي بعد تعرضه للإصابة    القصبي يؤكد حرص المملكة على تنمية علاقاتها في المجالات الإعلامية مع مصر    أمير جازان يدشّن مبادرة «اعرف حقك»    وضع أسس الشراكة بين صندوق الشهداء و«هدف»    ختام بطولة جدة للرياضات اللاسلكية    القصبي يبحث تعزيز العلاقات الإعلامية مع الأردن    إيطاليا لتأكيد بدايتها القوية أمام سويسرا    معدّل تضخّم أسعار المصانع الصينية في أعلى مستوياتها منذ 2008    تطوير 26 محطة وقود في المدينة    حملة «أرض القصيم خضراء» تخطت حاجز المليون شتلة    سمو أمير منطقة جازان يعزي مدير الدفاع المدني بجازان ومدير كهرباء المنطقة السابق    القتل تعزيراً لإرهابي أنشأ خلية مسلحة في الدمام    معالجة الفاقد التعليمي قد تستغرق خمس سنوات    تعثر مشروعات المطارات وجهود توطين الوظائف.. على طاولة الشورى    خالد الفيصل يتوج الفائزين في تحدي أيام مكة للبرمجة والذكاء الاصطناعي    تسجيل 624 موقعاً أثرياً جديداً في المملكة    ورحل العالم الجليل    «الطموح الصيني».. يؤرق «الناتو»    واشنطن تؤيد سياسة الرياض تجاه اليمن    القصبي يقترح تحديث الإستراتيجية الإعلامية العربية للتصدي لجائحة كورونا    150 وزيراً ومفتياً وعالماً يؤيدون قرار المملكة تنظيم الحج    النفط يقفز ل 74 دولاراً    السيسي يدعو أمير قطر لزيارة مصر.. وتسوية الملفات العالقة    عبدالله بوشهري: أخيراً عدنا ل«كان» السينمائي    صحة مكة تكرم الزميل جبريل    لقاحات كورونا قد تثير مشاعر الغيرة    تأييد عالمي لإجراءات السعودية لحج هذا العام    الشيخ ناصر الشثري.. وداعًا أيها العالم الجليل    كيف تصبحين أنثى على «تويتر» ؟    بايدن في جنيف لعقد قمة «صعبة» مع بوتين    السفير الرويلي يستقبل بعثة الكاراتيه ويهنئ الحامدي    أمير تبوك يرفد سوق العمل ب 7071 خريجاً وخريجة    عسير : ضبط وافدين بحوزتهما 618 قرص إمفيتامين مخدر            ولكن أخلاق الرجال تضيق!    عمرة ديجتالية    فرنسا تفوز علي ألمانيا في أفتتاح مشوارهم باليورو    مدارس وحضانات ومراكز ضيافة في المدن الصناعية    دعوة أممية لردع الحوثي وتقدير للمساعدات السعودية    تدشين مبادرة حقوق الإنسان    اجتماع لدعم أبناء وبنات الشهداء والمفقودين    ( الكاتبة "فاطمة السلمان" تصدر كتابها "الملاب" )    الأمير تركي بن طلال يستمع إلى الاحتياجات التنموية والخدمية والصحية لأهالي مركز العرقين    مليار جنيه إسترليني خسائر الأندية الإنجليزية.. الأكبر في تاريخ الدوري    ضبط 8 آلاف كيلو مواد غذائية ولحوم منتهية الصلاحية ومجهولة المصدر في جازان    صعب أنسى    أمير تبوك يستقبل المواطنين في اللقاء الأسبوعي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ضريبة الرؤية
نشر في عكاظ يوم 17 - 05 - 2021

الإقرار الضريبي على مشتريات وهدايا الأشخاص، الذي سيعمل به مع رفع تعليق السفر اليوم الإثنين 17 مايو، ليس جديداً في كل تفاصيله، فقد تم الاتفاق عليه في قانون الجمارك الموحد الذي وقعته دول الخليج في 2002، ولعل الاختلاف يبدو في زيادة نسبة ضريبة القيمة المضافة من 5% إلى 15%، التي تم إقرارها في الأول من يوليو 2020، وذلك بسبب التأثيرات الاقتصادية السلبية لجائحة كورونا، وقد قال سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، بأنها مؤقتة ولن تستمر لأكثر من خمس سنوات.
الضريبة ستكون على المشتريات الشخصية للمسافرين إذا زادت قيمتها عن 3 آلاف ريال، أو ما يعادل 700 دولار، وكذلك المبالغ المالية في حدود 60 ألف ريال أو أكثر، أو ما قيمته 16 ألف دولار فأعلى، لكل مغادر وقادم، والمواد الثمينة أو المواد الاستهلاكية بكميات تجارية، والسلع المحظورة والمقيدة في السوق السعودي، وهذه إن لم تذكر في الإقرار الضريبي، بالخطأ أو بالقصد، وتم ضبطها من قبل سلطات الجمارك السعودية، فسيتم تغريم صاحبها، وتتراوح الغرامات ما بين 25% من قيمة المضبوطات وما بين مصادرتها بالكامل، أو السجن لعشر سنوات ودفع غرامة تصل إلى خمسة ملايين، بحسب المخالفة وتكرارها أو ارتباطها بجريمة.
استطلاعات الرأي تشير إلى أن 80% من السعوديين يفكرون في السفر إلى الخارج، وتحديداً خلال الفترة من مايو الجارى إلى نوفمبر القادم، والسياحة الداخلية في السنة الماضية، ومع توقف رحلات السياحة الخارجية، مرت بطفرة واضحة، وبلغ حجم الإنفاق عليها ما يقرب من 53 مليار ريال، أو 14 مليار دولار، ومثلت الرحلات والتسوق ما نسبته 40% من إجمالي هذا المبلغ، والنسبة الأخيرة ربما اتجهت إلى الخارج، ما لم تضبط عملية التحصيل الضريبي، وبطريقة تدعم الإصلاحات التنموية وتنعش الاقتصاد الوطني.
سياسة المملكة في مواجهة تداعيات كورونا، وبشهادة البنك الدولي، ستحقق الضبط المالي اللازم وبمستوى مستقر حتى سنة 2026، وستدعم إجراءات التعافي خارج دائرة النفط، والمتوقع أن تتجاوز ميزانية الضرائب على السلع والخدمات ما قيمته 209 مليارات ريال في السنة الحالية، أو 55 مليار دولار، ما يعنى ارتفاعها بنسبة 48% مقارنة بالسنة السابقة، وبافتراض إضافة العوائد الضريبية لفتح السفر، فإنها ستتضاعف كثيرا، وستصبح أقيام السلع في الداخل والخارج متقاربة، وهو احتمال يأتي في مصلحة ضريبة الاستهلاك، ويعمل على تحريك عجلة الاقتصاد المحلي وتنشيطها.
القوة الشرائية للأشخاص في الداخل من أهم موارد الاقتصاد السعودي، والإقرار الضريبي يعتبر من أدوات الضبط والتوجيه الفاعلة، ودوره أساسي في المحافظة على السلوك الاستهلاكي في مستويات ما قبل السماح بالسفر الخارجي، وبما يخفف الأضرار المترتبة على الإنفاق خارج الحدود.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.